موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

لماذا تراجع أوباما عن قرار الحرب؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في السابع من هذا الشهر، وقبل يومين من انعقاد الكونجرس الأمريكي بعد عطلة طويلة، صرح أحد أعضائه، أن من غير المتوقع أن ينهي المجلس مناقشاته حول الأزمة السورية قبل أسبوعين من انعقاده. وقد أشارت استفتاءات الرأي أن المعارضة للحرب قوية داخل الكونجرس.

وأن أوباما لن يتمكن من حشد عدد كاف لاستصدار قرار بتأييد الكونجرس.

دفع موقف الكونجرس هذا بالرئيس الفرنسي، إلى الإعلان عن أن مشاركته في أية عملية عسكرية ضد سوريا، ستظل مشروطة بنتائج التحقيق الأممي حول استخدام السلاح الكيماوي في غوطة دمشق. وقبل الإعلان الفرنسي، رفض مجلس العموم البريطاني المشاركة في الحرب.

وشهدت اجتماعات مجموعة العشرين، فشلا في التحشيد الأمريكي للحرب، وكشفت عن صلابة الموقف الروسي، حيث أعلن الرئيس بوتين صراحة، أنه سيواصل تقديم الأسلحة والدعم الاقتصادي والإنساني للحكومة السورية، حتى لو نفذت الإدارة الأمريكية مشروع الحرب عليها.

والنتيجة أن قرار الحرب، بقي مرتجفا ومترددا. ولا يستثنى الرئيس أوباما من هذا التوصيف. فليس في الذاكرة المعاصرة، حادثة تشير إلى انتظار رئيس أمريكي موافقة من الكونجرس لشن الحرب. فهو وحده بموجب الدستور صاحب هذا القرار وهو القائد الأعلى للقوات المسلحة. وبموجب التقليد الأمريكي، فإن الرئيس يشن الحرب أولا، ثم يبلغ الكونجرس الأمريكي. وتمتد فترة تجاوزه للكونجرس لحدود تسعين يوما.

أقدم الرئيس الأمريكي روزفلت على أخطر قرار بمشاركة الحلفاء الحرب العالمية الثانية، دون أخذ موافقة الكونجرس. وشنت الحرب الكورية، بانهماك أمريكي كامل أثناء حقبة الرئيس دوايت أيزنهاور وحرب فيتنام، في عهد الرئيس الأمريكي جون كندي، واحتلت بنما بقرار من الرئيس بوش الأب، وكذلك جرى التحضير لدرع الصحراء، وعاصفته فيما بعد دون موافقات أولية من الكونجرس الأمريكي، فما الذي يفسر قرار أوباما بانتظار موافقة الكونجرس، قبل الذهاب للحرب، سوى تردده.

بل إن هناك من المحللين الأمريكيين، من يرى أن الرئيس أوباما تسرع في وضع خطوط حمراء. دون تحسب لما يمكن أن يحدثه ذلك من تعريض مصالح الولايات المتحدة للخطر. والصحف الأمريكية، وعلى رأسها النيويورك تايمز والواشنطون بوست حافلة بهذا النوع من التحليلات.

لماذا تراجع الرئيس باراك أوباما عن قرار الحرب، سؤال جوهري، يشير كثير من المحللين السياسيين في الغرب، إلى أن الشراكة الأمريكية مع الصين وروسيا قد تعززت في الأزمة الاقتصادية العالمية. وكانت دور الصين، بمخزونها المالي، وشرائها للسندات الأمريكية عامل تهدئة وتهيئة لمناخات جيدة للخروج من الأزمة، التي لا تزال تداعياتها ماثلة حتى يومنا هذا. إن الخشية على هذه الشراكة هي أحد أسباب التردد الأمريكي.

فروسيا والصين تقفان بقوة ضد أي تدخل عسكري أمريكي في سوريا، وقد استخدما الفيتو عدة مرات للحيلولة دون صدور أي قرار يدين النظام السوري، ويوصي بتطبيق الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة بحقه.

تطبيق الضربة الأمريكية بحق سوريا، يعني أمرين خطيرين بالنسبة لصانع القرار الأمريكي. الأول هو تعرض العلاقة الاقتصادية مع الصين وروسيا للخطر. وقد ألمح الرئيس الصيني إلى ذلك بخطابه في اجتماعات مجموعة العشرين. إن تراجع العلاقة الأمريكية مع الصين وروسيا سيسهم في خلق أزمة اقتصادية عالمية أكثر حدة. والثاني، هو استعادة روح حرب فيتنام. ففي تلك الحرب لم يتدخل السوفييت والصينيون فيها بشكل مباشر، وكان دعمهم لوجستيا في الحرب. بقيت جسور الإمداد العسكري السوفييتي والصيني مفتوحة لعدة سنوات. تمددت الحرب إلى لاوس وكمبوديا، ولكنها انتهت بهزيمة سياسية ماحقة لأمريكا.

