موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

حملات تدنيس التاريخ العربي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مثلما حدث لحقل الفقه الإسلامي الذي أقحم كل من هبّ ودبّ نفسه في التحدث باسمه من خلال نشر ادعاءات دينية خاطئة، وبلادات تخالف العقل، والمنطق، والقيم، واستعمالات دنيوية انتهازية لتحقيق مكاسب سياسية واجتماعية، كذلك يحدث الأمر نفسه الآن بالنسبة إلى حقل التاريخ العربي.

 

فجأة، بدأنا نرى أعداداً متزايدة من المجانين، والمهرّجين، واليائسين من الحاضر والمستقبل يتنطعون للحكم على التاريخ العربي بتعابير بذيئة من الشماتة، والسّب، والشتم، أو بانتقاء متعمد لأحداث صغيرة محدودة واعتبارها كظواهر عامة تعيب هذه الأمة، أو بترديد ببغائي لما قاله هذا المستشرق، أو ذاك الملفق «الإسرائيلي» النزعة والأهداف.

الهدف الأساسي من هذه الحملة واضح، وهو زرع الشكوك، والخجل من تاريخ أمتهم في أذهان الشباب العرب من جهة، والعمل على تهميش، وتشويه أحد أهم مكونات الهوية العروبية القومية المتمثل في التاريخ العربي المشترك.

تزوير التاريخ، وتشويه معاني أحداثه هو ظاهرة عالمية عرفتها الكثير من المجتمعات لأسباب كثيرة، لكن ما يحدث عندنا، في بلاد العرب، هو محاولة خبيثة لاستغلال موضوع التاريخ، ونقد بعض أحداثه لتجاوزها، واستغلاله كأداة سياسية، وثقافية، وطائفية، للإمعان في تمزيق هذه الأمة، والقضاء على كل ثابت من ثوابت هويتها المشتركة، حتى يعيش كل جزء من هذه الأمة في عالمه الخاص، ومشاكله الذاتية البحتة، عند ذلك سيسهل لقوى الاستعمار والصهيونية الاستفراد بكل جزء على حدة، لإخضاعه واستعباده، ونهب ثرواته.

ولذلك، فإن الطريقة التي يتعامل بها البعض مع التاريخ العربي، عبر الكتابات، والمقابلات الإعلامية، ووسائل التواصل الاجتماعي، مملوءة بالأخطاء والأهداف المشبوهة القابعة وراء أقنعة خادعة، وتحتاج هي الأخرى إلى فضح مراميها ومنهجيتها غير العلمية، وغير الموضوعية.

* أولاً: يركز الكثير من هؤلاء على التاريخ السياسي، ويتعمدون سلخه من التواريخ الأخرى العسكرية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والعمرانية، والفكرية، والأدبية، بل وحتى العلمية.

إنهم بهذا يتجنبون دراسة التاريخ الحضاري العربي الملم بكل الجوانب الحياتية.

*ثانياً: إن إصرار البعض على اعتبار كل مصادر التاريخ العربية القديمة صالحة للحكم على التاريخ العربي، وعلى الأخص السياسي منه، فيه اعتباطية. فالقاصي والداني يعرف أن بعض تلك المصادر قد أثرت في كتابتها المصالح والأهواء والتعصُبات المذهبية والتفاخرات القبلية. كما أن منهجيات كتابتها قد تباينت في انضباطها العلمي، وفي موازين فحصها للأمور، خصوصاً أن جزءاً مهماً كان عبارة عن تداولات شفوية تعتمد على أسانيد تعتريها الكثير من التساؤلات.

من هنا، فإن وصفاً لحدث، أو قولاً عُزي لهذا الفاعل في الحياة العامة أو ذاك، قد يكون لغو مجالس، أو دردشة عابرة، أو تخيلاً مريضاً. فهل حقاً يمكن الحكم على أمة من خلال أوصاف، أو أقوال عابرة هنا، وهناك؟ لقد تعبنا، نحن العرب، من ادعاءات وكتابات المستشرقين التي قرأت تاريخنا لتنشر فيما بيننا، وفي العالم، بأننا أمة قابلة للتخلف، والكسل، وقبول الاستبداد، والعيش في فوضى دائمة، وصراعات لا تهدأ. وقد اختلطت كتاباتهم وتفاسيرهم بأغراض وإملاءات استعمارية من أجل تأكيد مقولة مركزية التاريخ الحضاري في الغرب من دون غيره.

كما فنًد الكثير من المؤرخين والمفكرين العرب تلك المقولات. لكن ما يهمنا ليس استرجاع تاريخ ذلك الافتراء، وإنما الإشارة إلى أنه يعود بقوة في أيامنا الحالية على يد كل يائس، أو غاضب، أو أحمق من أبناء الأمة العربية نفسها. وهي ظاهرة تتلقفها الدوائر الاستخباراتية الاستعمارية و«الإسرائيلية» لتلعب بآثارها السلبية على وعي الجيل الجديد لتحقيق مآربها التجزيئية، ومحاربتها لكل فكر يسعى لتوحيد وإنهاض هذه الأمة.

نلاحظ على الأخص محاولات البعض لهدم، أو تشويه ما تعتبر الشخصيات الأمثولة التاريخية، والتي نالت مراتب الاحترام والإعجاب والاعتزاز في الوجدان الشعبي العربي عبر القرون. ويتركز هذا الهدم، أو التشويه على التفتيش عن نواقص، أو انحرافات في تصرفات أو سلوكات هذه الشخصية التاريخية، أو تلك. وهي نظرة طفولية لا تقبل أقل من الصفات الكاملة الملائكية في من تحب من الأبطال والشخصيات الأمثولة. وينسى هؤلاء المهووسون بالتفتيش عن النواقص، مع تعمد لتناسي الجوانب المشرقة المشرفة في تلك الشخصيات التاريخية، أن البشر ليسوا ملائكة، ولاهم أنبياء معصومون.

نذكّر هؤلاء الذين أصيبوا بالهوس بأن جورج واشنطن الأمريكي، وونستون تشرشل الانجليزي، ونابليون الفرنسي، هم أبطال في الذهن الجمعي عند تلك الأمم، بالرغم من نواقصهم الشخصية، أو السلوكية المعروفة. لكن الأمم الواعية المعتزة بتاريخها تركز على البطولات، والإنجازات، والتألق الشخصي في أبطالها التاريخيين، بدلاً من التركيز على نواقصهم البشرية.

الهجمة المجنونة على تاريخنا ورموزنا العامة التاريخية ليست بريئة، إذ يختلط فيها الجهل والهلوسات عند البعض، بالخطط الاستخباراتية الاستعمارية و«الإسرائيلية»، لتصبح تدنيساً للتاريخ يحتاج لمواجهة.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مسيرات العودة ومحاولات الإجهاض

عوني صادق

| الخميس, 24 مايو 2018

    في مقال الأسبوع الماضي، خلصنا إلى استنتاج يتلخص في مسألتين: الأولى، أن الجماهير الغزية ...

الذكاء الاصطناعي في خدمة السياسة الخارجية

جميل مطر

| الخميس, 24 مايو 2018

    استسلمت لمدة طويلة لمسلَّمة، لم أدرك وقتها أنها زائفة، غرست لدي الاقتناع بأن عقلي ...

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9879
mod_vvisit_counterالبارحة26599
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع168372
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر706553
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53872297
حاليا يتواجد 1476 زوار  على الموقع