موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

موسم التسويات

إرسال إلى صديق طباعة PDF


فجأة وكما بدا على السطح، من غير مقدمات، شهدت المنطقة والعالم، ما يشبه انقلابا، من الحالة الصراعية، إلى استعادة روح المبادرات الدبلوماسية، في التعامل مع القضايا الساخنة.

فإدارة الرئيس الأمريكي أوباما، وبوساطة عمانية، دخلت في مفاوضات، مع طهران، وجرى الحديث عن تقدم كبير في حل أزمة الملف الإيراني.

ووافقت أمريكا على رفع جزئي للحصار المفروض على إيران. والأمم المتحدة ترعى تحركا جديدا، لحل الأزمة السورية، وتبعث بمندوبها دي ميتسورا للمنطقة، ويطرح الأخير مبادرة لوقف إطلاق النار بين المتصارعين، تبدأ من حلب.

وهناك أحاديث متواترة عن تنسيق عسكري وميداني، أمريكي سوري في محاربة الإرهاب. وأن تبادل المعلومات الاستخباراتية، وتحديد خارطة الأهداف، والحيلولة دون تضارب عمليات القصف الجوي، تجري على قدم وساق بين المؤسسات المعنية في واشنطون ودمشق.

ومن جهة أخرى، تطرح روسيا مبادرة سلمية لحل الأزمة في سوريا. وتستقبل قيادتها الشيخ معاد الخطيب، رئيس الائتلاف السوري السابق. وتجري مشاورات مع وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، الذي قدم على رأس وفد رسمي كبير إلى موسكو، لاستكمال المناقشات مع القيادة الروسية حول هذه المبادرة.

وبعودة أخرى إلى الوطن العربي، نلاحظ تقارب تونسي- جزائري. وعودة دبلوماسيين سوريين إلى الكويت، وتنشيط لدور القنصلية المصرية في دمشق. وحديث عن مبادرة فرنسية جديدة، لتسوية المسألة الفلسطينية. وتقارب في اليمن بين الحوثيين وحزب الصلاح، بعد صراع دموي وقاس طويل، بين الطرفين، ذهب ضحيتها المئات من القتلى، وأضعافهم من الجرحى.

وفي مفاجئة من النوع الثقيل، اتجه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين إلى تركيا، وعقد معها صفقات تجارية بمليارات الدولارات. واتفق مع رئيس الحكومة التركية، أوردوغان على مد أنبوب غاز يمر بتركيا، وصولا إلى البحر الأسود. وهناك حديث عن مشروع بناء مجمع غاز روسي في تركيا، على الحدود اليونانية.

وليتبع ذلك زيارة أخرى مفاجئة للرئيس الفرنسي، بولاند إلى روسيا والالتقاء بالرئيس الروسي بوتين. وحديث عن مبادرة لتسوية الخلاف الروسي– الغربي حول أوكرانيا، ورفع الحصار المفروض على روسيا، وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين.

وليس من شك في أن أفضل توصيف لما يجري في هذه المرحلة، على المستوى العربي والدولي، أنه موسم التسويات. لكن أسئلة ملحة تطرح نفسها بقوة ، هي لماذا في هذه الحقبة بالذات، تأتي هذه التحولات؟ وهل بينها ناظم مشترك؟ أم ينبغي النظر إلى كل حالة بشكل مستقل؟.

لعل قانون الدورة التاريخية، يسعفنا في تقديم جواب على هذه الأسئلة مجتمعة. فهذه النظرية تقول بوجود شيء من التبادل الزمني، بين الصراع والسلم. وأن بلوغ الصراع ذروته، يعني أنه لم يعد محتملا لمختلف الأطراف استمراره. وأنه لا مناص من تحقيق تسويات، بصيغة الصفقات وليس بالصيغ المثلى التي تحقق للمتصارعين، جل ما يصبون إليه.

ولأن الكبار وحدهم هم الذين يحددون شروط اللعبة وأدواتها. فإن ما يجري في الهرم، يترك تأثيراته المباشرة، على السفوح والوديان. بمعنى أن توصل الكبار إلى توافقات فيما بينهم لحل المشاكل المستعصية، من شأنه أن يترك إسقاطاته بشكل مباشر، على ما أطلقنا عليه في أحاديث سابقة، بالوكلاء الذين يتكفلون بشن حروب الوكالة، نيابة عن العمالقة، صناع القرارات الاستراتيجية الأممية.

ومن هنا فإن الأنظار ينبغي أن تتوجه إلى الاستراتيجيات الأممية الكبرى، وتتعامل مع الصراعات الإقليمية والمحلية، باعتبارها ملحقات لصراعات أكبر، وأنها صدى لها.

