موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

مصر من الثورة إلى الثورة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

التاريخ لا يعيد نفسه، مقولة فلسفية. فالتحولات التاريخية تأتي باستمرار، استجابة لواقع موضوعي يفرض نفسه، ويعبر عن حضوره بأدوات وقوى اجتماعية محددة تقود عملية التحول، المعبر عن أهدافها وتوجهاتها الفكرية والسياسية، والمعنى هنا أن أي تحول تاريخي يحمل بصمة خاصة به، تتسق مع حقائق الجغرافيا والمتغيرات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية. هذه المقدمة، تقودنا إلى بعض المقاربات بين ثورتي يوليو 1952 ويناير 2011 في أرض الكنانة. في كلتا الحالتين تحفظ كثير من المثقفين على توصيفهما بالثورة. فاختزل البعض ما جرى في يوليو 1952م، على أنه مجرد انقلاب عسكري، بمطالب إصلاحية محدودة، معتبراً الصخب والغليان الثوري شرطين لازمين لأي تحول ثوري. وبالمثل، رأى كثيرون في أحداث يناير 2011 مجرد احتجاج شعبي على عجز النظام السياسي الذي ساد أكثر من أربعة عقود، واستدلوا على ذلك بغياب القيادة والأهداف والبرنامج السياسي للتحول.

واقع الحال، أن توصيف ما حدث في الحالتين بالثورة، أو نفي ذلك عنهما، هو مسألة اختيار، تخضع كغيرها من المفاهيم لقانون النسبية، وكل مفهوم يحتاج إلى تعريف فلسفي وإجرائي، وإذا ما أنجز هذا التعريف، أمكننا التعامل معه، وإلزام المعرف بما ألزم نفسه به.

في العلوم السياسية، الثورات تأخذ مناحي وتعريفات مختلفة. فهناك ثورات وطنية ضد الاحتلال، تنتهي مهمتها بإنجاز الاستقلال السياسي، وقد شهد العالم الثالث إبان مقاومته للاحتلال الأجنبي أشكالاً عدة من هذه الثورات، بعضها حدث في صيغة انتفاضات شعبية، لم ترق إلى حمل السلاح، كما هو الحال في الهند والكونغو وعدد آخر من دول أمريكا اللاتينية. وفي حالات أخرى، حمل الثوار السلاح في وجه المستعمر وقدموا قرابين كثيرة من الشهداء، وتمكنوا في النهاية من تحقيق الاستقلال. وهناك ثورات اجتماعية، كما هو الحال في ثورات فرنسا وانجلترا وروسيا والصين، تأتي بهدف إحداث هياكل اجتماعية جوهرية، وتختار أشكالاً محددة من نظم الحكم.

في حالات كثيرة، تداخلت في الثورات التي حدثت في العالم الثالث، مهمتا الاستقلال الوطني والتحول الاجتماعي، ولعل أفضل مثال على ذلك ثورتا الصين والجزائر. بعض هذه الثورات نجح في تحقيق هدف الاستقلال، لكنه فشل في إنجاز التحول الاجتماعي وتحقيق العدل، وبعضها الآخر نجح في إنجاز المهمتين.

في ثورة يوليو 1952، التي احتفل المصريون، ومعهم الشعب العربي بمرور ستين عاماً على اندلاعها، تداخلت المعاني الوطنية والاجتماعية، وحدثت من دون صخب وغليان، وكانت بداياتها كما وصفها كثيرون بأنها مجرد انقلاب عسكري، بمطالب إصلاحية محدودة عرفها ميثاق الثورة بالمبادئ الستة، عبرت عن رفض للفساد وطموح في تأسيس جيش قوي، وتحقيق التنمية المستقلة. لقد جاءت الثورة ردة فعل على فشل الأنظمة العربية في حرب فلسطين 1948، وحصار الجيش المصري في الفالوجة، واحتجاجاً على صفقات الأسلحة الفاسدة التي استخدمت في الحرب التي قادت إلى النكبة. لكن الثورة في مراحل لاحقة، خاصة بعد تأميم قناة السويس ومواجهة العدوان الثلاثي: “الإسرائيلي” الفرنسي البريطاني، عام 1956، مزجت بين مضامين ثلاثة في آن، بما جعل منها ثورة وطنية وقومية واجتماعية.

مزجت ثورة يوليو بين المضامين الوطنية والقومية والاجتماعية، حين انتصرت في معركة الجلاء، وقامت بتأميم قناة السويس، وكسرت احتكار السلاح. وعلى الصعيد القومي، نفخت روح التمرد على الواقع العربي الفاسد، وأسهمت في تحريك المياه الراكدة، وناصرت حركات التحرر العربي ضد الاحتلال، وحققت أول وحدة عربية في التاريخ المعاصر. وعلى الصعيد الاجتماعي، حققت مجانية التعليم والعلاج ووفرت السكن وفرص العمل، وقادت تنمية حقيقية مستقلة، وتبنت برنامج إصلاح زراعي، شمل توزيع الأراضي على الفلاحين، وأوصلت الكهرباء إلى الأرياف.

