موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

ماذا بعد كشف المستور؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

شغلت وسائل الإعلام العالمية هذا الأسبوع، بالوثائق السرية الأمريكية، التي نشرها موقع ويكيليكس، مساء الجمعة الماضي، حول الحرب في العراق، في ما اعتبر "التسريب الأكبر لوثائق عسكرية سرية في التاريخ"، تضمنت اتهامات واضحة للقوات الأمريكية وحكومة نوري المالكي ولإيران بارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية.

 

لن نستغرق كثيرا في تفاصيل هذه الوثائق، فقد أصبحت متاحة للجميع، وبالإمكان الرجوع لها غبر عدد كبير من مواقع الانترنيت. وأهمية هذه الوثائق لا تكمن فيما احتوته من معلومات. عن قيام قوات الاحتلال الأمريكي بارتكاب جرائم حرب، وضلوع من نصبوا في الحكم، والحكومة الإيرانية بتلك الجرائم, فما يعرفه العراقيون، والمهتمون بشؤون العراق أكبر بكثير مما تم نشره، رغم ضخامة عدد الوثائق التي تم نشرها.

ما يهم في نشر الوثائق، هو أنها اعترافات أمريكية، من جهات معنية مباشرة بما يجري على أرض السواد. وهي تأكيد بعلم الإدارة الأمريكية بما يجري من انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان، وأنها شجعت، عن عمد على تلك الانتهاكات، بما يناقض القول بأنها أرسلت قواتها لتحرير العراق، والدفاع عن حرية العراقيين. كما تدحض هذه التقارير نفي إدارة الرئيس بوش المتكرر للتقارير التي تصدرها المقاومة العراقية، عن ممارسة الجيش الأمريكي، والميليشيات العراقية، والحرس الثوري الإيراني، في سجون مطار بغداد وأبو غريب والجادرية.

نشر هذه التقارير يطرح قضايا جوهرية عديدة، بعضها يتعلق بتوقيت التسريب، والبعض الآخر، حول ماهية التشابك، والوحدة التضاد في السياسات الأمريكية- الإيرانية بالمنطقة. وتعيد أيضا طرح السؤال عن أهداف الحرب الأمريكية على العراق، بعد أن أصبح مبرر نشر الديمقراطية، بحكم المعدوم. وتفتح أيضا أسئلة حول الآفاق المحتملة لنشر هذه التقارير على صعيد محاكمة مجرمي الحرب في العراق، أسوة بما جرى في يوغوسلافيا السابقة، والسودان وعدد آخر من الدول، المارقة الخارجة على الطاعة.

قيل في توقيت التسريب أسباب كثيرة، منها أن أعضاء متنفذين بالحزب الديمقراطي شجعوا على تسريب المعلومات، بوقت تستعد فيه الولايات المتحدة لانتخابات نصفية للكونجرس الأمريكي، تشير معظم الدلائل إلى أن الجمهوريين سوف يحصدون معظم مقاعدها. إن نشر الوثائق، من وجهة النظر هذه سوف يؤذي سمعة الجمهوريين، وسيحد من فرص فوزهم بالانتخابات، ويمكن الديمقراطيين من مواصلة السيطرة على مركزي الرئاسة والكونجرس في آن معا.

قيل إن هذا التسريب، جاء بتشجيع من المعارضين لتسلم نوري المالكي، لرئاسة الحكومة، بعد أن اتفقت القوى المتحالفة معه، والمعروفة "بدولة القانون"، على اختياره مرشحا هذا المنصب. إن فضح دور المالكي في عمليات تعذيب العراقيين، وتورط القوات التابعة له في اتتهاكات فاضحة لحقوق الإنسان، بلغت حد الاغتصاب والقتل، والأمر باغتيال الخصوم، والانحياز المالكي، للطائفة الشيعية التي ينتمي إليها على حساب بقية العراقيين، ستمنح قوة لخصومه ثقلا كبيرا يدعم رفضهم تسلمه لرئاسة الحكومة، وستطرح بقوة موضوع محاسبته قانونيا على جرائم الحرب التي ارتكبها بحق شعبه.

وقيل أيضا إن هدف التسريب هو إضعاف شعبية أحمدي نجاد، بعد الاستقبال الشعبي الكبير الذي حظي به أثناء زيارته الأخيرة للبنان.

القراءة الدقيقة لمجريات الأمور، لا تمنح أرجحية لهذه الاستنتاجات. فالموقع الذي سرب هذه الوثائق سبق له تسريب وثائق مماثلة، صادرة من البنتاجون عن الحرب في أفغانستان. ورغم منطقية الربط بين نشرها وبين الانتخابات فإنه لا يوجد دليل عملي يؤكد صحة الربط.

