موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الانتخابات الرئاسية الأمريكية... من سيربح؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أنهى الحزبان الرئيسيان بالولايات المتحدة مؤتمريهما العامين، حيث عقد الحزب الجمهوري مؤتمره العام في تامبا، بولاية فلوريدا، وسمي الحاكم السابق لولاية ماساتشوسيتس، ميت رومني مرشحا للحزب، في التنافس على كرسي الرئاسة، بالدورة القادمة. كما عقد الحزب الديمقراطي مؤتمره العام في شارلوت وأعاد تسمية الرئيس باراك أوباما مرشحا عن الحزب في الانتخابات القادمة. وبذلك دخلت حملة الانتخابات الأمريكية مرحلة جديدة. ويتوقع المراقبون أن تكون هذه حملة قاسية ومريرة بسبب الفارق الضيق في الأصوات المؤيدة لكليهما، وفقا لآخر الاستطلاعات، وأيضا نتيجة للأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

 

سنكرس حديثنا هذا وأحاديث أخرى قادمة، لمتابعة حملة التنافس بين أوباما ورمني بالقراءة والتحليل، وتقديم رؤية استشرافية عمن هو الأكثر حظا بينهما في الفوز بالموقع الرئاسي للأربع سنوات القادمة، التي تبدأ من فبراير2013.

وابتداء فإن التنافس على الرئاسة، بالولايات المتحدة، كما جرت العادة، وباستثناءات نادرة، ينتهي بمنافسين، ينتمي أحدهما للحزب الديمقراطي، في حالتنا هذه هو الرئيس أوباما والآخر، جمهوري هو ميت رومني. بمعنى أن الصراع في حقيقته يجري بين الحزبين، دور المتنافسين هو تطبيق برنامج أحدهما بعد الفوز. والحزبان يحملان أيديولوجيا سياسية وانتماء اجتماعي. وينتمي المرشح غالبا للطبقة التي يمثلها الحزب.

فالرئيس أوباما يحمل عقيدة الطبقة الوسطى، التي هي عقيدة الحزب الديمقراطي، وهو في ذات الوقت ينتمي اجتماعيا لهذه الطبقة. ورومني يحمل عقيدة الطبقة الرأسمالية، التي يعبر عنها أيديولوجيا الحزب الجمهوري. وهو رجل أعمال، ومعروف بثرائه الفاحش، حقق نجاحات باهرة في القطاع الخاص. وتولى منصب حاكم ولاية ماساتشوسيتس في الفترة 2003- 2007. وحاول الوصول إلى البيت الأبيض بالدورة السابقة، لكنه فشل في مواجهة رفيقه الجمهوري جون ماكين، الذي رُشح عن الحزب الجمهوري للتنافس مع باراك أوباما، الذي تمكن من إلحاق الهزيمة به والفوز بمعقد الرئاسة.

هذا التمييز، بين عقيدة الحزبين، يستدعي، أمورا أخرى، في مقدمتها صفة الاستمرارية، والثبات الذي يصل حافة السكون، والتجانس لدى المنتمين للحزب الجمهوري. أما في الحزب الديمقراطي فنحن أمام لوحة فسيفسائية، عابرة للأجناس والأديان والطبقات والأديولوجيات السياسية، حيث يلتئم المنتمون للطبقة المتوسطة، تجار ومثقفون وموظفون وكسبة، وفنانون وإعلاميون وأقليات قومية لهذا الحزب.

الذين أتيح لهم مشاهدة انعقاد مؤتمر الحزب الديمقراطي العام يعرفون أنه لمعانا وبهجة وحيوية من المؤتمرات العامة التي يعقدها الجمهوريون. وتنعكس حيوية الحزب، في أحد جوانبها على أعمار المرشحين للرئاسة بين الحزبين. فخلال الخمسة عقود المنصرمة، وصل إلى سدة الرئاسة في مطلع الستينيات من القرن المنصرم أصغر رئيس في التاريخ الأمريكي هو جون كنيدي. وفي التسعينيات وصل شاب آخر هو بيل كلينتون إلى البيت الأبيض، واستمر في سدة الرئاسة دورتين. وفي المقابل وصل شيوخ وعجزة إلى البيت الأبيض، ينتمون إلى الحزب الجمهوري، بضمنهم دوايت أيزنهاور ورونالد ريجان وجورج بوش الأب. وإذا ما طبقنا هذه المقاربة على الحاضر، فإن الرئيس الحالي، أوباما يبلغ من العمر 51 عاما الآن. وحين تسلم سدة الرئاسة لم يتجاوز عمره 47 عاما، نافسه خلالها جون ماكين الذي يكبره بعدة عقود. والمنافس الجمهوري الحالي، رومني يبلغ من العمر 65 عاما.

هذه المقدمة تقودنا إلى النقطة الجوهرية الثانية في هذه القراءة، هي البرامج التي يتعهد كل مرشح بتطبيقها في حالة فوزه بمقعد الرئاسة. وقد تناولنا هذه البرامج عند قراءتنا التحليلية للانتخابات الأمريكية السابقة. وقراءة هذه البرامج ليست عملية اعتباطية، لأنها هي التي تتيح لنا تقديم تحليل استشرافي، عمن نرجح فوزه بمقعد الرئاسة في الانتخابات التي ستجري في نوفمبر القادم.

