موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

بعد 14 عاما على إعصار سبتمبر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

سيظل التاريخ يحتفظ في ذاكرته، صباح يوم الحادي عشر من سبتمبر عام 2001م، باعتباره يوما ليس كسائر الأيام. ففي ذلك اليوم جرحت القوة الكبرى في العالم، في عنصري قوتها: الاقتصاد والمؤسسة العسكرية. فقد استهدف الهجوم الانتحاري، الذي نفذه تنظيم القاعدة، بطائرات مدنية، برجي مركز التجارة الدولي في نيويورك رغم العظمة الاقتصادية للولايات المتحدة الأمريكية، كما استهدف جزء من مبنى البنتاغون، في العاصمة الأمريكية واشنطون، رمز القوة العسكرية.

كان واضحا، منذ البداية، أن الحدث قد طوى صفحة من التاريخ، لتبدأ أخرى، وأن عالم ما بعد هذا الحدث، لن يكون شبيها بما قبله.

كانت أول إسقاطات هذا الحدث، بالنسبة للداخل الأمريكي، هي عودة المكارثية، بوجهها القبيح، حيث تعرضت الحقوق الفردية للمحاصرة، في بلد يعتبر أن من أهم مميزات نظامه احترام حقوق الفرد. واقتبس الرئيس الأمريكي جورج بوش، من غرمائه في تنظيم القاعدة، تقسيم العالم إلى فسطاطين، فسطاط الخير وفسطاط الشر. وأن "من لم يكن معنا فهو ضدنا".

أعلن عن قائمة فسطاط الشر، وسميت دول بعينها، كبلدان مستهدفة، لمحاربة الإرهاب، التي أعلن عن أنها ستكون حربا عالمية، لا تبقي ولا تذر، وأنها ستشمل جميع "أشرار العالم". ورغم أن قائمة الدول المستهدفة كانت طويلة، فإن محور الشر، وفقا لتصريحات الرئيس الأمريكي، شمل العراق وكوريا وإيران. وعلى الصعيد العملي، فإن أي من الدول المذكورة، لم يجر استهدافه، عدا العراق، الذي كان احتلاله هدفا أثيرا، لعتاولة السياسة الأمريكية، منذ منتصف السبعينيات من القرن المنصرم، قبل أكثر من ربع قرن على هجمات سبتمبر 2001.

أعلنت بعد إعصار سبتمبر مباشرة، الحرب العالمية على الإرهاب، واحتلت أفغانستان ثم العراق. والهدف المعلن هو القضاء على الجناة الذي تسببوا في حوادث سبتمبر. وفي زحمة الانشغال بالفجيعة، غيبت أسئلة كثيرة عن الحدث. كيف جرى؟ ومن له مصلحة حقيقية فيه. وإذا كان مرتكب المجزرة هو تنظيم القاعدة، فلماذا يضم محور الشر، دولا عديدة ليست لها علاقة البتة، بمرتكبي الجريمة. ولماذا كانت نقطة البداية الحرب على الإرهاب، بعد أفغانستان في العراق.

ورغم أن ما قيل وما نشر من دراسات شككت في الرواية الرسمية للحدث، كما في حالة عدة دراسات نشرها الكاتب الفرنسي تيرى ميسان. والتي رآها الكثير متسقة مع نظرية المؤامرة. فإن المؤكد أن احتلال العراق، قد كشف عن مشاريع جاهزة لإخضاع المنطقة بأسرها، برزت لاحقا بوضوح في تقرير مؤسسة راند، الذي حمل عنوان الإستراتيجية الكبرى. كما أن تصريحات عدد من المسؤولين الأمريكيين، قد أفصحت عنها بعد احتلال العراق مباشرة.

فقد اعتبر وزير الدفاع الأمريكي آنذاك، دونالد رامسفيلد ما يجري في العراق، من فوضى عارمة، ومن نهب للآثار، وتخريب للجامعات، وهدم للدولة الوطنية العراقية، وحل للجيش العراقي، بأنه مخاض ولادة جديدة، التي يخرج من رحمها نظام الشرق الأوسط، الذي بشر به شمعون بيريز في مطالع التسعينيات من القرن المنصرم. وأشير في حينه أن العراقيون يتدربون من خلال الفوضى على ممارسة الديمقراطية، التي حرموا منها طويلا.