وبالنسبة للعراقيين، فإن أهل مكة أدرى بشعابها. بمعنى أن العراقيين، الذين عانوا لأكثر من سبع سنوات من عذابات الاحتلال، ليسوا بحاجة لمن يأتيهم من خارج المكان، ليثقفهم عما يجري ببلادهم. والعراقيون بالتأكيد هم أكثر خبرة ومعرفة بهوية المالكي الطائفية. فهم الذين عانوا من فصل مدينة بغداد إلى كانتونات طائفية، شرد بسببها عشرات الآلاف من منازلهم. ولن تضيف لهم الوثائق كثيرا. ربما يسهم التسريب في كشف المستور عن سيرة المالكي خارج العراق، لمن لم يكن له سمع أو بصيرة من قبل، ولكن ذلك لا يصيف شيئا بالداخل، سوى كونه ورقة أخرى، يمكن أن تستخدمها المعارضة، بقيادة إياد علاوي في مواجهة "دولة القانون". والقول بدور المعارضين للمالكي في نسريب وثائق من البنتاجون، فيه مبالغة كبيرة، تمنح هذه المعارضة ثقلا كبيرا، يمكنها من تحقيق احتراقات في مؤسسات أمريكية مهمة، كوزارة الدفاع، وذلك أمر لا يمكن الجزم به. وهو أمر لم يثبت على أية حال.

أما بالنسبة لنجاد، فالإشارة لاستقبالات ضخمة له بلبنان، وأن التسريب قد جاء بهدف الحد من شعبيته، فذلك أيضا مشكوك به، خاصة وأن استقبال الرئيس الإيراني، في لبنان قد شابته صبغة طائفية، وهذه الصبغة لن تتغير بمجرد كشف المستور عن سلوك إيران في العراق، ومشاركتها في جرائم الحرب، عبر تهريبها السلاح التقليدي لقتل المدنيين، ومساندتها للأحزاب والمنظمات الشيعية الموالية لها، بشكل خاص جيش المهدي ومنظمة بدر الجناح العسكري للمجلس الإسلامي العراقي الأعلى.

ما هو مهم هو أن التسريب قد حصل فعلا. ومعرفة دوافع التسريب على أهميتها، لن تقلل من وقع تأثير نشر هذه الوثائق. إن ردة فعل الإدارة الأمريكية، ونوري المالكي، وإيران وحلف شمال الأطلسي، والقلق الكبير من نشر الوثائق، هو أكبر دليل على مدى ما أحدثته من تأثير.

إن خشية الإدارة الأمريكية، عبر عنها أكبر من مسؤول أمريكي بالقول، بأن المعلومات سوف تؤذي الضالعين بتلك الانتكاهات، وستضر بأرواح العسكريين الأمريكان بالعراق. وهو قول غريب، مناف لأبسط الحقوق القانونية والأخلاقية لضحايا الحرب، التي تتيح لهم مقاضاة جلاديهم، أمام القضاء. وذلك بالنسبة لنا هو جوهر ما تقدمه هذه الوثائق، كونها تمثل أول اعتراف رممي أمريكي، من جهات معنية مباشرة بما يجري في العراق. وهذه النقطة الجوهرية هي التي تتيح لقوى السلم في العالم، محاسبة مجرمي الحرب، وفقا للقانون الدولي وشرعة الأمم، وهو موضوع نعد بمناقشته في الحديث القادم بإذن الله

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حول تراجع الأسهم السعودية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 مارس 2006

تقسيم العراق أعلى مراحل الفوضى الخلاقة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 أكتوبر 2007

من وحي اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 مارس 2007

حول قرار مجلس الأمن المتعلق بنقل السلطة للعراقيين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 يونيو 2004

الردع النووي في مواجهة سياسة الهيمنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أكتوبر 2006

أزمة إيران: التداعيات الدولية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 سبتمبر 2009

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

في عيد ميلاد المعلم القائد جمال عبد الناصر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 15 يناير 2006

مطارحات في موضوع الإصلاح السياسي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 أبريل 2004

تمخض الجبل فولد فأرا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 فبراير 2003

الأنا والآخر في مؤتمرات ثلاثة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 ديسمبر 2005

في أسباب النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 يونيو 2005

57 عاما على النكبة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 مايو 2005

السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 نوفمبر 2006

وانتهت رحلة التنافس على كرسي الرئاسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 نوفمبر 2008

قراءة أخيرة للانتخابات الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أكتوبر 2004

حول مكابح ثقافة الحوار وقبول الآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 يوليو 2007

أربعون عاما على النكسة... استمراء جلد الذات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يونيو 2007

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

حتى لا تختلط الأوراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 يناير 2005

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم25400
mod_vvisit_counterالبارحة31298
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع25400
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي279565
mod_vvisit_counterهذا الشهر1097566
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51074217
حاليا يتواجد 3054 زوار  على الموقع