موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

القضية الفلسطينية من العدمية إلى التفريط

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

منذ نكسة يونيو 1967 حتى يومنا هذا، طرحت مقاربات من قبل العرب والصهاينة لتسوية الصراع حول القضية الفلسطينية. جرت بعض تعديلات، لكنها جوهرها بقي على حاله.

 

المقاربة الأولى، عربية رفضت قرار التقسيم، واعتبرت "إسرائيل" جسماً غريباً على الأمة، لن تستقيم الأمور إلا بإزالته. نقطة ضعف هذه المقاربة، أنها لم تضع المشروع الصهيوني، في سياقه التاريخي. ولم تدرك موقعه في الصراع الدولي. لقد عممت ثقافة رفض، لا نجادل فيها. وأعلنت مقاطعة اقتصادية للشركات التي تصدر منتجاتها للكيان الغاصب. لكنها لم تقدم على أي فعل حقيقي بهدف تحرير فلسطين.

الحرب الوحيدة التي بادر العرب لشنها بهدف تحرير فلسطين، هي حرب 1468, أما الحروب الأخرى فكانت لأسباب ليس لها علاقة بمشروع التحرير. فحرب 1956 كانت عدواناً ثلاثياً، على مصر شاركت بريطانيا وفرنسا و”إسرائيل” به، كل لأسبابها الخاصة. فبريطانيا استهدفت بمشاركتها قرار تأميم قناة السويس، وفرنسا استهدفت احتواء المقاومة الوطنية في الجزائر التي كانت تتخذ من القاهرة مقرا لها. أما “الإسرائيليون” فاستهدفوا إضعاف القوة العسكرية المصرية.

أما حرب الأيام الستة في، يونيو 1967 فهي عدوان “إسرائيلي” صريح على مصر والأردن وسوريا. وقد شنت بهدف تغيير مجرى الصراع. وإجبار العرب على القبول بالأمر الواقع. وكانت حرب 1973، التي شنتها مصر وسوريا، ردا على نتائج حرب يونيو، وهدفت إلى إنهاء حالة اللاحرب واللاسلم، وقد مثلت انتقالاً رئيساً من قبل أنظمة المواجهة في النظر إلى طبيعة الصراع العربي مع الصهاينة.

المقاربة الأخرى، مفرداتها فلسطينية، لكنها نتاج لمناخ عربي ودولي ساد بعد حرب أكتوبر، يسير باتجاه التفاوض مع "إسرائيل"، والاعتراف باغتصاب فلسطين. وتميزت بانتقال سريع في مبادرات الحل، من الدولة الديمقراطية الفلسطينية، تبني قيام سلطة وطنية فلسطينية على الأراضي التي تنسحب منها “إسرائيل” بالضفة الغربية والقدس وقطاع غزة. وبنهاية السبعينات. وتبلور الموقف بشكل واضح وصريح إلى العمل على تأسيس دولة فلسطينية مستقلة على الأراضي التي احتلها الصهاينة في حرب يونيو 1967.

أما المقاربة “الإسرائيلية”، فتقترح حكم ذاتي فلسطيني، يرتبط إدارياً، مع الأردن، ويرتبط اقتصادياً وعسكرياً بإسرائيل، ويكون معبراً لها لمختلف الأقطار العربية. وقد أريد لهذه المقاربة أن تبقى غامضة في تفاصيلها، لكن التطورات اللاحقة أفصحت عن تفاصليها.

فقد أضاف اليمين “الإسرائيلي”، باستمرار لهذه المقاربة، بما يأخذ من حصة الفلسطينيين. فاقترح أن يكون الأردن هو الوطن البديل. أما المؤسسون التاريخيون ل”إسرائيل”، فأدخلوا رتوشاً تحسينية، كمشروع الشرق الأوسط الكبير، الذي أعاد التنظير له، شمعون بيريز، لكنها لا تخرجها أبداً عن سياقها في رفض فكرة الدولة الفلسطينية المستقلة، بحدودها الدنيا.

أثناء العدوان “الإسرائيلي” على قطاع غزة في نهاية 2008 تتالت تصريحات الصهاينة، مشيرة إلى رؤية جديدة للصراع، لم تخرج في تفاصيلها كثيراً عن مشروع إيغال آلون في مطلع السبعينات. وقد وردت في مقالة لجون بولتون نشرت في صحيفة “الواشنطن بوست”، قال فيها “إن فكرة قيام دولة فلسطينية، تقودها منظمة التحرير الفلسطينية أخفقت، وأن أي حل قائم على دولتين، على أساس السلطة ولد ميتاً”. إن هذه الفكرة لأن “الإرهابيين” كما يرى بولتون نجحوا في السيطرة على غزة. إن الحل كما يراه، يقتضي وجود ثلاث دول، توضع بموجبها غزة مجددا تحت سيطرة مصر،وتكون الضفة الغربية، تحت السيادة الأردنية.

