موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

ومضات من تجربة أيقونة الكفاح ضد الفصل العنصري

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد كفاح طويل مع المرض، رحل نيلسون مانديلا، أيقونة الكفاح العالمي ضد الفصل العنصري، عن عمر ناهز الخمسة والتسعين عاما. وبوفاته، طويت صفحة من تاريخ القارة السوداء. فمانديلا هو آخر القادة العمالقة التاريخيين، الذين قادوا كفاح شعوبهم للتحرر من نير الاستعمار والعبودية، واستعادة الحرية والكرامة والاستقلال لبلدانهم.

 

ما ميز تجربة نيلسون مانديلا، عن أقرانه أن بلاده كانت أخر البلدان الأفريقية التي أنجزت استقلالها، وحققت صبوات شعبها. لقد استثمر مانديلا تراكم تجربة الكفاح الوطني في القارة السوداء، ليستخلص منها طريقا خاصا في مواجهة الفصل العنصري الذي تنوء به بلاده. ولم تكن عصارة التجربة الأفريقية، هي كل ما لديه.

فقبل سنوات قليلة من التحاقه بالمؤتمر الوطني الأفريقي، تمكن مهاتما غاندي، من قيادة درة التاج البريطاني، الهند، بعد كفاح مرير إلى بر السلام، متوجا مقاومته السلمية، باعتراف البريطانيين باستقلال الهند، ورحيلهم عن بلاده. لقد أكدت تجربة غاندي، أن النضال ضد الاستعمار، له روح واحدة، ولكن سبل تحقيقه، ليست بالضرورة متجانسة، وتسير وفق آلية محددة.

اعتمدت فلسفة غاندي على رفض مبدأ الغاية تبرر الوسيلة. الأهداف السامية والنبيلة، يلزمها التزام أخلاقي، يضع حياة الإنسان وكرامته، في أعلى سلم أولوياته. وبهذه الرؤية الإنسانية الصائبة، المستلهمة من ثقافة الهند، وموروثها التاريخي، رفض غاندي مواجهة البريطانيين بالسلاح. واعتمد المقاومة السلمية، معبر عنها في الاستغناء عن منتجات المستعمر، وإعادة الحياة للصناعات اليدوية، في مواجهة أحدث منتجات المصانع البريطانية. فأعيدت طريقة إنتاج الملح، وبرع الهنود مجددا في استخدام الطرق القديمة في صناعة النسيج.

وتعززت خطوات المقاومة السلمية بالهند، بالعصيان المدني. وكانت المقادير قد قادت مانديلا لاستيعاب نهج المقاومة السلمية في الهند. وحين تبنى هذا النمط من الكفاح، كانت حركة الحقوق المدنية، ومكافحة العنصرية بالولايات المتحدة الأمريكية، بقيادة مارتن لوثر كينج، تشق طريقها بقوة، في المدن الأمريكية الكبرى، وتحقق نجاحات باهرة على كل الأصعدة. ولتتوج حركة الحقوق المدنية الأمريكية، بانتصارات كبرى، فرضت على إدارتي الرئيس جون كندي، والرئيس ليندون جونسون، وعلى الكونجرس الأمريكي، سن قوانين تشريعية ومدنية جديدة، تجرم التمييز العنصري، وتعيد تركيب مفهوم المواطنة، بما يتسق مع الواقع الجديد.

أسهمت هاتان التجربتان، في لفت نظر مانديلا، إلى إمكانية الربط بين الغاية والوسيلة، فكانت النتيجة تجربة ملهمة لشعوب العالم أجمع، بإمكانية انتصار الخير على الشر، وهزيمة حكم الأقلية على الأغلبية، وإقامة نظام جديد قائم على الندية والمساواة، وتغليب مفهوم المواطنة، وإلغاء التمييز العنصري من بلاده، إلى الأبد.

استثمر نيلسون مانديلا ببراعة وذكاء، نهج المقاومة السلمية، في استقطاب تعاطف العالم حول المطالب المشروعة لشعبه. ولم يكن في حسبان المستوطنين، أن يكون التعاطف مع الأفارقة واسعا وكبيرا، شمل معظم بلدان العالم.

لقد تحول في نهاية المطاف مطلب القضاء على نظام الفصل العنصري، من حالة كفاحية شعبية، إلى مطلب دولي، ترك صداه على مجمل بقاع كوكبنا. وتسلل إلى الجمعية العامة بالأمم المتحدة ثم إلى مجلس الأمن الدولي، لتتحول المطالبة بمقاطعة نظام الفصل العنصري في بريتوريا، إلى مطلب شعبي ورسمي، التحقت به معظم حكومات العالم، باستثناء الكيان الغاصب واستراليا والولايات المتحدة. والمعنى واضح وجلي، فمن رفض المقاطعة هي أنظمة مارست حروب إبادة ضد الإنسانية، وشيدت بنيانها على جماجم السكان الأصليين، ولم يكن منطقيا، أن تنحاز إلى قرارات مقاطعة نظام الفصل العنصري، ولتتأكد من خلال سلوكها هذا مقولة، أن الأشياء تعرف بأضدادها.

