موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

نهاية سايكس بيكو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قبيل انتهاء الحرب العالمية الأولى، وتحديدا في عام 1916، جرى تفاهم سري بين فرنسا وبريطانيا، على اقتسام المنطقة المعروفة بالهلال الخصيب، كمقدمة لترتيبات ما بعد الحرب. وقد قاد هذه المفاوضات، الدبلوماسي الفرنسي، فرانسوا جورج بيكو والبريطاني، مارك سايكس. وقد حملت الاتفاقية السرية المذكورة اسميهما.

 

بموجب هذه الاتفاقية، حصلت فرنسا على الجزء الأكبر من الجناح الغربي من الهلال (سوريا ولبنان) ومنطقة الموصل في العراق. أما بريطانيا فسيطرت على طرف من بلاد الشام الجنوبي، وتمددت شرقا، لتشمل بغداد والبصرة وجميع المناطق الواقعة بين الخليج العربي والمنطقة الفرنسية في سوريا. كما تقرر أن تقع فلسطين تحت إدارة دولية. ولكن الاتفاق نص على منح بريطانيا مينائي حيفا وعكا على أن يكون لفرنسا حرية استخدام ميناء حيفا، ومنحت فرنسا لبريطانيا بالمقابل استخدام ميناء الاسكندرونة الذي كان سيقع في حوزتها.

في مؤتمر سان ريمو عام 1920، تم التأكيد عليه مجدداً على هذه الاتفاقية، وأقر مجلس عصبة الأمم وثائق الانتداب على المناطق المعنية في 24 حزيران 1922. وفي العام التالي، واستكمالاً لمخطط تقسيم، عقدت اتفاقية جديدة عرفت باسم معاهدة لوزان لتعديل الحدود، تنازلت فرنسا عن الأقاليم السورية الشمالية لتركيا الأتاتوركية.

حين استقلت هذه البلدان، لاحقا، اعتمدت خريطة سايكس بيكو، لتعريف الحدود بين دول الهلال الخصيب: العراق وسوريا ولبنان والأردن وفلسطين، التي ظلت ثابتة حتى وقت قريب، باستثناء، الكيان الصهيوني، الذي توسع عدة مرات بعد حرب يونيو/ حزيران 1967.

أول إشارة أمريكية، على الرغبة في تفكيك هذه الاتفاقية، وردت بعد حرب أكتوبر 1973مباشرة، على لسان هنري كيسنجر، مستشار الرئيس نيكسون للأمن القومي0 فقد أشار إلى أن "إسرائيل" تمكنت مرة أخرى من إلحاق الهزيمة بالجيوش العربية، وأصبحت أكبر قوة  إقليميا، وقد حان الوقت لتكون الأكبر جغرافيا.

لم يتنبه أحد لمغزى تصريح كيسنجر في حينه، لكن تطور الأحداث، وتوالي تصريحات المسؤولين الأمريكيين أفصحت عن مكنون ذلك التصريح.

ففي عام 1990، وعلى هامش مؤتمر مدريد للسلام في الشرق الأوسط، صرح وزير الخارجية الأمريكي، جيمس بيكر، أن سايكس بيكو قد تجاوزه الزمن، وكشف عن النية في إعادة صياغة جغرافية المنطقة، بشكل أكثر دراماتيكية، من تلك التي نصت عليها تلك الاتفاقية.

ومنذ ذلك التاريخ، بدأت تصريحات المسؤولين الأمريكيين تتوالى، معززة بخرائط توضيحية، عن خارطة الشرق الأوسط المنتظر تنفيذها. وإثر حادثة 11 سبتمبر في نيويورك وواشنطون عام 2001، بدأت الصورة تتضح أكثر فأكثر. وأزيح الستار عن النوايا الحقيقية لمشروع التفتيت. وكان الأبرز بين التقارير هو ما صدر عن معهد راند تحت عنوان الاستراتيجية الكبري. وقد شارك في ذلك التقرير عتاولة الساسة الأمريكية، مثل دان كويل وبريجنسكي، والاكسندر هيج وكيسنجر، وكثير غيرهم.

وقد رسمت إدارة الرئيس بل كلينتون، الخريطة المرتقبة للعراق، بمناطق حظر الطيران، في الشمال والجنوب، التي هيأت لقيام لتشكيل ثلاث دول في أرض السواد. دولة كردية، وقد تحققت فعلا، ولم يتبق سوى الإعلان عنها بشكل رسمي. ودولة فيما عرف بالمثلث السني، وقد تكفل تنظيم داعش بتشكيلها، في الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى. وإذا ما وضعنا في الاعتبار، التصريحات الأمريكية، بأن الحرب على داعش قد تستغرق ثلاثة عقود، فنحن أمام خريطة جديدة، سوف تتشكل بقوة الأمر الواقع.

