موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مسيرة ضخمة في لندن تطالب بالاعتذار عن "وعد بلفور" ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد ::التجــديد العــربي:: أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان ::التجــديد العــربي:: النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض ::التجــديد العــربي:: الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه ::التجــديد العــربي:: الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر ::التجــديد العــربي:: ترامب يتطلع لطرح أسهم أرامكو في بورصة نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر تخطط لإنشاء ميناء جاف بكلفة 100 مليون دولار ::التجــديد العــربي:: أستراليا ضيف شرف مهرجان القاهرة السينمائي ::التجــديد العــربي:: 90كاتبا يتدفقون على معرض الكتاب الفرنكفوني في بيروت ::التجــديد العــربي:: الفاكهة والخضراوات الملوثة بمستويات عالية من آثار المبيدات الحشرية تعرض النساء للعقم والإجهاض او تضر بالإنجاب ::التجــديد العــربي:: تلوث الهواء يصيب أكثر من 10 ملايين بأمراض الكلى سنويًا ::التجــديد العــربي:: برشلونة يحلق منفردا بقمة الدوري الاسباني و اتلتيكو يتقدم على ريال ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونيخ يعود من أرض دورتموند بنقاط الفوزو- لايبزيغ الى المركز الثاني ::التجــديد العــربي:: إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا ::التجــديد العــربي:: هنية يدعو إلى مواصلة المصالحة ووقف التنسيق الأمني مع الاحتلال رداً على المجزرة فيما شيع آلاف الفلسطينيين في عدد من المناطق أمس جثامين سبعة شهداء سقطوا في قصف للنفق من قبل طائرات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: هجوم مانهاتن: ترامب يأمر بتشديد الرقابة على دخول الأجانب إلى أمريكا و«سي إن إن» تكشف هوية المشتبه به ::التجــديد العــربي:: تكليف رئيس الوزراء الكويتي بتشكيل حكومة جديدة ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن مقتل بعض إرهابيي هجوم الواحات وعن تدمير ثلاث عربات دفع رباعي محملة بكميات كبيرة من الأسلحة والذخائر ::التجــديد العــربي::

حول ندوة الدين والدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في العقدين المنصرمين، عقد مركز دراسات الوحدة العربية، الذي يتخذ من بيروت مقرا له، عدة مؤتمرات وندوات لصياغة مشروع نهضوي عربي. وكانت الندوة التي عقدت في مدينة فاس بالمغرب في الفترة 23- 26 أبريل2001 محطة انتقال رئيسية في مناقشات هذا المشروع. وقد شارك في تلك الندوة ما يقرب من مائة باحث ومفكر وسياسي، من مختلف الأقطار العربية، وممن يمثلون اتجاهات فكرية مختلفة. ومنذ ذلك الحين تتالت الندوات، وتوجت بصدور وثيقة البيان النهضوي العربي، قبل عامين من هذا التاريخ.

 

توصلت المناقشات، لأهمية بلورة مشروع نهضوي، يمثل تفاعل التيارات الرئيسية الفاعلة بالساحة العربية: القومي والإسلامي والليبرالي. وتوافق المشاركون في النقاشات المكثفة حول المشروع، إلى مبادئ ستة، اعتبرت عناصر رئيسية ومتكاملة للمشروع النهضوي هي الوحدة العربية في مواجهة التجزئة، والديمقراطية في مواجهة الاستبداد، التنمية المستقلة في مواجهة النمو المشوه والتبعية، العدالة الاجتماعية في مواجهة الاستغلال، الاستقلال الوطني والقومي في مواجهة الهيمنة الأجنبية والمشروع الصهيوني، وأخيرا الأصالة والتجدد الحضاري في مواجهة التغريب.

