موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

الانسحاب من العراق بين الاستراتيجية والتكتيك

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بعد أكثر من سبع سنوات على احتلال عاصمة العباسيين، يحين موعد حقيقة أخرى، غير تلك التي عبر عنها الرئيس الأمريكي السابق، جورج بوش في المؤتمر الصحافي الذي عقده مع حليفيه، رئيس الوزراء البريطاني، توني بلير ورئيس الحكومة الإسبانية أزنار في جزر الآزور الإسبانية، والذي أعلن فيه اقتراب لحظة احتلال العراق، بعد أربعة أيام من المؤتمر.

كنا نتمنى أن تكون لحظة الحقيقة انبلاج صبح جديد في تاريخ العراق. لكن ذلك لا يلوح في الأفق. لقد حل الموعد الرسمي لإنهاء العمليات القتالية الأمريكية في أرض السواد، وأعلن عن تقليص عدد الجنود الأمريكيين إلى 50 ألف جندي، وسط غموض يكتنف مستقبل العراق، الذي نقله الغزو من دولة عصرية متلاحمة، إلى كانتونات وكتل وطوائف، وإثنيات بارتباطات مشبوهة، مع قوى إقليمية تضمر الشر لما بين النهرين شعبا وتاريخا وحضارة.

فالقلق واسع وكبيرضمن جميع الشرائح العراقية، حول مستقبل العراق، سواء أولئك الذين تعاونوا مع الاحتلال، من أول لحظة، أو الذين شهروا السلاح دفاعاً عن استقلال وعروبة العراق، ولا يستثنى من هؤلاء، المسؤولون السابقون في الدولة، التي أسقط نظامها في 8 إبريل/ نيسان 2003. والتصريحات في هذا السياق عديدة وكثيرة.

فالذين تعاونوا مع الاحتلال من أول لحظة، هم مجاميع متنافرة، لا يربطها سوى معارضة النظام الذي أطاح الاحتلال به. لقد استمد هؤلاء حضورهم في العملية السياسية، التي نفذت بالعراق، بتخطيط من برايمر، ليس فقط من خلال تضامنهم مع مشروع الاحتلال، ولكن أيضاً من خلال تحالفاتهم الإقليمية، وتجلياتها الطائفية.

بالنسبة للقوى المناوئة للاحتلال، وتحديداً المقاومة العراقية، تم خلط متعمد بين عملياتها الهادفة لتحرير العراق، وبين عمليات تنظيم القاعدة، التي تخوض حرباً عالمية لاستنزاف قدرات الأمريكيين. وتعرضت هذه المقاومة، بخلاف سائر حركات التحرر الوطني العربية التي حظيت بدعم رسمي وشعبي، لحصار عنيف، شارك فيه النظام العربي الرسمي. وسدت أمامها منافذ الدعم والتأييد.

إنها الآن تواجه عدداً من الصعوبات. فهي أولاً لم تتمكن من تحقيق وحدتها. إن ذلك يجعلها، بعد خروج الاحتلال، تواجه مهمتين صعبتين في آن واحد. المهمة الأولى توحيد فصائل المقاومة، وبشكل خاص تلك التي تشكل عمودها الفقري. إن تحقيق وحدة هذه الفصائل، يستلزم إعادة تشكيل للقيادات والهياكل، وأيضاً، توسيع دائرة عمل هذه الفصائل، بحيث لا يطغى الطابع الطائفي على تشكيلاتها. فالمطلوب أن تكون عنواناً لوحدة العراق وعروبته، وتطلعه في الحرية والاستقلال، من حيث الشكل والمضمون.

وهي ثانياً، مطلوب منها أن تكون متحسبة وجاهزة ميدانياً، لمواجهة تدخلات إيران المباشرة وغير المباشرة في الشأن العراقي. لقد تعرضت المقاومة لضربات عنيفة، أضعفت قدرتها. والقول بأن المقاومة لم تتأثر سلباً بالضربات التي وجهت لها، يحمل شيئاً من المكابرة.

لقد دخل الاحتلال إلى العراق بقواته ومشروعه، معتبراً ذلك المحطة الأولى في خلق شرق أوسط جديد. والمقاومة العراقية، تدرك أن خروج القوات الأمريكية من العراق لا يعني نهاية للمشروع.. فتفتيت وحدة العراق، وضرب المشروع الوطني في عناصر تكوينه قد أنجز فعلاً، من خلال تدمير دولته ومجتمعه، وطعنه في صميم هويته.

سر الارتباك إذن، ليس في أن العراقيين، يرون في بقاء الأمريكيين صمام أمان، لوحدتهم. فهذه الوحدة لم تعد قائمة على الأرض.

السؤال المركزي، هل سيرحل الأمريكيون نهائياً عن أرض السواد؟ بما يعني إعلان هزيمة المشروع الأمريكي للقرن الواحد والعشرين؟ في هذا السياق، لا بد من التعرض لبعض القضايا النظرية ذات العلاقة بموضوع النصر والهزيمة في مواجهة أي مشروع احتلالي.

الطريحة الأولى: أنه لم يحدث أبداً في تاريخ النضال الوطني ضد القوى الاستعمارية أن تحقق نصر عسكري حاسم، ضد قوى الاحتلال. ذلك ينسحب على هزيمة فرنسا بالجزائر، وهزيمة الولايات المتحدة بالهند الصينية. فخسائر الفرنسيين بالأرواح، مقارنة بخسائر الجزائريين من الشهداء، هي نسبة لا تساوي 1- 10. والحال ذلك ينسحب على خسائر الأمريكيين في فيتنام.

