موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

الأونروا... الهولوكست وحقوق الإنسان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين، والتي تعرف اختصارا ﺑ"الأنروا"، هي منظمة إنسانية، أسستها الأمم المتحدة، بعد نكبة فلسسطين، إثر طرد ما يقرب من 750 ألف فلسطيني من ديارهم، إلى الضفة الغربية وقطاع غزة والبلدان العربية المجاورة. وقد أعلن عن تأسيسها في نوفمبر عام 1948،

 وأضيف لها مهمات أخرى في مطلع الخمسينيات. والمهمة التي أنيطت للوكالة هي تقديم المعونة وتنسيق الخدمات التي تقدم لهم من المنظمات غير الحكومية، وبعض منظمات الأمم المتحدة. ودورها مؤقت، كما أشارت لوائحها وأنظمتها مرتبط بوجود اللاجئين الفلسطينيين بالمخيمات، ينتهي بعودة من شردوا إلى ديارهم.

في 8 ديسمبر 1949م، صدر قرار 302 من الجمعية العامة للأمم المتحدة، حدد رسميا مهام "الوكالة"، واقترح تجديد ولايتها كل ثلاث سنوات لحين انتفاء الحاجة لها، بإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين. وكانت الوكالة قد باشرت مهامها بعد تسلمها كبديل عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر. وتحددت مصادر تمويلها, وجرت تسمية الدول المانحة لدعم مهامها.

تحددت أوجه إنفاق وكالة الغوث في برامج التعليم، والصحة والخدمات التشغيلية، وبرامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية. ويستفيد من خدماتها الفلسطينيون في الضفة الغربية وقطاع غزة ولبنان والأردن وسوريا، الذين يتجاوز عددهم الآن الخمسة ملايين، وفقا لاحصاءات متحفظة نشرت مؤخرا. وهؤلاء جميعا ينطبق عليهم التعريف الذي حددته الأونروا للاجئ الفلسطيني، باعتبارهم ضحايا أصليين للنكبة، فقدوا بيوتهم وموارد رزقهم نتيجة لتأسيس الكيان الغاصب.

هذه المقدمة، تعنى أن دور وكالة الغوث يقتصر على تقديم الخدمات الاجتماعية، للاجئين الفلسطينيين، في المجالات التي سبق ذكرها. بمعنى أن الوكالة لا تملك صلاحية الدخول في دهاليز السياسة، ولا فرض توجهاتها وآرائها على الفلسطينيين. وقد استمر العمل بذلك لما يقرب من الستة عقود. لكن المرحلة الأخيرة، شهدت انحرافا خطيرا في سلوك وكالة الغوث، انتقلت فيه من الاقتصار على الاهتمام بالشأن الاجتماعي، والتخفيف من معاناة الفلسطينيين، إلى محاولات فرض أجندات ثقافية خارجية على اللاجئين، بما يتماهى مع الرؤية الصهيونية، ومشاريع ترويض الشعب الفلسطيني، وإرغامه على القبول بسياسة الأمر الواقع.

في الآونة الأخيرة، تم فرض مادة حقوق الإنسان، على حساب مادة التربية الوطنية، التي جرى تقليصها لتصبح حصة واحدة في الأسبوع، في حين تنال مادة حقوق الإنسان وقتا مضاعفا. وجرى تعميم هذا القرار وفرضه على كافة المدارس الثانوية، في المخيمات الفلسطينية، في الضفة والقطاع والبلدان العربية المجاورة التي تأوي الفلسطينيين.

الخطورة في الموضوع، ليست فقط في أن وكالة الغوث تجاوزت مهماتها، بل خروقاتها الفاضحة للقانون الدولي، الذي لا يجيز لأي جهة خارجية التعرض لثقافات وخصوصية الشعب المحتل. والجانب الآخر، هو فرض ثقافة تصالحية وتطبيعية لصالح الكيان الصهيوني، تــﹸفرض بالنيابة عن هذا الكيان، ويجري اجبار الطلاب الفلسطينيين على القبول بها، أو مغادرة مقاعد الدراسة.

والأغرب في ذلك، أن مادة حقوق الإنسان، كما تم فرضها، تقوم على تزييف التاريخ، وتكريس جزء كبير منها لتدريس تاريخ الهولوكست، كما دونه الصهاينة، وبطريقة متحيزة ومقززة.

إن الصهاينة، كما تبرزها مادة حقوق الإنسان، هم ضحايا أيضا للعنصرية، وقد تعرضوا للتشريد والإبادة. وأن ما تعرضوا له من أهوال يفوق كثيرا ما تعرض له الفلسطينيون. ووفقا لمادة حقوق الإنسان، كما أعدتها وكالة الغوث، تعرض اليهود لإبادة جماعية، ومحرقة وهولوكست لم يتعرض له أحد من الأمم قبلهم، ولا بعدهم. حدث ذلك لليهود في نورمبرغ.