وجاء تتابع الأحداث، ليكشف النوايا الحقيقية للاحتلال، بعد تدشين عملية سياسية تقوم على القسمة بين الطوائف والأقليات. وكانت مرحلة جديدة في التاريخ العربي، يجري فيها، وبموجب الدستور تغليب الهويات الجزئية، على الهوية الوطنية الجامعة، ويتشكل نظام سياسي جديد في العراق، بوحي من هذه الهويات، كمقدمة لاندلاع حروب أهلية، وإعادة تشكيل الخارطة السياسية، للبلدان العربية، على مقاس تلك الهويات.

لم يكن ما حدث بعد ما عرف بالربيع العربي، سوى استكمال لما جرى في أرض السواد. فبغض النظر، عن الشعارات التي رفعت، في الأيام الأولى للحركات الاحتجاجية، فإن النتائج التي تمخضت عنها، صبت جميعا في مشاريع التفتيت.

هناك حروب أهلية تشتعل الآن في بلدان عربية عديدة، في العراق وسوريا واليمن وليبيا والصومال والسودان. إضافة إلى مشاريع تفتيت يجري تنفيذها ببطء في مصر وتونس. والجزائر ليست بمنأى عن مخاطر قادمة. والفضائيات وكبريات الصحف، تحمل لنا يوميا صورا مزرية، عن فواجع يتعرض لها السوريون الفارون بجلدهم من الموت، في طريقهم إلى مواطئ يتصورون أنها ستكون لهم أكثر أمانا ودفئا.

الصور في معظم أرجاء الوطن العربي، تبدو قاتمة، لكن ثمة تحول بدأت مؤشراته تفصح عن نفسها، في عدد من البلدان العربية. وهناك وعي جديد بدأ يتشكل، يرفض استمرار نزيف الدم، والعمليات السياسية التي قامت على أساس المحاصصة. وهذا الوعي هو وحده الذي سيتكفل بهزيمة الإرهاب، وليس غيره.

هناك يقظة واضحة في أرض السواد، الأرض التي أريد لها أن تكون مختبرا للفوضى الخلاقة. وهناك حراك، يشمل عددا من البلدان العربية، ضد اللصوص والفاسدين. يترافق ذلك مع عودة الوعي، بأن العروبة، هي طوق النجاة للخروج من المأزق الراهن، كونها فوق كل الهويات الجزئية، التي طرحت بالمنطقة، منذ جرى تقسيم الوطن العربي، حصصا بين قوى الاستعمار التقليدي.

في الذكرى الرابعة عشر لحوادث سبتمبر، يتقهقر مشروع الشرق الأوسط الجديد، ليبرز من بين ركام الخوف واليأس وعي جديد، يرفض استمرار نزيف الدم، ويرى في تسعير الهويات الجزئية خطرا رئيسيا على الأمة. من بين الركام ستبرز عروبة جديدة، ووعي قومي جديد، قوامه التحليق بجناحي الحرية والعدالة، وشيوع فكر جديد، يؤمن بالحرية والندية والمساواة، وتكافؤ الفرص.


 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

عدوان جديد على الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 يوليو 2018

  في ظل العجز العربي عن صياغة استراتيجية عملية، لمواجهة النهج التوسعي العنصري «الإسرائيلي»، والانتصار ...

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حول تحديد سلم الأولويات في المواجهات العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أغسطس 2007

اللحظة الراهنة وجدل النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 يوليو 2008

في انتظار عالم متعدد الإقطاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2007

قراءة أخيرة للانتخابات الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أكتوبر 2004

عدوان على الذاكرة... الخط الأول في الدفاع عن الهوية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 فبراير 2006

إيران وخيارات أمريكا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أبريل 2009

صراع إرادات..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 22 فبراير 2003

ثوابت حول الوطنية والإصلاح والعنف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 نوفمبر 2003

إيران... صراع المصالح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 أغسطس 2009

حول مكابح ثقافة الحوار وقبول الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 يوليو 2007

اتفاق جنيف.. كامب ديفيد آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 ديسمبر 2003

أمريكا وتركيا وأحداث شمال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أكتوبر 2007

ماذا بعد عودة القيصر إلى المسرح الدولي؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يوليو 2007

حول علاقة الجغرافيا بالتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يوليو 2004

في نتائج الإستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

خواطر حول مشاريع النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أكتوبر 2009

الروائي العربي عبد الرحمن منيف: ليست سيرتي الذاتية وسأقاضي الناشر

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الاثنين, 3 نوفمبر 2003

النظام الإقليمي العربي والشرق الأوسط الجديد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 أغسطس 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25054
mod_vvisit_counterالبارحة34370
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع229880
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر742396
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57819945
حاليا يتواجد 3000 زوار  على الموقع