موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

في أيديولوجيا تيارات الإسلام السياسي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أحسن القائمون على المهرجان الوطني للتراث والثقافة– الجنادرية حين وضعوا موضوع المواطنة والإسلام السياسي، على رأس عناوين الندوات التي شهدها المهرجان هذا العام. والعنوان يحمل معنى متضمنا بمناقشة الأفكار والرؤى التي تلتزم بها هذه التيارات. وقد كان لي شرف المشاركة في هذه الندوات والاستفادة من تلك المناقشات والحوارات.

ستقتصر المناقشة في هذا الحديث، على النمط العام في آيديولوجيا الإسلام السياسي. ونتناولها هنا، بمفهومها الكلي، باعتبارها منهجا عقائديا شاملا، بأبعاد وأوجه معقدة، وليست مجرد مدلول سياسي. ذلك لأنها في بعدها السياسي، تقتصر على تناول العلاقة بالخيارات والمؤسسات السياسية المختلفة، في حين يبرز بعدها الاجتماعي، علاقتها بالمجتمع وبمؤسساته. أما البعد السكيولوجي، فيتلخص في علاقته كظاهرة اجتماعية، وفكر جماعي للذات، وباللاوعي والوجدان والرغبة.

الأديولوجيا نقيضة للعلم، ذلك أن المهمة الأساسية للعلم، هي المساعدة على اكتشاف هذا الكون، وقهر الطبيعة، والعمل على تحقيق قدر أكبر من الرخاء والعيش الكريم للإنسان. ويفترض فيه أن يكون وصفيا، حياديا، كميا ودقيقا. أما الأديولوجيا، فمهمتها تحديد رؤية معرفية، للكون وللمجتمع والإنسان، تتبلور في صياغات وأطر تمنح ذاتها، مواقف وأدوات، ترى أنها تقربها من طروحاتها في شتى مجالات الحياة. إنها بمعنى آخر، موقف من الأشياء ومناهج تمد بقواعد من السلوك. ويفترض أن تكون تعبيرا عن أفكار قيمية، تعبوية هدفها الأساسي، ليس المعرفة، بل العمل. هذا يعني باختصار، أن مهمة العلم، هي اكتشاف هذا الكون، بينما تتكفل الأيديولوجيا بتحديد موقف منه.

تتناقض الايديولوجيا مع الواقع، لكنها تتقاطع في حالات معه. فالناس يطمحون لتغيير الواقع. يغلفون تنافسهم وصراعاتهم، بأقنعة أيديولوجية. في حين يفترض بالمصالح أن تكون موضوعية مستقلة عن الأوهام والتقديرات الذاتية. ولا تستثني حركات الإسلام السياسي، موضوع هذه الندوة، من هذه القراءة.

في أيديولوجيا الإسلام السياسي، تتناقض الرؤى مع الممارسة. ويخلط بين العقيدة والسياسة، وبين الأممية ودولة المواطنة. ويغيب عنها أن الدين عقيدة، والسياسة تسوية. في الدين تمسك بالمبادئ، أما السياسة فهي فن الممكن، وفيها مراعاة للمصالح. وفي العادة لا يتردد رجال السياسة، عن عقد صفقات مع الشيطان، لتحقيق مصالحهم، ولتلافي مخاطر تحدق ببلدانهم.

تتشكل نظرية الإسلام في الحكم، في رؤية تيارات الإسلام السياسي، استنادا على الخلافة، كما تصورها الفقهاء، والتي لم يستمر تطبيقها في دار الإسلام زمنا طويلا. ذلك يعني أنها في صياغتها منفصلة عن الواقع الاجتماعي والسياسي. فقد تجاوزها التطور التاريخي، بمراحل كبيرة. لكنها ظلت ملهمة للمخيال الجمعي لهذه التيارات. في هذا السياق، يرى الجابري، أن منطق الجماعة لا يتأسس على مقاييس معرفية، بل على رموز مخيالية تؤسس لموقفها من الأشياء. ومن وجهة النظر هذه، فإن المواقف والرؤى تتم بمعزل عن كل استدلال ودون حاجة إلى قرار.

المعضلة في هذه الأفكار، أنها لا ترتبط بالواقع الاقتصادي والاجتماعي، في عصر الثورة الرقمية. فهي أسيرة تاريخ، مختلف عن الواقع الراهن، وهي تمثل لرؤى رومانسية، منقولة من الماضي إلى الحاضر. إن الأساس الجامع لها، هو غربتها التاريخية، وبديماغوجيتها. إنها جزء من بنية كلية، يصعب التفريق فيها بين ما هو أساسي وجوهري. والنتيجة أن معاركها وصراعاتها، لا تكون بالضرورة انعكاسا للواقع الاقتصادي الذي تعيشه هذه الجماعات، بل في الغالب، محاكاة لصراعات قديمة تجد أسسها في الماضي وليس بالواقع الراهن.