قبلت التيارات الرئيسية الثلاثة بالمشروع النهضوي، كما صيغ في نسخته النهائية، وألزمت نفسها به. لكن المشروع بقي في دائرة التبشير، ولم يتاح له أن يكون موضع امتحان. الواقع أن جميع التيارات كانوا خارج السلطة السياسية، وبحكم المعارضين. وكثير من المفكرين الذين شاركوا في صياغة المشروع، أثناء مناقشاته هم من اللاجئين السياسيين، الذين يعيشون حياة الشتات والمنافي.

لكن ما شهده الوطن العربي، خلال العامين المنصرمين، من عواصف عاتية وتحولات كبرى، أدت إلى سقوط أنظمة عربية، عرفت بالفساد والاستبداد، وقيام أنظمة سياسية وحكومات جديدة على أنقاضها غير صورة المشهد السياسي العربي. ونتج عنه تسلم تيار سياسي، هو التيار الإسلامي للسلطة في عدد من البلدان العربية: تونس ومصر وليبيا والمغرب، ليوضع المشروع النهضوي الذي رعاه مركز دراسات الوحدة العربية، ووافقت عليه التيارات الثلاثة، على المحك.

تأكد أن الديمقراطية، بما يستتبعها من انتقال للدولة المدنية، وشيوع مبدأ الحرية والعقد الاجتماعي والفصل بين السلطات، هي ليست وصفة سحرية، وأن النوايا الحسنة لا تكفي لتطبيقها. فالانتقال للدولة المدنية، دولة العدل والقانون وتداول السلطة، هي رهن لشروط موضوعية؟

هذه الشروط لها علاقة بالثقافة والتقاليد وطبيعة ونمو الهياكل الاجتماعية، التي يفترض فيها أن تكون متجانسة مع مشروع التحول. هذه الشروط، غيبت كليا أو جزئيا في المناقشات الجادة والمتواصلة التي سادت ندوات مركز دراسات الوحدة. وكان المؤمل، أن انتهاء الحالة الصراعية بين التيارات الثلاثة، والاتفاق على مبادئ المشروع النهضوي، ستنقلنا فعليا، إلى التفاعل والتكامل، بدلا عن الصراع والاحتراب.

كان من المفترض، أن تناقش ثقافة الاستبداد، في جذوره، ولماذا بدا واضحا خلال الستة عقود المنصرمة، التي أعقبت إنجاز الاستقلال الوطني، أننا أمة تفرخ مستبدين، وأن حالة الاستبداد ليس لها علاقة بالتوجه السياسي. فلا خلاف في الممارسة بين اليساريين والقوميين والإسلاميين، حين يقبضون على مفاتيح السلطة، فكلهم يمارسون الإقصاء والاستئثار، وقمع الرأي الآخر.

تصبح للمعادلة وجهين. معارضة تطالب بالحوار، وتناضل من أجل قيام الدولة المدنية، ثم ما تلبث أن تتحول إلى الضفة الأخرى، متى ما أتيح لها القفز إلى السلطة، في متتاليات لا تنتهي، إلا بتفكيك الواقع، والاهتمام بثقافة الاستبداد ذاتها وبمناخاتها. وما لم يتم معالجة هذه الظاهرة، فإن تجارب الاستبداد سوف يعاد استنساخها، إلى ما لا نهاية.

حين وصلنا إلى تونس، للمشاركة في الندوة التي حضر لها مركز دراسات الوحدة العربية، بالتعاون مع المعهد السويدي بالإسكندرية، التي عقدت بمنتجع الحمامات في الفترة من 15- 17 من هذا الشهر، تحت عنوان الدين والدولة في الوطن العربي، كان الشارع التونسي يموج بتظاهرات وعصيان مدني، وباشتباكات بين المعارضين والمؤيدين للسلطة. وكان ميدان التحرير في القاهرة، يموج هو الأخر بحوادث مماثلة، تعكس شعور من نزلوا إلى الشارع، في 25 يناير 2011 بالإحباط واليأس، وسقوط مشروع الثورة، مع اتهامات صريحة لمن هم في هرم السلطة بالاستئثار، والإقصاء وأخونة الصحافة وأجهزة الدولة والانحراف عن مشروع الدولة المدنية. والحال في ليبيا واليمن، ليس بأفضل مما يجري في مصر وتونس.

