موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4 ::التجــديد العــربي:: لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين ::التجــديد العــربي:: بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا ::التجــديد العــربي:: 25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها ::التجــديد العــربي:: عراقيون يكسبون دعوى تعويض ضد جنود بريطانيين خلال الحرب في العراق ::التجــديد العــربي:: أطباء بلا حدود: أكثر من 6700 من مسلمي الروهينجا قتلوا خلال شهر ::التجــديد العــربي:: مصر وروسيا توقعان اتفاقية لبناء أول محطة مصرية للطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: السعودية تضخ 19 مليار دولار لإنعاش النمو في القطاع الخاص ::التجــديد العــربي:: الشارقة تطلق الدورة العشرين لمهرجانها الدولي للفنون الإسلامية ::التجــديد العــربي:: مكتبات صغيرة مجانية تنتشر في شوارع القاهرة ::التجــديد العــربي:: خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة ::التجــديد العــربي:: استخدام الأجهزة الذكية قبل النوم يعرّض الأطفال للبدانة ::التجــديد العــربي:: بطولة اسبانيا: برشلونة يستعد جيدا لمنازلة غريمه ريال مدريد ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد يتخطى الجزيرة الى نهائي مونديال الأندية بشق الأنفس 2-1 ::التجــديد العــربي:: فض تظاهرة قرب السفارة الأميركية في عوكر - لبنان بالقوّة ::التجــديد العــربي:: استمرار مسيرات الغضب رفضاً لقرار ترامب بحق القدس المحتلة ::التجــديد العــربي:: لليوم الرابع الإنتفاضة مستمرة... 231 مصابًا في مواجهات مع الاحتلال ::التجــديد العــربي::

أي مستقبل للدولة الكردية في العراق؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حين بدأت معركة الموصل، نشرت مقالتين، حملتا نفس التاريخ من نوفمبر/تشرين الثاني 2016. الأولى في صحيفة «الخليج» الإماراتية بعنوان «معركة الموصل وعودة الحديث عن الفيدرالية»، والأخرى نشرت في صحيفة «الوطن» السعودية وحملت عنوان «ما بعد الموصل ليس كما قبله». في المقالتين، جرى التنبؤ بأن موضوع تقسيم العراق، سوف يأخذ مكانه بعد الانتهاء من معركة الموصل. وأشرنا في حينه، إلى أن العراق ستجري محاولة تقسيمه إلى ثلاث دول، كردية وهي قائمة واقعياً منذ عام 1990م. وأن ما تبقى هو الإعلان رسمياً عن انفصال شمال العراق عن المركز، ودولة سنية ستأخذ مكانها في ما أطلقت عليه الإدارة الأمريكية بالمثلث السني، ويشمل محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالي.

 

ولم تكن تلك القراءة رجماً بالغيب، بل كانت بناء على تحليل لواقع عراق ما بعد الاحتلال، حيث انخرط الأكراد بالعملية السياسية، التي منحتهم حقوقاً، تقترب من حقوق الدولة المستقلة. فهم يتمتعون بوجود دولة بهياكل مكتملة، وبجيش قوي «البيشمركة»، بات بعد الاحتلال الأمريكي للعراق أقوى من جيش المركز. وقد أشارت تقارير من مصادر مقربة من الحكومة العراقية، إلى أن اتفاقاً ضمنياً تم بين الأمريكيين والأكراد، إلى أن الفيدرالية التي تأسست بعد الاحتلال، هي محطة أولى على طريق تقسيم العراق، إلى ثلاث دول.

لكن اندلاع المقاومة العراقية، ودخول تنظيمات التطرف ك«القاعدة» و«داعش» على الخط، وتمكن «داعش» من احتلال عدة محافظات عراقية، حال دون تنفيذ مشروع التقسيم. ولذلك توقعنا أن تكون خطوة ما بعد القضاء على «داعش»، المضي قدماً في مشروع التقسيم، خاصة بعد مشاركة «البيشمركة»، مع الجيش العراقي المكون حديثاً، والميليشيات التي عرفت بالحشد الشعبي في القتال ضد «داعش»، وتمكن الأكراد من الاستئثار بمحافظة كركوك، ذات الأغلبية العربية والتركمانية.