يخشى أوباما من تكرار سيناريو فيتنام، خاصة وأن الروس أفصحوا أنهم سيشاركون لوجستيا في هذه الحرب. وأوضح رسالة في هذا السياق، هي إنذارهم المبكر، قبل عدة أيام عن الصاروخين الباليستيين الإسرائيليين، وإبلاغهم الرئيس بوتين عنه، في رسالة واضحة للإدارة الأمريكية، عن نواياهم في حال اندلعت الحرب.

صحيح أن الإدارة الأمريكية بوسعها أن تبدأ الحرب، وبإمكانها أن تعلن عن أنها ستكون محدودة وجزئية، لكن ما هو متاح من معلومات، يشير إلى رفض القيادة السورية وحلفائها للتكتيك العسكري الأمريكي، واعتبارها إطلاق صاروخ أمريكي واحد هو بمثابة إعلان حرب شاملة. وهو أمر لا به يرغب الرئيس أوباما، الذي خاض حملته الانتخابية الأولى على أساس عدم توريط بلاده بحروب مماثلة كالتي خاضها سلفه الرئيس جورج بوش.

يعلم الرئيس أوباما، عبر المواقف الروسية الصينية المعلنة، أن الحرب المفترضة، إذا ما تحققت لن تكون نزهة، وأنها يمكن أن تشعل النيران في عموم المنطقة، بما في ذلك إسرائيل. وذلك هو سر تردده.

بالإمكان الحديث عن قوة النيران الأمريكية والإسرائيلية، وأمريكا بإمكانها تدمير الكرة الأرضية عدة مرات، إذا ما دخلت في حرب عالمية، لكن المفاتيح ليست جميعها بيدها. فالآخرون الذين يملكون أسلحة الرعب، يملكون قدرات مماثلة. وفي الحروب ليس بإمكان أحد التنبؤ بمآلاتها وتطوراتها.

والتقديرات تشير إلى أن هذه الحرب، إذا ما قررت الإدارة الأمريكية شنها، ربما تحمل مفاجئات غير سارة. وحتى إذا افترضنا، أن الأمور سارت بسلاسة، وفق الترتيبات الأمريكية، فالمؤكد أن هناك فراغا سياسيا كبيرا ستعيشه سوريا ما بعد الانتهاء من الهجوم العسكري. والأقرب أن تتفتت إلى مناطق يتقاسمها أمراء الحرب، من جبهة النصرة، وتنظيمات أخرى متطرفة. وأن تعيش لأمد غير منظور في وضع مشابه لليبيا، مع فارق موقع سوريا في الخارطة السياسية، واحتمال انتقال الفوضى لدول مجاورة، بما يهيأ الفرص لتنفيذ مشروع الوطن البديل في الأردن. ويجعل المنطقة بأسرها حبلى بمفاجآت لا تحمد عقباها.

تلك على كل حال، وقفة هدنة في الصراع بين العمالقة على سوريا، لها ما بعدها، من تطورات في ملف الأزمة، فإما الذهاب إلى جنيف وذلك احتمال ليس مؤكدا، أو أن تستمر ماكنة القتل في طحنها، إلى أمد غير محدود، وذلك ما ستكشف عنه التطورات اللاحقة، بعد قبول النظام في سوريا بتسليم المخزون من السلاح الكيماوي وتوقيع اتفاقية حظر استخدام هذا النوع من الأسلحة، وليس علينا سوى الانتظار.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

نحو بناء تربية المستقبل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مارس 2005

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

الانسحاب من العراق والصراع على البيت الأبيض

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 مارس 2008

الإستراتيجية العربية: من الإستقلال إلى التسليم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 مارس 2005

لماذا يستهدف لبنان!!.

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مايو 2007

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

حرب الإبادة مستمرة والتسويف يتواصل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2009

الحوار.. الأنا... الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 فبراير 2004

قانون للقوة أم قوة للقانون؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مارس 2009

إيران: سياسات برجماتية...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 27 يوليو 2009

الدول الصغرى والسيادة

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 16 يوليو 2003

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

حرب على الإرهاب أم كسر للإرادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 سبتمبر 2003

لا بديل عن الحوار لصيانة الوحدة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أكتوبر 2006

مستقبل الوطن العربي في القرن الحادي والعشرين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 فبراير 2007

الملف النووي الإيراني والسيناريوهات المحتملة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 يوليو 2008

حول علاقات الأمة العربية بأمريكا اللاتينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 يونيو 2005

لهاث مستعر لإعادة ترتيب رقعة الشطرنج

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مايو 2007

من الأنوار إلى التنوير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 أبريل 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25911
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع180872
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر661261
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54673277
حاليا يتواجد 3093 زوار  على الموقع