في إدارة الثورة للحكم، اتسقت مع حقائق عصرها، حيث انقسم العالم إلى معسكرين: رأسمالي بانتخابات وأحزاب سياسية وتداول للسلطة، واقتصاد مفتوح، ونظام آخر، شمولي يقوده حزب واحد، ويركز على المضامين الاجتماعية، وتهيمن فيه الدولة على وسائل الإنتاج. ولأن عبد الناصر، طرح بحدة التنمية المستقلة، بعيداً عن التبعية للقوى الخارجية، والتزم بالاختيار في عملية التنمية بالتخطيط وتحديد سلم الأولويات، فقد انحاز للاختيار الأخير، المعتمد على هيمنة الدولة على الفعاليات الاقتصادية، بعيداً عن الأطر السائدة في الديمقراطيات الغربية.

لكن عبد الناصر، كان مدركاً بحسه أهمية الاستناد إلى التاريخ، ومخزون النهضة المصرية، فلم يغب عن باله تذكير شعبه، بأن ثورة يوليو هي استمرار لثورة عرابي عام 1919، ولنضال سعد زغلول في نهاية الثلاثينات من القرن المنصرم، من أجل تحقيق الاستقلال. كما لم يفته التذكير بدور المصلحين والقادة المصريين كمحمد فريد ومصطفى كامل في النهوض بمصر، مؤكداً على أن حقبته النضالية هي حلقة في سلسلة متصلة من الكفاح المصري.

في ثورة يناير، اختزل هتاف الشارع في مطلب الحرية، وإسقاط النظام، وغابت الأهداف والقيادة والبرنامج السياسي، وصحب التغيير صخب وغليان وتظاهرات صاخبة شملت معظم المدن المصرية. وجاءت الحركة الاحتجاجية، بعد تحول قريب الشبه في تونس، وفي مرحلة أصبح فيها حكم الحزب الواحد، شيئاً مقيتاً وغير مقبول في الشارع العربي، لكن خيوط المرحلة القادمة وشكلها لم تتحدد بعد.

في حديث الرئيس المصري، محمد مرسي بمناسبة الذكرى الستين لثورة يوليو أوضح أنها خاضت معركة الجلاء والاستقلال، وقدمت نموذجاً لحركات التحرر في العالم، وأرست نموذجاً للتنمية وحشد الموارد، لكنه ذكر بتعثرها في مجال الديمقراطية والحريات، واعتبر ما جرى في يناير عام 2011 تصحيحاً للمسار.

هذا التقرير من قبل الرئيس مرسي، رغم صوابه في بعض الجوانب، أخفق في وضع ما جرى بمصر من تحولات كبرى بعد ثورة يوليو في إطار تاريخي، ضمن الخريطة الكونية. المرحلة التي أعقبت الحرب الكونية الثانية اتسمت بصعود نجم حركات التحرر الوطني، واختيارها جميعاً لشكل محدد من أنظمة الحكم، وبالمستوى نفسه، ينبغي وضع ثورة يناير في إطار تاريخي، ضمن الخريطة السياسية الكونية في بداية القرن الواحد والعشرين، حتى تكون مقاربتنا القادمة موضوعية وصحيحة ودقيقة.

 

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

عودة أخرى للحديث عن أزمة دارفور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أغسطس 2004

الإعلام العربي والاستعارات المغلوطة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أغسطس 2005

اللجنة الدائمة للثقافة العربية تؤكد على حماية التراث العراقي

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الجمعة, 18 يوليو 2003

بين الماضي والحاضر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 مارس 2004

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و"الترانسفير"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 ديسمبر 2008

بعد ثلاث سنوات من احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 أبريل 2006

الإرهاب والحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أكتوبر 2002

إيران: صراع الترييف والتمدين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 أغسطس 2009

خواطر حول مشاريع النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 أكتوبر 2009

39 عاما على النكسة: هل من سبيل لهزيمة المشروع الصهيوني؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يونيو 2006

تفجيرات لندن جريمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يوليو 2005

بعد خمسة عشر عاما من اتفاقية أوسلو: مبادرات السلام إلى أين؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 سبتمبر 2008

ماذا يجري في الأراضي الفلسطينية المحتلة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يوليو 2004

الشرق الأوسط الجديد: مشروع للانعتاق أم للهيمنة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 فبراير 2007

نحو صياغة منهجية للعلاقات العربية– العربية .(3/2 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 4 سبتمبر 2003

الخلل في العلاقات العربية- العربية... ما العمل؟.(3/3 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 سبتمبر 2003

مرة أخرى: حول الفدرالية والدستور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 سبتمبر 2005

الكيان الصهيوني وأوروبا والهولوكست

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 ديسمبر 2005

زيارة للتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 مايو 2006

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42263
mod_vvisit_counterالبارحة47554
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع177349
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر969950
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50946601
حاليا يتواجد 4772 زوار  على الموقع