قد تكون الظروف مواتية للأكراد لإعلان انفصالهم عن العراق، بسبب ضعف المركز، وعدم قدرة الجيش العراقي، على ردع أي محاولة انفصالية، وأيضاً بسبب تواطؤ بعض القوى السياسية المتنفذة مع مشروع التقسيم، لكن مجمل الظروف المحيطة، لا تخدم هذا الهدف، بل إن دول الجوار بدأت في الإفصاح عن نيتها التصدي لذلك، وبرزت إشارات باستعداد بعضها لاستخدام القوة العسكرية للحيلولة دون تمكن مسعود البرزاني من تحقيق هدفه.

تحدي الجغرافيا، إذن هو المعوق الرئيسي لقيام دولة كردية. فالأكراد محاطون بقوتين إقليميتين، تركيا من الشمال وإيران من الشرق، كما يشاطر شمال العراق، سوريا غرباً. والمنطقة ليس لها اتصال بالبحر. ومصدر ثروتها الرئيسي حالياً يتأتى من النفط، والنفط بحاجة إلى تصدير إما عبر المركز، جنوباً باتجاه الخليج العربي، أو عن طريق تركيا، باتجاه البحر الأبيض المتوسط، أو البحر الأسود، أو من خلال الأراضي السورية، وصولاً إلى البحر الأبيض المتوسط.

ليس ذلك فحسب، بل إن الأكراد سيعدمون كل وسائل الاتصال بالعالم، براً وجواً وبحراً، إذا ما وقفت جميع الدول المجاورة ضد الانفصال، وهو ما لا تملك أي دولة في العالم القدرة على تحمله، فضلاً عن دولة ناشئة بقدرات محدودة جداً.

هل هذه الحقائق غائبة على الزعيم الكردي البرزاني، وهو يطرح موضوع الانفصال؟ بالتأكيد لا يمكن أن يكون البرزاني غافلاً عن هذه الحقيقة. وهو يعلم أن الجغرافيا من حوله، معادية لمشروعه. وأن قبول الأتراك والإيرانيين بقيام دولة كردية، يعني فتح أبواب جهنم داخل حدودهم. فالأكراد في دولهم هم أكثر عدداً، ولديهم نفس صبوات أكراد العراق، في الانفصال، وبناء دولة مستقلة. والحرب بين الأكراد، والحكومات التركية المتعاقبة هي أمر واقع ومعروف للجميع. وفترات الهدنة في هذه الحرب، هي فترات قصيرة ومحدودة. وبالمثل هناك صبوات لأكراد إيران باتجاه الانفصال، بل إنهم أقاموا جمهورية في شمال غرب إيران عام 1946م، لم تعمر سوى عدة أسابيع، وتم سحقها بالقوة العسكرية. ولا يزال كثير من الأكراد يتطلعون إلى اليوم الذي يتمكنون فيه من الانفصال عن إيران، وتشكيل دولتهم. لكن جملة الظروف الدولية والإقليمية حالت دون تمكينهم من تحقيق هذا الهدف.

أكراد العراق، تمتعوا بحظوة يحسدون عليها من قبل أقرانهم الأكراد بالبلدان المجاورة، بسبب المواقف الدولية، وأحياناً قوى إقليمية، تبادلت جميعها الأدوار في تأييد قيام كيان كردي على الأراضي العراقية، مع موقف حاد يصل حد العداء، تجاه أكراد إيران وتركيا. وقد وقف الكيان الصهيوني باستمرار داعماً لمحاولات الأكراد، تأسيس دولة لهم في شمال العراق.

أثناء الحكم الملكي في العراق، ساند الاتحاد السوفييتي الحركة الانفصالية الكردية، التي كان يقودها آنذاك، الملا مصطفى البرزاني، والد الزعيم الحالي مسعود. وبعد قيام الجمهورية، ساندت بريطانيا وأمريكا والكيان الصهيوني، في كل الحكومات العراقية المتعاقبة، الحركة الكردية.

والأغرب أن شاه إيران الذي دخل في صراع مرير مع الحكومة العراقية في مطالع السبعينات، من القرن الماضي، مطالباً بحصة في شط العرب، وفي عملية تصعيد صراعه مع العراق، قدم مختلف أشكال الدعم للحركة الانفصالية الكردية، بما في ذلك استخدام السلاح الجوي، إلى أن توصل بموجب اتفاق الجزائر عام 1975م، إلى معاهدة نصت على تقاسم مياه شط العرب بين العراق وإيران.

