موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

حول مؤتمر المانحين لإعمار غزة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في العاصمة المصرية القاهرة، عقد مؤتمر المانحين لإعمار غزة. وقد افتتح الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي الاجتماع، بكلمة حدد فيها سياسة بلاده، مؤكدا على أن فلسطين هي قضية العرب المركزية، وأن الصراع الدائر بين الفلسطينيين والصهاينة، هو نتيجة التعنت الإسرائيلي، ورفضه المستمر في التوصل إلى حل عادل، يؤمن حق الشعب الفلسطيني، في قيام دولته المستقلة فوق ترابه الوطني.

وقد ألقى الرئيس الفلسطيني، محمود عباس "أبومازن"، كلمة استعرض فيها ما خلفه العدوان الصهيوني على قطاع غزة الأخير. وقد جاء خطابه في مؤتمر المانحين، من حيث نبرته العالية، واحتجاجه الصريح، متماهيا مع خطابه في هيئة الأمم المتحدة، الذي فضح فيه ممارسات العدو الصهيوني، ورفضه للسير في طريق السلام. وقد قوبل الخطاب من قبل الصهاينة بهجوم حاد.

لقد قالت الصحافة الإسرائيلية، أن عباس شطب المسيرة السلمية، وأثبت مجددا أنه ليس شريكا في عملية السلام. بل إن بعض الصحف الصهيونية، بلغ تطاولها حد وصف الرئيس أبو مازن بالإرهابي الساسي، وأنه يمثل امتدادا لحركة حماس، ولكن على طريقته.

وأكثر ما أثار الصهاينة في خطابه، هو قوله، "لن ننسى ولن نغفر، ولن نسمح لمجرمي الحرب بالهرب من العقاب". وعلى الصعيد السياسي، وصف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنجامين نتنياهو، خطاب الرئيس أبو مازن، بأنه تحريضي محض ومليء بالكذب والافتراءات. ومن يريد السلام ويعتبر نفسه شريكاً فيه، لا يتحدث بهذه الطريقة، ولا بهذه اللغة"! أما ليبرمان فعلق على الخطاب بقوله: "كلامه يؤكد أنه لا يريد السلام، ولا يمكن أن يكون جزءً من أي حل سياسي منطقي" وأضاف: "أبو مازن امتداد لحركة حماس باستعماله الإرهاب السياسي.. ومادام عباس يشغل منصب رئيس السلطة الفلسطينية سيبقى الخلاف قائما، وهو يكمل طريق عرفات. إن عباس ليس شريكا، ولا يريد السلام.

في هذه الأجواء المشحونة، عقد مؤتمر المانحين، وانتهى بجمع ما يريد على الأربعة مليار من الدولارات، حسب تصريح الأمين العام لجامعة الدول العربية.

لكن حملة التبرعات، والأرقام المعلنة هي ليست نهاية المطاف. فقد سبق أن جرى اجتماع آخر للمانحين، بعد عدوان صهيوني مماثل، قبل قرابة عامين من هذا التاريخ، أثناء حكم الرئيس مرسي. ولكن الأمور ظلت معطلة، ولم يتحقق أي شيء آنئذ باتجاه إعادة إعمار القطاع.

وهنالك مسألة أخرى، لا تقل تعقيدا، هي ما يمكن أن يناط للعدو الصهيوني من مسؤوليات في إعمار القطاع. بما يعني مكافأة المعتدي على عدوانه. فالعدو الصهيوني، الذي مارس انتهاكا صارخا لميثاق الأمم المتحدة، ومبادئ حقوق الإنسان، وقام بما يقترب من حرب الإبادة بحق المدنيين الفلسطينيين، يتوقع، أن يتولى عملية تزويد عملية الإعمار بما تحتاجه من مواد ومعدات وخبرات. ولا يبدو أن هناك اعتراضا على ذلك، من قبل عدد غير قليل من المانحين، وبشكل خاص من قبل الولايات المتحدة، ودول الاتحاد الأوروبي.

وهكذا يحصد العدو أكثر من مكسب جراء عدوانه. فهو لا يكتفي بتدمير القطاع، وتسوية أحياء كاملة منه بالأرض، ولكنه يتوقع أن يكون له حصة الأسد من أموال المانحين، لإعمار ما قام به من تخريب وتدمير. وهكذا فإن المجتمع الدولي، لم يمتنع فقط عن إدانة المعتدي ومعاقبته، بل كافأه على عدوانه فأوكل إليه مهمة إعمار التدمير الناتج عن عدوانه. ولا شك أن ذلك سيشجع العدو على مزيد من الاعتداءات على الشعب الفلسطيني. لأن أي اعتداء، من نوع العدوان على غزة، سيجر في نهايته ملايين الدولارات للخزينة الإسرائيلية.

