موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

مواضيع هامة أمام مؤتمر القمة في شرم الشيخ

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بعد انقطاع طويل، تعود القمة العربية إلى الانعقاد في ظروف دولية وعربية وإقليمية بالغة التعقيد. والمفترض إنه تم الإعداد الجيد لانعقادها، بحيث تستجيب للتحديات والأحداث العاصفة التي تواجهها الأمة.

وكان من المتوقع أن يناقش القادة العرب، المبادرة العربية لحل المسألة الفلسطينية، على قاعدة الاعتراف المتبادل بوجود دولتين على أرض فلسطين التاريخية. دولة "إسرائيل" في حدودها التي كانت قائمة عليها حتى الرابع من يونيو عام 1967، ودولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف، وتقوم على أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة.

هناك جدول أعمال مكتظ، بالإضافة إلى القضية الفلسطينية، يعكس تعقد وعمق المشاكل التي تمر بها البلدان العربية، على رأسها الأزمة اليمنية، والأزمة الليبية، والأزمة العراقية، والأزمة السورية... وكأن قدر هذه الأمة في هذه المرحلة، أن تكون لها أزمة في كل زاوية من زوايا الوطن الكبير المقهور.

وهناك عامل جديد متدخل، هو تداعيات الأحداث في اليمن الشقيق، وانتقالها من حافة الحرب إلى حرب حقيقية، ستكون بالتأكيد على رأس جدول أعمال القادة العرب. والمؤكد أن هذه القضية، ستغطى بحكم الواقع، على كل القضايا في اجتماعات القمة المرتقبة. وهي قضية شغلت الإعلام كثيرا في الأيام الأخيرة.

الأزمة اليمنية، تناولناها كثيرا بالتحليل في أحاديث سابقة، من بينها قراءة تحليلية للأحداث قبل عدة أسابيع، والواضح أن هناك شبه إجماع عربي، على الخطوة التي أقدمت عليها المملكة، ولذلك لن تشهد القمة اختلافات كبيرة حولها. وسيجري التأكيد على أن الحل النهائي للأزمة اليمنية سيكون بعودة مختلف الأطراف إلى طاولة المفاوضات، على أساس المبادرة الخليجية، للتوصل إلى عملية سلمية، تضع المسار السياسي اليمني على السكة الصحيحة.

القضية التي ربما تثير جدلا كبيرا هي إعادة النظر في المبادرة العربية للسلام، في ظل العودة المحتملة لبنيامين نتنياهو لرئاسة الحكومة الإسرائيلية.

هناك أيضا وجهات نظر مختلفة، حول الأزمة السورية، وبشكل خاص بعد تصريحات وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، بأنه يبدو أن لا مفر من التفاوض مع الرئيس السوري بشار الأسد، ورفض بعض أطراف المعارضة لهذا التصريح. وقد جاءت هذه التصريحات في ظل ارتفاع وتيرة مطالبة عدد من الدول الكبرى بالتوصل إلى حل سياسي، وإيقاف نزيف الدم السوري، الذي استمر أكثر من أربع سنوات، وحصد أكثر من مائتي ألف قتيل.

في الأزمة الليبية، هناك ما يقترب من الإجماع على دعم الحكومة المركزية، في مواجهة الإرهاب والميليشيات المسلحة، وإعادة بناء الدولة وتسليح الجيش الليبي، ليكون قادرا على الاضطلاع بدوره في الدفاع عن الوطن وتحقيق الاستقرار.

الموضوع الشائك الذي سيواجه اجتماع القمة، هو القضية الفلسطينية. فهناك أزمة الانشقاق بين حكومة فتح في رام الله بالضفة الغربية، التي يقودها الرئيس الفلسطيني أبومازن، وحكومة حماس التي يقودها إسماعيل هنيه في قطاع غزة. وهي أزمة مستعصية مضى عليها وقت طويل. وليس من الممكن الحديث عن مواجهة لغطرسة الكيان الصهيوني مع انشطار القطاع عن الضفة.

الأمر الآخر هو تعثر عملية السلام، وعدم وجود بارقة أمل للخروج من النفق الراهن، خاصة بعد فوز الليكود مرة أخرى، في الانتخابات البرلمانية وحصوله على ثلاثين مقعدا، بعدد ثلاثة عشر مقعدا مضافا عن دورة الانتخابات البرلمانية السابقة، التي حصد فيها سبعة عشر مقعدا.