الذي يحدث إذاً، هو هزيمة سياسية وليس عسكرية. وطالما أن الاحتلال في النهاية سوف يندحر، فليس يهم أن تكون الهزيمة عسكرية أو سياسية. تكابر قوات الاحتلال في مواجهتها للشعب المستهدف، ويقوم الشعب المحتل، باستنزاف قدرات المحتل، ليس بهدف هزيمته فذلك ما لا يمكن تحقيقه، بسبب انعدام التوازن في القدرات العسكرية والتعبوية بين الجانبين، ولكن بهدف إنهاكه، وخلق قوة معارضة قوية للحرب بالمركز.

ماذا يعني ذلك بالنسبة لموضوع الانسحاب الأمريكي من العراق؟ هل يعتبر هذا الانسحاب في الجانب العملياتي تراجعاً عن مشروع الاحتلال؟

كان الاعتقاد لدى الإدارة الأمريكية أن العراق مفتاح تنفتح باحتلاله كل البوابات، بحيث أصبح نقطة البداية في تحقيق المشروع الكوني الأمريكي للقرن الواحد والعشرين. مشروع الشرق الأوسط الجديد. لكن التفكير في الهيمنة على العراق، من قبل دوائر صنع القرار الأمريكي، كان دائماً في حسابات الأمريكيين. وهناك جملة من الأسباب التي تحفز الأمريكيين على ذلك.

يضاف إلى ذلك، أن العراق هو البلد الوحيد في العالم، الذي يتنافس مع المملكة العربية السعودية، من حيث احتياطيه النفطي، والنفط كان ولا يزال محرك الصناعة، وعصب الحياة في هذا العصر، والذي يتمكن من السيطرة عليه، يكون بإمكانه الإمساك بخزائن الأرض. ومنذ حرب أكتوبر عام 1973 بين العرب والصهاينة، برزت عدة تصريحات أطلقها دهاقنة السياسة الأمريكية، وفي مقدمتهم هنري كيسنجر وديفيد روكفلر أكدت أن لجم الاندفاع الاقتصادي والصناعي لكل من اليابان وألمانيا، يقتضي السيطرة على منابع النفط في منطقة الخليج العربي. وشكل الرئيس الأمريكي، جيمي كارتر قوات التدخل السريع، للتعامل مع أي طارئ يحدث فيه.

والعراق، حتى نهاية الثمانينات أيضاً هو الدولة الوحيدة، القادرة على لجم المطامع التوسعية الإيرانية. وكانت المعادلة الجيوسياسية والتاريخية في المنطقة، قد خلصت إلى نتيجة مفادها أن قوة العراق تؤدي إلى ضعف إيران. والعكس صحيح أيضاً، فقوة إيران ستأخذ حتماً من حصة القوة العراقية. إن دعم أي من البلدين عسكرياً، من قبل الغرب يعنى حكماً إضعاف البلد الآخر. ولأن العراق، قد أصبح منذ نهاية الخمسينات في عداد الدول الصديقة للسوفييت، فإن المنطقي أن تعمل الولايات المتحدة والدول الغربية المتحالفة معها على تغليب كفة إيران، لتكون قادرة على مواجهة العراق. وقد جعلت هذه السياسة من إيران القوة العسكرية الأولى في المنطقة، والدولة الأكثر رعاية عسكرياً من قبل الغرب، بعد الكيان الصهيوني.

yousifmakki@!yahoo.com


 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

خطوة بهيجة على طريق الألف ميل

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 يونيو 2018

  الرابع والعشرون من شهر يونيو/ حزيران، هو يوم فرح حقيقي بامتياز بالنسبة إلى المرأة ...

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

ماذا يجري في الأراضي الفلسطينية المحتلة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يوليو 2004

عودة إلى أزمة الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أكتوبر 2008

العدوان على العراق: تدمير أم تحديث؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أبريل 2003

من بغداد: إلى دمشق سيناريو متماثل للعدوان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 نوفمبر 2005

حول موضوع النداء العالمي لمكافحة الفقر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 مايو 2005

كلام هاديء فوق بركان ملتهب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 يوليو 2006

حديث في الهوية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 مايو 2009

بانوراما الاغتيالات: استراتيجية للفتنة والتفتيت و"الفوضى الخلاقة"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 نوفمبر 2006

نحو إصلاح جذري للنظام الاقتصادي العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أكتوبر 2008

ماذا يجري بالمنطقة الآن: محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يونيو 2008

حول مفهوم التجدد الحضاري

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 مايو 2007

تقرير فينوغراد... تهاوي أسطورة الجيش الذي لا يقهر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 فبراير 2008

عودة للنخاسة بأردية مغايرة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2007

قرار مجلس الأمن الدولي: نزع لأسلحة الدمار أم اختيار للحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 15 نوفمبر 2002

التجديد العربي يشعل الشمعة الثامنة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 3 أكتوبر 2009

استقلال كوسوفو آخر الانهيارات في قسمة مالطه

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 فبراير 2008

في أسباب انهيار الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 سبتمبر 2008

في مواجهة المشروع الصهيوني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يونيو 2006

في العلاقة بين الحرية والإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يوليو 2003

المستقبل العربي والحفاظ على الذاكرة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 نوفمبر 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21914
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع21914
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر681013
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55597492
حاليا يتواجد 2120 زوار  على الموقع