موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

هل يشكل قرار مجلس الأمن الدولي 2254 مدخلا لحل الأزمة السورية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


لعلها المرة الأولى، منذ اندلاع الأزمة السورية، قبل قرابة خمس سنوات، التي يصدر فيها قرار من مجلس الأمن الدولي، يرسم خارطة طريق للحل. لكن تعقيدات الأزمة، وطبيعة الاصطفاف حولها، وبعد الشقة بين صناع القرار الكبار تجاهها، جعل خارطة الحل، تحمل ثغرات كثيرة، عبرت عن تسويات ومساومات بين الفريقين الأمريكي والروسي. وقد دفعت تلك الصياغة، بممثلي المعارضة والحكومة السورية على السواء، إلى إبداء تحفظات تجاهها.

لقد تمكنت روسيا الاتحادية من فرض رؤيتها وتعريفها، في أن الشعب السوري هو من يقرر مستقبل وشكل النظام في سوريا. وذلك بالتأكيد مكسب للقيادة السورية. ولن يجدي المعترضين عليه، وصف ذلك "بالغموض البناء". فميزان خيار الشعب السوري، سيكون محكوما بصناديق الاقتراع. وليس هنا ما يشي أن المعارضة، ستكون قادرة على تحقيق مكاسب سياسية، في ظل غياب استراتيجية فاعلة وموحدة من قبلها، تمكنها من الحكم، وأركانه باللعبة الانتخابية.

كان قرار مجلس الأمن رقم 2254، حاصل توافق بين الكبار، على ترحيل نقاط كثيرة جوهرية، ومن دون ذلك، لن تكون هناك فرصة لصدور هذا القرار. وقد دفعت هذه الحقيقة، بكثير من المراقبين، لوصف قرار مجلس الأمن الدولي، بأنه الحد الأقصى الذي صعد له الروس، والحد الأدنى الذي نزل إليه الأمريكيون.

أقر القرار برنامج فينا الصادر في 14 نوفمبر الماضي، عبر رعاية دولية لمفاوضات بين الدولة السورية والمعارضة، لتشكيل حكومة خلال ستة أشهر، تطرح دستوراً جديداً للبلاد، وانتخابات بإدارة ورقابة الأمم المتحدة في 18 شهراً. وقررت واشنطن وموسكو، بدء المحادثات في جنيف في الأسبوع الأول من الشهر المقبل.

وبموجب قرار مجلس الأمن، تخلت واشنطون عن مطلبها في تنحي الرئيس الأسد عن الحكم، بمجرد تشكيل الهيئة الانتقالية بعد انتهاء مرحلة التفاوض. وفي مقابل ذلك، وافقت موسكو على البرنامج الزمني للمرحلة الانتقالية، لكنها أصرت على ترك موضوع الرئيس الأسد معلقا إلى حين الانتهاء من إجراء الانتخابات النيابية والرئاسية.

كسبت موسكو أيضا، إشارة واضحة في قرار مجلس الأمن الدولي للحكومة السورية، بما يعني أن الغرماء يعترفون بشرعية الحكومة الحالية، رغم اختلاف بعضهم حول سياساتها. وتمكن الروس من جعل الفترة الزمنية، لتشكيل الحكومة السورية الجديدة المقترحة مفتوحة، حيث رفضوا إدراج ذلك في قرار مجلس الأمن.

واقع الحال، أن روسيا تفضل إرجاء تشكيل الحكومة السورية، لحين تمكن جيشها، عن طريق القصف الجوي، إسنادا للتحرك الأرضي للقوات السورية، من تدمير المعارضة، والقضاء عليها قضاء مبرما. وعندها لا يبقى للمعارضة ما تتفاوض عليه.

ثغرة أخرى، لم تعالجها خارطة طريق مجلس الأمن، هي صيغة وقف إطلاق النار، مع انتشار قوى الإرهاب، على الأرض السورية. هل سيتم الانتقال السياسي في سوريا قبل القضاء على الإرهاب أم بعده. وما هي صيغة تنفيذ الحل السياسي، في ظل سيطرة تنظيمي داعش وجبهة النصرة، على أكثر من نصف الأراضي السورية؟!

تؤكد القيادة الروسية، على لسان عدد من أقطابها، أن وقف إطلاق النار في سوريا، لن يشمل القوى، التي يتفق على توصيفها بالجماعات الإرهابية. وفي هذا السياق، هناك اختلاف حول تحديد من هي القوى الإرهابية. فروسيا تطالب بإدرج "أحرار الشام" و"جيش الإسلام"، في تلك القائمة، بينما تطالب أمريكا ودول عربية بإدراج الميليشيات التي تحارب إلى جانب الحكومة، ضمن تلك القائمة.