لقد خاض بنيامين نتنياهو الانتخابات تحت شعار عدم تمكين الفلسطينيين من إقامة دولتهم المستقلة. ورغم أنه تراجع لاحقا عن هذا التصريح، لكنه لم يوضح حتى هذه اللحظة رؤيته لتحقيق السلام، وهل تعني انسحابا كاملا من الأراضي المحتلة، أم تسويفا ومماطلة وشراء للوقت، لبناء المزيد من المستوطنات، وللمضي قدما في تهويد المدينة المقدسة.

لقد دفعت تصريحات نتيناهو هذه، ورفضه القبول بأي حل سياسي للخروج من المأزق، بالرئيس الأمريكي باراك أوباما، في معرض تعليقه على نتائج الانتخابات الأخيرة التي انتهت بفوز نتنياهو إلى القول أن بلاده "بحاجة إلى إعادة تقييم سياساتها" بعد أن احتكرت الولايات المتحدة رعاية "عملية السلام" ومفاوضاتها بين منظمة التحرير الفلسطينية وبين دولة إسرائيل، منذ عام 1991م.

وفي هذا السياق، أشار مفاوضي المنظمة صائب عريقات إن "إسرائيل انتخبت دفن عملية السلام". وقد دفعت هذه التطورات باللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، إلى إصدار بيان سياسي، أوضحت فيه، أنها أمام "مفترق طريق مصيري وتاريخي".

ليس أمام منظمة التحرير الفلسطينية، أية أوهام الآن بشأن السلام. وطريقها الوحيد هو مواصلة اكتساب الاعترافات الدولية بالدولة الفلسطينية المستقلة، والعمل على إنجاح الشكوى التي تقدمت بها إلى محكمة الجنايات الدولية، بحق الكيان الغاصب، بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية، ورفض تهويد المدينة المقدسة، وتحقيق المصالحة الفلسطينية بين الضفة والقطاع، وتحشيد التأييد العربي والإسلامي لمساندة القضية الفلسطينية، وإعادة الروح للجنة القدس.

وأمام مؤتمر القمة العربي، الذي يعقد في شرم الشيخ، ستطرح هذه القضايا، بعد أن وضعت مبادرة السلام العربية، التي رعتها القيادة السعودية، أمام الامتحان وفشلت في تحقيق أهدافها بسبب التعنت الإسرائيلي، ومواصلته رفق الاعتراف بالحقوق الفلسطينية. وينتظر الفلسطينيون من القمة قرارات تشفي غليلهم، وتكون عامل تسريع في تحقيق صبواتهم في الحرية والانعتاق.

مواضيع مهمة تنتظر قرارات تاريخية بحجم التحدي الذي تواجهه الأمة، وعليها يتحدد موقع العرب في الخارطة الكونية، الخارطة التي لا تحترم سوى لغة الكبرياء والقوة.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

وجه آخر للأزمة العربية: القمة والقرارات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 أبريل 2008

من الاستشراق إلى العولمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أكتوبر 2004

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

الانضمام لمنظمة التجارة العالمية... المحاذير والآفاق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 16 أكتوبر 2005

نحو بناء تربية المستقبل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مارس 2005

خيوط أمل تسطع فوق سماء الخليج العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 فبراير 2008

نحو تجديد الخطاب القومي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

بين الماضي والحاضر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 مارس 2004

الاقتصاد العالمي: انتعاش أم انكماش؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 نوفمبر 2009

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

إنها إذن ليست مجرد هزيمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يناير 2006

منطقا الشرعية أم الوحدة: أيهما المرجح؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 22 أبريل 2011

أمريكا وتركيا وأحداث شمال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أكتوبر 2007

اعتذار

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 18 مارس 2003

في نتائج الاستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

الدين... التنوير... الديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 أبريل 2008

لماذا التجديد؟!

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الجمعة, 3 أكتوبر 2003

عيد مبارك

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | السبت, 31 يناير 2004

ميليس: كشف للجناة أم تحضير للعدوان؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أكتوبر 2005

لهاث مستعر لإعادة ترتيب رقعة الشطرنج

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مايو 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4241
mod_vvisit_counterالبارحة40928
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع203387
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر692600
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49348063
حاليا يتواجد 3132 زوار  على الموقع