موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

المسار الفلسطيني بعد خطاب أبو مازن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ألقى رئيس السلطة الفلسطينية، السيد محمود عباس "أبومازن"، خطابا هاما، من على منبر هيئة الأمم المتحدة، تناول فيه مسار المفاوضات الفلسطينية، التي مضى عليها عدة سنوات، وتتابعت برعاية إدارات أمريكية مختلفة، آخرها إدارة الرئيس باراك أوباما، وبوساطة وزير خارجيته السيد جون كيري.

أشار الرئيس الفلسطيني بمرارة، إلى عجز الوسيط الأمريكي، عن تحقيق أي تقدم في المفاوضات، بما يلبي تطلعات الشعب الفلسطيني، في الحرية وحق تقرير المصير، وإقامة دولته المستقلة فوق ترابه الوطني. لقد أرجع أبومازن، فشل هذه المفاوضات، إلى تعنت العدو الصهيوني، وعجز الراعي الأمريكي، عن فرض أي ضغوط، تجعله بسلم بالحقوق الفلسطينية المشروعة.

لقد واصلت حكومة نتنياهو نهجها الاستيطاني التوسعي، وبنت المزيد من المستوطنات، والجدران العازلة، وقضمت الكثير من الأراضي الفلسطينية. كما شنت عدوانا وحشيا وشرسا، بلغ مستوى حرب الإبادة، على السكان العزل في قطاع غزة.

هل كان الخطاب الفلسطيني هو بمثابة إعلان شهادة وفاة المبادرة الأمريكية، وتوقف المفاوضات، أم أن ذلك يأتي في سياق الضغط الفلسطيني المستمر، دون جدوى على مختلف الوسطاء، من أجل التوصل إلى تسوية، يقبل بها مختلف الفرقاء؟.

ليس من شك في أن الواقع الفلسطيني، وما شاب من حالة انقسام استمرت طويلا بين الضفة الغربية وقطاع غزة، قد جرد الفلسطينيين من أوراق ضغط كثيرة. وقد أسهمت حالة الانهيار التي عمت عددا غير قليل من البلدان العربية، في إضعاف الموقف الفلسطيني. ففي السنوات الثلاث الأخيرة، لم تعد القضية الفلسطينية، مركز جاذبية، إن في مسارات السياسة العربية، أو في البنية التحتية، حيث الحراك الشعبي.

لقد انشغل الشعب العربي، بهمومه المحلية. وهيمن الخوف من تفتت الأوطان وضياعها، هو الهاجس الأول. ولم يكن متوقعا، من بلدانا تعيش بالفعل حروبا أهلية، كما في ليبيا واليمن وسوريا والسودان، وأوضاعا غير مستقرة أمنيا في بلدان أخرى، كما في مصر وتونس ولبنان، أن يكون اهتمام المواطن في هذه البلدان موجها لما يجري في الأرض الفلسطينية المحتلة.

كما أن الواقع الدولي، لا يزال متسما بالفوضى وعدم الاستقرار. فالراعي الأمريكي، لا يزال منهكا ومثقلا بأزماته الاقتصادية المستعصية على الحل، رغم كل ما يقال، عن تجاوزه لأزمته الاقتصادية. وبلدان الاتحاد الأوروبي هي الأخرى، لا تزال مثقلة بأزماتها السياسية والاقتصادية، التي وصلت حد التلويح بانفراط الاتحاد، أو إلغاء عضوية بعض الدول الأعضاء، بسبب فشلها في حل أزماتها الاقتصادية.

وعلى الصعيد النظام الدولي، يعيش هذا النظام وضعا هشا، وغير مسبوق. فقد انتهت مرحلة الأحادية القطبية، التي بدأت بسقوط الاتحاد السوفييتي والكتلة الاشتراكية، ولم تتحدد بعد بشكل واضح معالم المرحلة الجديدة. هناك إقرار عام، من قبل المنظرين الأمريكيين بأن المرحلة التي تفردت فيها الولايات المتحدة بالهيمنة على السياسة الدولية قد انتهت، وأن مرحلة جديدة، بدأت حدد صامويل هانتنجتون بعض معالمها بالقول، بأنها ستكون مرحلة تعددية قطبية، ولكن بقيادة أمريكية.

لكن هذا التشخيص لا تدعمه الوقائع، فشروط القيادة هو التوافق بين القوى الدولية الفاعلة في صناعة السياسة الدولية. واستخدام الصين وروسيا للفيتو في مجلس الأمن الدولي، لنقض قرارات أممية تقف خلفها الولايات المتحدة، تؤكد غير ذلك. فالعلاقات الدولية، تشهد الآن حالة صراعية.

