موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ الذي أحدثه التطور العلمي على الفلسفة، بسبب التسارع الكبير في المنجزات العلمية، الذي لم يتح للفيلسوف بناء أسس تملك ثباتاً نسبياً، لبناء منظور فلسفي جديد. وقد نشرت رؤيتي عن هذا الموضوع في عدد من الصحف العربية، من بينها صحيفة الخليج.

 

أثر التطورات العلمية، في جوانبها السلبية، لم يقتصر على علاقة العلم بالفلسفة، بل أسهم في أمور كثيرة، من بينها تضعضع الهويات، التي كانت تضفي على النوع الإنساني، خصباً وثراء، والانتقال من عالم الثقافات المتعددة إلى الثقافة الواحدة، بحيث بات القول مألوفاً، إن العالم كله، تحوّل إلى قرية صغيرة.

في هذا السياق، يشير الفيلسوف الفرنسي إدجار ميلان، حول التطورات الكبيرة التي أحدثتها التطورات العلمية، في كتابه «المنهج والأفكار - مقامها حياتها عاداتها وتنظيمها»، إلى ضرورة التمييز بين عالم الثقافة الإنسانوية، وعالم الثقافة العلمية. إن هناك حالة انفصام، بين الأمرين. هذا الانفصام خلق معارضة، بين مجال الروح والقلب، وبين عالم العقل والتقنية، بحيث أصبحت المعارضة بين الأمرين تخلق نزاعاً، كان في بدايته منتجاً وخلاقاً، لكنه فيما بعد بات مأزوماً، بما أدى إلى خلق صدوع في الوعي الجمعي.

إن هذا الانفصام، مؤداه أن المنظومات الفكرية، تكون مغلقة ومفتوحة، في آن معاً. مغلقة بمعنى أنها تحمي نفسها، ومفتوحة، بمعنى أنها تغذي التأكيدات لصالحها. وهي على نوعين، منظومات يتصدّر فيها الانفتاح قبل الانغلاق، وهو ما ينطبق على النظريات، ونوع آخر، يتصدّر فيه الانغلاق، وتغلب عليه الأيديولوجيات.

ويلاحظ أن هذا الانفصام، يكون أكثر، في المجتمعات التي لم تدخل بقوة في الثورات العلمية، والتي هي في الواقع مستهلكة لها. إن القوي علمياً، يسهم بفعالية، في تذويب العناصر التي تصنع الثقافات المحلية، بالمجتمعات الإنسانية، بما يحقق غلبة المركز على الأطراف.

لقد أدى ذلك، إلى أن لعبت التكنولوجيا أدواراً مهمة في سياسات الإخضاع، وصناعة العقول، وهندسة الإدراك، أدوراً مهمة، ليس فقط في كسر الممانعة الثقافية للبلدان النامية، بل ومن خلال ذلك تتمكن من تحقيق الغلبة الحضارية.

ولا يتردد الغرب، عن استخدام تكنولوجيا الاتصالات المتطورة ومواقع الخدمة الاجتماعية، لبعث الهويات ما قبل التاريخية، متى ما وجد أن ذلك يخدم استراتيجياته في تحقيق الهيمنة، وتأمين مصالحه السياسية والاقتصادية، وحتى العسكرية.

وليس من شك أن وسائل الإعلام الجديدة، قادرة بما تملكه من نفوذ وإمكانات وسلطة تمكنها من تقديم مادتها، في قالب مشوق، عبر تكنولوجيا الإثارة والتشويق والمتعة، على تحقيق اختراقات في ثقافات شعوب العالم الثالث. ومع تغوّل أدوار هذه الميديا، تراجعت أدوار مراكز البحوث والجامعات، ودور النشر والصحف، ومختلف أشكال الأنشطة الثقافية الأخرى.

ولم تتردد الدول الكبرى، عن استغلال التكنولوجيا المتقدمة، كشبكات الحاسب الإلكتروني، ونظم البث عبر الأقمار الصناعية، لكي تتخطى برسائلها الحواجز الوطنية، للدول الأخرى، وتعمل على نشرها على نطاق عالمي، مما يؤكد فعالياتها كإحدى آليات الهيمنة الثقافية.

ويشير هربرت شيلر، إلى أن تدفّق المعلومات يتم في اتجاه واحد، من الدول الغنية للدول الفقيرة، ما يفضح مدى الظلم، والتشويه، الذي تتعرض له قضايا العالم النامي. إن القوة المؤثرة في الوعي، تعد عاملاً حاسماً في تحديد نظرة الجماعة، وطبيعة أهدافها، والمسار الذي تسلكه.

