موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

د. نوال السعداوي : الأبوة الأرقى والرجولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


المصري اليوم- الاثنين 23 اكتوبر 2017 - العدد 4880

رأيت الشاب المصري يمشي بقامته الممشوقة في حديقة الأطفال، يحمل ابنه فوق صدره، مزهواً سعيداً، يتطلع الطفل بانبهار للدنيا، عيناه سوداوان يكسوهما بريق باهر،

ملامحه مزيج مبدع من ملامح أبيه وأمه، يرث الأطفال الأذكياء أفضل الجينات من الآباء والأمهات والجدات والأجداد، إنها نظرية الانتخاب الطبيعي، يختار الجيل الجديد من الجيل القديم الأجمل والأرقى إنسانياً، هكذا يتطوَّر علم الوراثة والبيولوجيا وخلايا المخ، كما يتطور علم الفلسفة والطب والأخلاق والأدب والثقافة، لم تعد الأبوة تعني «كيس فلوس» للإنفاق على الأطفال والزوجة والأسرة، أصبح الحنان والحب ورعاية الطفل مسؤولية الأم والأب معاً، لم تعد الأمومة تعني التفرغ لأعمال البيت والأطفال، والاعتماد على الزوج في دفع المصاريف والنفقة. تخلَّف قانون الأسرة المصري عن العصر لكن المرأة بدأت - في الواقع المصري الجديد- تتساوى مع الرجل في الحقوق والواجبات، تعمل خارج البيت وتتقاضى أجراً مساوياً لزميلها وتشاركه مسؤولية الإنفاق على الأطفال والأسرة، وبدأ الرجل يشارك زوجته أعمال البيت ورعاية الأطفال.

تتطور مفاهيم الرجولة والأنوثة والأبوة والأمومة وتتغير القيم، بدأ الزوج يحترم العمل في المطبخ ورعاية الطفل، ولم تعد الزوجة تخجل من دفع المصاريف والإنفاق على الأسرة، يواكب هذا التغير (في العالم وفي بلادنا) تطور المخ والمفاهيم والمجتمع.

يؤدِّي الرقي الإنساني المتزايد جيلاً بعد جيل إلى إلغاء الفواصل الحادة بين الرجولة والأنوثة، والأبوة والأمومة، لم تعد الشوارب والعضلات والصوت الخشن دليل الرجولة، ولم تعد البشرة الملساء منزوعة الشعر دليل الأنوثة، لم يعد التفرغ بالبيت لرعاية الأطفال يعني الأمومة، ولم يعد التفرع للعمل خارج البيت يعني الرجولة، أصبحت الفتاة المصرية ممشوقة القوام مثل زميلها، تواجه العالم بوجه سافر مثل وجهه، مغسول من المساحيق والألوان، تناقش زوجها أو زميلها بالعقل والحق، تثبت عينيها في عينيه، كما يثبت عينيه في عينيها.

منذ نصف قرن وأكثر، في أول زيارة لمدينة استوكهولم، كنت أتمشى مع صديقتي السويدية في حديقة للأطفال بجوار الفندق الذي أقمت فيه، كانت الشمس ساطعة والجو رغم البرودة منعشاً، والأمهات داخل الحديقة يلعبن مع أطفالهن، والأطفال سعداء يزقزقون كالعصافير، أصحاء، بوجوه متوردة كالزهور، بنات وأولاد، منهم من يمشي فوق قدميه مستمتعاً بالقفز أو بالجري، ومنهم من يجلس داخل عربته الصغيرة متطلعاً باندهاش مبدع، أو غارقاً في نوم عميق ممتع، رأيت شاباً سويدياً يحمل طفله فوق صدره، يمشي مزهواً بأبوته، لا يخجله أنه رجل وسط المربيات والأمهات وربات البيوت، وأنه يقوم بعمل لا يقوم به الرجال (رعاية الطفل)، عمل خاص بالنساء، منذ نشوء الزواج والأسرة الأبوية، تأملته بدهشة فابتسم، وهز رأسه بالتحية، سألني: من أين؟ قلت مصر: قال: ربما منظري غير مألوف، لكن هنا في السويد أصبح الأمر واقعاً، وأنا أفضل اللعب مع طفلي تحت أشعة الشمس في الهواء الطلق على قضاء النهار في مكتبي الضخم المغلق، كالمدير الكبير بالشركة الصناعية التجارية، أقوم بعمل ممل متكرر كل يوم، يبعث على السأم والضجر والاكتئاب، وضحك الأب وابتسم الطفل، وقلت: معك حق، لكن ألا تشعر بالحرج وأنت تقوم بعمل المرأة وسط النساء؟ قال: ولماذا أشعر بالحرج يا سيدتي، بالعكس أشعر بالراحة والعدالة، لأن تقسيم العمل يجب ألا يكون على أساس الجنس، بل الإرادة الشخصية والاختيار الحر والكفاءة، ولأنني أكتشف أن أخلاق النساء أفضل من أخلاق الرجال، والحديث مع الأطفال يلهمني أكثر من الحديث مع الكبار الذكور ذوي السلطة، لا تتصورين سعادتي وأنا ألاعب طفلي وأشهد الفرح في عينيه وهو يلعب معي ويجري مع الأطفال، وأسمع ضحكته الصافية النابعة من أعماق قلبه، تدهشني أسئلته الذكية عن كل ما يراه، أنا أتعلم من الأطفال يا سيدتي، وأرى ما لم أكن أراه من الزيف وتناقضات الحياة، يلتقطها الطفل بذكائه الفطري، لم يتبلد إحساسه بالتعليم الرسمي والنفاق اليومي الذي نعيشه نحن الكبار.