لماذا يصر البرزاني، على إجراء الاستفتاء مع علمه المسبق، باستحالة تحقيق ذلك ضمن المعطيات التي أشرنا إليها؟

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حصيلة شهداء قصف الإحتلال على غزة ترتفع إلى 4

News image

أعلنت وزارة الصحة صباح اليوم السبت، عن انتشال جثماني شهيدين من تحت أنقاض موقع تدر...

لبنان يتحرك للاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

بيروت - قررت الحكومة اللبنانية، الخميس، تشكيل لجنة لدراسة "إنشاء سفارة للبنان في القدس لتك...

قمة اسطنبول تدعو إلى الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين

News image

دعت القمة الإسلامية الطارئة في إسطنبول إلى «الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين» واعتبرت أنه «لم...

بوتين يأمر بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا

News image

أمر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بانسحاب جزئي للقوات الروسية من سوريا، خلال زيارة له الا...

25 إصابة خلال مواجهات مع الاحتلال شرق قطاع غزة

News image

أصيب خمسة وعشرون شاباً، بالرصاص الحي وبالاختناق، خلال المواجهات التي شهدتها عدة مواقع في ق...

نائب الرئيس الأميركي يؤجل زيارته للشرق الأوسط

News image

أعلن مسؤول في البيت الأبيض اليوم (الخميس) أن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس سيؤجل جول...

هنية يدعو إلى تظاهرات «غضب» أسبوعية في خطاب امام مهرجان ضخم نظمته الحركة لمناسبة الذكرى الـ 30 لانطلاقها

News image

دعا رئيس المكتب السياسي لحركة «المقاومة الإسلامية» (حماس) إسماعيل هنية إلى تنظيم يوم «غضب»، كل ...


المزيد في رأي التحرير

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

في العلاقات العربية - الإفريقية

د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2017

    قارة إفريقيا، هي الثانية في الحجم بين قارات الأرض الست، وهي الثالثة من حيث ...

مخاض ولادة نظام عالمي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    أسبوع غير عادي، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد ...

لماذا المصالحة الفلسطينية الآن؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

    من نافلة القول، إن أي جهد باتجاه توحيد الضفة الغربية والقطاع، وتحقيق المصالحة بين ...

فلسطين.. من الانتداب إلى النكبة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أكتوبر 2017

    في أواخر شهر سبتمبر مرّت الذكرى السبعون على انتهاء فترة الانتداب البريطاني عن فلسطين، ...

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017

    في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

قوة القانون أم قانون القوة؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يوليو 2004

زيارة لشعب يعشق الحياة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أبريل 2009

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

وانتهت رحلة التنافس على كرسي الرئاسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 نوفمبر 2008

مرة أخرى: السياسة الأمريكية الشرق أوسطية بعد احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 7 مايو 2003

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

حول مفهوم التجدد الحضاري

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 مايو 2007

سقوط السجال في محاضرة العظم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 ديسمبر 2004

أزمة إيران: التداعيات الدولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 سبتمبر 2009

مؤتمر فتح وحق العودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 7 سبتمبر 2009

البرلمانيون العرب بين الهدف والممارسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 مارس 2008

أمريكا وتحقيق الديمقراطية في المنطقة

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 14 مايو 2003

حول خطاب الرئيس الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يونيو 2009

أزمة دارفور: تجسيد آخر للضعف العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أغسطس 2004

الشيخ والخيمة والناقة في صناعة القرار العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 28 أغسطس 2003

الانسحاب من غزة: خطوة نحو التحرير أم تفريط بحق العودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 أغسطس 2005

مرة أخرى: السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

الملف النووي الإيراني والسيناريوهات المحتملة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 يوليو 2008

حول قرار مجلس الأمن المتعلق بنقل السلطة للعراقيين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 يونيو 2004

في العلاقة بين الحرية والإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يوليو 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20

مجموعة التجديد

Facebook Image
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25338
mod_vvisit_counterالبارحة34674
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع244108
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278378
mod_vvisit_counterهذا الشهر572450
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1199023
mod_vvisit_counterكل الزوار48085143