ورغم أن التطور، في التكنولوجيا، أدى إلى تغير أحوال الناس، بما نتج عنه في كثير من الأحيان تحسن أوضاعهم المعيشية، إلا أنه أدى إلى تذويب العناصر الإيجابية، التي خلقت مشاعر ود وعواطف، ونخوة وتحاب بين الناس، وخلقت بديلاً عن ذلك وحدانية، وعزلة بين البشر، كما خلقت هوساً حاداً نحو الاستهلاك، فقد تصاعدت في الأعوام الأخيرة، نسب التسوّق عبر الإنترنت بأرقام هائلة جداً، مما أدى إلى زيادة مطردة في النزعات الاستهلاكية.

لا ينبغي أن تقتصر قراءتنا، للآثار السلبية، للمنتجات الإلكترونية، والتطور في الاتصالات، على تضعضع الهويات وغسل الأدمغة، واعتبارها من أهم وسائل الإخضاع الثقافية. فهناك ما هو أخطر من ذلك بكثير.

في هذا الاتجاه، توضح سوزان غرنيفيد في كتابها «تغير العقل: كيف تترك التقنيات الرقمية بصماتها على أدمغتنا»، أن التطورات العلمية، في المجال الإلكتروني، خلقت عالماً لم يكن له من مثيل في تاريخ البشرية. إن هذا العالم الجديد ثنائي الأبعاد، مؤلف من البصر والصوت فقط، يقدّم معلومات فورية، وهوية متصلة، إنّ من شأن ثنائية الأبعاد هذه، التحريض على النزعة الاستهلاكية، وتعزيز النزعات الفردية، دون إشباع حقيقي. إنه نقيض نظيره الثلاثي الأبعاد، الذي يغذّي حواس الرائحة، والمذاق، واللمس. إن العالم الثنائي الأبعاد، يجعل الفرد مفعماً بالقلق المزعج أو الابتهاج المظفر خلال الاندفاع في دوامة شبكات التواصل الاجتماعي، كما هو بالنسبة للوعي.

لقد خلق التطور الهائل في عالم الإلكترونيات، والهواتف المحمولة، هوساً غير مسبوق. فعلى سبيل المثال، أشارت دراسة خاصة، إلى أن البريطانيين يفحصون هواتفهم الذكية، بعد استيقاظهم مباشرة، وفي كل الحالات، فإنهم جميعاً يفحصون هواتفهم الذكية، قبل مرور خمس عشرة دقيقة من استيقاظهم.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

عدوان جديد على الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 يوليو 2018

  في ظل العجز العربي عن صياغة استراتيجية عملية، لمواجهة النهج التوسعي العنصري «الإسرائيلي»، والانتصار ...

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

خطوة بهيجة على طريق الألف ميل

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 يونيو 2018

  الرابع والعشرون من شهر يونيو/ حزيران، هو يوم فرح حقيقي بامتياز بالنسبة إلى المرأة ...

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

بين الإتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 نوفمبر 2009

حول خطاب الرئيس الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يونيو 2009

هل ستقلب الإدارة الأمريكية تحالفاتها بالعراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 نوفمبر 2005

على من تراهن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 نوفمبر 2005

في الليبرالية والديمقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 مايو 2009

المحاصصة الطائفية وعلاقتها بأحداث لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 مايو 2008

مقدمات الإعلان عن انهيار المشروع الكوني الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أكتوبر 2006

العراق: من المحاصصات الطائفية والإثنية إلى الحرب الأهلية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أبريل 2005

قوة القانون أم قانون القوة؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يوليو 2004

النكبة والقمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 مايو 2004

فوز حماس انتصار لخيار الإصلاح والمقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 فبراير 2006

حديث عن الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

التفتيت و"الفوضى الخلاقة" بديلا عن الاحتلال المباشر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 يوليو 2005

التجديد العربي يشعل الشمعة الثالثة

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الثلاثاء, 5 أكتوبر 2004

حول مكابح ثقافة الحوار وقبول الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 يوليو 2007

في مخاطر الطائفية... أبعاد وطنية وقومية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 أغسطس 2008

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

أمنيات في السنة الميلادية الجديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يناير 2005

الاتفاقية الأمنية: إنهاء أم شرعنة للاحتلال؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 أكتوبر 2008

جورج تنيت: نجاح في الامتحان سقوط في المبارزة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 يونيو 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5608
mod_vvisit_counterالبارحة41759
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع84847
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278069
mod_vvisit_counterهذا الشهر763233
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56682070
حاليا يتواجد 3754 زوار  على الموقع