موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

في التلازم بين الأمن والتنمية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

مع نهاية الأسبوع الماضي، انتهت الأنشطة الثقافية، لمهرجان الجنادرية للثقافة والتراث، الذي اعتادت وزارة الحرس الوطني عقده، في العاصمة الرياض، قرابة ثلاثة عقود, وقد فرضت التحولات السياسية، التي تجري في الوطن العربي، نفسها على الندوات الثقافية للمهرجان. والهدف كما تطلع له من خططوا للندوات الثقافية، هو تناول حالة الارتباك والفوضى وانعدام الأمن، التي عمت عددا من الأقطار العربية، تزامنت مع ما أصبح متعارف عليه بالربيع العربي، بالقراءة والتحليل.

ثلاثة محاور رئيسية، ناقشها المشاركون في ندوات الدورة التاسعة والعشرين للمهرجان، وأشبعت بالقراءة والتحليل، من قبل عديد من المفكرين والمثقفين العرب، كان لها علاقة مباشرة بما يجري الآن في كثير من البلدان العربية، هي على التوالي: المملكة والأمن القومي العربي، وحركات الإسلام السياسي، والمواطنة والدولة المدنية.

وقد سلطنا الضوء، في حديثين سابقين، على محورين، الأول حمل عنوان أيديولوجيا الإسلام السياسي، والآخر ركز على مفهوم المواطنة والدولة المدنية. ولن تكتمل هذه الناقشة، إلا بتناول الأمن القومي العربي، باعتباره الخاسر الأول، فيما جرى من تحولات عنيفة، واختطاف واضح للكيانات الوطنية، التي نسج وجودها تاريخ العرب المعاصر، منذ بدأت معارك الاستقلال، حتى يومنا هذا. وأيضا، بسبب مخاطر التفتيت التي تتعرض لها أقطار عربية أخرى.

الحديث عن الأمن القومي العربي، يحمل في ذاته معنا متضمنا، يشمل جميع البلدان العربية. وقد شاءت حقائق الجغرافيا والتاريخ، أن نكون في القلب من الأمة العربية، ومن الأحداث والمخاطر المحدقة، التي تعصف بوجودها ومستقبلها. وهو حديث لن يكون جديا وفاعلا، ما لم يتناول بالتفكيك والتحليل، الفراغات والمعضلات التي تواجه حاضر الأمة ومستقبلها وهي كثيرة.

لعل الأهم بين التحديات التي يواجهها الأمن القومي العربي، هي تحدي الإرهاب، الذي يهدد بقوة، الوجود العربي، والمرتبط بنمو التنظيمات المتطرفة، التي استفحل دورها في السنوات الاخيرة. وللأسف فإن بعض القوى الإقليمية والدولية، تستثمر وجود قوى التطرف لتنفيذ أجنداتها المشبوهة، التي جرى الإفصاح عن بعضها منذ عدة عقود، وعلى رأسها مشروع الشرق الأوسط الجديد، ولم يعد تدخل هذه القوى في شؤون البلدان العربية، بالسنوات الأخيرة، موضع شك أو جدل.

ولا شك أن الخلافات السياسية، وافتراق المصالح بين الأقطار العربية، قد أحدثت شروحا كبيرة، في جدار الأمن القومي العربي. فأي حديث عن الأمن بين البلدان العربية، شرطه تحقيق الحد الأدنى من التضامن العربي. وقد كشفت التجربة التاريخية، أن العرب حين يتوحدون على برنامج سياسي واضح، وتتضافر جهودهم لتحقيقه، فإنهم يستطيعون ذلك.

ولعل نتائج معركة العبور هي خير دليل على ذلك، ففي حرب أكتوبر عام 1973، تحالف النفط مع السلاح، وصنعا نصر أكتوبر، الذي أسقط أسطورة الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر، وأكد قدرة العرب، متى ما امتلكوا الإرادة والقدرة على انتزاع حقوقهم، وفرض احترام العالم لهم. وقد كشفت نتائج تلك الحرب، أسباب انتكاسة الخامس من يونيو 1967، حيث هزمت الجيوش العربية، أمام هجوم العدو الصهيوني، وذلك بسبب غياب التضامن العربي والاستراتيجية الموحدة، لمواجهة العدوان.

وإذا كانت الدروس المستفادة من التجربة التاريخية، هو بوصلة عمل للمستقبل، فإن غياب التضامن العربي، في السنوات الأخيرة، هو من الأسباب التي مكنت بعض القوى الإقليمية والدولية، بالتفرد بعدد من الأقطار دونما مواجهة جماعية عربية لهذه التدخلات، مما أدى إلى انهيارات كبرى شملت الجسد العربي كله.

والاهم من ذلك كله هو أن الانهيار في جدران الأمن القومي العربي، تزامن مع غياب تنمية عربية حقيقية ومتوازنة، تشمل تنمية الموارد البشرية والاقتصادية والسياسية والثقافية...

