موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

حماس وضرورة الإمساك بقمة الجبل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

هناك فرق كبير بين أولئك الذين يتعلمون من عثراتهم ومن يتعلمون من عثرات الآخرين فلا يقعوا في نفس الحفرة التي وقع بها غيرهم ومن لا يتعلم من تجارب الآخرين فلا أمل يرجى على الإطلاق بقدرته على اجتياز أية مصاعب قد تواجهه , أسوق هذا الكلام بعد أن أعلن مجلس النواب الأمريكي فرضه لعقوبات على الدول والجهات التي تقدم مساعدات لحماس وقبلها طبعا للجهاد الإسلامي والجبهة الشعبية ومن قبلهم فتح والجبهة الديمقراطية ومنظمة التحرير بأسرها وطوال زمن ليس بقصير ظلت منظمة التحرير تسعى لان يزال اسمها عن قائمة الإرهاب الأمريكية وكأن تلك القائمة هي التي تصنف الإرهابيين من غير الإرهابيين رغم أن الجميع يعلمون جيدا أن الحركة الصهيونية ومنظمة آيباك الصهيونية تحديدا هي التي تضع تلك التصنيفات, واحد لم ينسى بعد كيف بدأت مسيرة منظمة التحرير للخروج من تلك القائمة حتى الوقوع بفخاخها كما هو عليه الحال اليوم.

 

منذ أن أعلن الراحل ياسر عرفات عن الميثاق الوطني الفلسطيني على انه " كادو " مستخدما هذه الكلمة الفرنسية التي راح المتحذلقين يطبلون ويزمرون لاختيارها لما لها من معاني بين الإلغاء والتقادم وان الراحل عرفات قصد باختياره لتلك الكلمة الفرنسية التملص من استحقاق إلغاء الميثاق وشطبه أمام الرئيس الأمريكي كارتر في حينها لكن الأمر وصل بنا بعد ذلك تدريجيا للوقوف معا أمام الرئيس الأمريكي كلينتون وفي غزة وفي اجتماع رسمي للمجلس الوطني الفلسطيني للتصويت رسميا على إلغاء بعض بنود الميثاق التي لا تريدها أمريكا وإسرائيل علنا وبلا أدنى خجل لا من الذات ولا من الأجيال سابقها ولاحقها.

بعد كادو الفرنسية جاء الإلغاء الرسمي بالعربية ومن فلسطين وعلى أرضها واليوم تتكرر التجربة مرة أخرى مع حماس التي سبق وان قدمت وثيقتها السياسية قبل أقل من عام تقريبا تلك الوثيقة التي قدمت لغة أكثر دبلوماسية واقل تشددا دون أن تتنازل عن ثوابتها إلا أنها جاءت مجاراة لعديد المطالبات الدولية لإرضاء الحلف الأمريكي وتقديم صورة لحماس مغايرة للصورة التي رسمتها أمريكا وفي حينه اعتبرت أمريكا الوثيقة خطوة إلى الأمام في حين هاجمتها بقسوة الجبهة الأخرى ممثلة بإيران وحزب الله ورغم أن الوثيقة جاءت تطويرا واضحا للفكر السياسي لحركة حماس وبالتالي للإخوان المسلمين إلا أن مثلبها الوحيد أن البعض اعتبرها مجاراة للمطالب الأمريكية لتغيير صورة حماس من حركة مقاومة جذرية إلى حركة يمكن لها أن تتساوق مع المشاريع الأمريكية الوهمية للسلام في المنطقة.

الوثيقة كانت الخطوة الأولى في مسلسل قبول فكرة إرضاء الإدارة الأمريكية وسياستها وان جاءت الوثيقة دون أية تنازلات عن جوهر المواقف التاريخية لحماس إلا أن الإدارة الأمريكية والمراقبين اعتبروها استجابة للضغوط الممارسة من قبل بعض على حماس لإرضاء أمريكا واليوم وبعد اقل من عام تعود أمريكا من جديد وكعادتها لأسلوبها في جرجرة الآخرين إلى المستنقع حيث تريدهم أن يكونوا, من خلال القرار الجديد لمجلس النواب الأمريكي بالتعاون مع الآيباك الصهيوني واخطر ما في الأمر أنها لا تطلب بل تصدر قرارات يسعى الآخرين للتخلص منها من طرفهم وحدهم دون أية التزامات من الجانب الأمريكي تجاه تنازلاتهم أو استجاباتهم للمطالب غير المعلنة للإدارة الصهيو-أمريكية.

