موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

مصر .. عودة الروح والأمل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لعل أهم ما لفت من تابعوا التداعيات الملحمية، التي اتخذت من ميدان التحرير، غرفة لعملياتها، هو روعة الأداء، والطابع السلمي الذي اتسمت به الانتفاضة، توقع كثيرون أن تنتقل الانتفاضة، مع تصاعد إيقاعها، إلى العنف، لكن شباب مصر فاجأ نفسه وفاجأ العالم بانضباط والتزام أسطوري.

 

زوايا كثيرة في ثورة شعب مصر، تستحق قراءتها بتمعن. فمصر قلب العروبة النابض، هي مركز الجاذبية، وتداعيات ما يجري فيها سلبا أو إيجابا، ستكون لها تأثيرات مباشرة على التطورات السياسية، بالوطن العربي، وبشكل خاص حين يتعلق الأمر بصراعنا مع الصهاينة، وقوى الهيمنة.

لعل أهم ما لفت من تابعوا التداعيات الملحمية، التي اتخذت من ميدان التحرير، غرفة لعملياتها، هو روعة الأداء، والطابع السلمي الذي اتسمت به الانتفاضة، توقع كثيرون أن تنتقل الانتفاضة، مع تصاعد إيقاعها، إلى العنف. وذلك التوقع أمر مشروع، لكن شباب مصر فاجأ نفسه وفاجأ العالم بانضباط والتزام أسطوري، بأن لا يطلق الثائرون رصاصة واحدة، في مواجهة جلاديهم.

قراءة هذا الجانب، ومحاولة تفسيره، لن تكون ممكنة إن هي لم تحاول سبر غور المكونات النفسية والسوسيولوحية لشعب مصر، لماذا هذا الانضباط والصبر الملحمي؟.

يقدم المؤرخ، جمال حمدان في كتابه شخصية مصر: دراسة في عبقرية المكان، إجابة موضوعية، تفك بعضا من الطلاسم. إنه يشير إلى تجذر هذه الحالة في المكونات النفسية للشعب المصري. إنها الحاجة لدولة مركزية أملى وجودها، اتساع الصحراء وتركز المياه في مصدر واحد. إن انضباط المصريين ليس استسلاما قدريا بل هو تسليم إيجابي. فالدولة هي التي تتكفل بتوزيع مياه النيل، مانح الحياة. وبدون وجود سلطة مركزية تضطلع بتوزيع هذه الثروة بشكل عادل، تضيع حضارة مصر.

فرغم أن نهر النيل يشق البلاد من الجنوب إلى الشمال فإن أرض الكنانة هي في الغالب صحراوية. وتعتمد إلى حد كبير على مياه النهر. فالنيل على هذا الأساس، يسيطر على حياة مصر، وهو وحده مشيد أوديتها. إنه بمـعنى آخر، "ليس فقط مانح الحياة في مصر ولكنه موزع الحياة على وجهها"، وهو بذلك يشكل وحدة المتناقض على هذه الأرض، حيث الاختلاف يبدو كبيرا بين الوادي وبين الصحراء. إذ يمنح الأول الحياة، بينما يمثل الآخر قسوة الصحراء وجدبها وضنكها.

والوادي المصري يشكل وحدة متصلة تبدأ من شلالات المياه الجنوبية، حيث يبدأ ضيقا في الجنوب، تحتضنه المرتفعات والحواف من الشرق والغرب، ثم لا يلبث أن يتسع باطراد، بينما يأخذ إطار التلال في التراجع، ويمتد هذا الوادي على طول البلاد حتى المصب في الشمال على ساحل البحر الأبيض المـتوسط. ومنذ القدم، تطلب ضيق الوادي وشحة المياه في مصر، قيام سلطة مركزية تنظم عملية توزيع الري. وهذا هو بالدقة، ما يفسر المكون النفسي لشعب مصر، المتسم تاريخيا بالانضباط، وما يبدو خضوعا قسريا لمركزية الدولة.

فعدم تنظيم توزيع هذه الثروة في الري الفيضي يمكن أن ينـتج عنه صراع المصالح بين الناس، بحيث يتمكن من له الغلبة الاستحواذ على الثروة المائية وحرمان غيره منها. إن ذلك سيؤدي لتطاحن وحروب ومواجهات دموية. إضافة إلى ذلك، فإن من كانوا يقيمون على أعلى الماء بمقدورهم أن يسيئوا استعماله، إما بالإسراف في استخدامه أو بحبسه تماما عمن يقع في أسفله. وهذا يعني أن الفلاح الذي تقع أرضه قرب حوض علوي يستطيع أن يتحكم في حياة أو موت كل الأحواض السفلية، وأن كل من يقع على أفواه الترع بإمكانه أن يهدد حقوق الفلاحين في المياه بالأراضي التي تقع في نهايات الترع. كذلك يمكن للمحاباة والتحيز أن يؤديا بمن يملكون التحكم بالماء إلى السخاء به لمن يريدون، ومنعه عمن لا يريدون. وهكذا فإن العلاقات المائية داخل الوادي أشبه ما تكون بقانون الأواني المستطرقة … إن كل تغير بها في موقع ما يستتبعه بالضرورة تغير في موقع آخر، وأي مضخة كابسة هنا سيكون لها تأثير على مضخة مستقبلة هناك.

