موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

فعل صهيوني عنصري وقبيح

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

اقتحام النائب الصهيوني في حزب الليكود اليميني الفاشي أورين حازان ,حافلة لأهالي معتقلين فلسطينيين, كانت في طريقها من قطاع غزة إلى سجن “نفحة”, وتوجيهه لهم وابلا من الشتائم والسباب, هو فعل قبيح من صهيوني عنصري زنديق, لا يمكن لحدث مثله أن يكون إلا في عصابة زنادقة في ثوب دولة! ولكن تأتي الرياح لا كما تشتهي السفن الصهاينة, وبخاصة إذا كانت رياحا فلسطينية , الرياح هذه المرّة تمثلت في المرأة الفلسطينية العربية الكنعانية اليبوسية الأصيلة عندما تصدت لهذا العنصري الكريه, ذي الرائحة الشايلوكية النتنة ” والتي مثلما قال شاعرنا الكبير المتنبي .. لا يأخذ الموت نفسا من نفوسهم… إلا وفي يده من نتنها عود”, توجه المأفون إلى إحدى النساء سائلاً عن اسم المعتقل الذي تتجه لزيارته, فقالت إنها متجهة لزيارة ابنها في السجن. فما كان من القميء القبيح حازان الا أن بادرها بالقول: :ابنك الحشرة ما الذي فعله؟” فردت عليه: ” ليس حشرة وانا لن اجيبك على سؤالك”. فرد عليها المتوحش المسعور: ابنك كلب” فردت عليه: “ابني ليس كلبا وإنما هو أرجل الناس وانت الكلب”. وبدأ حازان باستفزاز السيدة الفلسطينية من جديد, فردت عليه: “ابني رجل بكل ما تعنيه الكلمة من معنى”.ومن ثم قال لها:أنا عضو كنيست”, فردت عليه السيدة الفلسطينية: “سواء أكنت عضو كنيست أو نتنياهو نفسه, أولادنا فوقكم جميعا”.

 

بالتأكيد , فإن خبراء اللغات ,عندما انتقوا أوصاف الذم والقدح لفئة معينة من البشر, لم يحسبوا أن كيانا عنصرياً كريهاً سيقوم في فلسطين, وإلا لاخترعوا كلمات أشد وطأة من التي نعرفها في وصفهم, ألفاظ تعكس حقيقة حقدهم الكريه على البشرية وعلى كل ما هو إنساني! تماماً مثلما لم يعاصر شكسبير مأساة الشعب الفلسطيني ولا جرائم الفاشية الصهيونية بحقه على مدى يقارب القرن, رغم ذلك أبدع مسرحيته “تاجر البندقية”التي يصور فيها نفسية المرابي اليهودي “شايلوك”, وإصراره على قطع رطل لحم من جسد مَدين فقير له لم يفِ بدَينه للمرابي في موعده!. كذلك كان نصيب الشاعر ت. س. إليوت عندما نشرت زوجته فاليري, مخطوطة قصيدته الأكثر ذيوعاً في الشعر الحديث “الأرض اليباب” أو بالعنوان الآخر “الخراب”. وبسبب نشر هذه القصيدة من قبل صديقه عزرا باوند, جرى اتهام الأخير أيضاً بنفس التهمة. نصيب الفيلسوف الألماني مارتين هايدغر كان أشد قسوة, عندما اتهمته الحركة الصهيونية “بالاصطفاف إلى جانب الرايخ الثالث” و”العداء للسامية”!, هذا رغم تأكيد الفيلسوف الفرنسي جاك دريدا (في كتابه “هايدغر والسؤال”), أن هايدغر أدان النازية فلسفياً, وبأشكال مختلفة أخرى, خاصة من خلال تحذيره من خطر تدمير الإنسان ,وهو ما أكده أيضاً الفيلسوف اليهودي الليتواني الأصل إيمانوئيل ليفيناس، الذي شكك بالتهمة.

في حقيقتهم, فإن هؤلاء الصهاينة جيشا ومدنيين, مرعوبون من الفلسطيني! طفلاً كان أو شابّاً, امرأةً أو رجلاً, شيخاً أو وليداً. حيّا أو ميتاً. الفلسطيني يذكّرهم بحقيقة غربتهم عن أرضنا, بحقيقة انتمائه لهذه الأرض . وبالتالي يستشرسون في قمعهم الناتج عن الحقد العالي على الإنسانية عموماً, فكيف على الفلسطيني؟ لذلك , هزمت امرأة هذا الفاشي الأحمق! إنها الأم الفلسطينية ,التي رسمها مكسيم غوركي في روايته تماما كما الشابة الفلسطينية عهد التميمي التي ضربت كفين على وجهي جنديين صهيونيين دون حساب للعواقب . أود أن أسأل هذا المعتوه الكريه , سؤالا باللهجة الفلسطينية القحّ: ” أتعرف من أين هي قرعة رأس أمك؟” , وحتى أريحك , إنها من كراكوف في بولندا, حلّ عنا, وغادرنا حتى ولو إلى جهنم , المهم حلّ عنا أيها المهووس! وتقولون عن حل الدولتين؟ والله لو حوّل الله ملائكته بشرا, وشاء لهم أن يعيشوا مع الصهاينة , لما استطاعوا!.

نؤكد, أنه ورغم الفاشية الصهيونية في قمع الشعب الفلسطيني, على مدى يقارب المئة عام , من المنظمات الإرهابية الصهيونية بدايةً, ثم على أيدي وليدها القسري الصهيوني, فإن شعبنا لم يرهب يوماً قمعاً مهما بلغت حدود وحشيته, لذلك نرى صورا لأطفال ونساء وشيوخ وشباب فلسطينيين, وهم يواجهون جنوداً غزاة , خائفين رغم تزنرهم بالأسلحة الجديدة سريعة الطلقات, تؤازرهم قطعان كبيرة من الأعداد من المستوطنين المتوحشين الهمجيين, الذين لا أمكنة لهم, سوى زرائب محاطة بأسلاك شائكة , وحراسات عليهم تمتد ليلا نهاراً , خوفاً من انفلات أحدهم. .. هؤلاء الحشرات السامة, الهمجيين, الزنادقة الفاشيين!.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10287
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع83209
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر447031
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55363510
حاليا يتواجد 4591 زوار  على الموقع