لقد أعلن وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، أن طريق الدولتين، على أرض فلسطين التاريخية، أصبح واضحا أكثر من أي وقت مضى. وإذا كان الأمر كذلك، فما الذي يمنع قيام دولة فلسطينية، ولماذا عجزت مفاوضات التسوية، التي استمرت طويلا، وبرعاية أمريكية، عن تحقيق تسوية عادلة، تؤمن حقوق الشعب الفلسطيني، في تقرير المصير، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، فوق التراب الوطني.

لا نتوقع موعدا قريبا، للبدء في تعمير ما دمره العدوان الصهيوني في قطاع غزة. كما لا نتوقع تحقيق اختراقات حقيقية، على طريق التسوية. فالإدارة الأمريكية مشغولة الآن بملفات ساخنة، لها أولوية على القضية الفلسطينية. وفي المقدمة من هذه الملفات، الملف الأوكراني، ومحاصرة روسيا الاتحادية، جراء توسيع عمقها الاستراتيجي، ليشمل أجزاء من أوكرانيا.

وهناك اهتمام أمريكي خاص، بشرق أسيا، وبتداعيات ما حدث مؤخرا في هونج كونج. يضاف إلى ذلك أن هذه الإدارة، غدت منهمكة الآن بالحرب على تنظيم داعش، على الجبهتين السورية والعراقية. وقد تجد نفسها مضطرة، للقيام بحرب برية، وبشكل خاص في العراق، الذي قام باحتلاله، وأصبح جزاء لا يتجزأ من مصالحها الحيوية.

فقد تأكد، حتى الآن عقم العمليات الجوية التي شنتها الولايات المتحدة الأمريكية والحلفاء، في تقليص عمليات داعش بالبلدين. بل إن تطور الأحداث يؤكد تقدم عصابات داعش في عين العرب، في سوريا قريبا من الحدود التركية، واقتحامها لمدينة الرمادي من عدة محاور. واحتمال قيامها بالاستيلاء على العاصمة بغداد، بما ينبيء أن الأيام القادمة، في الحرب على الإرهاب، ستكون أكثر صعوبة.

وأخيرا فإن إدارة الرئيس باراك أوباما، شأنها في ذلك، شأن إدارات أمريكية سابقة، لن تكون في عجلة من أمرها، وهي تستعد لطي عامها الأخير. وستكون القضية الفلسطينية من الملفات المؤجلة، والتي ستحال إلى إدارة جديدة، لنبدأ مجددا من المربع الأول.

هل سيكون مؤتمر الإعمار هذه المرة مختلف عن سابقاته، نأمل أن يتحقق ذلك، لكن كل المؤشرات والتقديرات لا تقول بذلك...

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

حول تفعيل مؤسسات المجتمع المدني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 نوفمبر 2018

المجتمع المدني، مفهوم استخدم أول مرة، إبّان نهوض الحضارة الإغريقية، ويحسب لأرسطو أنه أول من اس...

مساومات كيسنجر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018

  قبل ثلاثة وأربعين عاماً، من هذا التاريخ، انشغلت إدارة الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون، بإعادة ...

الفيدراليات مشاريع تفتيت

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

  كلما واجه بلد عربي أزمة سياسية حادة، كلما انبرت الأوساط الغربية في الحديث عن طغيان ...

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

الانسحاب الأمريكي من العراق والملف الإيراني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 فبراير 2009

اتفاق جنيف.. كامب ديفيد آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 ديسمبر 2003

المغرب العربي أمام بركان ملتهب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أبريل 2007

الحوار.. الأنا... الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 فبراير 2004

عدوان على الذاكرة... الخط الأول في الدفاع عن الهوية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 فبراير 2006

مصر والجزائر... وحدة المصير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 نوفمبر 2009

النظام في فوضى شارون

أرشيف رأي التحرير |

د. عزمي بشارة

| الجمعة, 25 نوفمبر 2005

ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 أكتوبر 2009

القمة العربية والمواقف المنشودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 مارس 2007

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 أغسطس 2005

في نتائج الإستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

نحو إعلان ميثاق وطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أكتوبر 2003

مرة أخرى: السياسة الأمريكية الشرق أوسطية بعد احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 7 مايو 2003

حول تراجع الأسهم السعودية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 مارس 2006

بعد أربع سنوات من احتلال العراق: المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أبريل 2007

قرار مجلس الأمن الدولي: نزع لأسلحة الدمار أم اختيار للحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 15 نوفمبر 2002

حرب الإبادة مستمرة والتسويف يتواصل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2009

بين استشراقين...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17511
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع166483
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر502764
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61647571
حاليا يتواجد 3723 زوار  على الموقع