موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

في دوافع تصعيد الإرهاب في مصر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

استهداف الاقتصاد، من خلال استهدف السياحة في أرض الكنانة، كان ولا يزال هدفا للإرهاب في أرض الكنانة، منذ بدأت عمليات جماعة التكفير والهجرة عمليات التخريب في مصر، في مطالع السبعينيات من القرن المنصرم.

 

وكانت القاعدة الفكرية لهذا التنظيم تفكير الدولة والمجتمع، والهجرة من المدن التي هي من وجهة نظرهم، دار الكفر، إلى الأطراف، في مواقع تمكن "المهاجرين" من توسيع قاعدتهم، وإعادة تنظيم صفوفهم، والتحضير للهجوم على المؤسسات الحيوية للدولة ومسؤوليها. وكان من أوائل ضحايا الإرهاب في تلك الحقبة، وزير الأوقاف المصري، الشيخ محمد حسين الذهبي.

شهدت مصر في عقد السبعينيات، من القرن الماضي، أعمالا إرهابية كبيرة، شملت تفجير الباصات وقاطرات السكك الحديدية، وقتل السياح، وضرب المؤسسات الترفيهية، وتواصلت تلك الأعمال الإجرامية، بوتائر مختلفة، نزولا وصعودا، حاصدة أرواح العشرات من المدنيين الآمنين، ومتسببة في تراجع النشاط السياسي، وتزايد معدلات البطالة، وإضعاف الناتج القومي، والتأثير على القوة الشرائية للجنيه المصري، وإضعاف الاقتصاد.

وليس من شك في أن انهيار الاقتصاد، هو المقدمة اللازمة لتدمير هياكل الدولة المصرية، والقضاء عليها. وذلك السبب عينه، هو الذي يحرض الإرهابيين الآن على الإمعان في اختيار المواقع الحيوية الاقتصادية، لتكون هدفا لعملياتهم التخريبية.

في هذا السياق، يأتي حادث إسقاط الطائرة الروسية، في أواخر أكتوبر من العام الماضي، والذي تسبب في مصرع 224 شخصا، من الركاب وطاقم الطائرة، شمال شرم الشيخ، قريبا من مدينة العربش، في شبه جزيرة سيناء. وقد اعترف تنظيم داعش بمسؤوليته عن التفجير، بعبوة ناسفة، زرعها داخل الطائرة.

ومنذ حادث إسقاط الطائرة، توالت الهجمات الإرهابية، على عدد كبير من المواقع السياحية، في القاهرة والغردقة، متسببة في حصد أرواح العشرات من السياح الأجانب، ومن المدنيين المصريين.

وتؤكد التطورات التي حدثت في جمهورية مصر العربية، منذ الإطاحة بسلطة الإخوان المسلمين، وقوف التنظيمات الإسلامية المتطرفة، وعلى رأسها تنظيمي القاعدة وداعش خلف تلك العمليات.

ويقينا أن التصدي للإرهاب في مصر، لن يكون ممكنا، إذا ما تم عزله عما يجري في دول الجوار قريبا من الساحة المصرية، وبشكل خاص ما يجري من جرائم إرهابية في ليبيا وسوريا وتونس، وفي بعض المحافظات اليمنية، وأيضا حالة الانفلات الأمني الذي تعيشه أرض السواد، منذ جرى احتلال العراق، عام 2003 حتى يومنا هذا.

لقد اعتبر الإرهاب، هذه البلدان مجتمعة، جبهة واحدة، غير مفصولة لتحركه، انسجاما مع رفضه الاعتراف بالحدود الوطنية والقومية للدول، حيث لا تعايش مع العصر ولا اعتراف بقوانينه.

اختيارنا لمصر، في هذه القراءة، ليس بحسبان أن ما يجري فيها من إرهاب، هو الأكثر في همجيته ووحشيته، ولكن لأهمية الدور الذي ينبغي أن تضطلع به الدولة المصرية، في مواجهة الإرهاب، في عموم المنطقة. ولأنه صار من الوهم تصور، إمكانية هزيمة الإرهاب في موقع ما، من المواقع، وفي بلد عربي بعينه، دون أن يؤخذ بالاعتبار طبيعة التأثير والتآثر، بين التنظيمات الإرهابية، في عموم الوطن العربي.

فهذه التنظيمات، باختلاف مسمياتها، تنطلق من روية واحدة، وتعتمد أسلوبا واحدا في مواجهة الدولة والمجتمع. وهي لا تعترف بالحدود، ولا تسلم بالقوانين الناظمة للعلاقات الدولية. ومؤخرا، بايعت معظم هذه التنظيمات، قيادة داعش، فصارت جزءا من استراتيجية كبرى، يقودها هذا التنظيم، وتعمل على تفتيت المنطقة، وإلغاء الكيانات الوطنية، بما يخدم المشاريع الخارجية المشبوهة، الهادفة إلى زعزعة الأمن والاستقرار في هذه المنطقة، واستبدال الكيانات الوطنية القائمة، بكيانات على أسس طائفية ودينية ومذهبية وعرقية.

