موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

خيرى منصور: مصر في ذاكرة إيريك رولو!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


الأهرام- السبت 5 مايو 2018 السنة 142 العدد 47997

اسمان ما إن يرد أي منهما في أي سياق ذي علاقة بالصحافة حتى يستدعي الآخر على الفور، لأن هناك عوامل موضوعية وأخرى ذاتية، أدت الى اقتران الاسمين في الذاكرة العربية هما ايريك رولو وألان غريش،

فقد نشأ الاثنان في مصر، وشملتهما عبقرية التمصير التي تحدثنا عنها في مقال سابق، وهما يتحدثان العربية بطلاقة، واللهجة المصرية على نحولا يتيح مجالا للشك بأنهما مصريان، لهذا لم يكن غريبا ان يقدم ألان غريش لكتاب صديقه ويتحدث عن إمبراطوريته، في جريدة لوموند، التي عمل بها ألان غريش زمنا طويلا، وبالتحديد في لوموند ديبلوماتيك.

يقول غريش بأسلوب روائي شائق، تحرك الترام لتوه من هليوبوليس كعادته كل صباح واستوى الشاب في مقعده ليلحق بمحاضرته بكلية الحقوق في جامعة فؤاد الاول ولمحت عيناه لصوصا يهشمون واجهة احد المحال فما كان منه الا ان قفز من مقعده ليجد الجناة يهربون في سيارة ويستقل سيارة أجرة محاولا اللحاق بهم.

ذلك الشاب هو ايلي رافول الذي اصبح اسمه فيما بعد ايريك رولو وهو مصري يهودي وليس يهوديا مصريا، رغم الكلفة الباهظة التي يدفعها أي يهودي لا تصطاده الصهيونية بشباكها، ومنذ ذلك الوقت بقى ايريك رولو وفيا لأرض الميلاد ومسقط الرأس، فكان شاهدا على كل ما مرت به مصر والشرق الاوسط منذ عام 1952، والتقى الزعيم الراحل عبد الناصر، وكتب في اللوموند عام 1967 وبعد حرب حزيران مقالات أغضبت إسرائيل بحيث سعت بعض الدوائر الصهيونية الى منعه من دخول إسرائيل.

واريك رولو تربى في بيت يهودي علماني، وكان ابوه كما يقول في مذكراته مناوئا لكل صور القومية اليهودية، شأن العديد من المثقفين اليهود الذين عاشوا في مصر ومن ابرزهم شحاتة هارون الذي اوصى بأن يشمل نعيه في جريدة الاهرام ثلاث عبارات ذات مغزى إنساني عميق، هي انه سيكون مع الزنوج اذا تعرضوا للاضطهاد ومع اليهود اذا تعرضوا للاضطهاد وسيكون فلسطينيا مع الفلسطينيين اذا شمهلهم الاضطهاد أيضا.

كتب اريك رولو الكثير عن معظم الاحداث التي مرت بالشرق الاوسط وفي مقدمتها الحرب العربية الإسرائيلية وكان في معظم مقالاته يثير ردود افعال مضادة في إسرائيل لأنه يغرد خارج السرب ويحاول ان ينجو من حالة الارتهان التي تعرض لها كثير من الصحفيين الأوروبيين ومنهم من كان مهددا بالتصنيف في خانة اعداء السامية، وهذا ايضا ما فعله آلان غريش الذي اصدر في بواكير ما سمى الربيع العربي كتابا بالغ الاهمية، تعرض فيه لنقد برنارد هنري ليفي الذي ضبط ايقاع قلمه وخطواته ايضا على المارشات العسكرية لحلف الناتو ولعب دورا في الترجمة الميدانية لأطروحة لكونداليزا رايس الملغومة تحت عنوان ملتبس هو الفوضى الخلاقة، لكنه حين حاول نقل خدماته الى ميدان التحرير في القاهرة ادرك على الفور انه أصبح مكشوفا، وان القناع الليبرالي سقط عن وجه الفيلسوف المؤدلج حتى النخاع، وكان الفصل الذي كتب عنه الان غريش بعنوان مثير هو برنارد ليفي ليس فيكتور هوجو واستشهد بنصوص كتبها ليفي في شتى المناسبات، وكانت ملغومة وتفتقر الى النزاهة لأنه منحاز للأيديولوجيا التي حددت بوصلته منذ البدء.

ومن المعروف ان ايريك رولو حاول انصاف العرب وفي المقدمة منهم مصر في حروبها الدفاعية وادان إسرائيل وكتب مقالا ضد ما يسمى الحرب الاستباقية انسجاما مع استراتيجية إسرائيلية مضللة كان بن جوريون قد اسس لها عندما اطلق على جيش هجومي اسم جيش الدفاع، ففي الفترة الفاصلة بين عامي 1948 و1967 شنت إسرائيل اكثر من مائة وستين هجوما على قرى عربية، وكان آخرها الهجوم الأخير على قرية السموع، يقول رولو انه في إحدى المناسبات في إسرائيل سمع من شالوم كوهين المناهض للصهيونية والذي انتخب نائبا في الكنيست عبارات اثارت عاصفة من الاستنكار ضده منها انه قال باللغة العربية من المضحك ان اليهود الذين يدعون لأنفسهم تاريخا بائدا قبل الفي عام يرفضون الاعتراف بشعب فلسطينى راسخ على ارضه منذ ثلاثة عشر قرنا، لهذا وصفه الراديكاليون من الغلاة في الاوساط الإسرائيلية بأنه احد المعتوهين المهمشين، وهذا ايضا ما تعرض له يهود آخرون اعلنوا العصيان على الصهيونية ومنهم المؤرخون الجدد بدءا من نبى موريس وكذلك شلومو رايخ الذي يعيش في فرنسا، واصدر كتابا بعنوان «يوميات يهودي ساخط» يقول فيه إن إسرائيل ستظل تركض من نصر الى نصر باتجاه هزيمتها !!

