موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

في أسباب تعثر مشاريع النهضة العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

عنوان الحديث مستقى من عنوان فرعي لكتاب في الوحدة والتداعي، صدر لي من مركز دراسات الوحدة العربية، بيروت في مطلع عام 2003. ومنذ ذلك التاريخ، سالت مياه كثيرة، بدأت باحتلال العراق بعد شهور قليلة من صدور الكتاب، وتدشين عملية سياسية فيه، على أساس القسمة بين الطوائف والأقليات، لتتبعها انهيارات كثيرة في الجسد العربي، طالت بعد ما عرف بالربيع العربي، الكيانات الوطنية، وكان أبرز معالم المرحلة محاولة القضاء على النظام العربي، الذي تأسس بعد الحرب الكونية الثانية، وتفتيت الكيانات الوطنية، لكيانات صغيرة، في عدد من الأقطار العربية، التي طالها مشروع الربيع، أو الخريف العربي.

ويبقى السؤال العام، الذي يراود معظم المثقفين العرب، والمهتمين بقضايا أمتهم: لماذا تعثرت معظم مشاريعنا النهضوية للخروج من الانسداد التاريخي، الذي تعاني منه الأمة، منذ هيمنة سلطان الاستبداد العثماني، حتى يومنا هذا، رغم كل المحاولات، والتضحيات الجسمية للخروج من هذه الحالة؟.

ويقينا أن الجواب على هذا السؤال، يقتضي العودة للمقدمات... إلى نقطة البداية، فيما أطلقنا عليه بالتعثر.

جاءت مشاريع النهضة العربية، في مرحلتها الأولى، في منتصف القرن التاسع عشر، في القلب من حقائق اقتصادية واجتماعية، ومتغيرات دولية وإقليمية لم تتح للمشروع أن يحقق أهدافه.

فقد شهدت تلك المرحلة، انهيار الصناعات الحرفية، وبالتالي انهيار الوضع الاقتصادي المحلي، وتحولنا من صناع إلى مستهلكين. وكان اكتشاف رأس الرجاء الصالح، قد أضعف دور الموانئ الرئيسية العربية، على حوض البحر الأبيض المتوسط، كميناء الاسكندرية وبيروت واللاذيقية. وقد ترك ذلك بصماته واضحة، على التشكيل الاجتماعي، وأضيف إلى ذلك الصعود الكاسح، للقوى الصناعية الغربية الفتية، للأسواق العالمية.

والنتيجة، أن الصناعة المحلية، بطابعها الحرفي، تم تدميرها بشكل منهجي، ولم تعد قادرة على التنافس محليا، مع الصناعات الأجنبية. غدا التشكيل الاجتماعي مشوها، فلا هي بقي كما كان عليه، بصفته التقليدية السابقة، ولا هو تمكن في الاندماج مع العصر. ما تحقق هو اندماج من نوع آخر، جعل من القوى التقليدية، طبقة وسيطة وغير منتجة، ليس بمقدروها بحكم تشكيلاتها الجديدة أن تصطنع مشروعها الخاص. فجاء المشروع النهضوي الأول، مرتبكا في استراتيجياته وأهدافه. وكانت أبرز تجليات هذا الارتباك، هي الاعتماد على حسن نوايا الحلفاء، في تنفيذ المشروع، وتحقيق استقلال المشرق العربي، تحت سلطة واحدة، عن السلطنة العثمانية.

ترك التشكيل الاجتماعي والاقتصادي المشوهين للواقع العربي، بصماتهما على الواقع العربي، فيما بين الحربين، حين امتشق كل قطر عربي سلاحه، على حدة، للتحرر من ربقة الاحتلال الغربي، على معظم بلدان الوطن العربي. وتحقق الاستقلال السياسي، لمعظم الأقطار العربية، في ظروف ووتائر متفاوتة، من حيث أسلوب مواجهة المحتل، وزمان اكتساب السيادة.

أدت حالة الارتباك، إلى انتقائية في اختيار عناصر النهضة، وتغليب عنصر على آخر. وقد نتج عن ذلك سيادة ما أطلقنا عليه في أحاديث سابقة بالمتقابلات، حيث وضعت عناصر النهضة، وبشكل خاص الحرية والعدل الاجتماعي في مواجهة بعضهما، فجرى تغليب عنصر في حين، وأصبح العنصر الآخر، موضع شبهة، لتنتقل الحالة إلى عكسها في مرحلة أخرى، والعنصران: الحرية والعدالة، لازمان، لأي مشروع نهضوي، ولا يمكن الفصل بينهما.