أوحت هذه المشاهد، بأن الهدف الحقيقي من انعقاد ندوة الدين والدولة، هو العمل على تضييق الفجوة بين التيارات الرئيسية الثلاثة، وإعادة أجواء الثقة بينها إلى ما كانت عليه قبل اندلاع "الربيع العربي".

بعض عناوين البحوث التي تناولتها الندوة، تشير إلى أن الهدف منها ليس أكاديميا محضا، بل العمل على استعادة شيء من الثقة المفقودة بين التيارات الرئيسية الثلاثة، وتحديدا معالجة القطيعة بين التيار الإسلامي، وحليفيه السابقين. لننظر إلى بعض العناوين: مدخل إلى إصلاح الخطاب الديني المعاصر، الدين والدولة من منظور عصري ومنفتح، الدين والدولة في الأصول الفكرية والسياسية الحديثة، الدين والدولة في الإصول الإسلامية والاجتهاد المعاصر. قراءة هذه البحوث تشي بأنها لا تخرج في منطلقاتها عن المشروع النهضوي، الذي ابتدأنا بالحديث عنه.

الجلسة الأخيرة، في الندوة ضمت أهم رموز التيارات السياسية الثلاثة، وكانت محاولة لتلمس طريق الخروج من الأزمة، بالمكاشفة بشفافية عن معوقات العمل المشترك بين التيارات الثلاثة، خاصة بعد تفرد التيار الإسلامي باستلام السلطة في بلدان "الربيع العربي".

المفارقة في هذه الندوة، هي أنها حملت عنوان الدين والدولة، وأن المتوقع منها أن تشكل إضافة نظرية للعلاقة بين الدين الذي يمثل تماهي المطلق، والدولة كبناء فوقي، خاضع في صفاته وسماته لتلصنيف النسبي. بمعنى أن يجري العمل على استكشاف العلاقة بين المطلق والنسبي في إدارة شؤون الدولة بالوطن العربي. لكن الندوة، غرقت في تفاصيل العلاقة بين المؤسسات والأحزاب الدينية، وبين السلطة التي يضطلع التيار الإسلامي بقيادتها في عدد من الأقطار العربية. فكرست جهودها لهذه العلاقة في حالات دراسية شملت تونس ومصر وليبيا والمغرب والسعودية، ومقاربة بين تركيا وإيران. وربما كسبت السياسة في هذه الندوة، لكنها لم تشكل إضافة نظرية عميقة لعلاقة الدين، بما هو دين فقط، بالدولة. وذلك ما سيكون لنا معه وقفة في حديث آخر.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

خادم الحرمين يأمر بتشكيل لجنة لـ«حصر جرائم فساد المال العام برئاسة ولي العهد

News image

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز اليوم (السبت)، بتشكيل لجنة لـ«حصر الجرائم وال...

أمر ملكي: إعفاء وزير الحرس الوطني متعب بن عبدالله و عادل بن محمد فقيه وزير الاقتصاد والتخطيط و قائد القوات البحرية الفريق عبد الله السلطان

News image

  أصدر الملك سلمان، مساء السبت، أمرا ملكيا بإعفاء وزير الحرس الوطني الأمير متعب بن ...

النيابة العامة الإسبانية تطلب مذكرة توقيف أوروبية لبيغديمونت

News image

طلبت النيابة العامة في إسبانيا إصدار مذكرة توقيف أوروبية في حق الرئيس المعزول لكاتالونيا كار...

قوات الدفاع الجوي تعترض صاروخًا بالستيًّا باتجاه الرياض

News image

الرياض- صرح المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي أنه...