وهناك ايضا حادثة يرويها رولو تفضح - رغم بساطتها- ذهنية محتقنة، ترشح منها فوبيات ذات فحيح عنصري، هي تغطيته نبأ اغتيال روبرت كينيدي في اللوموند، فقد كتب ان المتهم باغتيال كيندي هو سرحان بشارة سرحان الفلسطيني اللاجئ في الأردن مما دفع ابا ايبان وزير خارجية إسرائيل الى الصعود على منصة الكنيست للتنديد بتحيز صحيفة لوموند واتهمها، كما اتهم رولو ايضا بأنها تتمنى زوال دولة إسرائيل لأن سرحان بشارة كما قال ابا ايبان عربي اردني ولا شيء آخر.

لقد التقى رولو معظم الزعماء العرب بصفته الصحفية، وبقى حتى آخر ايامه يحمل ذكريات يختلط فيها الفرح الطفولي بالشجن عن مصر التي درس في جامعتها، وأسهمت في تكوين شخصيته منذ صباه! وهذا ايضا ما يقوله صديقه وزميله في لوموند آلان غريش لأن عبقرية التمصير التي اشرت اليها لم تتوقف عند تمصير رواد التنوير الذين لاذوا بمصر من عسس العثمنة والتتريك فقط وابرزهم عبد الرحمن الكواكبي صاحب طبائع الاستبداد بل شملت اوروبيين غيروا اسماءهم واقاموا في مصر حتى الموت.

ولو اتيح لأي عربي ان يلتقى رولو او غريش وهو لا يعرفهما ودار بينه وبينهما حوار عن أي شيء لما شك للحظة واحدة بأنهما مصريان حتى النخاع. والنعي الذي اشترطه شحاتة هارون لنفسه يختصر حياة من كانوا عسيري الهضم على الصهيونية، لأن مصر كما وصفها الراحل الاب شنودة وطن يقيم في داخل من ولدوا وعاشوا فيها وليس خارجهم!!.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قالت الصحف

د. جلال أمين: ماذا حدث للماركسية؟

| الاثنين, 14 مايو 2018

الأهرام- الأثنين 14 مايو 2018 السنة 142 العدد 48006 في هذا الشهر يكت...

د. سمير أمين: الرأسمالية مرحلة عابرة في التاريخ

| الاثنين, 14 مايو 2018

الأهرام- السبت 12 مايو 2018 السنة 142 العدد 48004 إن مبدأ التراكم بلا توقف الذ...

خيرى منصور: مصر في ذاكرة إيريك رولو!

| السبت, 5 مايو 2018

الأهرام- السبت 5 مايو 2018 السنة 142 العدد 47997 اسمان ما إن يرد أي منه...

سمير أمين: الاحتكارات المالية وسلطتها المطلقة

| الجمعة, 4 مايو 2018

الاهرام - السبت 14 أبريل 2018 السنة 142 العدد 47976 لا تسيطر الاحتكارات على الح...

هاني المصري: مسيرة العودة ... نحو الوحدة أم الانفصال؟

| الأربعاء, 4 أبريل 2018

موقع مسارات الإلكتروني - الثلاثاء, 3 نيسان (أبريل), 2018 أعادت مسيرة العودة، التي جرت في ...

د. سمير أمين: الانتخابات الإيطالية.. انتحاراليسار وعودة الفاشية

| السبت, 17 مارس 2018

الأهرام- السبت 17 مارس 2018 السنة 142 العدد 47948 ان الانتخابات الإيطالية في مارس 201...

د. نوال السعداوي: المكبوت تحت الضلوع يخرج للشارع

| الخميس, 15 مارس 2018

الأهرام- الأربعاء 14 مارس 2018 السنة 142 العدد 47945 ما الكتابة الإبداعية إلا النطق بال...

د. جلال أمين: حديث عن الموسيقى

| الخميس, 15 مارس 2018

الاهرام- الأثنين 12 مارس 2018 السنة 142 العدد 47943 لا أذكر أين قرأت هذه الع...

د. سمير أمين: تكريس استقلالية سياسة روسيا في الساحة الدولية

| الجمعة, 9 مارس 2018

  الأهرام- السبت 3 مارس 2018 السنة 142 العدد 47934 في مواجهة مشروع عسكرة العولمة ...

د. جلال أمين: ذكريات عمرها ستون عاما

| الاثنين, 5 مارس 2018

الأهرام - الأثنين 5 مارس 2018 السنة 142 العدد 47936 في أواخر يناير 1958، أي ...

نبيل عبد الفتاح: صانعات الهوية في السينما

| الخميس, 1 مارس 2018

الأهرام - الخميس 1 مارس 2018 السنة 142 العدد 47932 تشكيل الهويات الوطنية من الع...

إلياس سحاّب: القدس وحق العودة جوهر القضية

| الخميس, 1 مارس 2018

الخليج الاماراتية- 28 فبراير 2018 ليس فيما يواجهنا من تدهور متواصل في المسار الدبلوماسي وال...

المزيد في: قالت الصحـــف

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16806
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع16806
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر770221
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57847770
حاليا يتواجد 2548 زوار  على الموقع