موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

غزة من مواجهة حرب الإبادة إلى مفاوضات التسوية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

عبرت غزة، ومعها كل شعب فلسطين، مرحلة هي الأصعب ضمن المواجهات العسكرية، التي خاضتها، ضد عدوان الكيان الغاصب، منذ جرى احتلالها في حرب يونيو عام 1967. وكان نصرا على العدو، حيث لم يتمكن من تحقيق أي من أهدافه، وعلى رأسها نزع سلاح المقاومة الفلسطينية الباسلة.

لقد قدم الفلسطينيون خسائر كبيرة، بلغت أكثر من ألف ومائتين من الشهداء، من ضمنهم أكثر من ستمائة طفل، وما يربو على اثني عشر ألف جريحا، جروح كثير منهم خطرة، عدى تدمير أكثر من ألفي وحدة سكنية، لكن الفلسطينيين رغم الهجمة الوحشية الهمجية الصهيونية، لم يرفعوا الراية البيضاء، ولم يمكنوا العدو من تحقيق أهدافه.

على السلطة الفلسطينية، في هذه المرحلة، مهام عسيرة، على رأسها إعادة تعمير ما خلفته الحرب، وإعادة النازحين والمهجرين إلى أماكن سكنهم، وبعضهم حولت مساكنهم إلى أنقاض، كما في حي الشجاعية، في الشمال الغربي من القطاع. ليس ذلك فحسب، فهناك الحاجة السريعة، إلى مداواة الجرحى، ومعالجة جراجات ومعانات اليتامى والثكالى، وليس ذلك بيسير، أمام الإمكانات المتاحة، المتواضعة للسلطة الفلسطينية، في مجال الخدمات الصحية.

وهناك أيضا، قضية الحفاظ على الوحدة الفلسطينية، التي ما كان للمقاومة الفلسطينية، أن تصمد في مواجهة العدوان، وأن تحقق ما أنجزته من صمود، لواحد وخمسين يوما، من دونها. وهو وحدة لازمة، للخروج باستراتيجية سياسية كفاحية جديدة، لمرحلة ما بعد حرب غزة.

لقد أثبتت تجارب الكفاح الفلسطيني، منذ انطلاق مقاومته المعاصرة، في نهاية الخمسينات، واستمرارا بالنضال الملحمي ضد المشروع الصهيوني، بعد نكسة يونيو عام 1967، إلى حوادث الأردن في سبتمبر عام 1970، واستمرارا إلى غزو بيروت عام 1980م، أن المقاومة الفلسطينية، هي أقدر على الاحتفاظ بتماسكها ووحدتها، أثناء المواجهة مع العدو، وأن معظم معضلاتها وصراعاتها الفئوية والحزبية، تتحقق بعيدا عن مسارح القتال.

وكانت واحدة من النتائج المرة، لحالة الاحتراب بين أطراف المقاومة الفلسطينية، أننا ننتصر في مواجهة الاعتداءات العسكرية، ونفشل في إدارة المعارك السياسية.

أصبح ذلك ما يشبه القانون، في معظم المعارك. وكان ذلك جليا بعد إنجاز معركة الكرامة، عام 1968، التي تمكنت فيها المقاومة من دحر هجوم إسرائيلي واسع عليها. وما لبثت المقاومة بعد النصر مباشرة، أن فرخت تنظيمات جديدة، أعاقت مسيرتها، وتسببت في حدوث مشاكل كبيرة لها. وتكرر ذلك في منتصف السبعينات من القرن المنصرم في لبنان، حين غلفت الصراعات الفئوية والحزبية، بمواقف سياسية، معارضة أو موالية للتسوية مع الكيان الغاصب، لكنها جميعا فشلت في صياغة استراتيجيات ناجعة، وقادرة على تحقيق صبوات الشعب الفلسطيني في الاستقلال والحرية والانعتاق.

والأنكى من ذلك، هو ما حدث بعد الصمود الأسطوري، أمام الغزو الإسرائيلي لمدينة بيروت، والذي تجاوز الثمانين يوما. فقد انتهت الحرب بانشقاق رئيسي في حركة فتح، أكبر حركات المقاومة ثقلا ونوعا. وقد أدى ذلك إلى نتائج كارثية، تمثلت في المواجهة العسكرية المسلحة، بين الفلسطينيين أنفسهم، في مخيم البداوي ونهر البارد وعين الحلوة، ومصرع الآلاف من الفلسطينيين، وتراجع وضع القضية الفلسطينية، محليا وعربيا وعالميا، إلى أن جاء الإنقاذ من أطفال وأبطال الحجارة، في انتفاضتهم الباسلة، التي أبهرت العالم أجمع.

خلاصة القول، أن القيادات الفلسطينية، على عتبة مرحلة جديدة، وأنها لن تتمكن من تحقيق أي تقدم على طريق دحر المشروع الصهيوني، ما لم يستلهم بما حدث في غزة من منازلة ملحمية مع المحتل. لقد كان لعنف الهجمة الصهيونية ووحشيتها، حافزا ملهما للمقاومين، لكي يوحدوا خنادقهم، ويتساموا فوق جراحاتهم. فكانت النتيجة هي ما شهدنا من نصر مبين، على مخططات العدو ومشاريعه، في تفتيت الوحدة الفلسطينية، ونزع سلاح المقاومة.

