موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

في المشهد الانتخابي الرئاسي المصري

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قبل أسبوعين من هذا التاريخ، نشرنا حديثا على صدر هذه الصحيفة تحت عنوان "على هامش الانتخابات الرئاسية المصرية". وحينها كانت الحملة الانتخابية بين ثلاثة عشر مرشحا، لا تزال في أوج احتدامها. وخلصت تلك القراءة إلى أن التنافس يجري بين ثلاثة خطوط سياسية: تيار الإسلام السياسي، وتيار المؤسسة العسكرية، وتيار الدولة المدنية، ويضم القوميين والليبراليين واليساريين، والقوى الشبابية التي قادت الثورة.

 

أكدت نتائج المرحلة الأولى من الانتخابات صحة هذه القراءة، رغم أنها حملت مفاجئات كثيرة لم تكن في الحسبان. فقد نال ممثل الإخوان المسلمين، محمد مرسي الترتيب الأول، وممثل المؤسسة العسكرية، أحمد شفيق حصل على الترتيب الثاني. وحاء ممثل التيار القومي والدولة المدنية حمدين صباحي بالترتيب الثالث. والنتيجة أن التيارات الثلاثة مجتمعة، أكدت حضورها السياسي بالمجتمع المصري.

لكن ما لم يكن في الحسبان هو التقارب الكبير في قوة حضور هذه التيارات، الذي عكسته النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية، رغم الفوارق الكبيرة في توجهاتها ورؤاها الفكرية والسياسية. فنسبة الفرق بين مرشح الإخوان المسلمين الدكتور مرسي، ومرشح المؤسسة العسكرية الدكتور شفيق لم تتجاوز 08%. وتلك مفاجأة من العيار الثقيل، بالنسبة للمراقبين والمتابعين للمشهد السياسي في مصر. فالإخوان المسلمون، أكدوا مرارا وتكرارا، قبل وأثناء الحملة الانتخابية، أنهم سيكتسحون صناديق الاقتراع، ويحسمون الموقف لصالحهم منذ الجولة الأولى، وأنه لن تكون هناك انتخابات إعادة. وجاءت النتائج مخيبة لآمالهم، حيث لم تتجاوز نسبة ما حصل عليه مرسي الـ25% من أعداد المقترعين.

المفاجأة الأخرى، أن مرشح المؤسسة العسكرية، وآخر رئيس لحكومة مصرية في عهد الرئيس مبارك، الدكتور أحمد شفيق جاء ترتيبه الثاني. وهو أمر لم يتوقعه أكثر الناس تفاؤلا من أنصاره، خاصة بعد الحديث عن العزل السياسي لأقطاب النظام السابق، وصدور قرار بحرمان شفيق نفسه من التصويت بهذه الانتخابات، ووجود قضايا طعن معلقة بالمحكمة الدستورية حول ترشيحه للرئاسة.

ومن جهة أخرى، عول كثيرون على فوز عمرو موسى، وزير خارجية مصر، وأمين عام جامعة الدول العربية، الذي جاء ترتيبه الخامس بين المرشحين، في حين وضعه كثيرون في أعلى القائمة، ورجحوا احتمال فوزه بهذه الانتخابات. بمعنى أننا هنا أمام مفاجئتين: صعود شفيق للمرتبة الثانية، وتراجع موسى للمرتبة الأخيرة، بين المرشحين الأماميين الخمسة.

المفاجأة الرابعة، أن الكثير من المراقبين والمتابعين للحملة الانتخابية، راهنوا على فوز الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، كونه يمثل وسطا بين الإسلاميين وأنصار الدولة المدنية. ولكن ترتيبه جاء الرابع في قائمة المرشحين. فقد وضعته أكثر التقديرات تشاؤما بالترتيب الثاني. ولكن النتائج جاءت بما لا تشتهي السفن.

أما المفاجأة الأكبر، فهي صعود نجم حمدين صباحي، ووصوله إلى الترتيب الثالث، متخطيا في ذلك عمرو موسى وعبد المنعم أبو الفتوح. وقد وصفه الإعلام المصري بالحصان الأسود. بل إن تقرير خاص لفريق الرئيس الأمريكي السابق، جيمي كارتر وضع صباحي بالترتيب الثاني، مشيرا لتزوير وطعون انتخابية حرمته من الوصول لموقع التنافس مع الترتيب الأول.

المفاجئة في تقدم صباحي لم يكن سببها التقليل من شأن تاريخه النضالي والسياسي أو الشك في أهليته للموقع الأمامي، ولكن نتيجة غياب المؤسسة السياسية القوية التي تقف خلفه. فالحزب الذي يرأسه "الكرامة"، قياسا لغيره من الأحزاب السياسية، هو حزب صغير، تأسس بعد انشقاق عدد من القيادات الشابة، بقيادته شخصيا، عن الحزب العربي الناصري، منذ أكثر من عقد. لكنه لم يحقق حضورا سياسيا قويا قبل انتفاضة 25 يناير 2011. وقد انتخب صباحي لعدة دورات في مجلس الشعب نائبا عن مقر ولادته محافظ كفر الشيخ، وبقي نائبا حتى ما قبل الدورة الانتخابية الأخيرة التي عقدت بالعهد السابق، والتي حامت شكوك كبيرة حول نتائجها.

