موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

التنمية والتحديث والحرب على الإرهاب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لن يكون مجديا الحديث عن الإرهاب، الذي طال بأذرعه المختلفة، عددا من البلدان العربية، مهددا أمنها أمنها واستقرارها ووحدتها، عدم ربط الإرهاب في جذوره ومنطلقاته بالإسلام السياسي، وتحديدا بجماعة الإخوان المسلمين. فعلى الرغم من كل ما يذكر عن الطبيعة السياسية المحضة لهذه الجماعة، وحسبانها على التنظيمات المدنية، والقول باقتصار نشاطها على العمل الدعوي، فإن تاريخ الحركة، يشي بغير ذلك.

 

مر نشاط الإسلام السياسي المسلح، بمراحل هبوط وصعود، وشهد تفرعات وانقسامات. وتزامنت بداية عصره الذهبي، بالمنطقة العربية بالانهيارات التي شهدتها الأمة، إثر نكسة الخامس من حزيران يونيو عام 1967. فقد مرت الأمة العربية، بعد هذه النكسة بجملة تحولات، بالضد من أهداف المشروع النهضوي العربي، الذي بدأت مؤشراته، في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، محلقا بمشروعي التحرير والتنوير.

ولعل أهم العناصر التي تزامنت مع بداية العصر الذهبي للإسلام السياسي، هي قبول فكرة الصلح مع الكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين، والتراجع عن مشروع النهضة، بشقيه القومي والسياسي، والانقضاض على مبدأ العدل الاجتماعي، واتساع الفروقات عربيا بين الغني والفقر، واستتباع القرارات العربية، للكبار من صناع القرارات الأممية، وبروز خطاب سياسي متواطئ مع حالة التجزئة، ومعاد للتطلعات القومية في التحرر والوحدة.

وكان عجز العرب، عن فعل أي شىئ أثناء ذبح المقاومة الفلسطينية، في بيروت عام 1982، حين تم أول غزو صهيوني لعاصمة عربية، وفشلهم الفاضح أمام صيحات أطفال فلسطين، في صبرا وشاتيلا هو التجسيد الفعلي، لحالة الانهيار العربي. وكان ذلك بمثابة فتح الطريق، أمام تغول الإسلام السياسي في الواقع العربي.

لقد انطلق الإسلام السياسي، في نهاية العشرينات من القرن المنصرم، بعد مرور أقل من عشر سنوات على ثورة 1919م، في مصر بقيادة سعد زغلول. وكان انتصار هذه الثورة إيذانا بأن أرض الكنانة بدأت تتهيأ لمرحلة جديدة، قوامها الاعتراف بالحرية والكرامة الإنسانية. وكان حزب الوفد المصري في حينه، ممثلا سياسيا لحركة التنوير.

وجاءت جماعة الإخوان، بدور وظيفي هو التصدي لهذا الحراك، والتعاون مع الأنظمة الديكتاتورية لسحقه. لكن طغيان التحول الفكري والسياسي في الواقع المصري، لصالح مشروع التنوير أفشل مهام الجماعة. وتكرر الأمر مرة أخرى، مع الحركة الناصرية، مدعوما هذه المرة، بتنظير قطب في معالم على الطريق.

وكانت وظيفة الجماعة هذه المرة، هي أبشع وأعنف من سابقاتها، فقد ارتبط حراكها بالتحالف مع المشاريع الاستعمارية الغربية، التي عملت على إخضاع المنطقة. ومرة أخرى فشلت الجماعة، وفشلت عملياتها الإرهابية. وكان السبب الرئيسي في فشلها، هو غياب الحواضن الاجتماعية لبرامجها وسياساتها. ولم يكن ذلك الفشل محض صدفة، بل لأن القيادة الوطنية في نصر، حاصرتها بمشاريع التنمية والبناء، والتعليم والعلاج الصحي وتوزيع الأراضي على الفلاحين، وبناء تنمية مستقلة.

تقودنا هذه القراءة، إلى نتيجة مؤداها أن مناخات الحرية والإبداع وشيوع مبادئ السلم الاجتماعي، هي مؤشرات رئيسية لمراحل النهوض، حيث لا مجال للإرهاب لتحقيق أي اختراق في المجتمع. وأن حالات الشعوذة والسحر وضحالة الفكر، هي مؤشرات لعهود التردي واستفحال ظواهر الإرهاب، وسقوط الكيانات الوطنية.

هكذا كان التاريخ الإنساني دائما وأبدا.. فحين حوصرت أثينا من قبل اسبارطة، وألحقت الهزيمة بها في نهاية القرن الخامس قبل الميلاد، تحولت السيادة من أثينا منبع الفلسفة والفن، وكان نتيجة ذلك انحطاط العقل الأثيني، وبدأ التمزق والانحدار وتدفق الأفكار الخرافية، وروح الاستسلام، وبدأ انتشار المذاهب الرواقية والأبيقورية واللاأدرية، التي لم تكن تعني سوى ثقافة الهزيمة، محاولة تحقيق التوازن النفسي، للشعب المهزوم.

