موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي:: الإفراج عن المديرة المالية لشركة هواوي بكفالة ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق ::التجــديد العــربي:: ذكرى ميلاد أديب نوبل نجيب محفوظ الـ107 ::التجــديد العــربي:: الكشف عن مقبرة ترجع لعصر الأسرة الـ18 بكوم أمبو ::التجــديد العــربي:: مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية ::التجــديد العــربي:: 74 مليون مسافر عبر مطار دبي خلال 10 أشهر ::التجــديد العــربي:: لهذا السبب أكثروا من تناول الخضار والفاكهة ::التجــديد العــربي:: القهوة قد تحارب مرضين قاتلين! ::التجــديد العــربي:: بعد قرار المغرب المفاجئ.. مصر تتأهب للترشح لاستضافة كأس أمم إفريقيا ::التجــديد العــربي:: فوز ليفربول على ضيفه نابولي 1 / صفر ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ::التجــديد العــربي:: ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي::

مائة عام على اتفاقية سايكس- بيكو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كان إقدام طالب صربي، على اغتيال ولي عهد النمسا، الشرارة الأولى التي أشعلت الحرب العالمية الأولى. وقد وجد الحلفاء في هذه الحرب فرصة سانحة لإطلاق رصاصة الرحمة، على الرجل المريض في الأستانة، وإنهاء السلطنة العثمانية، التي فقدت كثيرا من ممتلكاتها في البلقان، قبل ذلك بوقت طويل.

 

التحق عرب المشرق بالحلفاء، وبشكل خاص، شريف مكة وثوار بلاد الشام، في مخطط الإجهاز على السلطنة، وإلحاق الهزيمة بجيشها، وشاركوا بالحرب بوعد نيل الاستقلال، عن الحكم التركي، وتشييد إمبراطورية عربية، بحدود وخرائط جرى الاتفاق عليها، مع المندوب السامي البريطاني في القاهرة، السيد مكماهون.

شهدت سنوات الحرب الكونية الأولى، مناورات عديدة، من قبل الحكومة البريطانية،، تسببت في تقديمها وعودا متضاربة، ترضى مختلف الأطراف التي تحالفت معها بالحرب. فقبيل اندلاع الحرب، أعطى البريطانيون، وبواسطة مندوبهم السامي في القاهرة، وعدا للشريف حسين بن على، بتنصيبه ملكا على الإمبراطورية العربية، الموعودة والتي ستكون إحدى ثمرات الحرب.

ومن جهة أخرى، اتفق البريطانيون مع الفرنسيين، في اتفاقية سرية، باتت معروفة بسايكس – بيكو على تقاسم تركة السلطنة العثمانية، فيما بينهم بالمشرق العربي. كما قدموا وعدا للحركة الصهيونية، عرف بوعد بلفور، ضمن تأسيس وطن قومي يهودي على أرض فلسطين.

وحين انتهت الحرب العالمية الأولى، نفذت اتفاقية سايكس- بيكو بالكامل، ووضعت فلسطين تحت الانتداب البريطاني، كمقدمة لازمة لتعبيد الطريق لهجرات يهودية واسعة، من كل أصقاع الأرض لهذه البلاد، تمهيدا لإقامة الوطن القومي اليهودي، ليعلن عن قيام الكيان الصهيوني، واعتراف هيئة الأمم المتحدة به، إثر نكبة فلسطين، عام 1948، فيتم تشريد مئات الألوف من الفلسطينيين، ويبقى الحلم الفلسطيني في قيام الدولة المستقلة، فوق التراب الوطني، مغيبا حتى هذه اللحظة.

جرى التفاهم النهائي بين البريطانيين والفرنسيين، على تقاسم ممتلكات السلطنة العثمانية، في بداية عام 1916، وتضمنت بالنص اقتسام منطقة الهلال الخصيب، المكونة الآن من سوريا ولبنان والعراق والأردن وفلسطين. وقد صادقت الامبراطورية الروسية، على تلك الاتفاقية، ومنحتها تأييدا مسبقا.

كانت المفاوضات حول بنود هذه الاتفاقية السرية، قد تمت في الفترة من نوفمبر عام 1915م، وشهر مايو، عام 1916 بين الدبلوماسي الفرنسي فرانسوا جورج بيكو، والبريطاني مارك سايكس، وشهدت تلك الفترة، تبادل وثائق تفاهم بين وزارات خارجية فرنسا وبريطانيا وروسيا القيصرية.

وقد تم الكشف عن الاتفاق البريطاني الفرنسي الروسي، بوصول الشيوعيين إلى سدة الحكم في روسيا عام 1917، مما أثار غضب الشعب العربي، وبشكل خاص في المناطق المعنية بالتشكيل الجديد للخريطة السياسية. وقد أحرجت هذه التسريبات، فرنسا وبريطانيا. وقد برزت ردة فعل الثوار العرب، ضد تلك الاتفاقية، في عدد من المراسلات، التي تمت بين قيادة الثورة العربية، وأيضا مراسلات الشريف حسين مع المندوب السامي البريطاني في القاهرة، مكماهون.

ووفقا لاتفاقية سايكس- بيكو التي تقترب هذه الأيام، من مئة عاـم تم تقسيم الهلال الخصيب بين البريطانيين والفرنسيين. فحصلت فرنسا على الجزء الأكبر من الشطر الغربي من الهلال: سوريا ولبنان والموصل في العراق. أما بريطانيا فامتدت مناطق سيطرتها، من طرف بلاد الشام الجنوبي ممتدا بجهة الشرق، ليشمل بغداد والبصرة وجميع المناطق الواقعة بين الخليج العربي والمنطقة الفرنسية في سوريا.