لم تحظ حملة صباحي، بما حظيت به غيرها، منذ بداية الحملة الانتخابية من تغطية إعلامية واسعة. وذلك يعود إلى افتقارها للمال، وأيضا لموقف الكثير من أجهزة الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، التي رأت في برنامجه المستقل، عودة للطرح القومي العربي الذي ساد بالخمسينيات والستينيات من القرن المنصرم. وجاءت نتائج الانتخابات لتؤكد الحضور القوي، لهذا التيار بمصر.

تضرر الدكتور مرسي كثيرا، من ممارسات الأخوان المسلمين، بعد هيمنتهم على البرلمان المصري. حيث برزت روح الاستعلاء والإقصاء، وإعادة إنتاج النظام القديم بأقنعة دينية. وقد انشغل أعضاء المجلس بأمور هامشية، لا تشكل اهتماما لدى المصريين، مغيبين قضايا التنمية ومكافحة الفساد، والتخلص من تركة النظام السابق، من عجز اقتصادي وإداري وتغول للبيروقراطية وعجز عن مقابلة استحقاقات الناس.

كما أن الكثير من المصريين، لم يقبلوا بهيمنة حركة الإخوان المسلمين على المراكز التشريعية والتنفيذية في آن معا. فقد رأوا أن الهيمنة على مجلس الشعب والحكومة ورئاسة الجمهورية جميعا، ستعيد النظام الديكتاتوري مجددا، وستسهل على الإخوان صياغة الدستور ولوائح الدولة وقوانينها بالطريقة التي تضمن لهم سيطرة مطلقة على الحكم. وأن هذه الهيمنة هي وجه آخر للإستبداد التي ناضل المصريون وأشعلوا ثورتهم التخلص منها. ولذلك تأتي حالة هذه النتائج ضمن واقع موضوعي صحيح.

أما بالنسبة لعبد المنعم أبو الفتوح، فقد أضر به كثيرا ما أشيع عن تبعيته لتيار الإسلام السياسي. فالمؤيدون للإخوان المسلمين لم يجدوا مبررا لانتخابه، طالما أن هناك شخص آخر مرشح من قبل الحركة، هو السيد مرسي. أما خصومهم فحسبوه على الإخوان وامتنعوا عن التصويت له. وهكذا كان ضحية إشاعة تبعيته للإسلام السياسي. وفي هذا السياق أيضا، يذكر أن المناظرة التي جرت بينه وبين السيد عمرو موسى أضرت بهما معا، حيث تبادلا الهجوم وتراشق التهم، وكشف كل منهما عن سوءات الآخر، والنتيجة أن كليهما خسر المعركة الانتخابية. وكانت تلك هي تجربة المناظرات الوحيدة التي تمت بالحملة الانتخابية.

وبديهي أن تتجه الأصوات التي كان من الممكن أن تتجه لموسى، بعد فشله في المناظرة، إلى شفيق كونه الأقرب سياسيا وفكريا، وتاريخا لرؤيته. وهكذا كسب شفيق غالبية الأصوات التي من المفترض أن تذهب للأمين العام للجامعة العربية، عمرو موسى، إضافة إلى الأصوات القريبة من المؤسسة العسكرية التي ينتمي لها شفيق. تلك فرضية لا نجزم بصحتها ولكنها مطروحة للنقاش، على أية حال.

ويبقى علينا أن نواصل قراءتنا للمشهد الانتخابي، حتى نهايته في قراءات أخرى...

yousifmakki@yahoo.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

إيران: صراع الأجيال

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 أغسطس 2009

في أسباب انهيار الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 سبتمبر 2008

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

الملف النووي الإيراني: احتمال توجيه ضربة إسرائيلية لطهران

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 أبريل 2006

غيوم الخريف والرد الفلسطيني المطلوب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 نوفمبر 2006

الاتفاقية الأمنية: إنهاء أم شرعنة للاحتلال؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 أكتوبر 2008

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

ماذا يجري بالمنطقة الآن: محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يونيو 2008

حول خطاب الرئيس الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 يونيو 2009

خواطر حول العلاقة بين الأنا والآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مارس 2005

الإصلاح السياسي: التعجيل أم التأجيل؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 مارس 2004

تقرير بيكر- هاملتون: خطوة إلى الأمام أم هروب من الأزمة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 ديسمبر 2006

خواطر حول مسألة الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 مارس 2004

تقرير فينوجراد تحريض على العدوان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 فبراير 2008

سقوط السجال في محاضرة العظم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 ديسمبر 2004

الجدار العازل وجه آخر لبشاعة الإحتلال

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 فبراير 2004

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

على مفترق طرق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أبريل 2009

النظام العربي الرسمي: الإرهاب وأسئلة الديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 أبريل 2004

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5364
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع187072
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر667461
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54679477
حاليا يتواجد 3171 زوار  على الموقع