موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

نجاح العملية السياسية في مصر هو الرد الحقيقي على الإرهاب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في موازاة احتفالات الشعب المصري، بمرور ثلاثة أعوام على ثورة 25 يناير، وبعد أيام قليلة من نجاح الاستفتاء على الدستور، الذي رسم بوضوح مستقبل مصر الجديدة، نشط الإرهاب، في العاصمة القاهرة والمدن والبلدات المصرية، وبشكل خاص في شبه جزيرة سيناء، بشكل غير مسبوق.

ففي الرابع والعشرين في هذا الشهر، بلغت حصيلة التفجيرات والمواجهات وأعمال التخريب 18 قتيلا، وعشرات الجرحى, وفي اليوم التالي، اليوم الذي تجمع فيه المصريون بالميادين الرئيسية في معظم المدن، احتفالا بالذكرى الثالثة للثورة، وتعبيرا عن فرحهم بنجاح عملية الاقتراع على الدستور الجديد، بلغت حصيلة الإرهاب 50 قتيلا، ومئات الجرحى. وعند كتابة هذا الحديث، الذي يصادف اليوم التالي لاحتفالات المصريين، بلغ عدد القتلى حتى هذه اللحظة 49 قتيلا.

في غضون ذلك، اتسم سلوك القيادة المصرية بالثبات والهدوء، والتأكيد على مسألتين: عدم التسليم بشروط الإرهاب، ممثلا في جماعة الإخوان المنحلة وحلفائها، والعزم على هزيمة قوى التكفير والتخريب، مهما بلغت التضحيات، لأن أمن مصر وسلامتها واستقرارها هي خطوط حمراء، لا مجال للتفريط فيها. ومن جهة أخرى، السير بقوة وثبات نحو استكمال خارطة الطريق، التي مثلت توافق مختلف مكونات النسيج المصري.

توجت الخطوة السياسية، بخطاب ألقاه الرئيس المؤقت المستشار عدلي منصور، أكد من جهة إصرار مصر على إلحاق الهزيمة بالمتطرفين، ومن جهة أخرى، أعلن التبكير بالانتخابات الرئاسية، وأوصى الراغبين في الترشح لهذه الانتخابات بالتقدم بأوراقهم، للجنة الانتخابات الرئاسية منذ الآن. وكنا في الحديث السابق، قد توقعنا، لأسباب موضوعية ناقشناها بالتحليل، أن تسبق انتخابات الرئاسة الانتخابات الرئاسية. ومن المتوقع أن يعلن وزير الدفاع، الفريق عبد الفتاح السيسي عن ترشحه للرئاسة، في الأيام القليلة القادمة، وربما يسبق تقديم أوراقه للجنة الانتخابية، ذلك بخطاب تاريخي، يعلن فيه برنامجه السياسي. وبذلك ستتحدد بشكل نهائي هوية الرئيس القادم لمصر.

هناك قراءات مختلفة لما يجري في مصر من عمليات إرهابية، تعمل بيأس لزعزعة الأمن في مصر، ولتعطيل العملية السياسية، وفق خريطة الطريق التي رسمت مستقبل مصر. فرغم أن تصاعد العمليات الإرهابية، قد حدث بعد إزاحة جماعة الإخوان المسلمين عن سدة الحكم، لكن وجود الإرهاب في سيناء، كان سابقا لثورة 30 يونيو 2013 وقد علل الرئيس المخلوع الدكتور محمد مرسي، ذلك الوجود مبررا، وعملا استباقيا، لنصرة حركة حماس، وللتصدي للمشروع الصهيوني.

وجدت تعليلات الرئيس السابق مرسي لوجود منظمات الإرهاب، التي تنتمي إلى القاعدة في سيناء، قبولا لدى عدد من الأطراف في المقاومة الفلسطينية، كما وجدت لها مريدين داخل مصر. لكن سلوك إدارة الرئيس مرسي، والمواقف التي اتخذها تجاه الكيان العبري، جاءت متناقضة مع تلك التبريرات.

فالرئيس المخلوع، رغم أنه لم يكن له دور في الاتفاقيات والمعاهدات التي عقدتها مصر مع الكيان الغاصب، سواء في عهد الرئيس أنور السادات، أو عهد الرئيس حسني مبارك في العقود السابقة، لكنه الوحيد بين الرؤساء المصريين، الذي تجرأ على وصف الرئيس الإسرائيلي، شيمون بيريز، بالصديق والقائد العظيم، في رسالة مكتوبة وجهها له، خلافا للتقاليد العربية، المعمول بها منذ تأسس الكيان الصهيوني.

والرئيس المخلوع أيضا، هو الذي رعى اتفاقية وقف إطلاق النار بين حماس و"إسرائيل"، والتي تعهدت بموجبها حركة حماس بوقف القيام بعمليات عدائية ضد الصهاينة، لمدة خمسة وعشرين عاما. وكان تعبير العدائية، لوصف عمليات المقاومة، غريبا على القاموس السياسي العربي، ومن حق الرئيس المخلوع أن يعتبرها ماركة مسجلة خاصة به.