وطبيعي أن تنبثق هذه البرامج من طبيعة هيكلية وعقيدة الحزبين. فمطلب الطبقة العليا، هو تخفيض الضرائب، ورفع سيطرة الدولة عن الاقتصاد. ومعنى ذلك تقلص دخل الدولة، بما يقتضي تخفيض الخدمات التي تقدمها الدولة، والنيل من المكتسبات التي تتحقق اجتماعيا أثناء هيمنة الديمقراطيين. ويستتبع ذلك تخفيض أعداد موظفي الدولة، وأحيانا يصل الأمر إلى تقليص أعداد أفراد الشرطة، بما يسهم في رفع مستوى الجريمة، وتحقيق الكساد، وزيادة أعداد العاطلين، وبقاء نسبة كبيرة منهم دون مأوى.

على النقيض من ذلك، يعمل المرشح الديمقراطي، على رفع مستوى الضرائب بشكل تصاعدي، وتضخيم الأجهزة البيروقراطية، لمقابلة استحقاقات الناس. وتتحقق في ظل هيمنة الحزب الديمقراطي، دولة الرفاه. وتتحسن الخدمات الصحية والتعليمية. وتسود حالة من الانتعاش الاقتصادي.

وما دام الحال، هو كما شخصناه، فلماذا يقبل الأمريكيون عموما أحيانا ببرنامج الحزب الديمقراطي، حيث الانتعاش، وأحيانا ببرنامج الحزب الجمهوري حيث الانكماش الاقتصادي.

والجواب هنا يرتبط بمعادلة دقيقة، تؤدي بنتيجتها إلى وصول أحد المرشحين لسدة الحكم. فالانتعاش الاقتصادي من شأنه أن يرفع نسبة التضخم، بشكل تصاعدي حيث ترتفع أسعار البضائع والخدمات والمساكن، بشكل لا يكون بمستطاع محدودي الدخل التعامل معه.

وهنا تنتقل الدورة الاقتصادية من حالة التضخم، إلى حالة أخرى، بين التضخم والانكماش في المراحل الأولى لوصول الحزب الجمهوري. لكن استمرار ذلك هو رهن بالمستوى الذي بلغه التضخم أثناء هيمنة الديمقراطيين. فإذا كانت حالة التضخم عالية جدا، فإن معالجتها قد تتطلب أكثر من دورة انتخابية يفوز بها الجمهوريون، وإذا كانت ضئيلة فإن دورة واحدة تكفي لمعالجة الأزمة، لينتقل الحال بعهدها إلى سيادة حالة من الانكماش ربما تسبب في انهيار اقتصادي كالذي حدث إثر أزمة الرهن العقاري في نهاية عهد الرئيس الأمريكي جورج بوش الأبن. وهكذا تستمر الدورات الاقتصادية، ووصول الرؤساء إلى سدة الحكم بشكل متعاقب.

بعد هذه القراءة، يواجهنا السؤال الرئيسي: من هو الرئيس الذي سيكون أكثر حظوة في الفوز بمقعد الرئيس في انتخابات نوفمبر القادم؟ وذلك ما سوف تكون لنا وقفة معه في أحاديث أخرى بإذن الله.

Yousifmakki@yahoo.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

العرب والمتغيرات في موازين القوة الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 نوفمبر 2017

  ليس جديداً القول، أن منطقتنا العربية، كانت دائماً في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، ...

الأمة العربية ومرحلة ما بعد الأزمة

د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

    أكثر من سبع سنوات عجاف، مرت منذ انطلق ما بات معروفاً بالربيع العربي. وكانت ...

بعد مائة عام على وعد بلفور.. أين نقف؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 نوفمبر 2017

    لم يكن وعد بلفور وليد لحظة في التاريخ، بل كان نتاجاً لمسار طويل، بدأ ...

الاستفتاء الكردي خطأ قاتل

د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2017

    جاءت الرياح بالنسبة لرئيس إقليم كردستان، مسعود البرزاني، بما لا تشتهي السفن. فالاستفتاء الذي ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

مخاض الولادة الجديدة..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أغسطس 2006

مخاض الولادة الجديدة..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أغسطس 2006

صراع إرادات..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 22 فبراير 2003

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

حول تراجع الأسهم السعودية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 مارس 2006

نحو تأطير نظري لمفهوم المجتمع المدني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أبريل 2005

الكيان الصهيوني وأوروبا والهولوكست

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 ديسمبر 2005

التجديد العربي يشعل شمعته الثانية

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الجمعة, 3 أكتوبر 2003

لا بديل عن الحوار لصيانة الوحدة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أكتوبر 2006

حديث حول حق تقرير المصير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 مارس 2007

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

نحو إصلاح جذري للنظام الاقتصادي العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أكتوبر 2008

رحيل رجل شجاع

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 أغسطس 2009

حول موضوع منح السستاني جائزة خدمة الإسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 مايو 2005

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

في الذكرى الخامسة للانتفاضة الفلسطينية: لتتوقف الهرولة نحو التطبيع

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 أكتوبر 2005

الخلل في العلاقات العربية- العربية... ما العمل؟.(3/3 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 سبتمبر 2003

مع إطلالة العام الجديد لنعمل سويا من أجل إعادة الإعتبار للإنسان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 4 يناير 2003

الإستراتيجية العربية: من الإستقلال إلى التسليم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 مارس 2005

ستون عاما على النكبة...

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 5 مايو 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم7774
mod_vvisit_counterالبارحة40928
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع206920
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر696133
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49351596
حاليا يتواجد 2835 زوار  على الموقع