مادة حقوق الإنسان، تتناسى جرائم أخرى ارتكبتها النازية، بحق الغجو والسلافيين والشيوعيين، وشعوب الاتحاد السوفييتي، وتشير التقارير المعنية بجرائم الحرب الهتلرية أن أعداد القتلى على يد النازية تجاوز الخمسين مليون شخص، منهم 17 مليون سوفييتي، و9 مليون ألماني. بمعنى أن اليهود لم يكونوا الضحايا الوحيدين للنازية.

اختيار الهولوكست ليـﹸدرس بمادة حقوق الإنسان، في مدارس اللاجئين الفلسطينيين، لم يكن صدفة أو اعتباطا، من قبل المعنيين في وكالة غوث اللاجئين، بل كان هدفه ضرب الهوية الفلسطينية، في أقوى حلقاتها، وبالتالي إضعاف مقاومة شعبها لنيل الحرية والاستقلال وحق تقرير المصير.

إن الهدف مع ذلك، هو دون شك وضع الجلاد والضحية في كفة واحدة. فالصورة كما يراد لها أن تثبت في ذهنية الجيل الفلسطيني الجديد هي أنه ليس وحده الضحية، بل إن الذين قاموا بالسطو على أرضه هم أيضا ضحايا العنصرية الأوروبية. وقد عملت منظمات حقوق الإنسان على تأهيل الجيل الفلسطيني الجديد للتعايش مع هذه الأطروحة المضللة. وصدرت روايات وقصص تحكي كيف أن فلسطينيا وصهيونيا، فرض عليهم، في الغربة، العيش المشترك، فاكتشفوا أن قضيتهم واحدة، وأن الإخاء الإنساني، وليس الصراع هو الذي ينبغي أن يسود في العلاقة بين الصهاينة والفلسطينيين. وتنسى مادة حقوق الإنسان، أن العرب والفلسطينيين منهم بشكل خاص، لم تكن لهم علاقة البتة باضطهاد اليهود, وإذا افترضنا صدقية رواية الهولوكست، وهي رواية شكك في صحتها كثير من المؤرخين، فإن التعويض بما فيه إقامة دولة مستقلة لليهود، ينبغي أن تقوم على أرض من تسبب في المحرقة، وليس على الأرض الفلسطينية.

الصراع القائم، بين العرب والصهاينة، ليس أساسه سوء الفهم بين مختلف أطراف الصراع، ولكنه قيام الصهاينة بالسطو على أرض فلسطين، ورفضهم القبول بالمبادرات السلمية الدولية والعربية، وضربهم بعرض الحائظ لقرارات الأمم المتحدة التي تنص صراحة على عدم جواز احتلال أراضي الغير بالقوة. ومواصلة الإستيطان بالضفة والقطاع.

نداء في هذا المنعطف التاريخي، إلى القادة العرب، بالتصدي للخروقات التي تقدم عليها وكالة غوث اللاجئين وخروجها على المهام المناطة بها، صونا للحقوق الفلسطينية، وحفاظا على الهوية الوطنية للشعب المظلوم.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

ملاحظات من وحي الملتقى الثالث للحوار الوطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 يونيو 2004

حول خطاب الإتحاد والمؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 فبراير 2005

اعتذار

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 12 أكتوبر 2002

في عيد ميلاد المعلم القائد جمال عبد الناصر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 15 يناير 2006

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

على من تراهن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 نوفمبر 2005

تداعيات الحرب الإسرائيلية على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 سبتمبر 2006

وقفيات من أجل النهضة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 أغسطس 2008

على مفترق طرق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أبريل 2009

بين الإتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 نوفمبر 2009

النظام الإقليمي العربي والشرق الأوسط الجديد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 أغسطس 2006

قراءة أخيرة للانتخابات الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 أكتوبر 2004

إيران.... إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 سبتمبر 2009

بعد ثلاث سنوات على سبتمبر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 سبتمبر 2004

في أسباب انهيار الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 سبتمبر 2008

مقاربة بين الإتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

السياسة الأمريكية الشرق أوسطية بعد احتلال العراق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 30 أبريل 2003

مطلوب خارطة طريق بديلة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يونيو 2003

نحو وقف نزيف الدم الفلسطيني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 ديسمبر 2006

رحيل شارون هل هو بداية سياسة جديدة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 يناير 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29310
mod_vvisit_counterالبارحة28050
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع118961
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر599350
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54611366
حاليا يتواجد 2955 زوار  على الموقع