موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

فوضى وحروب بالوكالة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تعبير البراجماتية، الذي يعني تغليب المنفعة، على ما عداها من أمور أخرى، هو ما يحكم العلاقات بين الدول، وليس في هذه القاعدة استثناء. وفقا لهذا السياق، يبرز القانون الدولي، والمؤسسات الأممية الناظمة للعلاقات بين الدول. وهذه القاعدة تصدق على العلاقات بين الشعوب، كما تصدق على العلاقات بين الدول.

لم تكن دولة الحق والقانون، التي انبثقت عن الثورة الفرنسية، وما تمخض عنها من مؤسسات تنفيذية وتشريعية وقضائية، سوى محاولة لفض الاشتباك الاجتماعي بين قوى تتضارب مصالحها بالضرورة. ولم يكن بمقدور أي من القوى الاجتماعية نفي الآخر، بسبب تجذر حضورها، فكانت الدولة المدنية، هي التسوية العملية، التي تحقق التوافق والسلم الاجتماعي.

فيما يتعلق بالدول، انتهت مرحلة من التاريخ الإنساني، بنهاية الحرب العالمية الأولى، وتأسيس عصبة الأمم. فقد أنهت مرحلة طويلة استمرت آلاف السنين، كانت الامبراطوريات تتوسع وتنكمش، وفقا لما كان متعارف عليه بحق الفتح. ولم يكن هناك حضور لمصطلحي الاستقلال والسيادة. وكان الاستعمار ورديفه الاستعباد، شيء مألوف ولم يكن مستنكرا.

تأسيس عصبة الأمم، ولاحقا هيئة الأمم المتحدة، هو اعتراف بالصراع بين الدول، وبضرورة وجود قوانين ناظمة للعلاقة بينها. وهكذا شهدت المرحلة التي أعقبت الحرب، إقرارا أمميا بنهاية الاستعمار والاستعباد، وأقرت حق تقرير المصير، للأمم التي وقعت تحت سيطرة الاحتلال.

هذا التطور يحمل معنى متضمنا آخر، هو أن مبرراته لم تكن بالأساس أخلاقية وإنسانية، ولكنها تعبير عن عجز المنتصرين في الحرب، بسبب توازن القوة بينهم، عن ممارسة الأسلوب القديم في العلاقات الدولية، وعدم قدرة أي فريق منهم بفرده، على السطو على القسمة بأكملها.

هذه المقدمة، تقدم لنا بعض التفسير، لما يجري الآن من انفلات وانهيارات في عدد من البلدان العربية. فهذه الانهيارات، تجد جذورها في ضعف المؤسسة الناظمة للعلاقات بين الأمم، سواء هيئة الأمم المتحدة، ومجلس الأمن الدولي، أو محليا بالنسبة لنا نحن العرب، ممثلة في جامعة الدول العربية. فهذا الضعف، الناتج عن غياب التعددية الإقليمية دوليا، والإقليم القاعد عربيا، قد أوجدت ثغرة كبيرة، في العلاقات الدولية، مكنت أمريكا من احتلال دول كبنما والعراق، من غير الرجوع للمؤسسة الدولية، بل وبخروج على إرادتها.

وعربيا أدى ضعف المؤسسة الناظمة للعلاقات بين الدول العربية، ممثلة في جامعة الدول العربية، والتي كان الأمل قويا، في أن تحقق التكامل الاقتصادي والسياسي والاجتماعي بين أبناء الأمة الواحدة، أدى إلى أن تكون بعض البلدان العربية فريسة سهلة للأطماع الإقليمية. فكان أن شهدنا ضياع كيانات وغياب هويات. لقد سقط العراق وليبيا واليمن وسوريا، فريسة لهذا الفراغ. وهناك بلدان عربية أخرى، لا تزال تعمل جاهدة، في ظروف بالغة التعقيد للحفاظ على أمنها، كمصر ولبنان والجزائر والسودان، حيث تواجه هذه الدول هجمات المتطرفين.

ضمن هذه الرؤية، نعيد قراءة ظاهرة الإرهاب، التي غدت ظاهرة كونية، لكن مسرح عملها، في الغالب هو الوطن العربي. فتنظيمات الإرهاب، لم تأت لنا من خارج المكان، وموضوع علاقتها بالقوى الإقليمية لم يعد موضع تساؤل أو جدل. صحيح أنها هي التي تضطلع بعمليات القتل والتخريب، ولكنها تقول بذلك بصيغة الحرب بالوكالة. وهي حروب معتادة، وحدثت مرات كثيرة، في التاريخ الإنساني.

