التدخين يصيب كبار السن بالوهن

الاثنين, 21 أغسطس 2017 15:29 الأخبار - صحة وتكنولوجيا
طباعة

لندن - حذّرت دراسة بريطانية حديثة، من أن التدخين يزيد من خطر إصابة كبار السن بالضعف البدني بالمقارنة بغير المدخنين أو من أقلعوا عن التدخين.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة أوكسفورد البريطانية، ونشروا نتائجها اليوم الجمعة، بدورية (Age & Ageing) العلمية.وأوضح الباحثون أن الضعف البدني يشمل فقدان الوزن، والإرهاق، والوهن، والمشي البطيئ، وانخفاض النشاط البدني.

وللوصول إلي نتائج الدراسة، تابع الباحثون 2542 مشاركًا، متوسط أعمارهم 60 عامًا، وقسّموهم إلي مجموعتين، مدخنون وغير مدخنين.كما قسّم الفريق مجموعة غير المدخنين، إلي قسمين، الأول المدخنون السابقون، والثاني من لم يدخنوا مطلقًا.

وأظهرت الدراسة أن كبار السن المدخنين يزيد خطر إصابتهم بالضعف بنسبة 60?، بالمقارنة مع من أقلعوا عن التدخين أو لم يدخنوا مطلقًا.وذكر الباحثون أن هناك أخطارا إضافية للتدخين، حيث أنه يرفع خطر الإصابة بعدد من الأمراض، مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن، ومرض القلب التاجي والسكتة الدماغية، كما يمكن أن يسبب آثارًا سلبية على صحة الأشخاص الجسدية والنفسية والاجتماعية.

وقال الدكتور جوتارو كوجيما، قائد فريق البحث: "أظهرت دراستنا أن التدخين يصيب الإنسان بالضعف".وأضاف أن التحليلات الإضافية كشفت أن التدخين يسبب مرض الانسداد الرئوي المزمن وأمراض القلب".

وكانت دراسة دولية حديثة أفادت بأن التدخين يقتل شخصا من بين كل 10 أشخاص في العالم، وأن حالة وفاة تقع كل 8 ثوان بسببه.وأضافت أن التدخين يعد المسبب الأكبر للعديد من الأمراض، إذ أن التبغ هو العامل الرئيسي في الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية وأمراض الكلى المزمنة، بالإضافة إلى تدهور العديد من الحالات، ووصولها إلى السرطان.(المصدر: ميدل ايست اونلاين)