موضوع الاختلاف الآخر، الذي كسبت فيه موسكو، هو إصرارها على أن تشمل قائمة قوى المعارضة، المجموعات، المعارضة التي حضرت اجتماعات القاهرة وموسكو والرياض، وليس المجموعات التي شاركت في مؤتمر الرياض فقط. وقد أنيط للمبعوث الدولي، دي ميستورا مهمة الاختيار من المؤتمرات الثلاثة، ليشكل منها وفداً موحدا للمعارضة.

وافقت واشنطن على الاقتراح الروسي، بعدما حذف اقتراحً روسيً بأن يكون ضمن أعضاء الوفد مشاركون، بمؤتمر المعارضة، في دمشق للأحزاب المرخصة من قبل الحكومة السروية، ومؤتمر الحسكة الذي عقدته الإدارات الذاتية الكردية، بالتزامن مع مؤتمر الرياض، وانتخبت ما بات معروفا بالمجلس السوري الديمقراطي. كما وافقت على اقتراح موسكو إضافة أسماء أخرى إلى الوفد المعارض.

تؤكد هذه القراءة أن روسيا كسبت كثيرا من قرار مجلس الأمن الدولي، وأن الولايات المتحدة، أقرت بالتغيرات التي طرأت في موازين القوى الدولية. فالدخول جديا في إجراءات العملية السياسية، لن يكون قبل ستة أشهر، والاجتماعات القادمة لن تكون سوى شراء للوقت.

وحين يتعلق الأمر بالجيش الحر، الذي جرى الحديث عن دمجه بالجيش السوري، فإن ذلك يشكل قوة مضافة إلى النظام. فهذا الجيش لن يتم إدماجه وقف إعادة هيكلة الجيش السوري، بل وفقا للهيكلية القائمة. إن ذلك سيحل جزءا من مشكلة الجيش السوري، من نقص الأفراد. وسيعيد الجنود الذين فروا من الجيش مجددا إلى الخدمة بالجيش.

ومن جهة أخرى، فإن الحكومة، رغم كل الأزمات التي واجهتها، لا تزال تمتلك عمق الدولة. وهي موحدة في قراراتها، بينما المعارضة مشتتة.. واللجوء لصناديق الاقتراع، يعيد إلى الأنظار تجارب هذه الصناديق في تونس ومصر، حيث عادت نفس القوى، التي قامت الحركة الاحتجاجية ضدها، مجددا إلى السلطة وإن بمسميات مختلفة.

الخلاصة، أننا أمام مرحلة سياسية جديدة، تبشر باعتماد جميع الفرقاء الغارقين بالأزمة، للحلول السلمية. ولعل قرار مجلس الأمن الدولي آنف الذكر، يشكل خطوة جدية للحل، على طريق الألف ميل، حقنا للدماء العربية، وحماية للأمن القومي العربي، وصونا للأرض والعرض، وليعود لأبناء سوريا العزيزة الأمل والبهجة والفرح.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

أزمة دارفور: تجسيد آخر للضعف العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أغسطس 2004

مؤتمر فتح وحق العودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 7 سبتمبر 2009

إيران... صراع المصالح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 أغسطس 2009

غزة.. من الحصار إلى الإبادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 ديسمبر 2008

إيران.... إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 سبتمبر 2009

تقرير جولدستون والصراع بين فتح وحماس

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 30 أكتوبر 2009

نحو تجديد الخطاب القومي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

الدين... التنوير... الديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 أبريل 2008

إشكالية دور الفرد في غياب دولة المؤسسات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 يناير 2006

من بغداد إلى دمشق: سيناريو متماثل للعدوان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 نوفمبر 2005

مستقبل الوطن العربي في القرن الحادي والعشرين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 فبراير 2007

تنبؤ بتراجع القوة والنفوذ في عهد أوباما

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2008

الاحتلال الأمريكي للعراق: مستلزمات المقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2004

معايير مغلوطة مع سبق الإصرار والترصد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2006

حول علاقة الجغرافيا بالتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يوليو 2004

حول موضوع منح السستاني جائزة خدمة الإسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مايو 2005

الإستراتيجية الأمريكية بعد الحرب الباردة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 فبراير 2003

زيارة لشعب يعشق الحياة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أبريل 2009

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

عودة إلى أزمة الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أكتوبر 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10465
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97997
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر890598
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50867249
حاليا يتواجد 3039 زوار  على الموقع