موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

في ذكرى انطلاقة الثورة الفلسطينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

منذ انطلاقة الثورة الفلسطينية في مطلع العام ،1965 مرت قضية تحرير فلسطين بمحطات عدة، كانت المحطة الأولى فيها، قد تزامنت بتوافق عربي وفلسطيني، على تحرير كامل التراب الفلسطيني، والقضاء على الكيان الصهيوني . وخلال المرحلة الأولى، مثل اللاجئون في المخيمات، بسوريا والأردن ولبنان العمود الفقري للثورة الفلسطينية . ولم يكن للفلسطينيين بالداخل، سواء بالأراضي التي أقيم عليها الكيان الغاصب، أو بالضفة والقطاع، دور يستحق الذكر في قيادة الكفاح الفلسطيني . وهو ما يفسر التمسك الفلسطيني الراسخ، بتلك المرحلة بالتحرير الكامل، وبحق العودة .

 

إثر احتلال الكيان الصهيوني، للضفة والقطاع في عدوان ،1967 تغيرت الصورة، وأخذ التحول يسير تدريجياً، نحو انتقال جاذبية الصراع مع العدو، من المخيمات بالشتات إلى الأراضي المحتلة . ومنذ منتصف السبعينات، شهدت الضفة والقطاع نهوضاً شعبياً، في مواجهة المحتل .

ومع التراكم النضالي والتاريخي لكفاح الفلسطينيين، بالضفة والقطاع، وهزيمة الفلسطينيين بالأردن، وهشاشة وضع المقاومة في لبنان وسوريا، تغيرت أهداف الكفاح الفلسطيني ووسائله، فأصبح التوجه نحو إقامة سلطة فلسطينية، بالأراضي التي ينسحب منها العدو، إما بالكفاح المسلح، وإما عن طريق المفاوضات والحلول السلمية . واتجه النضال الفلسطيني إلى المزاوجة بين حمل السلاح والتفاوض للوصول إلى حلول سلمية للصراع مع العدو الصهيوني .

مرحلة النهوض بالضفة والقطاع، كانت المقدمة، لمحطة أخرى، تمثلت في الدعوة، تحديداً إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة على أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة، عن طريق المفاوضات، بما يتضمن الاعتراف بوجود دولتين مستقلتين على أرض فلسطين التاريخية، دولة “إسرائيل” في الحدود التي قامت عليها منذ تأسيس الكيان الصهيوني العام ،1948 حتى نكسة حزيران، ودولة فلسطينية على أراضي الضفة والقطاع .

الانتقال إلى هذه المحطة، رغم صخب الشعارات التي طغت عليها، عنى التنازل عن حقوق كثيرة للفلسطينيين، حقوق قانونية أقرت بها هيئة الأمم المتحدة، وأهمها قرار تقسيم فلسطين رقم 181 الذي قسم فلسطين مناصفة بين اليهود والسكان الأصليين . وهو قرار رفضه العرب، لأسباب عدة أهمها أن فلسطين هي أرض عربية لا يملك أي أحد كائناً من كان حق التفريط فيها . وأيضاً لأن القرار لم يأخذ بعين الاعتبار، النسبة والتناسب بين أعداد السكان الأصليين، الفلسطينيين العرب، والمهاجرين الجدد الذين سطوا على الأرض .

وعنى أيضاً، أن القيادة الفلسطينية، منحت نفسها حقوقاً، لم يمنحها لها الفلسطينيون بالشتات، هي التنازل عن أرضهم في حيفا ويافا والناصرة، وبقية المدن والبلدات التي سطا عليها الصهاينة العام ،1948 وذلك في محصلته يعني أن القيادة تنازلت عن حق العودة، حتى وإن لم ينص على ذلك في وثائق رسمية موقعة بين هذه القيادة والكيان الصهيوني . كما أنها انتقلت بمفهوم الصراع، من صراع وجود إلى صراع على مناطق متنازع عليها، بين “شعبين” . وجردت الصراع العربي الصهيوني، من أبعاده التاريخية والحضارية .

وبانتقال القيادة الفلسطينية، إلى التفاوض السلمي، والمباحثات الماراثونية، منذ اعتراف الإدارة الأمريكية بمنظمة التحرير برئاسة ياسر عرفات، في نهاية الثمانينات من القرن المنصرم، فإنها حرمت الفلسطينيين من حق الدفاع عن النفس، وحق تقرير المصير، في مواجهة المحتل، وهو حق ضمنته شرعة الأمم، ومبادئ القانون الدولي .

