موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

نحو قراءة جديدة للمستقبل العربي

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في التاسع من هذا الشهر، وعلى مدى يومين متواصلين عقد مركز دراسات الوحدة العربية، في بيروت اجتماعا تشاوريا مع نخبة من المفكرين العرب، لمناقشة برنامجه الفكري، للفترة الممتدة من عام 2015 إلى 2019، وتقييم ما أنجزه المركز خلال الخمسة وثلاثين عاما من عمره. كما ركز البرنامج على البرنامج الفكري، للمرحلة السابقة، وما لم يتم إنجازه منه. وكان لي شرف المشاركة في هذه المناقشات العميقة والبناة.

وطبيعي أن تكون متابعة قضيتي العروبة والوحدة العربية، من المحاور الرئيسية في البرنامج الفكري المعد للمرحلة المقبلة. فالمركز اختار منذ البداية الوحدة العربية، هوية وعنوانا له. وطبيعي أيضا، أن يشكل ما تواجهه الأمة في حقبتها الراهنة من انهيارات كبرى، أودت بعدد من الكيانات الوطنية العربية، هما حقيقيا بالنسبة للمشاركين في هذا الاجتماع.

في الرسالة التي وجهها المفكر الأستاذ غسان سلامة للاجتماع التشاوري بالمركز، أشار إلى أن مركز دراسات الوحدة قدم أعمالا كثيرة، لإبقاء جذوة الفكرة العربية حية في الأذهان، في ظل تطورات ومسارات أثرت في أغلبها على خيارات المركز الفكرية. لقد تفاقم التشرذم، وغلبت الفرقة على التآخي، وانقسم العرب على أنفسهم، متغافلين عما يجمعهم وما يحيط بهم من خاطر.

ومن هذه المقدمة ينطلق سلامة، إلى شعور متراكم لديه، بأن الفكرة القومية تندثر لدى الشباب العربي، مقترحا إيجاد برنامج يتساءل عن أسباب هذا التراجع في تبني الفكرة العربية، لحساب أيديولوجيات ومرجعيات فكرية منافسة، دينية ومذهبية، أو مبالغة في قطريتها، أو لحساب نوع من اللامبالاة التامة بالرابط العربي، ثقافيا كان أم سياسيا. وفي هذا السياق يطالب سلامة، بإجراء دراسات ميدانية واستطلاعات واسعة للرأي بين الشباب، وإعادة النظر في الموضوعات التي ينشرها المركز، وفي سبل التواصل الحديث مع الشباب، من خلال الانكباب على ما يهمهم فعلا، وبطريقة تبرز لهم أهمية الرابط العربي والحداثة التغييرية المضمرة في الفكرة العربية. ويختتم بالقول أنه لم يعد يستسيغ تلك الابتسامات الساخرة، التي يراها على وجوههم، خلال لقاءاته بهم مشرقا ومغربا، كلما عبر عن قناعته بسمو الفكرة العربية وبفائدتها لمستقبلهم.

لم تكن رسالة غسان يتيمة في هذا السياق، فقد وجهت للاجتماع التشاوري لإعداد المنهج الفكري أكثر من عشر رسائل من مفكرين عرب، من مختلف الأقطار العربية، التقت جميعا عند هم مشترك واحد، هو كيفية النهوض بمشروع الأمة، وما هو سبل ذلك.

من جانبي سأركز في هذا الحديث، على مجموعة من النقاط تناولتها باختصار في ذلك الاجتماع. الأولى هي أن الأفكار كما معظم الأشياء، لا تخضع لقانون السكون، وأن قانون الكون هو الحركة. بمعنى ضرورة معاودة المراجعة باستمرار ليقينياتنا. وفي هذا السياق، استعير مقولة للمفكر العربي الراحل، محمد عابد الجابري عن الفرق بين التفكير من داخل البنية والتفكير من خارجها. إنه يميز بين الكتاب العرب والكتاب المستشرقين، فيقول أن العرب يفكرون من داخل بنيتهم العربية، أما المستشرقون فيتناولون هذه البنية من خارج دائرتها.

العروبيون مدعوون لأن يقوموا بمراجعة نقدية لأفكار، من داخل البنية القومية، لأن ذلك وحده الذي يتكفل بتجديد هذا الفكر، أما إعادة التقييم من الخارج، فإن مآلاتها هي التنكر له ورفضه.

إن أية مراجعة للفكر القومي ينبغي أن تضعه في سياق التحولات التاريخية، التي شهدها الوطن العربي، لحظة انبثاق هذا الفكر، والتطورات اللاحقة التي حدثت فيه، وتأثير التغيرات في موازين القوى الدولية، في حركته، وفي صياغة مفاهيمه.

ويمكن القول في هذا السياق، أن ثمة مراحل مر بها الفكر القومي، من طابعه الجنوني كحركة سياسية في مواجهة الذويب والاضطهاد العنصري من قبل الأتراك، إلى تأسسه كتيار شعبي واسع وأحزاب سياسية، في ما قبل وأثناء وبعد الحرب العالمية الثانية. ووضع في سياق حركة التحرر الوطني، العالمية، وفي سياق الكفاح المحتدم للتخلص من الاستعمار، وربيبته "الكيان الصهيوني" بالمنطقة العربية.

