موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

عندما يصبح الالتزام قاطرة الفكر

إرسال إلى صديق طباعة PDF


احتدم الجدل منذ زمن طويل، بين الفلاسفة والمثقفين حول دور الفكر، فأشار البعض إلى أنه ينبغي أن يلتزم بقواعد علمية صارمة، أهم شروطه أن يكون حياديا ووصفيا وتحليليا، وإلا فقد صفة العلمية. واعتبر آخرون الكتابة، موقفا من العالم، والموقف بطبيعته انحياز، والانحياز يلغي الحياد، الذي هو الشرط اللازم لاكتساب الصفة العلمية. بينما جادل آخرون، أن العلم لا يعني شيئا إن لم يكن هدفه، الإسهام في تقدم النوع البشري. وذكر في هذا السياق، أن اختيار منهج معين، من بين المناهج الكثيرة التي تكتظ بها المكتبات هي بداية الانحياز.

إن الإنسان في المبتدأ والخبر، هو نتاج بيئته، وأفكاره وإبداعاته، وتطلعاته وأحلامه، هي من صنع واقع موضوعي معاش. وإذا ما صار هناك شذوذ عن هذه القاعدة، فإن ذلك يعني انفصاما، وانفصالا عن الواقع. ولهذا أصبح مألوفا القول أن المثقف هو ضمير الأمة. الأكثر قدرة على تكريس ما لديه من خبرات ومعارف، وبروح نقدية، باتجاه صياغة مناهج وأفكار ورؤى، قادرة على الإسهام في صناعة مستقبل أفضل، لأمته.

تقودنا هذه المقدمة، للحديث عن الأستاذ عابد خزندار، ابن مكة المكرمة، الذي رحل عنا في الأيام الأخيرة، بعد حياة زاخرة بالعطاء المبدع. لقد كان الراحل الكبير، قامة وطنية، ومفكرا ومثقفا ملتما امتلك روحا نقدية عالية، سخرها في خدمة وطنه، من خلال الكتابات الصحفية، التي عكف عليها، في الصحافة المحلية، لأكثر من خمسة عقود.

الأديب والمفكر الراحل، هو نتاج ثقافات عدة، ثقافته المحلية، التي نمى وترعرع، وكون بداياته الأولى بها، وثقافة عربية، امتلك ناصيتها حين تحصيله العلمي، في مصر، حين التحق بكلية الزراعة، بجامعة القاهرة، وتخرج منها عام 1957م. وتمكن خلالها من التعرف على كبار المفكرين والمثقفين والمبدعين المصريين. وليغادر بعدها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث حصل عام 1960، على شهادة الماجستير في الكيمياء الحيوية. وقد تمكن في تلك الحقبة، من الإطلاع على الثقافة الأمريكية، وتعمقت معرفته بلغة أهلها وعاداتهم. كما أتيحت له فرصة كبيرة، للاطلاع على الأدب الإنجليزي، واكتساب معرفة ثقافة أخرى.

وأتاحت له إقامته في العاصمة الفرنسية، باريس لعدة عقود اكتشاف الثقافة الفرنسية، والتفاعل معها بعمق. هذا التفاعل بين أربع ثقافات: محلية وعربية وانجليزية وفرنسية، وتمازجها جميعا مع روح الكاتب المنتمي، صنعت من خزندار شخصية فريدة وفذة، بأبعاد إنسانية، تتجاوز ما هو محلي وضيق، ولكنها في ذلك الوقت صنعت منه كاتبا وطنيا وتنويريا ملتزما، فقد بقيت روح مسقط رأسه، مكة المكرمة ملازمة له، يذكر بقول الشاعر مظفر النواب، "البصرة بالنيات"، و"لا يوصلك البحر إلى البصرة، قلت بل يوصلني أو تأتي البصرة إن شاء الله بحكم العشق". هذه الروح العاشقة والمتوثبة، والمتسربلة بحب الوطن، هي ما صنع شخصية الفقيد خزندار الفرانكفوني، وجعلها تسخر كل ما اكتسبه من معارف وخبرات لصالح انتمائه الوطني.

بعد حيازته للماجستير من أمريكا، عاد خزندار إلى المملكة، وشغل وظيفة مدير عام بوزارة الزراعة في العاصمة، الرياض، حتى العام 1962.

ومنذ عام 1965 حتى تاريخ وفاته، اختار العاصمة الفرنسية مكانا لإقامته. وخلالها درس الأدب الإنجليزي والفرنسي، وتعمق في الثقافة الفرنسية، ما أكسبه ثقافة فرنسية وفرانكفونية، انعكست في إنتاجه النقدي الغزير والمتميز.