والنتيجة المنطقية، لهذا الانتقال، في الأهداف والاستراتيجيات، هو تتويج ذلك بإلغاء كل المواد التي تؤكد الحرص على تحرير فلسطين من النهر إلى البحر، وأيضاً حق عودة اللاجئين بالشتات إلى ديارهم، والقبول بإقامة دويلة فلسطينية على أقل من عشرين في المئة من فلسطين التاريخية . وقد صدق على هذا الانتقال، إعلان الاستقلال الصادر عن المجلس الوطني للمنظمة في الجزائر العام ،1988 والذي حظي بموافقة أغلبية أعضاء المجلس على مشروع “الدولة” على أي جزء يتم تحريره من فلسطين باعتباره هدفاً مرحلياً تكون الدولة فيه “لاستكمال مشروع الثورة والتحرير والعودة” .

وليس من شك، في أن العبارة الأخيرة، هي من باب ذر الرماد بالعيون، ذلك أن التناقض واضح وصريح، بين الاعتراف بمشروعية وجود الكيان الصهيوني، والتنسيق الأمني معه، وبين اعتبار قيام الدويلة الفلسطينية بالضفة والقطاع، خطوة على طريق التحرير الشامل للأرض الفلسطينية .

المحطة الأخيرة من الصراع، هي أنه في غمرة انشغال قيادة منظمة التحرير، بإقناع المجتمع الدولي والصهاينة، بالاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة، بالضفة والقطاع، يضمّ الصهاينة أكثر من 53 في المئة من تلك الأراضي، ولم يتبقَّ ما يمكن التفاوض بشأنه سوى 47 في المئة، يجري بناء المستوطنات الصهيونية فوقها الآن بشكل حثيث، بحيث لا يبقى في نهاية المطاف ما يمكن التفاوض عليه .

في المحطة الأخيرة، أيضاً وجود سلطتين فلسطينيتين، أحداهما في رام الله والأخرى في قطاع غزة . ورغم كل ما يقال عن مفاوضات واحتمالات الوحدة بين الشطرين، فإن كل المؤشرات تقول باستحالة ذلك، فقد رفضت حماس الوحدة مع القطاع، يوم لم يكن لها حلفاء في مصر وتونس وليبيا، ويوم لم تعلن نصراً مؤزراً على الصهيانية . فكيف يمكن أن تقبل الآن بذلك، وقد حصدت الكثير، وأصبح بحوزتها أوراق ضغط كثيرة على سلطة “أبومازن”، ليس أقلها قبول الصهاينة لها، وتوقيعهم اتفاقية هدنة معها .

هل نحن على أبواب انتقال تاريخي؟ أو أن ما بني على خطأ سيكرس نماذج بائسة، عاجزة عن مقابلة استحقاقات الشعب الفلسطيني في التحرير والعودة؟ . . أسئلة في الجواب الصحيح عنها، تكمن استراتيجية الخروج من النفق، وإعادة الاعتبار إلى قضية فلسطين .

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

خطوة بهيجة على طريق الألف ميل

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 يونيو 2018

  الرابع والعشرون من شهر يونيو/ حزيران، هو يوم فرح حقيقي بامتياز بالنسبة إلى المرأة ...

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حول خطاب الرئيس الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يونيو 2009

حديث في الهوية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 مايو 2009

ما المطلوب عمله عربيا للخروج من المأزق الراهن

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 21 أبريل 2003

ارتباكات قانونية في محكمة الدجيل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 ديسمبر 2005

الاتفاقية الأمنية: إنهاء أم شرعنة للاحتلال؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 أكتوبر 2008

مرة أخرى: حول الفدرالية والدستور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 سبتمبر 2005

الطرح القومي والوحدة السورية - المصرية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 5 أبريل 2008

تكتيك أمريكي جديد أم محاولة للخروج من المستنقع؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يوليو 2005

مرة أخرى: قراءة في خطة بوش الجديدة في العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2007

بعد خمسة عشر عاما من اتفاقية أوسلو: مبادرات السلام إلى أين؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 سبتمبر 2008

السياسة الأمريكية وضرورة وعي المغيب من التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 نوفمبر 2002

صراع إرادات..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 22 فبراير 2003

العدوان على العراق: تدمير أم تحديث؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أبريل 2003

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

إيران... أزمة انتخابات أم أزمة نظام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 سبتمبر 2009

هل انتهى فعلا عصر الأيديولوجيات؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 مايو 2009

مغزى الدولة اليهودية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 ديسمبر 2007

نقاط فوق الحروف: حول موضوع الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يونيو 2003

استمرارية التحديث ضمانة رئيسية لصيانة السلم الاجتماعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

خطة الانسحاب الأمريكي من العراق... غموض متعمد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 مارس 2009

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19181
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع19181
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر678280
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55594759
حاليا يتواجد 2500 زوار  على الموقع