في الخمسينات من القرن المنصرم، شهدنا محاولات دؤوبة للانعتاق، ولتغيير المعادلة الاقتصادية، بهدف جعلنا شركاء مع العالم، ولكي لا تتخذ علاقتنا به شكل استتباع. وكانت المعارك ملحمية وضاربة، انتهت بنكسة الخامس من يونيو، والانتقال الدرامي في الأهداف والاستراتيجيات، واتخاذ الصراع مع العدو الصهيوني، شكلا مغايرا. لكن ذلك تزامن مع تراجع العنصر الأول لمشروع النهضة، الحرية التي كانت مبرر مقارعة الاستعمار، والنضال من أجل الاستقلال.

ومنذ السبعينات، تراجعت مفاهيم، وبرزت أخرى، وسادت ثقافة الاستهلاك بدلا عن الإنتاج، كما جرى تجريف ممنهج، للحركة السياسية، ومع ما عرف بنهاية التاريخ، إثر انتهاء الثنائية القطبية، غرقت المنطقة بأسرها في واد سحقيق، تمثلت في حروب عبثية عديدة، أفرغت الخزائن العربية من مدخراتها، وأودت بحياة الملايين من البشر، وكان من نتائجها، أن فلسطين لم تعد القضية المركزية والجامعة للعرب، واحتلال العراق، وتقسيم السودان، وما يشبه الحروب الأهلية باليمن والجزائر.

وحين جاء موسم "الربيع العربي"، برز عفويا بامتياز، لكن نتائجه كشفت أنه ليس سوى محطة أخرى، في صياغة الشرق الأوسط الجديد، المستند على الفوضى الخلاقة. تكشف أن "الثورات العربية"، افتقدت الهدف والاستراتيجية، والحامل للمشروع. وتأكد مرة أخرى، مزالق الانطلاق العفوي ومخاطره.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين ترقب تطورات الموقف عن كثب، وتستعد للانقضاض على السلطة، في معظم البلدان التي شهدت التحولات الدرامية، وبشكل خاص، في تونس ومصر وليبيا. والهدف هو أخونة الدولة والمجتمع، واختطاف استقلال البلدان العربية، والحيلولة دون قيام دولة مدنية، في تلك البلدان.

حالة الانسداد التاريخي، ليس لها مخرج، إلا بإعادة تركيب التشكيلات الاجتماعية والاقتصادية، بالوطن العربي، بما ينقلنا من مجتمع مستهلك إلى مجتمع منتج، ونقلنا إلى الحالة الصناعية، حيث نكون ترسا فاعلا في الحراك العالمي نحو التقدم والنماء. ذلك وحده هو السبيل لحدوت تفاعل خلاق، بسهم في تمازج العناصر الحية في التاريخ، لإثراء وتخصيب مجالات العطاء والفعل.

وهو وحده الكفيل، بتحويل الثقافة العربية، من حالتها الراكدة، إلى الحالة التجريبية النقدية، حيث كل شيء خاضع للتحليل والبرهان. تتواصل عملية الكشف والنضال المعرفي، لخلق مستقبل أفضل للجميع. كيف يتحقق ذلك؟ سؤال جوهري وملح؟ بحاجة إلى قراءة وتحليل سنتناوله في حديث آخر.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

على مفترق طرق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أبريل 2009

الدين والديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 أبريل 2008

من أجل حماية الوطن

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 7 أغسطس 2003

وماذا بعد؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يناير 2009

العدوان الإسرائيلي على لبنان والدروس المستفادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 يوليو 2006

تنمية الاحتلال: النموذجان الألماني والياباني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 فبراير 2006

حول علاقة الجغرافيا بالتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يوليو 2004

زيارة للتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 مايو 2006

ذكرى الوحدة المصرية - السورية في قراءة جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 24 فبراير 2008

في أسباب النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 يونيو 2005

نحو تجديد الخطاب القومي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

إيران.. من الدولة الوطنية إلى الدولة الدينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 يوليو 2009

تفجيرات لندن جريمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يوليو 2005

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

1441: نزع لأسلحة الدمار أم قرار بالحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 28 نوفمبر 2002

مواجهة استراتيجية أم حرب تحريك؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 يوليو 2008

هل انتهى فعلا عصر الأيديولوجيات؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 مايو 2009

العدوان على العراق: تحديث أم تدمير 3/2

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 أبريل 2003

مجلس الشورى: التحديات والمهام المطلوبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 22 مايو 2003

أسئلة حول أسباب ارتفاع سعر النفط

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أغسطس 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5853
mod_vvisit_counterالبارحة28800
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع66568
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر859169
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50835820
حاليا يتواجد 2287 زوار  على الموقع