وكان من حسن طالع الأفارقة، أن المستوطنين الأوروبيين، لم يضعوا في حسبانهم إمكانية انتصار المبادئ على القوة، وحسبوا نفسهم أسيادا في جنوب أفريقيا إلى ما لا نهاية. فدشنوا مؤسسات حديثة، ونقلوا جنوب أفريقيا إلى عالم الصناعة، لتصبح البلاد أكثر بلدان أفريقيا تقدما ورقيا. وفي لحظة، وبعد كفاح طويل انقلب السحر على الساحر، وأصبحت أفريقيا لأهلها. فكانت النتيجة أن الدولة الوليدة، هي من البلدان النادرة التي تحقق استقلالها، وتنزع حريتها، ولا ترث تركة اقتصادية ثقيلة.

هذا التحول الكبير، انتصار المبادئ على القوة، كان خاليا من روح الانتقام، ومن كيدية التاريخ. أصبح المستوطنون شركاء في الوطن، وتساووا مع الأفارقة، أمام القانون في الحقوق والواجبات.

انتهت معظم الأنظمة العنصرية، من عالمنا. تحرر شعب الجزائر، من ربقة الاستعمار الفرنسي. وكان قانون المواجهة مع المستعمر، قد خضع لقانون المؤرخ البريطاني توينبي: التحدي والاستجابة، قانون الفعل ورد الفعل. كان عنف المستعمر شرسا وقاسيا ومفرطا، وكان المستوطنون الفرنسيون يمارسون القتل العمد، والتعذيب، بمختلف صنوفه، بحق الشعب الجزائري. خاض الشعب الجزائري تجربة كفاحه معمدة بالدم، اعتمادا على أن ما أخذ بالقوة لا يسترد بغيرها، وقدم الملاحم تلو الملاحم، وقوافل الشهداء تتوالى، وحين أنجز الاستقلال كانت قرابين الثورة قد تخطت المليون ونصف شهيد، عاد بعدها شعب الجزائر، حرا عربيا، وسيدا لنفسه،ورحل المستوطنون إلى بلدانهم يجرون أذيال الخيبة، وانتهت كذبة أن الجزائر هي امتداد طبيعي وعمق استراتيجي لفرنسا، وأنها سوف تبقى فرنسية إلى الأبد.

لم يتبق الآن على ظهر كوكبنا نظام فصل عنصري، سوى الكيان الصهيوني الغاصب، شرد شعب فلسطين، واستولى على ممتلكات هذا الشعب، وصادر مزارعه وأراضيه. ولا يزال الفصل العنصري، مستمرا، يعبر عن ممارساته، بتجريف الأراضي وهدم البيوت وطرد السكان الأصليين من ديارهم.

روح المناضل نيلسون مانديلا، وتجربته الفذة، ينبغي أن تكون ملهمة للشعوب المظلومة وفي المقدمة، شعب فلسطين، ليرسم من خلال هذه الروح المتوثبة، والعزيمة القوية، درب التحرير، فيحل السلام ولتتوهج الشمس من جديد على أرض السلام.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

القمة العربية والمواقف المنشودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 مارس 2007

انهيار خارطة الطريق سقوط آخر للأوهام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 أغسطس 2003

المحاصصة الطائفية وعلاقتها بأحداث لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 مايو 2008

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

لماذا جدار الفصل بالأعظمية؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أبريل 2007

تقرير جولدستون والصراع بين فتح وحماس

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 30 أكتوبر 2009

وجه آخر للأزمة العربية: القمة والقرارات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 أبريل 2008

الروائي العربي عبد الرحمن منيف: ليست سيرتي الذاتية وسأقاضي الناشر

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الاثنين, 3 نوفمبر 2003

تحولات دراماتيكية باتجاه تغيير الجغرافيا السياسية الكونية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 أغسطس 2008

تقرير باتريوس وكروكر أمام الكونجرس اعتراف آخر بالهزيمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 سبتمبر 2007

بعد اقتحام التجربة.. تطلع إلى المستقبل

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الجمعة, 30 أبريل 2004

الاقتصاد العالمي: انتعاش أم انكماش؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 نوفمبر 2009

مرة أخرى: السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

بين موقفين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 ديسمبر 2004

السوق الخليجية المشتركة خطوة إلى الأمام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 ديسمبر 2007

العراق ليس نفطا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أغسطس 2004

جورج تنيت: نجاح في الامتحان سقوط في المبارزة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 يونيو 2004

المستقبل العربي والحفاظ على الذاكرة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 نوفمبر 2004

معايير مغلوطة مع سبق الإصرار والترصد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2006

مجلس الشورى ومؤسسات المجتمع المدني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 مايو 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3014
mod_vvisit_counterالبارحة33012
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع36026
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1108192
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51084843
حاليا يتواجد 2539 زوار  على الموقع