موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

إيران تُدفع إلى قوس الأزمات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

رغم أن أحداث الاحتجاجات الشعبية الأخيرة التى شهدتها العاصمة الإيرانية طهران والعديد من المحافظات ليست هى الأولى من نوعها، وحتماً لن تكون الأخيرة، إلا أنها تكتسب أهمية استثنائية لكونها جاءت لتؤكد وتكشف حقيقة مهمة, وهى أن إيران التى كانت ومازالت، مثلها مثل القوى الإقليمية الأخرى خاصة تركيا وإسرائيل فاعلاً أساسياً فى تداعيات معظم الأزمات التى شهدتها الكثير من الدول العربية، باتت معرّضة هى الأخرى لتفجير أزمات داخلية، كما هو حال تركيا، وأنها لن تكون، ابتداءً من الآن، بمنأى عن الدخول فى ما بات يسمى بـ«قوس الأزمات» الذى شمل وطننا العربى وقبله شهدته أفغانستان، لكنه الآن يمتد إلى إيران وتركيا ومن ثم أخذ يشمل الرقعة الممتدة لإقليم الشرق الأوسط. إيران قد تكون مهيأة من الداخل للتعرض هى الأخرى لأزمات من عدم الاستقرار السياسي، بسبب ضخامة ما تعانيه من تراكمات الأزمات الاقتصادية والاجتماعية وغياب الحريات السياسية، لكن الأوضح أنها تُدفع من الخارج للوقوع ضمن «قوس الأزمات»، وما أعلن عنه مؤخراً من التوصل إلى «إستراتيجية مواجهة» مع إيران بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وقبله الأزمة التى فجرها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب برفضه اعتماد الاتفاق النووى الإيرانى وإعلانه عزمه على إنهاء الالتزام الأمريكى به، وبعده، تفجير أزمة دولية وإقليمية حول ترسانة إيران من الصواريخ الباليستية الدقيقة، والأهم هو احتلال إيران موقعاً عدائياً متميزاً فى إستراتيجية الأمن القومى الأمريكية الجديدة التى أعلنها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب منذ أيام، كلها شواهد تؤكد أن الاحتجاجات الحالية التى تشهدها إيران، حتى لو أمكن للنظام احتواؤها، هى مقدمات لأزمة كبيرة تنتظر إيران من شأنها أن تجعل إيران فى عمق قوس الأزمات، لأسباب كثيرة أبرزها ثلاثة أسباب. أول هذه الأسباب هى الأزمة الاقتصادية الاجتماعية التى تجتاح البلاد منذ فترة طويلة وبلغت ذروتها فى الأشهر الأخيرة على النحو الذى تحدث عنه الرئيس السابق محمود أحمدى نجاد فى معرض صراعاته مع الرئيس الإيرانى حسن روحانى ورئيس القضاء صادق لاريجاني. هذه الأزمة لها جذورها ولها أسبابها وفى مقدمتها العقوبات الاقتصادية الهائلة التى تتعرض لها إيران بسبب برنامجها النووى منذ سنوات طويلة وبالذات العقوبات الأمريكية والأوروبية إضافة إلى انخفاض أسعار النفط الذى هز الميزانية الإيرانية، وضخامة الإنفاق العسكرى وتبعات تمدد النفوذ الإيرانى فى الخارج، وهو ما أدركه المتظاهرون وعبروا عنه فى هتافاتهم «لا غزة ولا لبنان.. حياتى لإيران» فى اعتراض شديد وواضح لرفض هدر الإمكانيات على حساب رخاء الأوضاع المعيشية فى الداخل.

 

الواضح أن هذه الأزمات مرشحة لمزيد من التفاقم لأن أسبابها لم تجد أية معالجة من جانب الحكومة ولأن إيران معرضة لمزيد من العقوبات الدولية، والملايين من الإيرانيين يشعرون بـ «خيبة الأمل» وتعيش المردود السلبى لما يمكن تسميته بـ «انتكاسة ثورة التوقعات» هؤلاء توقعوا أن يكون مردود حل أزمة البرنامج النووى فى الاتفاق الدولى الذى جرى توقيعه فى يوليو 2015 انفراجاً فى الأوضاع المعيشية لأنهم ربطوا بين توقيع الاتفاق وبين رفع العقوبات، لكن العقوبات لم ترفع بالكامل خاصة من جانب الولايات المتحدة، والرخاء لم يتحقق، والأموال التى جرى تحصيلها جرى تبديدها فى المزيد من الإنفاق العسكرى وتوسيع النفوذ فى الخارج.

