موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

حاكموا ابن الخطاب وهوجو وديكنز

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أظهرت عمليتا سرقة لبنكين جرتا في عمان تعاطفًا شعبيًا واسعًا مع السارقين، ظهر في وسائل التواصل الاجتماعي، ما شكل سابقة في تاريخ المملكة. ويقول المحامي الخبير في القضايا الجنائية الأستاذ أحمد النجداوي أن «ما يحدث من ارتفاع للأسعار وتردي الأوضاع الاقتصادية له مردود اجتماعي خطير،

لأنه عندما يجوع الإنسان أو تحتاج أسرته لمتطلبات الحياة الأساسية ولم يستطع تأمينها، يجب أن نتوقع وقوع مثل تلك الجرائم».

وقول الخبير الجنائي سبقته شهادة مستمدة من التاريخ العربي الإسلامي، وهو قيام الخليفة عمر بن الخطاب بوقف العمل بحد قطع يد السارق في عام المجاعة. وحتى المتزمتون ممن يرفضون الاجتهاد، يؤيدون هذا من باب كونه تطبيق للحكم الشرعي، بأدلة منها ضرورات «الحاجة» ومنها قيمة ما سرق ليستحق تطبيق الحد. ولكنه بمجمله يقع في صالح صغار السارقين والفقراء منهم وضد كبارهم.

ومن هنا فإن الاستشهاد بما فعله عمر في «عام الرمادة» أقلق الدولة، وتبين هذا في نصوص كتّابها المرخصين، كقول أحد كتاب صحيفة «الرأي» المعتبرة رسمية، بضرورة إنزال أقصى العقوبات المنصوص عليها في قانون الجرائم الإلكترونية على من أسماهم «متعاطفين أو محرضين على الجريمة»، ويصف استشهادهم بقصة عام الرمادة بكونه «عقد مقارنات تاريخية استدعيت بحماقة من بعض الروايات والقصص الموروثة من التاريخ العربي والإسلامي»!

ولكن ماذا عن التراث الإنساني العالمي؟! ماذا عن تعاطف العالم بكل أقوامه ودياناته على امتداد قرون مع «جان فالجان» بطل رواية «البؤساء» الذي سجن لسرقته رغيفَ خبز؟ وماذا عن التفهم الأليم لما بيّنه تشارلز ديكنز في «قصة مدينتين» من معاناة طبقة العمال الفقراء في فرنسا على يد الطبقة الغنية المتنفذة والتي أدت للثورة الفرنسية حيث تعامل الثوار بعنف لا يقل عما طالهم.. وهي الثورة النواة التي ألهمت فيما بعد «ثورات ربيع الشعوب الأوروبية»، والأخيرة هي التي رأي أصحابها أن وصفها ينطبق على ما جرى في الشارع العربي منذ بداية العقد الحالي.. ألا يستوجب أن يستوقفنا هذا عند «الخبز» الذي ليس به وحده يحيا الإنسان، بخاصة إنسان القرن الحادي والعشرين وليس إنسان قرون سابقة؟!

السرقتان للبنكين تمتا ليس فقط بعد رفع الدعم عن الخبز، بل وفرض حزمة واسعة من الضرائب رفعت أسعار سلع أساسية عديدة، وصولا للدواء.. الذي استثني بعد أن هددت نقابة الصيادلة، مدعومة من بقية النقابات، بإقفال صيدلياتهم، في حين كان الصيادلة في الماضي أول المرحبين بهكذا رفع وأيضا المتهمين باستغلاله. ومع أن هذا الموقف الجديد شكل إنذارًا بشأن حقيقة القدرة الشرائية للمواطنين، فإن مدلوله هذا لم يصل بأبعد من رمزية «المرض» في جلب التعاطف الشعبي، فاستثني الدواء بأمر ملكي وبقيت قائمة الضرائب الأخرى.

وقطاع الفقراء سيتسع مع توسيع قاعدة ضريبة الدخل لتشمل دخولاً أدنى كانت من قبل معفاة. وهذه معروفة وستضع الحكومة يدها عليها مباشرة، فيما الحديث عن التهرب الضريبي «ذو شجون».. ناهيك عن كون أكبر الثروات التي نمت كالفطر هي تلك المتأتية من فساد لا تعترف به الجهات الرسمية، بل وسبق ووضعت قوانين تجّرم كشفه أو حتى التأشير عليه، كما بينت في مقالاتي الثلاث المعنونة «من أين لك هذا».. فكيف بفرض ضريبة عليه! لا بل إن تكشف أسماء هؤلاء في رأس قائمة المسجلين لشركاتهم في بنما (مع أن كل عملهم السابق كان في الأردن الذي يقال لنا أنه يبحث ليل نهار عن مستثمرين عرب وأجانب يأتوننا بأموالهم)، جرى السكوت عنه باعتباره لجوءً مقبولاً للتهرب الضريبي، وليس لإخفاء ثروة.. ولم يجر تحقيق لا في مصدر الثروة ولا حتى في حجم التهرب الضريبي.. بينما نشرت صحفنا خبر محاكمة طفل لسرقته حبة «علكة» من سوبر ماركت، وسجن (في سجن الأحداث) لأن صاحب السوبر ماركت رفض إسقاط حقه!!

أما الإعفاء الضريبي الصريح، فالكاتب الذي حرّض على إنزال أشد العقوبات بالمتعاطفين مع سارقي البنكين اللذين لا نعرف شيئاً عن ظروفهما وإن كانت «مخففة» أم لا.. الكاتب نفسه يقول في مقالة له نشرت قبل أيام من السرقتين، وبعد فرض حزم الضرائب على المواطن محدود ومتدني الدخل: «الواضح أن القطاع المالي في الأردن غير مشمول بحزم الإصلاحات الضريبية وهو ما يفسر بقاء نسب ضريبة الدخل على البنوك عند مستواها المنخفض والبالغ 35% رغم كل محاولات زيادتها إلى النسب المعمول بها في العالم. تفرض البنوك رسومًا على الخدمات الهامشية غير تلك التي في صلب عملها المصرفي، وقد قاومت بشدة فرض ضرائب على الأرباح الرأسمالية... ملكية الأجانب والعرب في رؤوس أموال البنوك تشكل 47% بتفاوت بين بنك وآخر، وهي من النسب المرتفعة في المنطقة. معنى ذلك أن نحو 47% من الأرباح تذهب إلى الخارج بضرائب صفر».

فمن الذي حرض السارقين على البنوك إن كان الأمر تحريضًا؟ أم أن المحرضين هم ابن الخطاب وفكتور هوجو وتشارلز ديكنز؟ وماذا عن قول الرسول الكريم: «إنما أهلك الذين من قبلِكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد وأيمُ الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها».

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

طموحات أوروبا في أن تكون قطباً عالمياً

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    قضى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أسبوعاً يتجول في ساحات المعارك في شمال بلاده بمحاذاة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29363
mod_vvisit_counterالبارحة56981
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29363
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر849323
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60633297
حاليا يتواجد 3202 زوار  على الموقع