وتكرر ذلك مرات ومرات، وبرز ذلك بوضوح بعد فشل الثورة الفرنسبة، حيث أعيد مجددا بعث الفلسفة الرواقية. وكان العالم النفسي والثائر فرانز فانون، قد أشار إلى أن حالات العنف التي تصاحب مواسم الفرح وبعض الطقوس الدينية، لدى بعض القبائل الأفريقية، هو عنف غير خلاق وتعبير خارجي عن التأزم النفسي، والكبت نتيجة عنف المستعمر.

وعلى هذا الأساس، فإن المجتمعات الإنسانية، حين تعجز عن مواجهة مصائرها وأقدارها تلجأ إلى الحيل الدفاعية، لتحقيق توازنها النفسي. وهكذا أيضا وأمام الفراغ السياسي، استمد قطاع واسع من الشعب العربي، حيله من ماضيه. فكان إحياء الرممية السلفية، وتغول حركات الإرهاب، تعبيرا عن الانهيار، بعد عجز مشروع النهضة، في تحقيق الحلم اللذيذ في التحرر والانعتاق والبناء والتنمية.

مواجهة الإرهاب، الذي يطرح أبوابنا صباح مساء، والذي يحصد يوميا العشرات من الأبرياء، ينبغي أن تستعيد روح مشروع النهضة. فالحرب الأمنية، التي يقودها رجال بواسل، في عدد من البلدان العربية، شاقة وصعبة، ولن تصل إلى أهدافها، إن هي بقيت مقتصرة على المعالجات الأمنية. فثقافة الموت التي تعممها منظمات الإرهاب، ينبغي أن تواجه بثقافة أخرى. لكن ثقافة النهضة، ليست مجرد أفكار ونظريات بل ممارسة وفعل. إنها ثقافة بناء المصانع، ومشاريع التمنية والبناء وتوسيع دائرة أنشطة الإبداع والفنون، واعتبار الحرية والعدالة جناحان لا يمكن لمشروع النهضة التحليق من غيرهما.

في الأسبوع الأخير، واجهت أرض الكنانة تداعيات غير مسبوق، في أنشطة الإرهاب. وتعهد الرئيس السيسي في خطاب متلفز بالقضاء على الإرهاب. ولأن مصر هي المبتدأ والخبر، ونقطة البداية والنهاية، وقلب العروبة الناهض، وهزيمة الإرهاب في مصر، ستكون فاتحة لهزيمته في بقية الجبهات العربية، فعسى أن تتلازم الحلول الأمنية، التي لا مفر منها، بمشاريع أخرى، في مجالات البناء والتنمية، لتكون سلاحا أساسيا، مردوفا بجهود الجيش والشعب، لأن المهم ليست هزيمة الإرهاب في الميدان فقط، بل هزيمته في أفكاره ومنطلقاته.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

في العلاقات العربية - الإفريقية

د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2017

    قارة إفريقيا، هي الثانية في الحجم بين قارات الأرض الست، وهي الثالثة من حيث ...

مخاض ولادة نظام عالمي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    أسبوع غير عادي، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد ...

لماذا المصالحة الفلسطينية الآن؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

    من نافلة القول، إن أي جهد باتجاه توحيد الضفة الغربية والقطاع، وتحقيق المصالحة بين ...

فلسطين.. من الانتداب إلى النكبة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أكتوبر 2017

    في أواخر شهر سبتمبر مرّت الذكرى السبعون على انتهاء فترة الانتداب البريطاني عن فلسطين، ...

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017

    في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم ...

أي مستقبل للدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

    حين بدأت معركة الموصل، نشرت مقالتين، حملتا نفس التاريخ من نوفمبر/تشرين الثاني 2016. الأولى ...

غزو بيروت والأهداف الصهيونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017

    بمناسبة مرور 35 عاماً على العدوان الصهيوني على لبنان، الذي بلغ أوجه باحتلال العاصمة ...

في مخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

ستبقى معنا أثار الحركة الاحتجاجية التي مرت بالوطن العربي، قبل ست سنوات سنين طويلة، ولن...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2006

نحو إعادة الاعتبار للعمل العربي المشترك

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 23 يوليو 2007

حول الإنتخابات الأمريكية الرئاسية المقبلة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 فبراير 2004

قراءة في نتائج مؤتمر القمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 مايو 2004

التفتيت و"الفوضى الخلاقة" بديلا عن الاحتلال المباشر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 يوليو 2005

إيران... تغيرات في موازين القوة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يونيو 2009

بانوراما الاغتيالات: استراتيجية للفتنة والتفتيت و"الفوضى الخلاقة"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 نوفمبر 2006

تقرير جولدستون والصراع بين فتح وحماس

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 30 أكتوبر 2009

غياب الاستراتيجية: من النكبة إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 يونيو 2005

من وحي اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 مارس 2007

في نتائج الإستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

حديث عن الأسهم والجمهور والتنمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أكتوبر 2004

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

إطلالة على اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 مارس 2006

حول موضوع منح السيستاني جائزة خدمة الإسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مايو 2005

في عيد ميلاد المعلم القائد جمال عبد الناصر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 15 يناير 2006

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

الخلل في العلاقات العربية- العربية... ما العمل؟.(3/3 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 سبتمبر 2003

بين استشراقين...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2007

مهمات عاجلة لإنقاذ العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 مارس 2009

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27121
mod_vvisit_counterالبارحة51885
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع273194
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر1007814
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47321484
حاليا يتواجد 5746 زوار  على الموقع