اعتادت أمريكا وإسرائيل في تعطايهما مع الفلسطينيين والعرب أن لا يفوضوا ولا يقبلوا بالتبادلية فهم يعلنون أن المنظمة إرهابية ولا يطلبون منها التنازل عن شيء مقابل شيء فكل ما لدى أمريكا لتقديمه هو وضع الاسم على قائمة الأعداء أو إزاحته جانبا وبشكل مؤقت فحتى منظمة التحرير التي قدمت لهم كل ما يريدون وأكثر لم يسلم مكتبها من معاودة الإغلاق من جديد فور تململ قيادتها لغة من توقيع ترامب الرسمي على قرار الكونغرس التاريخي باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

اليوم تسعى الإدارة الأمريكية إلى تركيع حماس والجهاد الإسلامي والنزول بهما عن قمة الجبل للتخلص كليا ليس من المقاومة فقط بل وحتى من خطابها وما اختيار اللحظة هذه لقرار النواب الأمريكي إلا لتهيئة الأرض للإعلان الترامبي عن سرقة القرن القادمة بتصفية القضية الفلسطينية فالرجل الذي سرق خزائن العرب في الخليج وحاول سرقة القدس علنا أمام العالمين الإسلامي والمسيحي يسعى لإتمام حفل السرقة لهذا القرن بشطب كل من يرفع شعار المقاومة والصمود والتصدي أو التحدي للإرادة الصهيو-أمريكية في العالم, تمهيدا لسرقة كل التراب الفلسطيني وتصفية القضية برمتها وإعادة رسم خارطة جديدة للمنطقة تكون إسرائيل جزءا أصيلا منها بل وقائدة للطلائع الامبريالية في مواجهة أي تحدي لإرادة أمريكا واللصوص الامبرياليين بما في ذلك إعادة صياغة جديدة لجبهات الأعداء والأصدقاء في العالم العربي بإدخال إسرائيل في الحلف العربي واعتبار إيران العدو المركزي ليس للعرب بالمعنى القومي بل للسنة بالمعنى الطائفي لإشعال نار الفتن وتقسيم العالم العربي على أسس عرقية طائفية مختلقة لا أساس أصلا لوجودها عبر التاريخ وفي سبيل ذلك فان الخطوة الأهم هي هدم جبال المقاومة ومن يقف على قمتها والتي تعتبر حماس اليوم في مقدمة أولئك الذين يقفون في مواجهة مشروع الامبرياليين الأبشع في العصر الحديث ولذا فان على حماس والجهاد وكل قوى المقاومة الأصيلة فصائل ودول أن تعي جيدا أن التنازل لن يصل بهم إلا إلى قاع المحرقة بعيدا عن تحقيق أية أهداف لا تريدها أمريكا وإسرائيل فلا بديل إذن عن الصمود والإمساك بقمة الجبل وبأهداف شعبنا في الحرية للشعب والأرض على طريق إسقاط كل المشاريع الصهيو-أمريكية في المنطقة والعالم.

المطلوب من حماس ليس التنازل عن المقاومة في سبيل الوطن بل التنازل عن الوطن في سبيل أمريكا وإسرائيل وان تصبح وغيرها جزءا من الدولاب الامبريالي لتدمير كامل المنطقة وتفتيتها وإخضاعها للإرادة الامبريالية وتحويل كل خيراتها وثرواتها إلى خزائن الامبرياليين الصهاينة بأسماء أمريكية, ولذا فان أية محاولة لإرضاء أمريكا بالنزول عن قمة جبل المقاومة ولو مليمتر واحد لن تكون إلا بداية الهبوط للقاع الامبريالي بلا ثمن.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31296
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31296
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر784711
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57862260
حاليا يتواجد 3331 زوار  على الموقع