موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

معنى التحول في العلاقة الأمريكية-الإيرانية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لم تكن العلاقة بين أمريكا إيران، منذ قيام الثورة الإسلامية، علاقة طبيعية، بل يمكن وصفها بالعاصفة، وبشكل خاص في المرحلة التي أعقبت سقوط شاه إيران. لكن ذلك لم يمنع الطرفين من التنسيق بينهما، حول قضايا كثيرة، لعل أهمها الحرب العراقية الإيرانية، في الثمانينات من العقد المنصرم، واحتلال أمريكا لأفغانستان والعراق.

 

ولذلك يمكن القول إن التقارب الأمريكي الإيراني في الأيام الأخيرة، هو أهم التحولات الدراماتيكية، وذلك بسبب تداعياته المباشرة، على الملف النووي الإيراني، وبالتالي على أمن دول الخليج العربي، بشكل خاص، والمنطقة عموما.

في المحور النووي، هناك خشية من تكرار سيناريو التهدئة، الذي شهدته هذه العلاقة، أثناء حكم الرئيس محمد خاتمي، بما يؤدي إلى تمييع الموقف الدولي حول هذا الملف، وسيكون من نتائج ذلك تأجيل اتخاذ قرار أممي لنزع فتيله. وفي هذا السياق، هناك طرفين رئيسيين متضررين من حيازة إيران للسلاح النووي، هما دول مجلس التعاون الخليجي مجتمعة، والكيان الصهيوني. وهناك قوى إقليمية أخرى، كتركيا وباكستان والهند، ودول عربية كمصر، لا ترغب في امتلاك إيران للسلاح النووي، لكن تأثير ذلك على أمنها القومي، ليس مباشرا، كما هو على مستقبل أمن الخليج العربي.

فدول الخليج العربي هم الذين يقفون أمام فوهة البركان، وخشيتهم من امتلاك إيران للسلاح النووي ليست افتراضية. وقد عملت هذه الدول منذ فترة طويلة، لكي تكون المنطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل من المنطقة، بما في ذلك السلاح النووي، الذي يمتلكه العدو الصهيوني. ولا جدال في أن امتلاك إيران لهذا النوع من السلاح سوف يضاعف من تعقيدات الموقف، ويجعل التوصل نزع أسلحة الدمار الشامل من المنطقة أكثر صعوبة.

أما الكيان الغاصب، فإنه تفرد لفترة طويلة بامتلاك هذا النوع من السلاح، ويرى أن امتلاك إيران له يعني كسر احتكاره له، وهو ما لا يقبل به. والنتيجة أن العرب، ودول الخليج العربي، بشكل خاص، هم من سيدفع ثمن التطور الجديد في العلاقة الأمريكية- الإيرانية.

وبديهي أن تحسن العلاقة بين أمريكا وإيران، سيؤثر على علاقة حلف الناتو بطهران. وبذلك تنتقل العلاقة بين طهران وأنقرة من شكلها الصراعي، إلى الشكل التكاملي، وسيكون لذلك إسقاطاته المباشرة، على الأوضاع المتفجرة في سوريا والعراق، حيث ستتحول أدوار طهران وأنقرة فيهما إلى من علاقة تكاملية.

في ظل هذه التطورات، لن تقدم الإدارة الأمريكية، على أي عمل عسكري ضد إيران، لكن ذلك لا يعني أن الملف النووي سيظل مجمدا، وأن إيران ستبقى بمأمن عن أية عقوبات. فهناك احتمال إقدام الكيان الصهيوني، على تنفيذ ضربة عسكرية محدودة، على الأماكن التي تتواجد فيها المنشآت الإيرانية. والأقرب أن ترد إيران على إسرائيل بقصف صاروخي محدود. يتدخل مجلس الأمن الدولي، على إثره بزعامة أمريكا لإيقاف القتال بين الجانبين. وتستثمر الإدارة الأمريكية حرب التحريك هذه، وتقوم بالوساطة لفك الصدام العسكري بين إيران والكيان الغاصب. وسيكون من نتيجة هذه الحرب تعزيز أكبر للعلاقة بين إيران وأمريكا.

من المستبعد، في ظل التحولات الإيجابية، في علاقة واشنطون بطهران، أن تتعرض إيران للمصالح الأمريكية في منطقة الخليج العربي. لعلمها أن ذلك سينسف المكاسب التي حققتها عالميا في الأيام الأخيرة.