لقد أخفقت جميع المقاربات في تحقيق حلم الفلسطينيين في العودة وحق تقرير المصير. فالمقاربة الأولى وحدها تحدثت عن حقوق كاملة للفلسطينيين، لكنها لم تصغ أية برنامج لتحقيق ذلك، والمقاربة الثانية، اختزلت الحقوق الفلسطينية، بالضفة الغربية وقطاع غزة فقط، أما المقاربة الأخيرة، فلا تدع شيئاً للفلسطينيين، بل تعتدي على الأردن، وتنال حصة سيادته ووجوده.

إن ذلك يطرح بقوة أهمية العودة إلى مشروع الدولة الديمقراطية في فلسطين، وفكرة الدولة الواحدة، بصيغة تنطلق من التسليم بداهة بعروبة فلسطين، التي ترى الأمة العربية وحدة تاريخية وجغرافية. وأن المواطنة تقوم على أساس الانتماء إلى الأرض وليس إلى العرق أو الدين. ويجري الفصل فيها بين ما لله وما لقيصر.

وإذا ما سلمنا بأن حق الفلسطينيين في العودة لديارهم، لا يسقط بالتقادم، فإن حق اليهود العرب في العودة إلى ديارهم لا يسقط هو الآخر بالتقادم. إن ذلك يتطلب تضافر كل القوى المتضررة من المشروع الصهيوني، بالنضال ضده. فالصهاينة، لم ينتقصوا من إنسانية الفلسطينيين ويحرموهم من أوطانهم فقط. لقد انتقصوا من حق اليهود العرب أيضاً، وأسهموا في تشريدهم من أوطانهم. وبالمثل ساد نمط استعلائي، ضد اليهود الشرقيين والأفارقة. ويجسد الصراع بين اليهود الأشكنازيين والسفارديين، صورة أخرى من عنصرية الصهاينة. هذه الرؤية تم حجبها، بسبب تراكم مواريث، ليست من صلب روح الأديان السماوية التي تدعو إلى المحبة والتسامح. وقد صبت في نهاية المطاف، وبغض النظر عن النيّات في مصلحة المشروع الصهيوني.

المقاربة المطلوبة للصراع مع الصهيونية، ينبغي أن تضع في الحسبان، صياغة نضالية، طويلة المدى، تعمل على تصحيح الخلل في التوازن الديموغرافي بين العرب والكيان الغاصب، وتجرد الحركة الصهيونية، من رصيدها البشري، كمقدمة لازمة لهزيمة مشروعها التوسعي الاستيطاني، الذي مثل ولا يزال خطرا ماحقا على الأمن والوجود العربي. وأهم ملامحها رفضها لفكرة الدولة، التي تعد يهوديتها الحجر الأساس. وهي مقاربة لن تتم بالتوافق أو المفاوضات، لأن الصهاينة، لن يتخلوا تحت أي ظرف عن رؤيتهم العنصرية. إن السبيل، إلى ذلك هو إحداث خلل في التوازن البشري والحضاري لمصلحة الأمة العربية، يفرض على الصهاينة، القبول بحكم الأكثرية، تماما كما حدث في جنوب إفريقيا.

إن هذه المقاربة ستقابل بالرفض من قبل كثيرين، في كل الخنادق، على اختلاف مساربها، وستطرح نقاطاً واسعة ضدها. سوف ستتهم بالرومانطيقية، لكن مثل ذلك الجدل، سيسهم دون شك في بلورة خطوطها. حسبها في هذه اللحظة أن تسهم في تراكم الحراك حول الوجود والمستقبل والمصير.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

الانضمام لمنظمة التجارة العالمية... المحاذير والآفاق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 16 أكتوبر 2005

المواطنة والوحدة الوطنية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 ديسمبر 2002

من مشروع الشرق الأوسط إلى منتدى المستقبل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 نوفمبر 2005

الشرق الأوسط الجديد والعدوان الصهيوني على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 أغسطس 2006

إيران وخيارات أمريكا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أبريل 2009

العراق ليس نفطا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أغسطس 2004

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

في مخاطر الطائفية... أبعاد وطنية وقومية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 أغسطس 2008

النكبة والقمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 مايو 2004

تنمية الاحتلال: النموذج الياباني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 مارس 2006

الوحدة واستعادة الحلم والوعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 2 مارس 2008

ملاحظات حول المجتمع المدني وتفعيل الحوار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2003

خواطر حول العلاقة بين الأنا والآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مارس 2005

أزمة حكومات وحدة وطنية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 ديسمبر 2006

المغرب العربي أمام بركان ملتهب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أبريل 2007

حديث في التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 مايو 2005

قراءة في نتائج الإنتخابات البرلمانية اللبنانية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يونيو 2009

تكتيك أمريكي جديد أم محاولة للخروج من المستنقع؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يوليو 2005

في العلاقة بين السياسي والمثقف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 6 أكتوبر 2002

مخاض الولادة الجديدة..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 أغسطس 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم26288
mod_vvisit_counterالبارحة54797
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع26288
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1116426
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59255871
حاليا يتواجد 5072 زوار  على الموقع