إن الرد الطبيعي على الإرهاب، ينبغي أن لا يقتصر على جبهة عربية واحدة، ويدع الجبهات العربية الأخرى مكشوفة. فكما أن استراتيجية الإرهاب، لمحاربة الدولة العربية، هي استراتيجية واحدة، فينبغي أن تكون المواجهة، وفق رؤية استراتيجية واحدة، وبقيادة عسكرية عربية موحدة.

فداعش، على سبيل المثال، يمارس عملياته الإرهابية في مناطق على الحدود بين سوريا والعراق، وتحتل عددا من المحافظات السورية والعراقية، ملغيا الحدود بين البلدين. ولن يكون بالإمكان هزيمته على جبهة واحدة، دون هزيمته بالجبهة الأخرى. وبالمثل، يتواجد الإرهابيون بكثافة في ليبيا، منذ الإطاحة بالعقيد القذافي. ويستخدم الإرهابيون الأرض الليبية، لنقل أسلحة الخراب والدمار إلى جمهورية مصر. ولن يكون بالإمكان هزيمة الإرهاب في أرض الكنانة، إلا باقتلاع جذوره في ليبيا وتونس. وسد المنافذ في وجهه، وتجفيف منابع وجوده، في كل بقعة عربية.

ليس يكفي أن يعلن القادة والشعوب العربية، تضامنهم مع بعضهم، في مواجهة الإرهاب، بل لا بد من عقد عربي، يستند على الوعي بأهمية صيانة الأمن القومي الجماعي، وتفعيل معاهدة الدفاع العربي المشترك، صونا وحماية لجميع أقطار الوطن العربي، وضمنا لأمنها واستقرارها.

مطلوب الانتقال من التعبير عن النوايا الحسنة، بين الأشقاء، إلى الفعل الجمعي، لهزيمة الإرهاب. ولن تكون استراتيجية المواجهة فاعلة، إلا بوعي مكامن قوة تنظيمات الإرهاب، والأسباب التي تمكنها من حشد الشباب، والزج بهم في محرقة الموت.

إن المعركة ضد الإرهاب، هي معركة وجود، ومعركة سلاح، ومعركة أفكار. ولن تكون فاعلة ومؤثرة وحاسمة، إلا حين تكون شاملة، في الفكر والجغرافيا والسلاح. يهزم الإرهاب كمهج ناكص ومتخلف، يدعو للاحتراب مع العصر والتقدم والعلم. فيواجه فالفكر النقيض. كما يواجه بالسلاح في معركة وجود، لا مفر من خوضها. ويواجه بوحدة المصير، التي هي الرد الصلب والقوي، على مخططات التقسيم والتفتيت. فهل حان لنا الانتصار لمصر، وللأمة العربية، في معركة الوجود والمستقبل؟!

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

عدوان جديد على الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 يوليو 2018

  في ظل العجز العربي عن صياغة استراتيجية عملية، لمواجهة النهج التوسعي العنصري «الإسرائيلي»، والانتصار ...

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

السياسة الأمريكية ومكوك كولومبيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 فبراير 2003

وحدة على طريقة الإتحاد الأوروبي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 فبراير 2009

ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 أكتوبر 2009

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

مرة أخرى: في مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 يناير 2006

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

استمرارية التحديث ضمانة رئيسية لصيانة السلم الاجتماعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

غيوم الخريف والرد الفلسطيني المطلوب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 نوفمبر 2006

يوم النصر التاريخي

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 14 أغسطس 2006

1441: نزع لأسلحة الدمار أم قرار بالحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 28 نوفمبر 2002

ملامح السياسة الأمريكية الجديدة في الشرق الأوسط

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 فبراير 2005

نحو بناء تربية المستقبل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مارس 2005

التنمية ومعوقات الاستثمار في البلدان العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2007

لماذا يستهدف لبنان الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يونيو 2007

الحوار.. الأنا... الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 فبراير 2004

عودة أخرى للحديث عن أزمة دارفور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أغسطس 2004

نحو إعادة الاعتبار للعمل العربي المشترك

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 23 يوليو 2007

في أسباب النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 يونيو 2005

الدول الصغرى والسيادة

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 16 يوليو 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11814
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع11814
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر765229
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57842778
حاليا يتواجد 3181 زوار  على الموقع