موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

الإرهاب والسياسات الدولية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

مجدداً يتحول الإرهاب إلى الأعلى من قائمة الأحداث، بعد التدخل العسكري الفرنسي في أحداث مالي، وقيام تنظيمات إسلامية متطرفة بخطف عدد من الرهائن، بالجزائر، وقيام السلطة الجزائرية، بمحاولة إنقاذهم، وانتهاء الأمر، بمصرع عدد كبير من الرهائن وخاطفيهم . الجديد في الأمر، على الصعيد الدولي، هو ليس تصاعد وتيرة النشاطات الإرهابية، بل الموقف الدولي منها، الموقف الخاضع، لازدواجية المعايير، والكيل بمكاييل مختلفة، من القضايا الساخنة، التي تنشط فيها قوى الإرهاب .

 

الحرب على الإرهاب، طرحت من قِبل الإدارة الأمريكية، بوتائر مختلفة، بعد حرب الخليج عام ،1990 لكن الحرب المعلنة الكبرى بدأت بعد الهجمات الانتحارية التي اتهم تنظيم القاعدة بشنها، على مركز التجارة الدولي بنيويورك ومقر البنتاغون بالعاصمة واشنطون، في 11 سبتمبر 2001 .

لقد اعتبرت الإدارة الأمريكية، احتلال أفغانستان والعراق، فاتحة لحرب دولية ضارية على الإرهاب . احتلت أفغانستان، وأسقطت سلطة حركة طالبان، الحليف الرئيس للقاعدة . جرت ملاحقة تنظيم القاعدة . جرى لاحقاً احتلال العراق، تحت ذريعتي امتلاك أسلحة دمار شامل وعلاقة مفترضة مع تنظيم القاعدة . كما جرى تدمير قواعد هذا التنظيم بباكستان، نتج عنه سقوط آلاف القتلى والجرحى من المدنيين . ودخلت في هذه الحرب طائرات من دون طيار، بكثافة لم تكن معهودة بالحروب السابقة . كان من نتائجها تشظي وتخريب البنية التحتية، في باكستان، ومضاعفة معاناة الشعب، ومفاقمة أزماته الاقتصادية، وتفتيته إلى أعراق وقبائل متناحرة .

تواصلت الحرب على الحرب، وكثفت تقنية الهجوم بالطائرات من دون طيارين، من قبل الجيش الأمريكي، لتشمل بلداناً كثيرة، في مقدمتها اليمن السعيد، الذي كان له نصيب وافر من تلك الهجمات .

إلى هنا، يبدو الأمر مفهوماً، وأن لم يكن مقبولاً . فالأمريكيون في أحداث سبتمبر، ضُربوا في عقر دارهم، ومكمن قوتهم، وجُرحوا في كبريائهم، كأكبر قوة عسكرية واقتصادية تنفرد بالتربع على عرش الهيمنة الدولية . وكان لهم ما أرادوا . لكن الإرهاب واصل ضرباته، في كل أركان الكرة الأرضية، من شرق آسيا في إندونيسيا، إلى لندن وباريس، في أوروبا الغربية، مروراً بمعظم بلدان آسيا وإفريقيا . وكانت حصة الأسد، في العمليات الإرهابية، من نصيب الوطن العربي، حيث وصل عدد السيارات المفخخة بالمتفجرات في العراق، في مرحلة ما، بعد فترة وجيزة من الاحتلال الأمريكي لأرض السواد، إلى عشرات السيارات في اليوم الواحد .

نقول إلى هنا، يبدو الأمر مفهوماً، رغم وحشية وضراوة تلك الحرب، والدماء الغزيرة التي سالت من الأبرياء والمدنيين، الذين سقطوا بفعل الضربات الأمريكية الماحقة في هذه الحرب، وبفعل عمليات القاعدة الإرهابية في كل الزوايا والمناطق التي شملتها . لكن ما لم يكن مفهوماً البتة، هو المواقف المتناقضة للغرب، من ذات القوى . ما لم يكن مفهوماً البتة، هو محاربتها في مواقع، وتحريضها على التخريب وممارسة الإرهاب، بل ومدها بمختلف أنواع المساعدات، في مناطق أخرى .