وردَّت صديقتي السويدية: أوافقك تماماً يا سيدي، وأرجو منك أن تشجع زوجي على هذا الدور الجديد للأب، لأن أغلب الرجال السويديين غير متطورين. ضحك الشاب وقال: أنا أعطي دروساً لزملائي الرجال في الشركة، وأشرح لهم مزايا الأبوة الإنسانية الأرقى، وكيف نتعلم من الصداقة مع أطفالنا ما لا نتعلمه في حياتنا الذكورية المغلقة بالأنانية والتنافس والعنف.

عدت إلى مصر متحمسة لأتحدث مع زوجي عن مزايا الأبوة الأرقى، فإذا به يتحدث عن مضار سفر الزوجات إلى الخارج، ثم قال: «كان لازم أمنعك من السفر»؟.

وكانت القوانين المصرية (حينئذ) تمنع الزوجة من السفر إن لم يكتب زوجها إقراراً بخط يده موافقاً على سفرها، وأن يشهد على صحة توقيعه اثنان من الموظفين بالكادر الحكومي العالي، وانتهى النقاش باختياري السفر بإرادتي الحرة، وقدمت استقالتي من مؤسسة الزواج.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قالت الصحف

د. جلال أمين: ماذا حدث للماركسية؟

| الاثنين, 14 مايو 2018

الأهرام- الأثنين 14 مايو 2018 السنة 142 العدد 48006 في هذا الشهر يكت...

د. سمير أمين: الرأسمالية مرحلة عابرة في التاريخ

| الاثنين, 14 مايو 2018

الأهرام- السبت 12 مايو 2018 السنة 142 العدد 48004 إن مبدأ التراكم بلا توقف الذ...

خيرى منصور: مصر في ذاكرة إيريك رولو!

| السبت, 5 مايو 2018

الأهرام- السبت 5 مايو 2018 السنة 142 العدد 47997 اسمان ما إن يرد أي منه...

سمير أمين: الاحتكارات المالية وسلطتها المطلقة

| الجمعة, 4 مايو 2018

الاهرام - السبت 14 أبريل 2018 السنة 142 العدد 47976 لا تسيطر الاحتكارات على الح...

هاني المصري: مسيرة العودة ... نحو الوحدة أم الانفصال؟

| الأربعاء, 4 أبريل 2018

موقع مسارات الإلكتروني - الثلاثاء, 3 نيسان (أبريل), 2018 أعادت مسيرة العودة، التي جرت في ...

د. سمير أمين: الانتخابات الإيطالية.. انتحاراليسار وعودة الفاشية

| السبت, 17 مارس 2018

الأهرام- السبت 17 مارس 2018 السنة 142 العدد 47948 ان الانتخابات الإيطالية في مارس 201...

د. نوال السعداوي: المكبوت تحت الضلوع يخرج للشارع

| الخميس, 15 مارس 2018

الأهرام- الأربعاء 14 مارس 2018 السنة 142 العدد 47945 ما الكتابة الإبداعية إلا النطق بال...

د. جلال أمين: حديث عن الموسيقى

| الخميس, 15 مارس 2018

الاهرام- الأثنين 12 مارس 2018 السنة 142 العدد 47943 لا أذكر أين قرأت هذه الع...

د. سمير أمين: تكريس استقلالية سياسة روسيا في الساحة الدولية

| الجمعة, 9 مارس 2018

  الأهرام- السبت 3 مارس 2018 السنة 142 العدد 47934 في مواجهة مشروع عسكرة العولمة ...

د. جلال أمين: ذكريات عمرها ستون عاما

| الاثنين, 5 مارس 2018

الأهرام - الأثنين 5 مارس 2018 السنة 142 العدد 47936 في أواخر يناير 1958، أي ...

نبيل عبد الفتاح: صانعات الهوية في السينما

| الخميس, 1 مارس 2018

الأهرام - الخميس 1 مارس 2018 السنة 142 العدد 47932 تشكيل الهويات الوطنية من الع...

إلياس سحاّب: القدس وحق العودة جوهر القضية

| الخميس, 1 مارس 2018

الخليج الاماراتية- 28 فبراير 2018 ليس فيما يواجهنا من تدهور متواصل في المسار الدبلوماسي وال...

المزيد في: قالت الصحـــف

-
+
10
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5639
mod_vvisit_counterالبارحة28050
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع95290
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر575679
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54587695
حاليا يتواجد 2500 زوار  على الموقع