موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

حول الحرب العالمية على داعش

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أخيرا استيقظت إدارة الرئيس الأمريكي أوباما على مخاطر إرهاب داعش على الأمن والسلام. لقد تمكن التنظيم المتطرف، من دحر معظم التنظيمات المسلحة السورية، واستولى على عدد من المحافظات بالكامل،

كمحافظة دير الزور والرقة. ثم انتقل تنظيم داعش إلى العراق، أمام ناظر الأقمار الصناعية، وطائرات التجسس الأمريكية، ذات التقنيات العالية، واستولى على الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى. ورغم صرخات الاستغاثة المتكررة من قبل الحكومة الحليفة في بغداد، لم تحرك الإدارة الأمريكية ساكنا، إلا بعد وصول داعش إلى محافظة أربيل في شمال العراق، وانهيار البشمركة، التي قيل الكثير عن حصانتها، أمام الهجمات العاتية، لقوات داعش، عندها فقط تحركت إدارة أوباما، تحت طائلة تعرض المصالح الأمريكية للخطر. لقد وجد كثير من المحللين في الخطوة الأمريكية الأخيرة، دفاعا عن مشروع تقسيم العراق، وإلا فما الذي يفسر صمت الإدارة المطبق، أمام اعتداءات داعش، التي نتج عنها طرد المسيحيين، من الموصل، الذين شكلوا مكونا أصيلا، في تاريخها لآلاف السنين.

 

ومع ذلك، لا يمكننا الجزم، رغم الضجيج العالي، بأن أمريكا وحلفائها عازمون حقا، على مواجهة داعش. فما تمخض عن اجتماع الناتو مؤخرا، لا يشي بتصميم أكيد على ذلك. فالمجتمعون أكدوا أنهم لا ينوون الدخول في مواجهة عسكرية معها على الأرض، وأنهم سوف يكتفون بضربات جوية على مواقعها. إن ذلك يعيد إلى الذاكرة تجربة المواجهة الأمريكية للقاعدة، في اليمن وأفغانستان وباكستان، التي مضى على بعضها، أكثر من ربع قرن، دون أن تتمكن من تحقيق أهدافها. لقد تضاعف نشاط القاعدة في هذه البلدان، وعجزت حكوماتها، حتى تاريخه عن القضاء عليها.

معضلة أخرى، تواجهها الحملة الأمريكية على داعش، فالذين يقاومون العملية السياسية في العراق، لا يقتصرون على داعش، بل يشاركهم شيوخ العشائر، وكثير منهم كانوا جزءً أساسيا في الصحوات، التي هزمت القاعدة قبل ثماني سنوات. ويشاطرهم في المقاومة أيضا، بقايا الجيش الوطني العراقي، الذي جرى حله بعد الاحتلال مباشرة.

كما تشاطرهم في ذلك، تنظيمات أخرى، لا تحمل أفكارا متطرفة، كأتباع الطريقة النقشبندية، وجيش المجاهدين، وجميعهم رفضوا مبايعة البغدادي بالخلافة. وهؤلاء جميعا سيكونون، لو تم التوجه عمليا نحو تحقيق مصالحة وطنية، عناصر فاعلة ومؤثرة في الحرب على الإرهاب. ولكن ذلك رهن لتحقيق انقلاب سياسي في الفكر، يعيد الاعتبار للهوية الوطنية العراقية، وينهى بشكل لا لبس فيه العملية السياسية التي استندت على القسمة بين الطوائف والأقليات، وصادرت الهوية العربية لبلاد ما بين النهرين.

والمعضلة التي تواجه مشروع القصف الجوي، بدون طيار، كما أثبت تاريخ مواجهة القاعدة في أفغانستان وباكستان واليمن، أنه كثيرا ما يكون عرضة للخطأ. وقد تسبب في حالات كثيرة، لمصرع العشرات، بل المئات من المدنيين.

المعضلة الأخرى، هي عدم فاعلية الحلف المقترح تشكيله من دول المنطقة، لمواجهة داعش. فليس هناك، كما يبدو من هو على استعداد ضمن البلدان العربية، وبشكل خاص بلدان الخليج العربي، من هو مستعد لإرسال أفراده وجنوده للقتال في العراق، لكي يقدم البلد في النهاية، على طبق من ذهب هدية للقوى الإقليمية المجاورة، كما قدم العراق من قبل لها، إثر انسحاب القوات الأمريكية من أرض السواد.