ما يدفعنا لهذا الحديث، هو ما يجري الآن من مهاترات ومزاودات، وعودة لسياسات المحاور، والتي أكدتها خطابات بعض قيادات المقاومة، بمناسبة وقف إطلاق النار، ووضع حد للعدوان. لم يتورع بعض القادة عن توجيه الشكر فقط، للقنوات الفضائية وللدول التي تنتهج موقفا سياسيا أيديولوجيا يتسق مع أديولوجيا جماعة الإخوان المسلمين، وتناست هذه القيادات، أدوارا حيوية لنظم وحكومات عربية أخرى، ما كان لوقف إطلاق النار أن يتحقق، لو لا دعمها الكبير ووقوفها إلى جانب كفاح الشعب الفلسطيني.

الخلل إذن وكما يبدو، في معادلة صراعنا مع العدو الصهيوني، هو أننا دائما نثبت جسارة وشجاعة نادرة في المواجهة العسكرية، ونفشل المخططات الصهيونية، لكن العدو يكسب دائما في ميادين السياسة.

لا بد من موقف سياسي موحد، لمواجهة متطلبات المرحلة القادمة، وشرط تحققه هو تجاوز النعرات الحزبية والفئوية والانتصار لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة في الحرية والاستقلال. ولا خيار غير الانتظار لاستكمال متطلبات المرحلة الانتقالية، لتحقيق الوحدة الفلسطينية، التي جرى التوافق عليها، قبل العدوان الأخير، بين مختلف مكونات المقاومة الفلسطينية. فاستكمال هذه المكونات، سوف ينتج عنه تشكيل مجلس تشريعي جديد، وحكومة وحدة وطنية، ينتظر أن تكون قادرة على صياغة استراتيجية كفاحية جديدة، تكون في مستوى تضحيات شعبنا الفلسطيني، في المواجهة الأخيرة بقطاع غزة، ولتكون معبرة عن متطلبات مرحلة ما بعد العدوان.

القضية الفلسطينية الآن، على أبواب منعطف تاريخي. فالمفاوضات مع العدو سوف تعاود مسارها قريبا. والخشية، وينبغي أن لا يمكن العدو، تحت أي مبرر وذريعة، من إنجاز ما عجز عن تحقيقه في الميدان، من خلال بوابات صراعاتنا واختلافنا. وليس من سبيل لإفشال مخططات العدوان، سوى استحضار دروس معركة غزة، فبوحدة خنادق المقاومة صنعنا النصر، وبوحدة هذه الخنادق في ميدان السياسة نتمكن من إفشال كل مخططات العدو، ونحقق نصرا مؤزرا آخر، فهل تكون مقاومة غزة وبسالتها، درسا بليغا لما تعنيه كلمة الوحدة والانتصار لمرحلة ما بعد غزة؟!

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

في العلاقات العربية - الإفريقية

د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2017

    قارة إفريقيا، هي الثانية في الحجم بين قارات الأرض الست، وهي الثالثة من حيث ...

مخاض ولادة نظام عالمي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    أسبوع غير عادي، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد ...

لماذا المصالحة الفلسطينية الآن؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

    من نافلة القول، إن أي جهد باتجاه توحيد الضفة الغربية والقطاع، وتحقيق المصالحة بين ...

فلسطين.. من الانتداب إلى النكبة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أكتوبر 2017

    في أواخر شهر سبتمبر مرّت الذكرى السبعون على انتهاء فترة الانتداب البريطاني عن فلسطين، ...

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017

    في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم ...

أي مستقبل للدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

    حين بدأت معركة الموصل، نشرت مقالتين، حملتا نفس التاريخ من نوفمبر/تشرين الثاني 2016. الأولى ...

غزو بيروت والأهداف الصهيونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017

    بمناسبة مرور 35 عاماً على العدوان الصهيوني على لبنان، الذي بلغ أوجه باحتلال العاصمة ...

في مخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

ستبقى معنا أثار الحركة الاحتجاجية التي مرت بالوطن العربي، قبل ست سنوات سنين طويلة، ولن...

الأزمة العربية وهشاشة الهياكل الاجتماعية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

لم يعد ممكنا دس الرؤوس في الرمال، بعد ما جرى من تهديد حقيقي للأمن الق...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

إطلالة على اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 مارس 2006

حول تحديد سلم الأولويات في المواجهات العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أغسطس 2007

صناعة القرار الأمريكي بين مواجهة الواقع وأوهام القوة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 أكتوبر 2002

مقاربة بين الإتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

حول موضوع منح السستاني جائزة خدمة الإسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مايو 2005

نحو إعادة الاعتبار للعمل العربي المشترك

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 23 يوليو 2007

ملاحظات من وحي الملتقى الثالث للحوار الوطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 يونيو 2004

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

إيران.... إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 سبتمبر 2009

المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 9 يونيو 2008

على طريق فتح آفاق الحوار حول الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 نوفمبر 2003

الردع النووي في مواجهة سياسة الهيمنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أكتوبر 2006

الإصلاح السياسي: التعجيل أم التأجيل؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 مارس 2004

المواطنة والوحدة الوطنية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 ديسمبر 2002

بعد خمسة عشر عاما من اتفاقية أوسلو: مبادرات السلام إلى أين؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 سبتمبر 2008

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

بعد خمس سنوات من سبتمبر: محطات ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 سبتمبر 2006

ميليس: كشف للجناة أم تحضير للعدوان؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أكتوبر 2005

إيران: صراع الترييف والتمدين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 أغسطس 2009

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29139
mod_vvisit_counterالبارحة29956
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29139
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر763759
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47077429
حاليا يتواجد 2992 زوار  على الموقع