موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

اغتصاب فلسطين أعلى مراحل العنصرية الصهيونية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد أقل من أسبوعين من هذا التاريخ، سيحتفل الصهاينة، بمرور أربعة وستين عاماً على اغتصاب فلسطين، في 14 مايو/أيار ،1949 وتأسيس كيانهم الغاصب . ففي ذلك اليوم أعلن المجلس اليهودي الصهيوني قيام دولة “إسرائيل” . وكان معنى ذلك الحدث أن المشروع الذي حلم الصهاينة به منذ أواخر القرن التاسع عشر، في إقامة وطن قومي لليهود قد تحقق، بينما لم يتمكن الفلسطينيون من تحقيق حلمهم في الحرية وتحرير فلسطين وإقامة دولتهم المستقلة فوق ترابها .

 

واقع الحال، أنه لم يكن بالإمكان تحقيق المشروعين، الفلسطيني والصهيوني في آن . ففلسطين أرض لم تكن أبداً تقبل القسمة .

فالفلسطينيون عاشوا في وطنهم في سلسلة ممتدة، من دون انقطاع لآلاف السنين . وعلى أرضها شيدوا حضارتهم ومقدساتهم وأماكن عبادتهم . ولم يكونوا، في ظل أي وضع، على استعداد للتفريط في حقوقهم الطبيعية والتاريخية في هذا الوطن . وكانوا على استعداد دائم لتقديم الغالي والنفيس والتضحية بأنفسهم من أجل الدفاع عن حقوقهم القومية والوطنية . وقد اعتبروا مرحلة الانتداب محطة قصيرة، يتمكنون في نهايتها من نيل الاستقلال وحق تقرير المصير .

أما الصهاينة، فإن مشروعهم في وطن قومي استند إلى نفي وجود أي شعب على أرض فلسطين، وأن فلسطين أرض بلا شعب لشعب بلا أرض، وفقاً لتصريحات رئيسة الحكومة “الإسرائيلية” غولدا مائير . وكانوا في ذلك يستندون إلى جملة أطروحات مغرقة في العنصرية ولا تستقيم مع عقل أو منطق .

فهم شعب الله المختار، الذي اصطفي لعمارة الأرض . وهم يملكون حقوقاً تاريخية منحها إياهم النبي إبراهيم الذي وعدهم بحيازة فلسطين . وهم أيضاً شعب عصي على الاندماج في الشعوب الأخرى، في المجتمعات التي عاشوا فيها عبر التاريخ، بسبب خصوصية ثقافتهم وفرادتها . وعلاوة على ذلك، فإن حيازتهم فلسطين ستؤمن لهم وطناً قومياً، يلغي حالة النفي والاغتراب، ويزيح عنها عبء الاضطهاد وحملات الإبادة التي يتعرضون لها باستمرار، وبشكل خاص في أوروبا الشرقية .

وحين يقر بعض المؤرخين الصهاينة بالوجود الفلسطيني، فلكي يمارسوا نوعاً آخر من نفي هذا الوجود، مستخدمين أقسى توصيفات عنصرية وقاسية بحقه . فالمؤرخ بني موريس يصف الفلسطينيين ببرابرة العصر الحديث، وأن الكيان الصهيوني يقف اليوم في جبهة صدام الحضارات بين الغرب ومفاهيمه، والعالم العربي والإسلامي ومفاهيمه . ومن وجهة نظره هناك مشكلة عميقة في الإسلام فهو عالم ذو قيم مغايرة، عالم ليست فيه لحياة الإنسان القيمة ذاتها الموجودة في الغرب، حيث إن الحرية والديمقراطية والانفتاح والإبداع أمور غريبة لديه، ويأتي هذا التوصيف متماهياً مع رؤية صامويل هنتنغتون في كتابه صراع الحضارات

وتغوص هذه القراءة المعاصرة، للمؤرخ اليهودي، لبني موريس في عمق فكر مؤسسي الحركة الصهيونية . فمؤسس الحركة الصهيونية ثيودور هرتزل في معرض محاولاته إقناع المسؤولين البريطانيين بتبني فكرة قيام وطن قومي لليهود على أرض فلسطين، يوضح أن هذا الوطن سيشكل جداراً متيناً عازلاً بين الحضارة الأوروبية والعرب البرابرة .

وبهذا التوصيف، يبرر قتل العرب وإبادتهم، وفي أحسن الأحوال، ترحيلهم عن فلسطين لأن ذلك ضرورة لانتصار الإنسانية . وهذه القراءة ليست استغراقاً في التاريخ . فالدعوة للقيام بترانسفير جديد، يراها المؤرخ الصهيوني ضرورة لضمان أمن واستقرار “إسرائيل” . ومن دون طرد الفلسطينيين في السابق من وطنهم، لم يكن بإمكان الصهاينة أن ينتصروا في الحرب، ولم يكن ل”إسرائيل” أن تقوم . ومن وجهة نظره “هناك ظروف في التاريخ تنطوي على تبرير للتطهير العرقي” . ومن الناحية الأخلاقية كما يراها، لم يكن بوسع الديمقراطية الأمريكية أن تتحقق من دون إبادة الهنود الحمر . وهناك حالات يبرر فيها الخير الشامل، أعمالاً صعبة، ووحشية . وهذا يبرر في الحالة “الإسرائيلية” طرد الفلسطينيين من أرضهم .