تبرز روسيا مجددا للمسرح الدولي، وتوسع من دائرة عمقها الحيوي لتصل إلى جورجيا وأوكرانيا وهنجاريا، وتضم جمهورية القرم إلى إراضيها. وتفرض سطوتها على قرارات مجلس الأمن باستخدام متكرر لحق النقض. وتقف الصين الشعبية إلى جانبها، مخترقة احتكار الإدارات الأمريكية المختلفة، لاستخدام هذا الحق، منذ نهاية الحرب الباردة في مطالع التسعينيات، حتى انطلاق ما عرف بالربيع العربي.

فترد أمريكا والغرب، بحصارها اقتصاديا، وتوسع من دائرة تحالفاتها، والتفرغ لصراعها الجديد المتجه نحو الشرق، صوب روسيا الاتحادية والصين الشيوعية. فتعمل على غلق بعض الملفات الساخنة، كالملف النووي الإيراني.

تتوسع دائرة الإرهاب في المنطقة، لتنقض على سوريا والعراق، وأجزاء من لبنان. فيشعر الجميع بمخاطر ما يجري على الأمن والسلم الدوليين. فيجري تحالف دولي لمواجهة الإرهاب، فيتراجع شعار إسقاط الحكم في سوريا بالقوة المسلحة. وتشعر بعض قوى المعارضة السورية، بأن لا مناص للخروج من الأزمة سوى الحل السياسي، متماهية مع الموقف الروسي. فتستثمر روسيا بوتين المناخات الجديدة لتطرح مشروعا لتسوية سلمية للأزمة.

ومن جهة أخرى، تعاني روسيا من وطأة الحصار الاقتصادي المفروض عليها، فتتجه إلى تركيا أوردوغان الساخطة من الموقف الأمريكي، المتراخي تجاه سقوط جماعة الإخوان في مصر، وأيضا تجاه التنسيق الأمريكي مع سوريا، غير المعلن في الحرب على الإرهاب، فيتحقق اللقاء الروسي، التركي. ويجرى الاتفاق على تعاون استراتيجي اقتصادي بين البلدين، يتوقع أن يتجاوز في غضون الثمان سنوات القادمة اﻠ200 مليار دولار.

تتابع فرنسا، التي عرفت بتبنيها أكثر المواقف استقلالا عن السياسة الأمريكية، ضمن الدول الغربية، منذ عهد الرئيس الراحل تشارل ديغول، فتخشى أن يفوتها القطار. وتعمل على اللحاق به سريعا. فيقوم رئيسها بزيارة مفاجئة لروسيا، حيث يلتقي برئيسيها، ويجري صفقات استراتيجية معه، تشمل القضايا الاقتصادية والسياسية، وسيكون لها تأثيرها المباشر، حتما على التعاون العسكري بين البلدين. ويترافق ذلك بمبادرة فرنسية لتسوية القضية الفلسطينية.

لقد بلغ الصراع الدولي ذروته، وغدا الكل خاسرون جراء استفحال هذا الصراع، الذي كان من نتائجه تدمير كيانات ومصادرة هويات. فكانت دورة تاريخية أخرى نأمل أن تكون بردا وسلاما، على أمتنا، وأن تكون مدخلا لتضامن عربي حقيقي، ونهضة عربية شاملة.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

الإرهاب والحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أكتوبر 2002

مرة أخرى: حول الفدرالية والدستور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 سبتمبر 2005

نحو تأطير نظري لمفهوم المجتمع المدني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أبريل 2005

نحو تجديد الخطاب القومي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

السينما والمسرح ومجلس الشورى

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 نوفمبر 2007

الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

من الأنوار إلى التنوير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 أبريل 2008

بعد اقتحام نهر البارد: لبنان في مواجهة العاصفة الأكبر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2007

في الذكرى الخامسة للانتفاضة الفلسطينية: لتتوقف الهرولة نحو التطبيع

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 أكتوبر 2005

نحو مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 يناير 2005

غيوم الخريف والرد الفلسطيني المطلوب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 نوفمبر 2006

ملاحظات حول الحوار الوطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 ديسمبر 2003

القرار السوري والموقف المطلوب عربيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مارس 2005

مرة أخرى: حول الفدرالية والدستور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 سبتمبر 2005

لماذا يستهدف لبنان!!.

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مايو 2007

هل تتجه الإدارة الأمريكية نحو تبني سياسة شرق أوسطية جديدة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 فبراير 2005

خيوط أمل تسطع فوق سماء الخليج العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 فبراير 2008

في العلاقة بين الحرية والإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يوليو 2003

لهاث مستعر لإعادة ترتيب رقعة الشطرنج

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مايو 2007

بعد اقتحام التجربة.. تطلع إلى المستقبل

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الجمعة, 30 أبريل 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27393
mod_vvisit_counterالبارحة47554
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع162479
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر955080
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50931731
حاليا يتواجد 4734 زوار  على الموقع