وما لم يتفق الغرماء، على صفقات وتسويات، شبيهة بالتسويات، التي تمت عقب انتهاء الحرب العالمية الأولى والثانية. وأيضا تلك التي شهدها العالم، إثر انهيار الثنائية القطبية، فإن العالم سوف يشهد حالة من الفوضى، إلى أن يتم ترصين العلاقات الدولية، بتفاهمات واتفاقات، بين القوى الكبرى، تعيد الاعتبار، للتوازنات الدولية، وتؤكد على الالتزام بالمعاهدات بين الأمم، ومبادئ هيئة الأمم المتحدة، والقانون الدولية.

هذه الحقائق، تفرض على الفلسطينيين، مراجعة جديدة، لسياساتهم واستراتيجياتهم. فليس يكفي أن يعلن اتفاق السلطة وحركة حماس، على العودة مجددا لوحدة الضفة الغربية وقطاع غزة، وأن يكون الطرفان قد قبلا بالاتفاق، لدوافع تكتيكية. فتقبل بها حماس، للتخلص من عزلتها الخانقة، وتقبل بها السلطة الفلسطينية، مرغمة بسبب فشل المفاوضات مع الكيان الصهيوني.

المطلوب أن تكون الوحدة الفلسطينية، معبرا عن رؤية استراتيجية، وأن يعاد النظر في قبل الحركتين، حماس وفتح في سياساتهما السابقة، فيما يتعلق بالتحالفات القائمة، وباستراتيجية الكفاح الفلسطيني.

لا بد من تمتين الجبهة الداخلية الفلسطينية، والاهتمام بالفلسطينيين بالمخيمات. فقد كانت هذه المخيمات المنتشرة في الأردن وسوريا ولبنان، العمود الفقري للثورة الفلسطينية المعاصرة، التي انطلقت بقيادة حركة فتح، في أوائل الستينيات من القرن المنصرم. ولسوء طالعها، تسبب اتفاق أوسلو عام 1993م، في انتقال جاذبية الصراع الفلسطيني، مع العدو من المخيمات إلى الداخل. وجرى تهميش الفلسطينيين، في المخيمات وعزلهم عن الكفاح الفلسطيني لأكثر من ثلاثة عقود.

حان الوقت لمراجعة استراتيجيات الكفاح الفلسطيني، واجتراح وسائل جديدة، لتصعيد النضال ضد العدو، واستلهام الدروس من روح انتفاضة أطفال الحجارة الباسلة، التي أذهلت العالم أجمع بعزيمتها وصلابتها، وفضحت السياسات التوسعية والعنصرية، للاستيطان الصهيوني. وقد قدمت مقاومة شعب غزة، أمام الاعتداءت الصهيونية، المتكررة دروسا كبيرة، لا تنسى في صمود الشعب المحتل، أمام غطرسة وشراسة جيش الاحتلال الصهيوني.

ليست هذه دعوة للمغامرة، بل دعوة للمراجعة وللتأمل والتفكير.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

عدوان جديد على الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 يوليو 2018

  في ظل العجز العربي عن صياغة استراتيجية عملية، لمواجهة النهج التوسعي العنصري «الإسرائيلي»، والانتصار ...

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

الإستراتيجية العربية: من الإستقلال إلى التسليم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 مارس 2005

مرة أخرى: في مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 يناير 2006

العدوان على العراق: تدمير أم تحديث؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أبريل 2003

تقرير فينوغراد... تهاوي أسطورة الجيش الذي لا يقهر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 فبراير 2008

مطارحات في موضوع الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 أبريل 2004

مرة أخرى: أسئلة حول ارتفاع أسعار النفط

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 سبتمبر 2004

في مواجهة المشروع الصهيوني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يونيو 2006

من أجل صياغة جديدة للعلاقات بين الفلسطينيين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 ديسمبر 2008

تطرف متنافر: التشدد يواجهه الإستسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 2 ديسمبر 2002

بين موقفين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 ديسمبر 2004

حديث عن الأسهم والجمهور والتنمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أكتوبر 2004

الشتاء الساخن مسمار آخر في نعش الوهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 مارس 2008

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

اتفاق جنيف.. كامب ديفيد آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 ديسمبر 2003

التجديد العربي يشعل الشمعة الثامنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 3 أكتوبر 2009

حول مكابح ثقافة الحوار وقبول الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 يوليو 2007

القمة العربية من العجز إلى السقوط

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 مارس 2004

إيران: صراع الأجيال

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 أغسطس 2009

قراءة أخيرة للانتخابات الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أكتوبر 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع108123
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر861538
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57939087
حاليا يتواجد 5045 زوار  على الموقع