اقتنص العروبيون، وغيرهم من حركات التحرر الوطني ضد الاستعمار الغربي التقليدي، لحظة تخلخل النظام الدولي، وسعي الولايات المتحدة الحثيث لإزاحة البريطانيين والفرنسيين عن المنطقة، وبداية انبثاق ما عرف بالاستعمار الجديد، لكي ينتزعوا الاستقلال السياسي لبلدانهم. وكانت حركات التحرر الوطنية، التي لمع نجمها في القارات الثلاث أسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية، من أهم معالم القرن العشرين. وكان من نتائجها عربيا أن معظم البلدان العربية أنجزت استقلالها، إما بالاتفاق أو بالكفاح المسلح. وقد تركت الوسائل التي تحقق بها استقلال البلدان العربية، بصماتها واضحة على مسيرة الأمة، مؤدية إلى انشطارات سياسية حادة بين الحكومات التي أنجزت استقلالها بالتوافق، وتلك التي أنجزته عبر المنازلات الملحمية.

ما كان للأنظمة الوطنية العربية، وعلى رأسها النظام المصري، أن تنجز ما أنجزته في حقبة الخمسينيات والستينيات من القرن المنصرم، لولا خلخلة النظام الدولي، واستمرار منطق الإزاحة، الذي لم يكتمل إلا في نهاية الستينيات ببروز مشروع حزب العمال البريطاني للانسحاب من شرق السويس. وهل كان صدفة أن يكتمل منطق الإزاحة بنكسة حزيران، أم أن ذلك هو فعل التاريخ، والتغيرات في موازين القوى العالمية؟!

نحن نشهد في هذه المرحلة تخلخلا أخر في موازين القوى الدولية. وطبيعي أن شكله مختلف وأدواته أيضا مختلفة، لكنه يتيح لنا فرصة تاريخية مثالية إن تمكنا من اقتناصها، ووضعها في خدمة المشروع النهضوي.

اقتناص هذه الفرصة يبدأ بتحليل الواقع، وقراءة التجربة الصعبة التي مرت بها الأمة، منذ نكسة يونيو 1967، والتغيرات البنيوية التي أحدثها وجود النفط، كمعطى موضوعي، أثر كثيرا على مسيرة العمل العربي سلبا وإيجابا، وتسبب في حروب عدة بالمنطقة بأسرها. كما يتطلب وضع الكيانات الوطنية، في سياق هذه التغيرات، بما يقتضي مراجعة نقدية لمفهوم الأمة، وللعناصر التي صنعتها، بما يتسق مع المرحلة الراهنة.

وكان لمركز دراسات الوحدة العربية، دور كبير بالسابق في تلك المراجعة، حين انتقل بفكرة الوحدة، من رؤية رومانسية إلى فكرة أنزلها على الأرض، فأكد على التكامل وألغي فكرة التماثل، وركز على الاتحاد بدلا من الاندماج، واعتبر الانطلاق لبناء الوحدة مهمة تجري أفقيا وليس رأسيا. لكن ما قدمه ليس فصل الختام... وتبقى الكثير من المحاور بحاجة إلى المزيد من التأصيل والتحليل.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

المسألة الفلسطينية وتعقيدات الصراع

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

  حدثان أخذا مكانهما بالأراضي الفلسطينية المحتلة، في الأسبوعين الأخيرين، حرضا على كتابة هذا المقال. ...

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

حول تفعيل مؤسسات المجتمع المدني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 نوفمبر 2018

المجتمع المدني، مفهوم استخدم أول مرة، إبّان نهوض الحضارة الإغريقية، ويحسب لأرسطو أنه أول من اس...

مساومات كيسنجر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018

  قبل ثلاثة وأربعين عاماً، من هذا التاريخ، انشغلت إدارة الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون، بإعادة ...

الفيدراليات مشاريع تفتيت

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

  كلما واجه بلد عربي أزمة سياسية حادة، كلما انبرت الأوساط الغربية في الحديث عن طغيان ...

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

العراق الجديد والنموذج الإسرائيلي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 يوليو 2007

التسامح "غرباَ وشرقاً"

أرشيف رأي التحرير | ابنسام علي مصطفى علي حسين | الجمعة, 25 يناير 2008

وقفيات من أجل النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 أغسطس 2008

الشرق الأوسط الجديد: مشروع للانعتاق أم للهيمنة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 فبراير 2007

السياسة الأمريكية ومكوك كولومبيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 فبراير 2003

في نتائج الإستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

بعد أربع سنوات من احتلال العراق: المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أبريل 2007

عيد سعيد ومبارك.. عيد نضال ومقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 11 أكتوبر 2007

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 1 أغسطس 2005

العقل السليم في الجسم السليم

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 8 يوليو 2003

إنها إذن ليست مجرد هزيمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يناير 2006

ميليس: كشف للجناة أم تحضير للعدوان؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أكتوبر 2005

العرب أمام مفترق الطرق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 14 يناير 2003

في نتائج الانتخابات البرلمانية اللبنانية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 يونيو 2009

تقرير باتريوس وكروكر أمام الكونجرس اعتراف آخر بالهزيمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 سبتمبر 2007

أربعون عاما على النكسة... استمراء جلد الذات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يونيو 2007

في نتائج الاستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

الشتاء الساخن مسمار آخر في نعش الوهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 مارس 2008

عبد الرحمن منيف الذي رحل واقفا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يناير 2004

اتفاق جنيف.. كامب ديفيد آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 ديسمبر 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29572
mod_vvisit_counterالبارحة52619
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130767
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي352757
mod_vvisit_counterهذا الشهر819805
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61964612
حاليا يتواجد 4236 زوار  على الموقع