ضمن هذه الرؤية العنصرية للمؤسسين والأحفاد، اندفع الصهاينة عام ،1902 بالضغط على بريطانيا لتأييد الاستيطان اليهودي في فلسطين . وفي نوفمبر/تشرين الثاني عام ،1917 صدر وعد بلفور الذي نص على أن الحكومة البريطانية تنظر بعين العطف لتأسيس وطن قومي للشعب اليهودي بفلسطين . وكان ذلك أول تأييد رسمي من إحدى القوى العظمى للإدعاءات الصهيونية في فلسطين . ومع أن الفلسطينيين حاولوا منذ البدء التصدي للهجرة اليهودية لأرضهم، لكن التوازن في الصراع لم يكن لمصلحتهم . فقد افتقدوا التنظيم والقيادة المقتدرة ووحدة العمل . فقد كانوا ممزقين إلى عشائر ومجاميع صغيرة . أدى ذلك لحرمانهم من التصدي للهجرة اليهودية إلى فلسطين . وكانت نتيجة ذلك أن كثيراً من الاحتجاجات والانتفاضات الفلسطينية ضد البريطانيين وحركة الهجرة اليهودية في نهاية الثلاثينات انتهت بنتائج مأساوية .

وقد تحققت الخطوة الرئيسية باتجاه حيازة فلسطين نهاية الحرب العالمية الثانية . ذلك أن الأزمة الاقتصادية التي تعرضت لها بريطانيا، بعد الحرب مباشرة، جعلتها تتهيأ للرحيل عن فلسطين . وكان العالم، قد بدأت تتنامى إليه أخبار الإبادة التي تعرض لها اليهود الأوروبيون في معسكرات الاعتقال النازية . أدت هذه العوامل لخلق مناخ مؤيد لقيام دولة يهودية، بدلاً من وطن قومي يدار من قبل البريطانيين كما اقترح في وعد بلفور .

في سبتمبر/ أيلول عام ،1947 تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة القرار181 المتعلق بمستقبل القضية الفلسطينية . وقد نادى بتقسيم فلسطين إلى دولتين مستقلتين عربية ويهودية ونظام دولي خاص بمدينة القدس سيبرز إلى الوجود في فلسطين بعد شهرين من إتمام مغادرة القوات المسلحة لسلطة الانتداب .

وقد رفض العرب، هذا القرار لأن مخطط التقسيم لم يأخذ في الاعتبار نسبة التعداد السكاني للشعب الفلسطيني . ولأن الفلسطينيين في غالبيتهم اعتبروا المهاجرين الجدد من اليهود إلى فلسطين في حكم الأجانب الذين لا يملكون الحق في الإقامة الدائمة على هذه الأرض .

واندلعت الحرب العربية - “الإسرائيلية” الأولى، ونتج عنها تشريد الشعب الفلسطيني إلى الأقطار العربية المجاورة، وبقاء أقلية من الفلسطينيين تحت وطأة الاحتلال العسكري “الإسرائيلي” المباشر .

ففي تلك الحرب، مارس الصهاينة بحق الشعب الفلسطيني أبشع أنواع الجرائم، حيث لم يترددوا في ارتكاب المجازر في بئر السبع ودير ياسين، شملت بقر بطون النساء، وقتل الأطفال والشيوخ، ومصادرة الأراضي وهدم البيوت، والتهديد بإبادة السكان المحليين ما لم ينصاعوا لبرنامج الترانسفير، ولتكشف نتيجة الحرب عن وجه آخر أقبح للعقيدة والممارسات الصهيونية .


 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

تقرير فينوغراد... تهاوي أسطورة الجيش الذي لا يقهر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 فبراير 2008

لماذا يستهدف لبنان الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يونيو 2007

بانوراما الاغتيالات: استراتيجية للفتنة والتفتيت و"الفوضى الخلاقة"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 نوفمبر 2006

حول ازدواجية المواقف تجاه مشاريع الهيمنة الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 سبتمبر 2006

تكتيك أمريكي أم استراتيجية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يوليو 2005

البرلمانيون العرب بين الهدف والممارسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 مارس 2008

...وقتل شعب كامل مسألة فيها نظر!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يوليو 2006

الاقتصاد العالمي: انتعاش أم انكماش؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 نوفمبر 2009

الروائي العربي عبد الرحمن منيف: ليست سيرتي الذاتية وسأقاضي الناشر

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الاثنين, 3 نوفمبر 2003

المجازر مستمرة... والأهداف أصبحت واضحة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أغسطس 2006

السياسة الفرنسية تجاه العرب من ديجول إلى ساركوزي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مايو 2007

من الاستشراق إلى العولمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أكتوبر 2004

بعد خمس سنوات من سبتمبر: محطات ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 سبتمبر 2006

الانسحاب من العراق والصراع على البيت الأبيض

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 مارس 2008

رحيل رجل شجاع

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 أغسطس 2009

السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2006

عودة للنخاسة بأردية مغايرة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2007

في استراتيجية النضال الفلسطيني بالمرحلة القادمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 نوفمبر 2004

مجتمعنا العربي أهلي أم مدني؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 مايو 2006

في مخاطر الطائفية... أبعاد وطنية وقومية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 أغسطس 2008

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29506
mod_vvisit_counterالبارحة28050
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع119157
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر599546
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54611562
حاليا يتواجد 2946 زوار  على الموقع