الحريري يستقيل ويعلن عن مؤامرة لاغتياله ويرجع قراره لمساعي إيران 'خطف لبنان' وفرض الوصاية عليه

News image

بيروت - أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته السبت في كلمة بثها التلفزيون وقا...

الصين تبني سفينة ضخمة لبناء الجزر

News image

بكين - دشنت الصين سفينة ضخمة وصفت بانها "صانعة الجزر السحرية" وتعد أكبر سفينة تجر...

إنشاء قاعدة عسكرية تركية أولى في سوريا

News image

ذكرت مصادر سورية أن تركيا استكملت إنشاء وتأهيل القاعدة العسكرية الأولى لها من بين ثمانية ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

في العلاقات العربية - الإفريقية

د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2017

    قارة إفريقيا، هي الثانية في الحجم بين قارات الأرض الست، وهي الثالثة من حيث ...

مخاض ولادة نظام عالمي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أكتوبر 2017

    أسبوع غير عادي، من حيث أحداثه السياسية الكبيرة، الصاخبة والمتنوعة، وأيضاً من حيث امتداد ...

لماذا المصالحة الفلسطينية الآن؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أكتوبر 2017

    من نافلة القول، إن أي جهد باتجاه توحيد الضفة الغربية والقطاع، وتحقيق المصالحة بين ...

فلسطين.. من الانتداب إلى النكبة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أكتوبر 2017

    في أواخر شهر سبتمبر مرّت الذكرى السبعون على انتهاء فترة الانتداب البريطاني عن فلسطين، ...

لماذا الإصرار على الدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 سبتمبر 2017

    في المقال السابق أشرنا إلى استحالة قيام الدولة الكردية، في شمال العراق، ما لم ...

أي مستقبل للدولة الكردية في العراق؟

د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 سبتمبر 2017

    حين بدأت معركة الموصل، نشرت مقالتين، حملتا نفس التاريخ من نوفمبر/تشرين الثاني 2016. الأولى ...

غزو بيروت والأهداف الصهيونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017

    بمناسبة مرور 35 عاماً على العدوان الصهيوني على لبنان، الذي بلغ أوجه باحتلال العاصمة ...

في مخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الجمعة, 19 مايو 2017

ستبقى معنا أثار الحركة الاحتجاجية التي مرت بالوطن العربي، قبل ست سنوات سنين طويلة، ولن...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

ارتباكات قانونية في محكمة الدجيل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 ديسمبر 2005

مقدمات الإعلان عن انهيار المشروع الكوني الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أكتوبر 2006

التفتيت و"الفوضى الخلاقة" بديلان عن الإحتلال المباشر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 يوليو 2005

الأنا والآخر في مؤتمرات ثلاثة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 ديسمبر 2005

وقفيات من أجل النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 أغسطس 2008

قوة القانون أم قانون القوة؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يوليو 2004

العدوان الصهيوني على لبنان وخطة أولمرت

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 أغسطس 2006

السياسة الأمريكية في عهد أوباما

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 نوفمبر 2008

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

الإستراتيجية الأمريكية بعد الحرب الباردة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 فبراير 2003

لماذا تصريحات الرئيس الإيراني أحمدي نجاد؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 ديسمبر 2005

أمريكا وتركيا وأحداث شمال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أكتوبر 2007

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

في عيد ميلاد المعلم القائد جمال عبد الناصر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 15 يناير 2006

وحدة على طريقة الإتحاد الأوروبي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 فبراير 2009

بعد أسر الرئيس العراقي صدام حسين، المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 ديسمبر 2003

خواطر حول مشاريع النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أكتوبر 2009

استقلال كوسوفو آخر الانهيارات في قسمة مالطه

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 فبراير 2008

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

أمريكا والديمقراطية الموعودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 مايو 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16024
mod_vvisit_counterالبارحة51885
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع262097
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي223255
mod_vvisit_counterهذا الشهر996717
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1251282
mod_vvisit_counterكل الزوار47310387
حاليا يتواجد 5181 زوار  على الموقع