هناك على الجانب الآخر، القوى السياسية المصرية المعارضة للإخوان. هذه القوى لا ترى في سلوك جماعة الإخوان جديدا، لا خب استمرار للنهج الذي مارسته الجماعة منذ تأسيسها، وخاصة ما عرف بالجهاز السري، والذي تسبب في اغتيال ثلاثة من القادة المصريين، بدءا بالنقراشي وانتهاء بالرئيس السادات عدى عمليات الاغتيال الفاشلة، ومحاربة التوجهات الوطنية، ومناصرة حكومات الأقلية المستبدة، كما حدث أثناء تولي إسماعيل صدقي باشا رئاسة الحكومة.

من هذه المقاربات، تصل بعض القراءات السياسية المصرية، إلى اتهام الإخوان، بالتعاون مع بعض الحكومات الإقليمية والعربية، المناصرة للجماعة، بتنفيذ مشروع الشرق الأوسط الجديد، الذي أعلن عنه وزير الدفاع الأمريكي السابق، رامسفيلد، ووزيرة الخارجية الأمريكية السابقة، كونداليزا رايس، ووصف آنذاك بمخاض الولادة الجديدة، وبالفوضى الخلاقة، والهادف لإقامة لاستبدال النظام العربي الرسمي بنظام جديد، يعتمد على تفتيت الكيانات الوطنية العربية، وتكون "إسرائيل"، قطب رحاه.

ويستذكر في هذا السياق، تقرير مؤسسة راند الأمريكية، والوثيقة التي وقعها عتاولة وصقور السياسة الأمريكية، من أمثال كسنجر وبريجينسكي وهيج وكويل.... والذي عرف بالاستراتيجية الكبرى. وقد اعتبر احتلال العراق، محطة أولى على طريق بناء شرق أوسط جديد، وأكد أن استكمال هذه الاستراتيجية سيقتضي احتلال بلدان عربية أخرى، حددها، وانتهى إلى أن مصر هي الجائرة الكبرى في تحقيق المشروع.

ما نشهده الآن من انهيارات سياسية في عدد كبير من البلدان العربية، بالعراق وتونس ومصر وليبيا واليمن وسوريا ولبنان... يوحي بأن ما يجري هو استكمال لمشروع الشرق الأوسط الذي بدأ الإفصاح عنه، في بداية التسعينات من القرن الماضي. ولن يكون مقبولا التعلل بحالة الاحتقان التي تعيشها الشعوب العربية، فهذه الحالة استمرت منذ عقود طويلة، وكان التطور التاريخي يؤكد أن الأمة على طريق كنسها وتجاوزها.

ما يجري في مصر من عمليات إرهابية، ليس قدرا مقدرا، ومصر عودتنا، أن تخرج باستمرار من كبواتها. إن حضارتها كما نيلها، تسير بانسيابية نحو المصب دون تلجلج، قدرها دائما أن تنتصر على الموت. وسبيلها لدحر الإرهاب هو انتصار إرادة الحياة، واستكمال الخريطة السياسية، وبناء مؤسساتها، وتعزيز مساراتها التنموية، والتأكيد على المساواة والعدالة، واتفاق المصريين جميعا على هزيمة التطرف...

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

تنبؤ بتراجع القوة والنفوذ في عهد أوباما

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2008

إيران: سياسات برجماتية...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 27 يوليو 2009

التطور العلمي ومصير الفلسفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 يناير 2003

الحوار.. الأنا... الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 فبراير 2004

الانسحاب من غزة: خطوة نحو التحرير أم تفريط بحق العودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 أغسطس 2005

أمريكا وتركيا وأحداث شمال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أكتوبر 2007

العدوان على العراق: تدمير أم تحديث؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أبريل 2003

إطلالة على اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 مارس 2006

خواطر حول مسألة الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 مارس 2004

حول موضوع النداء العالمي لمكافحة الفقر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 مايو 2005

الوحدة واستعادة الحلم والوعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 2 مارس 2008

حديث حول حق تقرير المصير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 مارس 2007

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و"الترانسفير"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 ديسمبر 2008

لبنان في عيون العاصفة!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 نوفمبر 2007

في مخاطر الطائفية.. بعد تاريخي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 أغسطس 2008

في العلاقة بين السياسي والمثقف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 6 أكتوبر 2002

لماذا جدار الفصل بالأعظمية؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أبريل 2007

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

الاحتلال الأمريكي للعراق: مستلزمات المقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28020
mod_vvisit_counterالبارحة33029
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع28020
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر820621
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50797272
حاليا يتواجد 2313 زوار  على الموقع