كما تقرر وضع فلسطين تحت إدارة دولية، يتم الاتفاق عليها بالتشاور بين بريطانيا وفرنسا وروسيا. ولكن الاتفاق استثنى مينائي حيفا وعكا، التي نصت الاتفاقية على منحها لبريطانيا وعكا على أن يكون لفرنسا حرية استخدام ميناء حيفا. وبالمقابل، منحت فرنسا لبريطانيا حق استخدام ميناء الاسكندرونة الذي كان من المفترض، بموجب الاتفاقية، أن يقع في حوزتها.

لاحقاً، وتخفيفاً للإحراج، بعد كشف هذه الاتفاقية من قبل الحكام الجدد في روسيا، وبعد تكشف وعد بلفور، صدر كتاب تشرشل الأبيض عام 1922، ليوضح بلهجة مخففة أغراض السيطرة البريطانية على فلسطين. إلا أن محتوى اتفاقية سايكس-بيكو قد سبق التأكيد عليه في مؤتمر سان ريمو عام 1920.

أقرت عصبة الأمم وثائق الانتداب على المناطق المعنية في شهر يونيو 1922. وعقدت في 1923 اتفاقية جديدة عرفت باسم معاهدة لوزان لتعديل الحدود التي أقرت في معاهدة سيفر. وتم بموجب معاهدة لوزان التنازل عن الأقاليم السورية الشمالية لتركيا الأتاتوركية.

تحقق استقلال هذه البلدان لاحقا، عن الاحتلالين، البريطاني والفرنسي، بعد الإنهاك الذي عانى منه الفرنسيون والبريطانيون، جراء خسائرهم الكبيرة في تلك الحرب، وـتأسس النظام العربي الرسمي، ممثلا في جامعة الدول العربية، أخذا بعين الاعتبار حقائق التاريخ والجغرافيا والدين واللغة، التي تجمع الشعوب القاطنة في المنطقة الممتدة من الخليج العربي شرقا، إلى المحيط الأطلسي غربا. كما استقلت بقية البلدان العربية، لتلتحق بهذا النظام.

لكن بنود هذه الاتفاقية، بقيت في معظمها سارية المفعول، حتى يومنا هذا. وفي ظل الحرب الباردة، عجزت جامعة الدول العربية، عن تحقيق أهدافها في التكامل العربي، على كل الأصعدة، وحماية الأمن القومي. بل إنها عجزت، حتى هذه اللحظة، عن تحقيق الحدود الدنيا، من التنسيق المشترك، حيال القضايا المصيرية. ولم يكن حالها بعد نهاية الحرب الباردة، بأفضل من سابقه.

بعد مائة عام على توقيع هذه الاتفاقية، يمكن القول أن نتائجها ستظل تلاحقنا إلى أن يدرك العرب، أهمية تجاوز روحها، من خلال التمسك بالمواثيق والمعاهدات التي تراكمت في أرشيف جامعة الدول العربية، ومن ضمنها معاهدة الدفاع العربي المشترك، والأمن العربي الجماعي، وتحقيق التكامل الاقتصادي العربي، وصولا إلى نوع من العلاقة الكونفدرالية، وذلك وحده الطريق الصحيح لمواجهة مختلف التحديات والمخاطر التي واجهتها وتواجهها الأمة.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن

News image

أعلنت السعودية اتفاقاً لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ويضم السعودية و مصر و ...

الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق

News image

أعلنت الأمم المتحدة أن طرفي الصراع اليمني في محادثات السلام بالسويد تسلما أربع مسودات اتف...

مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية

News image

شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري على حاجة لبنان إلى حكومة منسجمة لمواجهة الاستحقاقات الق...

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

حول تفعيل مؤسسات المجتمع المدني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 نوفمبر 2018

المجتمع المدني، مفهوم استخدم أول مرة، إبّان نهوض الحضارة الإغريقية، ويحسب لأرسطو أنه أول من اس...

مساومات كيسنجر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018

  قبل ثلاثة وأربعين عاماً، من هذا التاريخ، انشغلت إدارة الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون، بإعادة ...

الفيدراليات مشاريع تفتيت

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

  كلما واجه بلد عربي أزمة سياسية حادة، كلما انبرت الأوساط الغربية في الحديث عن طغيان ...

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حديث عن الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

المجازر مستمرة... والأهداف أصبحت واضحة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أغسطس 2006

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

المثقف العربي وتحديات الزمن الكوني الجديد

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الأربعاء, 30 يوليو 2003

السياسة الأمريكية الشرق أوسطية بعد احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 30 أبريل 2003

ملاحظات حول الحوار الوطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 ديسمبر 2003

غزة.. من الحصار إلى الإبادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 ديسمبر 2008

ليكن "يومنا الوطني" يوماً للمستقبل وللأمل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 سبتمبر 2005

التجديد العربي يشعل الشمعة الثامنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 3 أكتوبر 2009

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

أمنيات في السنة الميلادية الجديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يناير 2005

الإستراتيجية العربية: من الإستقلال إلى التسليم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 مارس 2005

في العلاقة بين الحرية والإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يوليو 2003

المحاصصة الطائفية وعلاقتها بأحداث لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 مايو 2008

المواطنة والوحدة الوطنية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 ديسمبر 2002

مع إطلالة العام الجديد لنعمل سويا من أجل إعادة الإعتبار للإنسان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 4 يناير 2003

عبد الرحمن منيف الذي رحل واقفا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يناير 2004

لبنان مركز استهداف مرة أخرى

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 14 فبراير 2005

من التجزئة القطرية إلى التفتيت الطائفي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يناير 2007

حول ازدواجية المواقف تجاه مشاريع الهيمنة الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 سبتمبر 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم53136
mod_vvisit_counterالبارحة47009
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع249117
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر585398
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61730205
حاليا يتواجد 5631 زوار  على الموقع