أما في سوريا، فإن الأوضاع أكثر دراماتيكية من مثيلتها في العراق. فهناك أمراء حروب، وحروب أهلية، بين عدد من المكونات. ولم يعد ما يجري في سوريا، ثورة شعب ضد نظام، بل حرب ضروس بين تيارات متطرفة. وإذا ما استمر واقع الحال، فإن ما سوف نشهده هو قيام دويلات صغيرة، كل دولة تتمترس في أحد القلاع. والقضية في بلاد الشام، لم تعد مقتصرة على تنظيم داعش أو جبهة النصرة، بل أعقد من ذلك بكثير.

في فلسطين، تشكلت ثلاثة كيانات. الكيان الصهيوني الغاصب، ودولة في الضفة الغربية، تقودها السلطة الفلسطينية، ممثلة في حركة فتح وإمارة إسلامية في قطاع غزة، تقودها حركة حماس. ورغم الإعلان مؤخران عن تشكيل حكومة وحدة فلسطينية، لكن الوقت لا يزال مبكرا، لتقدير ما إدا كان هذه الحكومة سوف تستمر طويلا، أم أن مصيرها سيكون الانهيار، كما انهارت محاولات تحقيق الوحدة الفلسطينية من قبل,.

وأوضاع لبنان لا تسر أحدا، ونأمل أن لا تتجه الأحداث نحو ما هو أسوأ. فرغم أن المتطرفين، لا يسيطرون سوى على منطقة حدودية صغيرة، هي عرسال، لكن الدولة والجيش يبدوان حتى هذه اللحظة عاجزان عن استرداد المدينة، وطرد المتطرفين.

مشاريع التفتيت هذه لم تقتصر على الهلال الخصيب، بل شملت مناطق أخرى من الوطن العربي، خضعت من قبل لترتيبات مماثلة من قبل المنتصرين.

ما يجري الآن من تسعير للصراعات الدينية والقبلية، هو نهاية لاتفاقيات سايكس بيكو، ولكن ليس بكنس الحدود، بل بتفتيت المفتت وتجزئة المجزأ، وهو بالتأكيد، بالضد من حقائق التاريخ والجغرافيا. والحرب على الإرهاب، ينبغي أن تسهم في حماية الأمن القومي العربي، وأن لا تؤدي إلى انهيارات في الجغرافيا. ولكي تكون كذلك، ينبغي أن لا تكون صدى لمشاريع دولية مشبوهة، لا تضع في الاعتبار مصالح أبناء المنطقة، والحفاظ على الأمن والاستقرار فيها.

أي مجابهة عربية حقيقية للإرهاب، لن تكون مجدية إن لم تكن في إطار إقليمي، ويكون على رأس أجندتها، استعادة روح العمل العربي المشترك، والتمسك بالمبادئ والأهداف والمواثيق التي تراكمت لعدة عقود وقبل بها القادة العرب. لابد من عودة الروح لمعاهدة الدفاع العربي المشترك، والأمن القومي العربي الجماعي. ومن غير ذلك، فإن جل ما سيتحقق هو تكريس للأمر الواقع، ومواجهة المزيد من الانهيارات.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

خطوة بهيجة على طريق الألف ميل

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 يونيو 2018

  الرابع والعشرون من شهر يونيو/ حزيران، هو يوم فرح حقيقي بامتياز بالنسبة إلى المرأة ...

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

عيد سعيد وكل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | - - | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2007

معايير مغلوطة مع سبق الإصرار والترصد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2006

من يقف خلف التسعير الطائفي في العراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 مارس 2006

إيران... تصدير الأزمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يوليو 2009

الشرق الأوسط الجديد والعدوان الصهيوني على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 أغسطس 2006

عالم يتغير...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 سبتمبر 2008

ليكن "يومنا الوطني" يوماً للمستقبل وللأمل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 سبتمبر 2005

الانسحاب من العراق والصراع على البيت الأبيض

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 مارس 2008

نحو مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 يناير 2005

القرار السوري والموقف المطلوب عربيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مارس 2005

العرب أمام مفترق الطرق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 14 يناير 2003

لهاث مستعر لإعادة ترتيب رقعة الشطرنج

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مايو 2007

تداعيات الحرب الإسرائيلية على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 سبتمبر 2006

في نتائج الإستفتاء على الدستور العراقي: قراءة أولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أكتوبر 2005

مثقفون ديمقراطيون يطالبون بالوقف الفوري للعدوان الوحشي على غزة ودعم المقاومة الفلسطينية حتى النصر

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الاثنين, 5 يناير 2009

مقدمات الإعلان عن انهيار المشروع الكوني الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أكتوبر 2006

1441: نزع لأسلحة الدمار أم قرار بالحرب-2

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 22 نوفمبر 2002

السياسة الفرنسية تجاه العرب من ديجول إلى ساركوزي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مايو 2007

لماذا التجديد؟!

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الجمعة, 3 أكتوبر 2003

هولكوست صهيو- أمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أبريل 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20288
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144936
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر508758
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55425237
حاليا يتواجد 4575 زوار  على الموقع