موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم تحظ بموافقة دول الجوار، وأن من شأن إعلان قيام هذه الدولة المستقلة، فرض حصار بري وجوي عليها من قبل تركيا وإيران وسوريا، والمركز في العراق. إن قيام هذه الدولة، هو رهن لتوافقات إقليمية، ليست متوفرة. وأشرنا إلى أن مسعود البرزاني رئيس الحكم الذاتي في المناطق الكردية، على وعي بهذه الحقيقة. والسؤال المطروح، هو لماذا، إذاً، أقدم على اتخاذ قرار الاستفتاء؟

 

واقع الحال، أن العملية السياسية التي دشنها المحتل الأمريكي، في العراق عام 2003 قد وضعت المقدمات لمثل هذه الخطوة. فالفيدرالية، بالشكل الذي نفذت فيه، قسمت العراق، إلى محاصصات بين الطوائف والأقليات، وذلك في الأساس، خروج على مفهوم المواطنة.

هناك فيدراليات في الدول الكبرى، كما في روسيا الاتحادية، والولايات المتحدة، مصنفة على أساس الجغرافيا، وليس على أساس الانتماء الإثني والديني. إن ذلك يعني أن من حق المواطن، في هذا النوع من النظم، وبغض النظر عن هويته المذهبية، أو الدينية، أو الإثنية، حق الانتقال والعيش بحرية، والعمل والتمتع بكافة الحقوق، فوق ترابه الوطني.

على هذا الأساس، فإن إقامة الفيدرالية، بالاستناد إلى المحاصصة هو خروج على السياقات المعروفة للنظم الفيدرالية، وهو فرض الانفصال، بقوة الأمر الواقع. والأكراد واقعياً، باتوا مستقلين، منذ دشنت عملية المحاصصة. وما أعاق الإعلان عن الانفصال هو الجوار الإقليمي الذي يرى في وجود دولة كردية مستقلة بجواره تهديداً حقيقياً لأمنه القومي.

لماذا اختيار هذا الوقت لإعلان الاستفتاء، ولماذا غامر البرزاني باتخاذه؟

بالعودة إلى تصريحات البرزاني، حول هدف الاستفتاء، يمكننا أن نصل إلى قراءة منطقية لأهدافه الحقيقية. لقد قال إن الاستفتاء لا يعني الانفصال، ولكن نتائجه ستكون ورقة للتفاوض مع بغداد، من موقع قوي.

المواضيع المتنازع عليها بين الحكومة المركزية، وحكومة كردستان، تختزل في موضوعين رئيسيين، هما زيادة حصة الشمال من عوائد النفط، والثاني، هو ضم كركوك، المدينة النفطية، لحكومة كردستان. وذلك يعني أن البرزاني يطمح إلى زيادة مكتسباته، على حساب مصلحة العراق كله.

وبالنسبة لحكومة المركز، لا يمكن للثروة النفطية أن تكون خاضعة لمنطق المحاصصة، والعملية السياسية التي بنيت عليها. إن تطبيق ذلك يعني إفلاس خزينتها، وعدم تمكنها من توفير مستلزمات إدارة الدولة. وبالنسبة لكركوك كانت دائماً أرضاً عربية، بأغلبية سكانية عربية وتركمانية. وقد مارس الأكراد فيها بعد الاحتلال الأمريكي عام 2003 سياسة الصهاينة في فلسطين، من حيث تكثيف الهجرة الكردية إلى كركوك، بحيث تضاعف عدد السكان الأكراد في المدينة مرات عدة، وبات الأكراد الآن يشكلون أغلبية السكان فيها. لكن ذلك لا يغير من الواقع التاريخي للمدينة.

يراهن الأكراد كثيراً على ضعف الحكومة المركزية التي تعاون أفرادها مع الاحتلال، وشاركوا في جريمة حل الجيش العراقي، ما ترك فراغاً حقيقياً في جدار الأمن القومي لهذا البلد العريق. ويراهنون أيضاً على عقد صفقات مجزية مع الأكراد، لأنه من دون عقد هذه الصفقات، لن يكون بمقدورهم تصدير النفط، من مناطقهم، إلى الخارج.