وليس من شك، في أن ما عرف ب “الربيع العربي”، قد كشف عن سوءات السياسات الغربية، ومن ضمنها الموقف الأمريكي، من موضوع الإرهاب، وعرى تناقضه ومواقفه المكيافيلية . فقد كان الهدف المعلن للربيع العربي، في البلدان التي تفجرت فيها الحركات الاحتجاجية، هو القضاء على الفساد والبطالة والاستبداد، وإقامة الدولة المدنية، المستندة إلى الفصل بين السلطات التشريعية والقضائية والتنفيذية . بهذه الشعارات، انطلقت انتفاضة البوعزيزي في تونس، و25 يناير في مصر . لكن تلك الشعارات بقيت أثراً بعد عين . اختفى بريقها، وحلت محلها شعارات التطرف الديني . وبدلاً من الأعلام الوطنية، رفعت أعلام ما قبل الاستقلال، إلى جانب الأعلام السوداء التابعة لتنظيم القاعدة، في الميادين التي شهدت، في الأيام الأولى “للثورات” تجمع الحركات الشبابية المطالبة بالديمقراطية والحرية والدولة المدنية .

في ليبيا وسوريا، مثلان صارخان، من نوع آخر، حيث السلاح هو الملجأ الذي لا مفر منه، حتى وإن كان بيد تنظيم القاعدة والحركات الأخرى المؤازرة لها، لمواجهة الطغيان والاستبداد، معززاً بهجمات الناتو في ليبيا، وبدعم لوجستي في سوريا للمتطرفين الإسلاميين من تنظيم النصرة، مع غياب واضح لاتجاهات البوصلة . وطبيعي ألا أحد يتصور أن تكون البديل نتيجة سقوط أنظمة الاستبداد، على يد قوى إرهابية وإسلامية متطرفة، هو قيام الدولة المدنية، وتنشيط مؤسسات المجتمع المدني والفصل بين السلطات .

النتيجة الواضحة والمرئية، حتى الآن مما جرى، هي أن الوطن العربي يغرق الآن في فوضى عارمة، وأن أمرين قد تحققاً في عدد من الأقطار العربية، التي بليت بهيمنة الإسلام السياسي، هي تفتيت هذه الأقطار، في متتاليات لا يبدو أن لها نهاية، وتدمير جيوشها الوطنية، وحرف بعضها الآخر عن مهمتها الأساسية، في حماية البلاد، والتصدي للأخطار الخارجية المحدقة به .

في مالي، تعود مجدداً، سياسة محاربة الإرهاب، بعد هدنة مؤكدة معه، في عدد من البلدان العربية، بعد الربيع العربي . يقوم الجيش الفرنسي، بالتدخل في مالي لنصرة الحكومة الحالية . وبغض النظر عن وجاهة أسباب التدخل، من عدمها . فنحن هنا، امام سؤال: هل سيعي العالم أجمع حجم الكارثة التي نمر بها، بسبب الكذب والنفاق السياسي الذي تمارسه القوى العظمى، وتغليبها لمنطق المنفعة على ما عداه، أم أن علينا الاستمرار في مواجهة الطوفان؟!

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

السياسة الأمريكية الشرق أوسطية بعد احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 30 أبريل 2003

مصر والجزائر... وحدة المصير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 نوفمبر 2009

الشيخ والخيمة والناقة في صناعة القرار العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 28 أغسطس 2003

حديث عن الأسهم والجمهور والتنمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أكتوبر 2004

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

عرفات سيرة مراوحة بين البندقية وغصن الزيتون

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 نوفمبر 2004

تكتيك أمريكي جديد أم محاولة للخروج من المستنقع؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يوليو 2005

حول الانضمام لمنظمة التجارة العالمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 نوفمبر 2005

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

لماذا قلبت الإدارة الأمريكية ظهر المجن لأكراد تركيا؟..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 نوفمبر 2007

لماذا يستهدف لبنان الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يونيو 2007

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

حول ازدواجية المواقف تجاه مشاريع الهيمنة الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 سبتمبر 2006

عيد سعيد وكل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | - - | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2007

صناعة القرار الأمريكي بين مواجهة الواقع وأوهام القوة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 أكتوبر 2002

قانون للقوة أم قوة للقانون؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مارس 2009

إيران... أزمة قيم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 أغسطس 2009

اغتيال صدام حسين: خطوة أخرى باتجاه التفتيت وتعميق الفتنة الطائفية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 يناير 2007

حين يقاضي الجلاد ضحيته

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 مارس 2008

عالم يتغير...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 سبتمبر 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10303
mod_vvisit_counterالبارحة26817
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97835
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر890436
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50867087
حاليا يتواجد 2996 زوار  على الموقع