موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

أمريكا تخدع العرب من جديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لو سألنا أنفسنا: ما هو المشهد السياسي والاجتماعي والاقتصادي العام الراهن للدول العربية وغيرها من الدول الإسلامية ودول العالم الثالث، لجاء الجواب بكل بساطة متسقا مع ظاهرة معاناة الفقراء من ارتفاع فواتير الماء والكهرباء ومشكلات الصرف الصحي وأزمات السكن والبحث عن العمل اللائق والحال هو الحال في بلدان مثل فلسطين والعراق وسوريا والصومال وليبيا وغيرها.

 

يضاف إلى ذلك هيمنة البلدان القوية والكبيرة كالولايات المتحدة وروسيا على دول صغيرة وفقيرة وبالمقابل ترتفع أصوات تدين استمرار الاعمال العدائية والممارسات الطائفية وتندد بالفساد ولكن من دون تأثير لذلك، اللهم إلا وجود صدى ضعيف يكاد لا يسمع صوته حتى بين جدران مبنى منظمة الأمم المتحدة في نيويورك.

في الوقت الراهن، غدا مشهد معارضات بحت أصواتها بارزا، وهي تعارض مشاريع الدول الكبرى والدول التي ينتمون اليها وتعارض نوايا الأحزاب والحركات السياسية التي تسيطر، هذا المشهد اصبح موجودا بينما يقر المتعاونون مع القوى الأجنبية في بلد كالعراق على النقيض من ذلك بشرعية التعامل مع الأجنبي طالما انه أهداهم حصة من الثروة والجاه والسلطة، ومثلما يقال ما ألذ المال حين يحول في الحساب أو يصبح في الجيب.

هذا هو ابسط وصف لحال بعض انحاء الامة العربية وحال دولها المحسوبة على العالم الثالث مع استثناءات لعدد قليل منها وبمستويات اخف أو اكبر من هذا الوصف، إلا أن الغالبية الكبرى من الدول العربية ودول العالم الثالث مع الأسف تعيش هذا الواقع المرير منذ خمسينيات القرن الماضي على الرغم من التضحيات التي قدمتها هذه الدول وشعوبها ضد قوى الاستعمار وقوى العدوان من أجل مستقبل افضل لها ولأجيالها لكنها فوجئت بواقع مرير وبوحش كريه يكشر عن انيابه في اقتناصها ومن ثم ابتلاعها لقمة سائغة من دون شفقة أو رحمة.

وهنا تبرز عدة أسئلة: هل هذا هو واقع البشر؟ ولماذا هذا الصراع منذ الأزل؟ القوي يأكل الضعيف، والأمم الكبيرة تستولي على الأمم الضعيفة.. وإلى متى سيستمر هذا الصراع؟ وما جدوى هذا الصراع؟ وما الذي اوصلنا إلى هذا الحال يا ترى؟ وهل ما يجري من تدهور الحال يمكن ان نطلق عليه جرثومة تصيب الإنسان وتنقل العدوى لغيره من البشر؟ أسئلة في الحقيقة تتردد وتجول بالنفس، وتحتاج إلى إجابات منطقية لعلها تروي ظمأ الجهل وشغف المعرفة.

وفي هذا الشأن، نقول، نعم هذا هو شيء من واقع البشر منذ قديم الزمان لكن التغيير بيدنا (لا يغير الله من قوم حتى يغيروا من أنفسهم)، الإنسان يقر بوجود تفاوت بينه وبين أخيه الإنسان فما بال الأمم والشعوب؟! ولكن هذا لا يجب أن يكون على حساب عدم التفاهم والتقارب والتعاون بين الأفراد أو بين الدول كمجتمعات إنسانية همها واحد وطموحاتها التعايش والاستقرار والتطور.

وعلى ذلك نقول ان ديمومة الصراع إنما هي من ناحية تعكس شيئا من همجية سلوك الإنسان في التشبث بمبدأ حقه في بقاء الصراع، ومن ناحية ثانية يعكس حق الإنسان في الاختلاف عن غيره من البشر بغض النظر عن النتائج السلبية، وهذا ينعكس أيضا على الدول والشعوب، وعليه، يستمر القوي في العدوان على الضعيف، وأكل خيراته.

ومن الطبيعي ان يستمر هذا الصراع، فبقدر ان هناك داعمين للعدوان على الأفراد واحتلال الدول، فإن هناك آخرين ضد هذه السلوكيات ويرفضون الخنوع لقوى العدوان والمحتلين لأراضيهم وناهبي الخيرات، هذا من جانب، ومن جانب آخر، لكون هذه البلدان المملوءة بالخيرات كالقارة السوداء (الإفريقية) على سبيل المثال تمثل أوطانهم.

إذن هم أحق بها لأنهم هم سكان هذه الأوطان الأصليون وليس القادمين من الدول الأوروبية، الذين استوطنوا فيها كما هو الحال في جنوب إفريقيا حين استقر الهولنديون والبريطانيون وغيرهم فيها.

ويبدو لي ان الصراعات بين الأفراد ستستمر، اللهم إلا بارتفاع نسبة الوعي بين الناس وكذلك ستستمر الصراعات بين الدول الغنية والكبيرة مع الدول الصغيرة، ولا يكفي ان يوجد ميثاق يفصل في الحقوق الشرعية والتاريخية والاقتصادية والجغرافية بين الدول مادامت هناك 5 دول يحق لها (النقض) ضد ارادة المجتمع الدولي، بينما باقي دول العالم لا يحق لها ذلك كما هو حال الولايات المتحدة في اعتراضاتها على الدول التي عارضت قرار الرئيس ترامب باعتبار (القدس) عاصمة ابدية لإسرائيل، غير عابئ بامتعاضات دول العالم بل زاد على ذلك إعلانه وقف المساعدات المالية ضد الدول التي ستصوت ضد قرار ترامب.

الصراعات بين دول العالم ستستمر وخاصة في دول منطقة الشرق الأوسط، هذه المنطقة منطقة مهمة للمصالح الغربية، ونحن أبناء المنطقة العربية نعاني من شراسة من يصلون إلى السلطة في أمريكا وعدم التزامهم بمبادئ الشرعية الدولية واحترام العلاقات الثنائية مع دولنا، ومع ذلك نثق في أي رئيس يصل ونصفق له تصفيقا حارا، المهم نجد ترامب حاليا يحابي إسرائيل مثلما حابى الرئيس أوباما إيران وصمت عن الملف النووي، وكان العرب أول الخاسرين لأن الثقة العمياء تضيع الحقوق، ونسينا مقولة أوباما نفسه حين وصل إلى السلطة (لو وضعت أحمر شفاه على شفتي خنزير، يظل خنزيرا).

وختاما نقولها بصراحة: «ليس لدينا أي ثقة في أي رئيس أمريكي»، هؤلاء تجار، ورجال أعمال (بزنس) يتاجرون بالمنطقة ومصالحها بحجة أن الولايات المتحدة ستحمينا من أعدائنا.. وهي في الوقت ذاته تقول لإسرائيل انها تحميها من أعدائها بالمنطقة، ومن كثرة الأعداء والأصدقاء بحسب التصنيف الأمريكي الجديد، زادت فاتورة الحماية الأمريكية التي يدفع ثمنها العرب.

 

مكي حسن

كاتب وصحفي من البحرين

 

 

شاهد مقالات مكي حسن

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34592
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع159240
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر523062
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55439541
حاليا يتواجد 4749 زوار  على الموقع