الأمن القومي العربي، يستوجب في هذا المنعطف التاريخي، مواجهة عربية جماعية، للإرهاب، بهدف محاصرته. ولن تكون هذه المواجهة مجدية، ما لم يتم تجفيف منابع الإرهاب المالية، وضرب مرتكزاته الفكرية والثقافية والإعلامية، وتبادل الخبرات بين الدول العربية، حول وسائله وأدواته. ويتم ذلك أيضا من خلال ايجاد ثقافة بديلة تعتمد التسامح والتنوع وقبول الرأي الاخر، وهزيمة نهج التهميش والإقصاء، والخرافة والأوهام، ومحاربة نهج التفكير، لصالح العلم والإبداع وسيادة العقل.

ولن نتمكن من القضاء نهائيا على ظاهرة الارهاب، ما لم يتم لجم التدخلات الاقليمية في منطقتنا والتصدي لنزعاتها التوسعية، وأجنداتها السياسية. إن عدم التصدي لنزعات التوسع والهيمنة، ضد الأمة العربية، يجعل الحديث عن صيانة الأمن القومي العربي مجرد جدل بيزنطي وسجال غير مثمر.

ذلك بالتأكيد رهن للأرادة العربية ولإعادة الحياة للنظام العربي الرسمي، الذي انطلق بعد تأسيس جامعة الدول العربية في الاربيعينيات من القرن المنصرم. وقد كان ذلك احد العناصر التي اسهمت في ابقاء الذاكرة التاريخية حية،مؤكدة الحضور العربي في الساحة الدولية.

ومن نافلة القول إن تحصين الجبهة الداخلية، بتحقيق التنمية المستدامة، والقضاء على البطالة ومحاربة الفساد، والتصدي للأمية وتوسيع دائرة الخدمات الصحية والتعليمية، وتوفير المأوى والسكن، وإيصال الكهرباء، إلى الأطراف، في جميع البلدان العربية، خطوات لا مفر منها، على طريق مواجهة التهديدات الخارجية، وحماية الأمن العربي. فليس منطقيا ان نتعامل مع التحديات التهديد الأخرى دون تحصين الذات، وحماية الجبهات الداخلية.. والتنمية على هذا الأساس، ليست مجرد تحقيق لرخاء وازدهار أبناء الوطن العربي، بل هي متكاملة ومتداخلة مع التحديات الأـخرى, إنها طريق العرب الوحيد لضمان أمنهم الجماعي.

فهل آن لنا، العمل مجددا لصيانة أمننا القومي العربي، باعتبار التعلم من التاريخ، شرطه ونقطة بدايته؟!

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

في العلاقات العربية - الإفريقية

د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2017

    قارة إفريقيا، هي الثانية في الحجم بين قارات الأرض الست، وهي الثالثة من حيث ...

مخاض ولادة نظام عالمي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    أسبوع غير عادي، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد ...

لماذا المصالحة الفلسطينية الآن؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

    من نافلة القول، إن أي جهد باتجاه توحيد الضفة الغربية والقطاع، وتحقيق المصالحة بين ...

فلسطين.. من الانتداب إلى النكبة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أكتوبر 2017

    في أواخر شهر سبتمبر مرّت الذكرى السبعون على انتهاء فترة الانتداب البريطاني عن فلسطين، ...

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017

    في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم ...

أي مستقبل للدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

    حين بدأت معركة الموصل، نشرت مقالتين، حملتا نفس التاريخ من نوفمبر/تشرين الثاني 2016. الأولى ...

غزو بيروت والأهداف الصهيونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017

    بمناسبة مرور 35 عاماً على العدوان الصهيوني على لبنان، الذي بلغ أوجه باحتلال العاصمة ...

في مخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

ستبقى معنا أثار الحركة الاحتجاجية التي مرت بالوطن العربي، قبل ست سنوات سنين طويلة، ولن...

الأزمة العربية وهشاشة الهياكل الاجتماعية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

لم يعد ممكنا دس الرؤوس في الرمال، بعد ما جرى من تهديد حقيقي للأمن الق...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

العرب أمام مفترق الطرق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 14 يناير 2003

في مواجهة المشروع الصهيوني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يونيو 2006

حول مفهوم التجدد الحضاري

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 مايو 2007

مرة أخرى: السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

أزمة حكومات وحدة وطنية!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 ديسمبر 2006

صهاينة أم يهود؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يونيو 2006

بعد خمس سنوات من سبتمبر: محطات ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 سبتمبر 2006

حول موضوع الفساد والحكم الصالح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 أكتوبر 2004

من يقف خلف التسعير الطائفي في العراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 مارس 2006

قمة الأمم المتحدة: نتائج دون الحد الأدنى من الطموحات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 سبتمبر 2005

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 1 أغسطس 2005

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

النظام في فوضى شارون

أرشيف رأي التحرير |

د. عزمي بشارة

| الجمعة, 25 نوفمبر 2005

شراكة أمريكية عراقية أم انتداب من أجل النفط؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يونيو 2008

نحو وقف نزيف الدم الفلسطيني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 ديسمبر 2006

حرب الإبادة مستمرة والتسويف يتواصل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2009

بين استشراقين...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2007

في أسباب انهيار الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 سبتمبر 2008

الاحتلال مشروع حرية أم استلاب؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أبريل 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15651
mod_vvisit_counterالبارحة18298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع190010
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي305189
mod_vvisit_counterهذا الشهر701375
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47015045
حاليا يتواجد 1933 زوار  على الموقع