واضح أيضا، أن الحرب على داعش لن تشمل، الأراضي السورية، إلا في حال إعلان أمريكا وحلفائها، بشكل صريح، تراجعها عن دعم المعارضة السورية. لقد أكدت الحكومة السورية، على لسان وزير خارجيتها، أن أي تدخل عسكري غربي، في سوريا تحت ذريعة مواجهة داعش، سوف يعتبر عدوانا، وستعمل حكومته على مقاومته والتصدي له بكل الوسائل.

ذلك يعني أن مواجهة داعش فوق الأراضي السورية، ستحمل كثيرا من التعقيدات لصانع القرار الأمريكي، ولحلفائه في الغرب والمنطقة عموما. فالحكومة السورية، سوف تستثمر الاستراتيجية الأمريكية الجديدة، من أجل كسب نقاط سياسية في صالحها، يدعمها في ذلك أن روسيا الاتحادية، ستقف معها هذه المرة، كما وقفت إلى جانبها، مرات ومرات، منذ اندلاع الأزمة فوق أراضيها، قبل ثلاث سنوات.

وعلى هذا الأساس، فإن من الصعب تصور قيام إدارة الرئيس أوباما بالتدخل العسكري المباشر في سوريا، دون تنسيق مسبق مع الحكومة السورية. والأكثر احتمالا هو أن تقتصر المواجهة العسكرية، لتنظيم داعش على ضربات جوية فوق سماء العراق وحدها، ومن غير تدخل بري، وأن تكون سوريا، خارج دائرة هذه المواجهة.

لن تحسم هذه المواجهة، بالشكل الذي يتوقع أن تجري فيه، مسألة الإرهاب. فجذور المشكلة، تكمن في العملية السياسية، التي هندس لها السفير برايمرز. والمطلوب لهزيمة داعش وأخواتها، هو تحقيق مصالحة وطنية، بين مختلف مكونات النسيج العراقي، وإعادة تشكيل الجيش العراقي، بعقيدة وطنية، غير طائفية أو حزبية, وإلغاء قرار الاجتثاث الذي تسبب في حرمان أكثر من مليون عائلة عراقية من العيش الكريم، والسماح للمهجرين بالعودة إلى أماكن سكنهم.

ينبغي العمل، على صياغة دستور جديد للبلاد، يؤكد هوية العراق العربية الإسلامية، ويكون أعلى من الانتماءات المذهبية والطائفية والعرقية. إن ذلك يعني اعتبار العملية السياسية، التي دشنت بعد الاحتلال، والمعتمدة على نظام المحاصصة ملغية، وقيام عملية بديلة، تتأسس على نظام، يكون فيه العراق وحدة متكاملة، وتسود فيه روح المواطنة الكاملة، وينال المرء حقوقه على أساس جدارته وما يقدمه لوطنه، وليس على أساس انتمائه وموقعه الحزبي. إن تشكيل حكومة وحدة وطنية، حكومة خلاص وإنقاذ للعراق، تأخذ بعين الاعتبار جملة الحقائق التي أشرنا لها، هي المدخل الحقيقي لمواجهة الإرهاب، إرهاب داعش وتشعباتها. وما لم يتحقق ذلك، فليس أمام العراق سوى مواجهة مزيد من العواصف والبراكين.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

لقاء الخريف: الدولة الفلسطينية المستقلة أم التطبيع؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2007

دروس ديموقراطية!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يونيو 2006

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

قانون للقوة أم قوة للقانون؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مارس 2009

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

حتى لا تكون شهادة زور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 أغسطس 2005

الإستعمار عمل غير أخلاقي..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 ديسمبر 2003

الملف النووي الإيراني واحتمالات المواجهة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 أبريل 2006

...وقتل شعب كامل مسألة فيها نظر!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يوليو 2006

أربعون عاما على النكسة... استمراء جلد الذات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يونيو 2007

عودة أخرى للحديث عن أزمة دارفور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أغسطس 2004

أزمة إيران: التداعيات الإقليمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 سبتمبر 2009

حول تحديد سلم الأولويات في المواجهات العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أغسطس 2007

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 أغسطس 2005

من التجزئة القطرية إلى التفتيت الطائفي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يناير 2007

تنبؤ بتراجع القوة والنفوذ في عهد أوباما

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2008

سقوط السجال في محاضرة العظم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 ديسمبر 2004

الاحتلال الأمريكي للعراق: مستلزمات المقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2004

كل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5643
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع66358
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر858959
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50835610
حاليا يتواجد 2236 زوار  على الموقع