دواء واحد لعلاج أمراض القلب والسكري

الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017 09:58 الأخبار - صحة وتكنولوجيا
طباعة

فيلادلفيا (الولايات المتحدة) - أفاد علماء أنهم يطورون دواء جديدا للوقاية من أمراض القلب والسكري من النوع الثاني عن طريق تناول حبة واحدة منه.

وأوضح العلماء أن المرضين مرتبطان بالجينات ذاتها، وهما السببان الرئيسيان للوفاة حول أنحاء العالم.

وكشفت الدراسة التي استندت إلى بيانات الحمض النووي لأكثر من 250 ألف شخص عن سبع طفرات جينية جديدة تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري من النوع الثاني، وتعطي الدراسة الحديثة الأمل في العلاج المستقبلي.

ووفقا لموقع روسيا اليوم نقلا عن "ديلي ميل" قال البروفيسور دانيش صالحين وهو عالم الأوبئة في جامعة بنسلفانيا، والمشرف على الدراسة، إن "نتائج تجربتنا تفتح فرصا جديدة لخفض خطر الإصابة بتلك الأمراض، من خلال حبة دواء واحدة".

وأضاف صالحين "ينبغي تطوير أدوية مرضى السكري من النوع الثاني لتكون ذات آثار إيجابية أو محايدة على أمراض القلب التاجية، حيث سيتم التركيز على تلك المسارات الأكثر ارتباطا بين كلا المرضين".

وذكرت الدراسة التي نشرت في مجلة "نيتشر جينيتيكس" أن النتائج تساعد على شرح الصلة بين المرضين.وقال العلماء إن الدراسة كشفت 16 عامل خطر جينيا جديدا للسكري، وعاملا واحدا لأمراض القلب التاجية، بالإضافة إلى تطور الحمض النووي الذي يؤثر على المسارات البيولوجية بما في ذلك تكاثر الخلايا المرتبطة بمرض السكري والقلب.

وأظهرت الدراسة أن المتغيرات الجينية المرتبطة بمرض السكري تميل إلى الاختلاف في آثارها الواضحة على أمراض القلب اعتمادا على آلياتها.ويخطط فريق الدراسة لإجراء تجارب أخرى لتحديد الطرق المحتملة لمعالجة المرضين بوقت واحد.( المصدر: ميدل ايست اونلاين)