مارس الكتابة في الصحف المحلية، متنقلا من صحيفة الشرق الأوسط، إلى صحيفة الرياض، ثم كاتب عمود يومي في صحيفة عكاظ، وليعود مرة أخرى، للكتابة في صحيفة الرياض، حيث اختار زاوية فيها حملت عنوان "نثار".

وعبر مسيرته الصحافية، بقيت هموم المواطن اليومية، موضع اهتمامه. فناقش قضايا الصحة والتعليم والسكن والكهرباء، والزراعة والتصنيع والتنمية ومخرجاتها، وقضايا المرور والاتصالات، والبطالة، وحقوق المرأة ومشاكل الزواج، وحالات المعوقين والعجزة مؤشرا مواقع الخطأ حيثما وجد، ومعوقات التطور الاجتماعي، من عادات بالية وتقاليد موروثة، لا تتناسب مع تطور العصر، محرضا على معالجة أسباب الخلل. وفي كل كتاباته، كان معبرا بصدق عن نبض الوطن، رغم بعد حسده زمنيا ومكانيا عن الوطن.

للفقيد الراحل، مجموعة من المؤلفات الكتب الفكرية والأدبية، السجالية والنقدية التي أحدثت حراكاً كبيراً في الساحة الثقافية. من هذه المؤلفات: حديث الحداثة، قراءة في كتاب الحب، رواية ما بعد الحداثة، أنثوية شهرزاد، معنى المعنى وحقيقة الحقيقة، مستقبل الشعر موت الشعر، المصطلح السردي، التبيان في القرآن الكريم: دراسة أسلوبية، ورواية «الربع الخالي» وكانت آخر عمل إبداعي وصدرت عن دار الانتشار العربي عام 2014.

في العام 2005، تم الاحتفاء به في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب في ألمانيا، كأديب ومفكر مبدع. بلغت شهرته معظم البلدان العربية. وكتبت عن إبداعاته عدة دراسات وبحوث.

وصفه كثير من أصدقائه وزملائه، وممن تابعوا مسيرته الحياتية والفكرية، بالوطني الغيور، والمتسامح. وعرف الراحل بتواضعه الجم وقبوله للنقد، وبالتمسك بثوابته، وثقته بمستقبل وطنه، إنساني في رؤيته وسلوكه. لم يعتبر الكتابة مجرد ترف فكري، ورياضة ذهنية، بل سبيلا للرقي بالمجتمع، وخلق غد أفضل لأبناء وطنه، وللبشرية جمعاء. لقد كان الالتزام بالنسبة للفقيد العزيز لعابد خزندار قاطرة الفكر.

لقد مثل رحيل الفقيد، خسارة كبيرة للأدب والفكر ولمحبي الثقافة وللوطن. تغمد الله روح الفقيد بواسع رحمته، وألهم ذويه وأصدقائه ومحبيه الصبر والسلوان، وإنا لله , وإنا إليه لراجعون.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

العدوان الصهيوني على لبنان وخطة أولمرت

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 أغسطس 2006

حرب الإبادة مستمرة والتسويف يتواصل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2009

تفجيرات لندن جريمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يوليو 2005

أمريكا وتركيا وأحداث شمال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أكتوبر 2007

غزة تحت الحصار والموقف العربي مؤجل حتى إشعار آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 يناير 2008

معايير مغلوطة مع سبق الإصرار والترصد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2006

نحو إعادة الاعتبار للعمل العربي المشترك

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 23 يوليو 2007

بين استشراقين...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2007

لبنان مركز استهداف مرة أخرى

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 14 فبراير 2005

غياب الاستراتيجية: من النكبة إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 يونيو 2005

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 1 أغسطس 2005

تحولات دراماتيكية باتجاه تغيير الجغرافيا السياسية الكونية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 أغسطس 2008

المجازر مستمرة... والأهداف أصبحت واضحة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أغسطس 2006

مخاض الولادة الجديدة..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أغسطس 2006

الإصلاح السياسي: التعجيل أم التأجيل؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 مارس 2004

إيران.... إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 سبتمبر 2009

على طريق فتح آفاق الحوار حول الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 نوفمبر 2003

على من تراهن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 نوفمبر 2005

ارتباك المشروع الأمريكي في العراق: الهجمة على المالكي نموذجا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 أغسطس 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5793
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع66508
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر859109
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50835760
حاليا يتواجد 2283 زوار  على الموقع