أول ما يواجهنا عند محاولة تفكيك بنية هذه الجماعات، أنها بنية تحل فيها الهجرة المستمرة، بديلا عن الانتماء للوطن. وما دامت الرسالة أممية، فالوطن معدوم. وتجد هذه الرؤية جذورها فيما قبل نشوء الدولة الحديثة، في المجتمعات غير الزراعية، حيث القانون هو الترحال المستمر إلى حيث يوجد الكلأ والماء. والعلاقة الرومانسية، بأبعادها العاطفية والوجدانية لا ترتبط بالمكان، ولكن بغيمة المطر وجدول الماء. إنها تغن بعلاقة الفرد بالخيمة ووسيلة النقل، وكلاهما متحرك. وتتجلى الفروسية بالدفاع عن الحبيبة وعن مضارب الخيام، حيث يختزل مفهوم الوطن.

تنعدم في هذه البيئة المجتمعية، الحاجة لفكرة الوطن. إن حضور مفهوم الوطن يعني الاستقرار، وتشذيب العصبية، وترسخ فكرة الانتماء للأرض، تتحدد ملامحها وطبيعتها وخصائصها وحدودها، وذلك ما لا ينسجم مع طبيعة مشروع الإسلام السياسي، المستند على عقيدة الهجرة المستمرة، والترحال الدائم. وهو موقف يأتي منسجما مع مورثات سكنت في النفس منذ عهود سحيقة، وأضيف لها أجر الدنيا والآخرة، حين تم الجمع بين الجهاد والغنيمة. واختزل ذلك في بلوغ إحدى الحسنيين: النصر أو الشهادة.

والأفكار هنا لا تحتمل النسبية، أو السؤال والشك. والنتيجة أنها ترفض التنازل، من أجل التوصل لحقائق مشتركة، إن ذلك يجعلها باستمرار على الجادة النقيضة لعلم السياسة. ولذلك يسود التكفير بدلا من التفكير.

من أبرز حركات الإسلام السياسي، جماعة الإخوان المسلمين، وهي حركة أسسها الشيخ حسن البنا، في مدنية الإسماعيلية، بمصر عام 1928، قريبا من قناة السويس. والهدف المعلن من تأسيسها دعوي بحت, لكنها سرعان ما تحولت إلى حركة سياسية متطرفة دون أن تغير من أساسيات فكرها.

يرجع كثير من المراقبين التحول في برنامج الجماعة، لتأثرهم بفكر الشيخ أبو الأعلى المودودي، زعيم الجماعة الإسلامية بالهند. والقاعدة الفكرية للشيخ المودوي متأثرة إلى حد كبير بأوضاع بلاده. فالمسلمون في الهند يعيشون في محيط من البشر، من غير المسلمين. وقد رأى الشيخ، أن المسلمين، يعانون من أوضاع شاذة، كونهم يعيشون في دار الشرك، وأن خلاصهم يقتضي هجرتهم من تلك الدار إلى دار الإسلام. وتلك كانت القاعدة الفكرية، التي صنعت هوية باكستان، بعد انفصالها عن الهند.

وأخطر ما مرت به الجماعة، هو إسقاطات ما حدث في الهند، على أوضاع مصر، حيث انطلق السيد قطب في كتابه معالم الطريق، من ذات الرؤية، معتبرا المجتمع المصري، دار شرك، تقتضي المسؤولية الدينية، هجرته، والعمل بالقوة المسلحة، على إعادته لدار الإسلام. وقد وضعت تلك الأفكار المقدمات، لعواصف وبراكين عاتية شهدتها المنطقة والعالم بأسره ، ولا زالت تداعياتها ماثلة أمامنا حتى هذه اللحظة.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

نحو إعلان ميثاق وطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أكتوبر 2003

وحدة المتقابلات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 أكتوبر 2009

في مخاطر الطائفية... أبعاد وطنية وقومية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 أغسطس 2008

ماذا يجري بالمنطقة الآن: محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يونيو 2008

لماذا التجديد

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 6 نوفمبر 2002

نزع للسلاح أم نزع للإرادة؟!

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 27 يناير 2003

لحظة الحقيقة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2006

ارتباكات قانونية في محكمة الدجيل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 ديسمبر 2005

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

الانسحاب من العراق والصراع على البيت الأبيض

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 مارس 2008

خواطر من بلد المليون شهيد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 أبريل 2005

الخلل في العلاقات العربية- العربية... ما العمل؟.(3/3 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 سبتمبر 2003

عودة للنخاسة بأردية مغايرة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2007

مسائل ملحة في الحرب على الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 يونيو 2003

الإستعمار عمل غير أخلاقي..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 ديسمبر 2003

لماذا الإنسحاب من غزة الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أغسطس 2005

العدوان على العراق: تدمير أم تحديث؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أبريل 2003

إيران... تغيرات في موازين القوة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يونيو 2009

العجز العربي إلى أين؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يناير 2004

اغتيال صدام حسين: خطوة أخرى باتجاه التفتيت وتعميق الفتنة الطائفية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 يناير 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22882
mod_vvisit_counterالبارحة60872
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع271149
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر1063750
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51040401
حاليا يتواجد 2071 زوار  على الموقع