الأتراك والإيرانيون، يتخذون الآن موقفاً متشدداً تجاه انفصال الأكراد عن العراق، لكنهم بالتأكيد، لن يقفوا حجر عثرة في طريق أي اتفاق بين حكومة بغداد والبرزاني، وهو اتفاق إن حدث سيكون مؤكداً لمصلحة الأخير. وهو اتفاق إن حدث سيكون خطوة أخرى على طريق تحقيق انفصال الأكراد عن العراق. وسوف يعمل كليهما على الحصول على مكتسبات اقتصادية منه.

فالمنطقة الشمالية، كما أشرنا في الحديث السابق، محاصرة من كل الجهات، ولن يكون بمقدورها العيش إلا بالتعامل الاقتصادي، مع القوتين الإقليميتين، ليس لتمكينها من تصدير النفط فقط، بل وأيضاً لاستيراد مستلزمات المنطقة الشمالية كافة، في كل المجالات.

الأوراق التي تملكها حكومة بغداد الآن تتمثل في الموقف الإقليمي والدولي والعربي المعلن، الرافض لقيام دولة كردية، والداعم لوحدة الأراضي العراقية، وأيضاً موقف أغلبية الشعب العراقي، الرافض لانفصال جزء حيوي من أراضيه. لكن هذه الأوراق، على الأقل إقليمياً ودولياً، ليست ثابتة، وهي خاضعة، لقانون المصالح، شأنها في ذلك شأن الكثير من العناصر التي تحكم العلاقات بين الدول. والتنسيق بين القادة العرب، حيال كثير من القضايا القومية والمصيرية، في أدني مستوياته الآن.

هل ستستثمر الحكومة العراقية الأوراق التي بيدها لمنع انفصال الأكراد، والحفاظ على ثروة العراق، وجغرافيته؟ وهل سيكون موقفها حاسماً تجاه رفض ضم مدينة كركوك إلى المناطق الكردية؟ ذلك أمر لا يمكن الجزم به في ظل ضعف الحكومة المركزية، وتبعيتها للخارج، وأيضاً بسبب التفسخ والفساد المستشري في أجهزتها، وعدم وجود جيش عراقي قوي. ولذلك فإننا نضع احتمال تسليم الحكومة المركزية بمطالب الأكراد، والتفريط بالثروة وبكركوك. وإلا فما الذي يدعوها إلى الحوار والوعود بتقديم بعض التنازلات، لو لم تكن في موقف الضعف؟

الأيام القادمة حبلى بأحداث كبرى في أرض السواد، لا يبدو حتى الآن أنها ستكون في مصلحة الشعب العراقي. وليس علينا سوى الانتظار.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

السينما والمسرح ومجلس الشورى

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 نوفمبر 2007

نحو رؤية حضارية للصراع العربي- الصهيوني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 أكتوبر 2003

بعد عامين على زلزال سبتمبر العالم ليس أكثر أمنا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 سبتمبر 2003

ميليس: كشف للجناة أم تحضير للعدوان؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أكتوبر 2005

39 عاما على النكسة: هل من سبيل لهزيمة المشروع الصهيوني؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يونيو 2006

في الليبرالية والديمقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 مايو 2009

في مواجهة المشروع الصهيوني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يونيو 2006

لماذا الانسحاب من غزة الآن؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أغسطس 2005

ماذا بعد عودة القيصر إلى المسرح الدولي؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يوليو 2007

في ذكرى التقسيم: نحو صياغة جديدة للعلاقات الفلسطينية- الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2008

التجديد العربي: موقف تضامني مع الدكتور علوش

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 11 يونيو 2003

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

تطرف متنافر: التشدد يواجهه الإستسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 2 ديسمبر 2002

الإعلام العربي والاستعارات المغلوطة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أغسطس 2005

في استراتيجية النضال الفلسطيني بالمرحلة القادمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 نوفمبر 2004

التنمية ومعوقات الاستثمار في البلدان العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2007

اعتذار

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 18 مارس 2003

خواطر حول مشاريع النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أكتوبر 2009

لعبة السيرك الأمريكية في لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 سبتمبر 2004

لماذا قلبت الإدارة الأمريكية ظهر المجن لأكراد تركيا؟..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 نوفمبر 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9332
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع70047
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر862648
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50839299
حاليا يتواجد 2281 زوار  على الموقع