حروب الوكالة، ظاهرة سادت منذ أقدم العصور، ومعناها أن تشن دولة أو مجموعة من الدول حروبا، لصالح دولة كبرى. في العصر الحديث، وبعد اكتشاف السلاح النووي، أصبح متعذرا نشوب حروب مباشرة، بين الدول التي تملك ترسانات نووية، لأن ذلك يعني فناء محتما للبشرية. ولذلك تحولت هذه الترسانات إلى سلاح وقائي. وكان البديل عنها، هو الحروب بالوكالة.

فكان أن شهدت فترة الحرب الباردة، عشرات الحروب التي تقف خلفها إما الولايات المتحدة أو الأتحاد السوفييتي. والأمثلة على ذلك كثيرة. حروب الوكالة أثناء الحرب الباردة، لم تقتصر على الحروب التي تشنها الدول، بل شملت أيضا جماعات عديدة، كما الحال مع حروب التحرير، التي قادتها عصابات، تمكنت بالبراعة والمناورة، من إلحاق الهزيمة بخصومها.

لكن حروب الوكالة تلك، رغم ضراوتها، لم تؤد إلى انفلات وفوضى، كما هي الحال في أيامنا هذه, فقد خلقت الثنائية القطبية مناخات إيجابية أسهمت في ترصين العلاقات الدولية. كان الخصوم الرئيسيون معروفين. وكان أي تفاهم بين القوتين العظميتين من شأنه أن يخفف حدة التوترات في العلاقات الدولية.

نحن هنا أمام مشهد غريب وفريد. الولايات المتحدة ترخي قبضتها على صناعة القرار الأممي. والنظام الدولي الجديد، بتعدديته القطبية لا يزال في طور التشكل. والقوى الإقليمية تدرك ذلك، وترى فيه فرصتها لاكتساب مواقع جديدة.

وإذا ما سمينا الأشياء بمسمياتها، فنحن هنا أمام مشهد يستعيد روح الصراع الصفوي العثماني. تركيا التي تبنت في المراحل الأولى سياسة تصفير الأزمات، استدارت بقوة بعد ما عرف بالربيع العربي، واستغلت جماعة الإخوان المسلمين لخلق عثمنة جديدة في المنطقة. وكادت أن تقترب من تحقيق أهدافها بعد وصول جماعة الإخوان إلى سدة الحكم، بشكل أو بآخر، في تونس ومصر وليبيا واليمن.

ومن جانب آخر، عملت إيران، على تثبيت مواقعها في العراق ولبنان وسوريا واليمن. وعمت المنطقة حروب الوكالة. حروب جماعات ودول... ميليشيات تابعة لإيران وأخرى تابعة لتركيا، وأنظمة موالية للأولى وأخرى موالية للأخيرة. وهي في المبتدأ والخبر، تعكس ضعف المؤسسات الناظمة للعلاقات بين البلدان العربية، وأيضا تعطل بزوغ النظام الدولي متعدد القطبية. وهذه الجماعات، هي التي تشكل العمود الفقري للإرهاب.

في ظل هذا الواقع الصعب، لا مخرج من الأزمة، إلا باستراتيجية وجبهة عربية موحدة، تضع في حسبانها أولا مصالح شعوب المنطقة، ولا تكون خاضعة لمشاريع غطرسة القوة. وتلك أمور يمكن تحقيقها سريعا، متى ما وجد الوعي والإرادة والقدرة.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

في نتائج الاستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 أكتوبر 2009

ماذا يجري في الأراضي الفلسطينية المحتلة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يوليو 2004

من وحي اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 مارس 2007

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

حرب على الإرهاب أم كسر للإرادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 سبتمبر 2003

هولكوست صهيو- أمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أبريل 2004

إيران.. من الدولة الوطنية إلى الدولة الدينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 يوليو 2009

الردع النووي في مواجهة سياسة الهيمنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أكتوبر 2006

في الإرهاب والثقافة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 مايو 2004

حول موضوع النداء العالمي لمكافحة الفقر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 مايو 2005

لعبة السيرك الأمريكية في لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 سبتمبر 2004

التجديد العربي يشعل الشمعة الثامنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 3 أكتوبر 2009

الإستراتيجية الأمريكية بعد الحرب الباردة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 فبراير 2003

لماذا الإنسحاب من غزة الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أغسطس 2005

استمرارية التحديث ضمانة رئيسية لصيانة السلم الاجتماعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2006

حتى لا تكون شهادة زور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 أغسطس 2005

الدين... التنوير... الديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 أبريل 2008

العدوان الإسرائيلي على لبنان والدروس المستفادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 يوليو 2006

الشتاء الساخن مسمار آخر في نعش الوهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 مارس 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29432
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144654
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر633867
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49289330
حاليا يتواجد 3949 زوار  على الموقع