من جانب آخر، يتوقع أن تتصاعد الصراعات بين المعارضة المسلحة في سوريا. وسيكون الجيش الحر، وبالتالي الائتلاف الوطني، الطرف الأضعف في الصراع. وفي هذه الحالة، سيجبر الائتلاف على اللالتحاق بمبادرة جنيف لحل الأزمة السورية، بشروط أقل مما يطلبه الآن. وسيجري التنسيق بين الروس والأمريكيين والإيرانيين والأتراك للدفع بعملية جنيف للسلام، بحسبان أنها ستمكن جميع الغرماء للتصدي لاحقا لإرهاب القاعدة وجبهة النصرة، ودولة العراق والشام الإسلامية.

بدأت ملامح هذا السيناريو في التشكل مؤخرا، بإغلاق المعابر السورية، على الحدود التركية، التي تسيطر عليها داعش. كما أن البرلمان التركي، مدد للقوات التركية، حق التدخل العسكري في سوريا لمواجهة أي تهديدات محتملة، وللدفاع عن الأمن الوطني. وقد شهدت الأيام الأخيرة، سقوط عدد من الصواريخ، على الأراضي التركية عبر الحدود مع سوريا. وعلى الحدود الأردنية، منعت الحكومة المسلحين السوريين، من استخدام الأردن كقاعدة للانطلاق ضد النظام السوري، وأصبحت ترفض الاعتراف بأية وثائق لا تصدر عن الحكومة المركزية في دمشق.

بل إن التوقعات تذهب إلى ما هو أبعد من هذه التطورات، فتشير إلى احتمال مشاركة الجيش الحر، مع الجيش النظامي، بتنسيق إيراني- تركي في معارك ضد التكفيريين. وإذا حدث ذلك، فإننا أمام دراما مختلفة، تستعيد روح حلف بغداد، الذي شكلت أنقره وطهران وبغداد وعمان، إضافة إلى باكستان أهم أضلعه.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية ومآلاتها، قال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنجامين نتنياهو إن حكومته قد تقدم على تقديم تنازلات صعبة بشأن الاعتراف بالدولة الفلسطينية. وإذا ما تحقق ذلك، وتم اعتراف إسرائيل بالدولة الفلسطينية، فسيكون ذلك مشروط بعلاقات كونفدرالية مع الأردن، تعيد إلى الواجهة مشروع رئيس الحكومة الإسرائيلية، إيجال ألون، في أوائل السبعينيات من القرن المنصرم، وتنظيرات الرئيس الإسرائيلي، شمعون بيريز في أوائل التسعينات حول شرق أوسط كبير، تكون إسرائيل قطب رحاه وقاعدته، والضفة الغربية نقطة الوصل فيه إلى شرق الأردن، حيث ترتبط شمالا بسوريا، إلى تركيا، وشرقا إلى العراق، ثم طهران، وجنوبا إلى جزيرة العرب.

تلك هي احتمالات المستقبل القريب، ما لم تحدث مفاجآت سريعة. والمؤكد المنطقة أن حبلى بتحولات دراماتيكية، وعلى العرب أن يختاروا بين الوقوف على هامش التاريخ، بانتظار المزيد من الانهيارات، أو صياغة استراتيجية عملية لأخذ مكانهم اللائق في عالم ليس فيه مكان للخائرين والضعفاء.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

الإستراتيجية العربية: من الإستقلال إلى التسليم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 مارس 2005

حول علاقة الجغرافيا بالتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يوليو 2004

إشكالية دور الفرد في غياب دولة المؤسسات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 يناير 2006

حرب الإبادة مستمرة والتسويف يتواصل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2009

إنا لله وإنا إليه راجعون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 أغسطس 2005

وانزاح ليل...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 26 مايو 2008

النفاق السياسي وتقسيم العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أكتوبر 2007

ثوابت حول الوطنية والإصلاح والعنف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 نوفمبر 2003

حول مكابح ثقافة الحوار وقبول الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 يوليو 2007

القرار السوري والموقف المطلوب عربيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مارس 2005

ليكن "يومنا الوطني" يوماً للمستقبل وللأمل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 سبتمبر 2005

تفجيرات لندن جريمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يوليو 2005

التجديد العربي يشعل الشمعة الثامنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 3 أكتوبر 2009

1441: نزع لأسلحة الدمار أم قرار بالحرب-2

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 22 نوفمبر 2002

تقرير ميليس: كشف للجناة أم تحضير للعدوان؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أكتوبر 2005

إطلالة على اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 مارس 2006

النظام الإقليمي العربي والشرق الأوسط الجديد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 أغسطس 2006

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

قوة القانون أم قانون القوة؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يوليو 2004

اتفاق جنيف.. كامب ديفيد آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 ديسمبر 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم637
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع269610
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر984000
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59123445
حاليا يتواجد 4180 زوار  على الموقع