في ظل هذا الواقع، بنى المصريون حضارتهم، وانتقلوا من حال إلى حال أخرى أكثر تقدما ونماء. فالحاجة إلى نقل المنتجات الزراعية والبضائع من منطـقة إلى أخرى قادت إلى التفكير في بناء السفن، وقد دفع ذلك بالمصريين إلى التوجه نحو بلاد الشام وجزيرة كريت وشرق أفريقيا وبلاد العرب لمقايضة منتجاتهم. وكانوا ينشرون تجربتهم، حيثما رحلوا، ويتعلمون من تجارب الآخرين.

لكن وعي المصريين بأهمية وجود السلطة المركزية، لم يحل دون بروز نزعة التحرر والاستقلال. وقد شهد التاريخ المصري ثورات وانتفاضات ضد الوجود الأجنبي، وضد ظلم الإقطاع. واتضح ذلك جليا في مقاومتهم لغزو اليونان والرومان، وعجز المحتلون عن تحقيق أي ذوبان ثقافي في ثقافة البلد المحتل، وكان اعتناق المصريين للإسلام وتعرب أرض الكنانة، هو تعبير عن تفاعل خلاق امتد، قديما عبر التاريخ، وتعزز بعد الفتح العربي. وفي العصر الحديث، تصدى المصريون للاحتلالين الفرنسي والبريطاني، في ثورات متعاقبة، وتمكنوا من دحرهما. وكانت ثورة عرابي، والانتفاضة المصرية التي قادها زعيم الأمة، سعد زغلول إشارات بارزة على طريق النضال من أجل العزة والكرامة، والتخلص من نير الاستعمار.

في هذا السياق، تحضر رائعة عميد المسرح العربي، توفيق الحكيم "عودة الروح:، التي يستقي منها هذا الحديث بعضا من عنوانها، يجري الحكيم حوارا مفترضا بين السفيرين البريطاني والفرنسي. يتحدث السفير البريطاني، عن المصريين، كشعب خنوع، فاقد للإرادة، وغير قادر على كسر قيوده. إن الظلم الذي يتعرض له الفلاح المصري، ونظام السخرة الذي يمارس بحقه، كفيل بجعله يتمرد على سارقي قوته وجهده، ولكنه لا يفعل ذلك. يعترض السفير الفرنسي على ذلك، ويؤكد له أن صبر الفلاح المصري ليس مطلقا، وأن له حدودا.

مصر تكتشف من جديد ذاتها، وتكتب تاريخا جديدا، وتخرج من حالة العزلة والانكفاء، لكن دون بيان أول، ومن غير أن تستولي دبابات على القصر الجمهوري، أو كتيبة عسكرية تتجه لمبنى الإذاعة والتلفزيون، ودون جعجعة وكثير كلام. ببساطة قرر شباب مصر أن يمسكوا بزمام المبادرة، وأن يَتَحَدُّوا القدر، بصدورهم، واتخذوا من الميدان مركزا يعانقون عبره عنان السماء، فكان لهم ما أرادوا. فهي إذن عودة للروح والأمل.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

لماذا يستهدف لبنان!!.

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مايو 2007

المواطنة والوحدة الوطنية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 ديسمبر 2002

النكبة والقمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 مايو 2004

الانسحاب الأمريكي من العراق والملف الإيراني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 فبراير 2009

المغرب العربي أمام بركان ملتهب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 18 أبريل 2007

كل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2003

حول الأهداف التنموية للألفية في البلدان العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 ديسمبر 2004

الاستراتيجية العربية محاولة للفهم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 أبريل 2005

السياسة الأمريكية وضرورة وعي المغيب من التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 نوفمبر 2002

بين موقفين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 ديسمبر 2004

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

العدوان على العراق: تدمير أم تمدين

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الخميس, 17 أبريل 2003

مع إطلالة العام الجديد لنعمل سويا من أجل إعادة الإعتبار للإنسان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 4 يناير 2003

خيوط أمل تسطع فوق سماء الخليج العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 فبراير 2008

التجديد العربي: موقف تضامني مع الدكتور علوش

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 11 يونيو 2003

خارطة الطريق: تكريس آخر للأوهام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يونيو 2003

هل ستقلب الإدارة الأمريكية تحالفاتها بالعراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 نوفمبر 2005

تقرير فينوغراد... تهاوي أسطورة الجيش الذي لا يقهر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 فبراير 2008

وماذا بعد؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يناير 2009

التفتيت و"الفوضى الخلاقة" بديلا عن الاحتلال المباشر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 يوليو 2005

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8484
mod_vvisit_counterالبارحة33891
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع163445
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر643834
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54655850
حاليا يتواجد 2813 زوار  على الموقع