ثانى هذه الأسباب تفاقم الأزمات والصراعات السياسية الداخلية بين أركان النظام التى تصيب الملايين بالمزيد من الإحباط وفقدان الأمل فى مستقبل النظام. هذه الصراعات بلغت ذروتها فى الانتخابات الرئاسية الأخيرة التى أجريت هذا العام ووصلت إلى درجة التعريض والإهانة لشخص الرئيس حسن روحاني، لكنها تفاقمت هذه الأيام بين الرئيس السابق محمود أحمدى نجاد وكل من الرئيس الإيرانى حسن روحانى ورئيس القضاء صادق لاريجاني، والهجوم الحاد من رجال القضاء على شخص أحمدى نجاد ومساعده حميد بقائى الذى صدر بحقه أحكام قضائية أخيرة بلغت 63 عاماً، زاد من حدة هذه الصراعات التى وصلت إلى درجة توجيه أحمدى نجاد انتقادات حادة وغير مسبوقة لرئيس الجهاز القضائى ووصفه بـ «الغاصب» وطالبه بتقديم استقالته، مشدداً على أنه «يفتقر للمشروعية لسبب عدم امتلاكه للشروط المطلوبة لرئاسة القضاء»، كما برر حميد بقائى الأحكام الصادرة بحقه بأنها ترجع إلى أنه كشف عن 63 حساباً بنكياً تابعاً لشخص رئيس القضاء صادق لاريجاني. أزمات تكشف أن النظام يواجه التحدى من داخله بدرجة لا تقل عن تحدياته الخارجية. أما السبب الثالث، فهو جدية التربص الدولى والإقليمى بإيران بسبب دعم إيران ومساندتها لدول ومنظمات وحركات معارضة وبسبب إصرارها على تمديد نفوذها فى مناطق صدام مصالح مع الولايات المتحدة وأطراف إقليمية عديدة فى مقدمتها إسرائيل. الصراعات الراهنة المتفجرة ضد إيران وضد أعوانها وحلفائها خاصة فى لبنان واليمن والعراق تؤكد أن الاحتجاجات المتصاعدة حالياً داخل إيران سوف تجد ما يدعمها من الخارج مع إعلان أطراف كثيرة معادية لإيران مخططات لمواجهة واحتواء النفوذ الإيرانى وتصدير الأزمة إلى داخل إيران. أحدث هذه المخططات ما ورد فى تقرير للقناة العاشرة الإسرائيلية منذ أيام قليلة نقلاً عن مسئولين رفيعى المستوى أمريكيين وإسرائيليين كشف عن توصل واشنطن وتل أبيب إلى «إستراتيجية مواجهة مع إيران» عبر «وثيقة تفاهمات» تضمنت تشكيل طواقم عمل مشتركة تعمل ضد البرنامج النووى الإيرانى وضد التمدد الإقليمى لإيران فى مناطق هذا التمدد وضد حلفاء إيران، إضافة إلى طاقم خاص لمواجهة البرنامج الصاروخى الباليستى لإيران. إذا أضفنا إلى هذه الأسباب الثلاثة أن إيران مقبلة على مرحلة «خلافة سياسية» للمرشد على خامنئى فى ظل ما تعانيه من انقسامات حادة بين أطراف الحكم من إصلاحيين ومحافظين متشددين بكل ما يعنيه ذلك من توفير بيئة خصبة لتصعيد الصراعات والأزمات الداخلية، واحتمال انفلات التوافق الوطنى على الزعامة الجديدة، فى ظل غموض البديل المرجح لتولى تلك المسئولية، فإن الأرجح أن هذه الاحتجاجات الراهنة، إذا تم احتواؤها مثل احتجاجات أخرى سابقة، فإنها ستؤسس لمرحلة جديدة من الأزمات التى ستواجه إيران كغيرها من دول المنطقة وأنها ستكون مضطرة لتشرب من ذات الكأس التى فرض على معظم الدول فى المنطقة أن تتجرعها، والشاهد على ذلك أن الاحتجاجات التى بدأت بشعارات تسيطر عليها المطالب المعيشية أخذت تتحول إلى شعارات تطالب، ربما للمرة الأولى، بإسقاط رأس النظام فى صعود درامى للأحداث قد يصعب احتواؤه بسهولة.

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34933
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع159581
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر523403
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55439882
حاليا يتواجد 4867 زوار  على الموقع