موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

حول ديوان الشاعرة استقلال بلادنا ” آسفة على الازعاج ” : نصوص غاضبة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

اهدتني الصديقة الشاعرة استقلال بلادنا المعروفة ب ” ابنة البروة ” اصدارها الشعري الأول الموسوم ” آسفة على الازعاج ” ويضم بين دفّتيه مجموعة من النصوص والمقطوعات الشعرية والنثرية التي كانت قد كتبتها ونشرت غالبيتها، ونلمس فيها ثورة داخلية عارمة تجتاح الشاعرة، لما تحس به من قلق واحباط نتيجة الوضع الراهن والصراعات التي تحيط مجتمعنا وأمّتنا العربية من محيطها حتى خليجها.

 

وتبدو استقلال في ديوانها شاعرة جريئة، غاضبة، متمردة، مهمومة، حازمة، لا تعرف الزيف ولا المداهنة ولا الاستسلام، معجونة بفكر وطني وطبقي واع وسامق، واحساس فلسطيني وطني قوي، مجبولة بالحزن والعشق لوطنها وبروتها وترابها، ملتحمة بقضايا شعبها وهموم أمّتها ومجتمعها، منحازة لفقراء الشعب وبسطاء الناس وعامة الشعب، تستوحي أشعارها من واقعهم ومعاناتهم وهمومهم ومأساتهم الانسانية، وتكتب عنهم ولهم بلغة بسيطة وشفافة قريبة من ذائقتهم الشعبية.

انها، كما تقول عن نفسها، تلك الانسانة البسيطة المتمردة التي امتلأت مرارًا وتكرارًا بكل أسباب الموت فاختارت الحياة.

وهي من عشاق الصمت، التي تعطي كل قلبها أينما تحلّ فيدوسه الظلاميون ويجاوزون المدى فتقضي اوقاتها وهي تردد: تركت اجدف قوارب الحب، فأين مجاديفكم والمغارف؟

وتصرخ قائلة: ” اغرفوا الحب من منابع قلبي واغسلوا في قلوبكم ” المقارف “!

وهي رهينة المحبسين، تعيش بين نارين، نار الحروب اللعينة، ونار مجتمعها الظالم .

والقصيدة لدى استقلال كما تقول : ” ليست اختراعًا، انها لوحة أدبية تتشكل من كلمات مألوفة، قابلة الصياغة في كل مرة من جديد، شرط انتقاء الكلمات الاولى فيها بحذر شديد فتتوهج من اللوحة صورة ” غير مألوفة ” لأمر ” مألوف “.. وهل رأيتم حجارة صمّاء تسدّ مياه الوادي !!!.

فبعد زحزحة الحجارة من مكانها تتدفق المياه في الوادي جريانا جريانا .. هكذا شأن القصيدة حيث تنساب فتؤثر، ولا يبقى في الوادي غير حجارته “.

لقد استمتعت بقراءتي لديوان استقلال بلادنا، وانا الذي كنت شاهدًا على ولادة قصائده وقراءتها من قبل ، فاستهوتني وشدّتني اليها بمضمونها واسلوبها العفوي المنساب.

فهي قصائد بسيطة التعابير والمفردات، عميقة المعاني والدلالات، ذات ايحاءات وأبعاد مختلفة، تحمل الطابع الوطني والسياسي والاجتماعي، تعبر عن معاناة ومأساة شعبنا، وتعكس الهموم الوطنية والجماعية، وعذابات الانسان الفلسطيني ومعاناته من القهر والظلم والتمييز العنصري والاضطهاد القومي.

وهي قصائد غاضبة، متمردة، شفافة، صادقة وواضحة، نستشفّ فيها روح مظفّر والنفس النوابي، وتؤكد حبها لشعبها، واعتزازها بهويتها وانتمائها وفلسطينيتها وعروبتها، ونجد فيها الكثير من المعاني والاشارات والدلالات الوطنية والاجتماعية والانسانية. وتتسم بشعور وطني جارف، واحساس وجداني مرهف، وعاطفة متدفقة.. فلنسمعها تقول في قصيدة ” ظل بلادي ” :

تضاريس وجهي تؤلم الناظر

قد تغيّرت

وتضاريس بلادي

الماء الأبيض في عيني

يقلقني

ومجرى الماء في الوادي

قد تغيّر !

معالم وجهي آسرة تشد الناظر

يرى قلبي في عينيّ

ومعالم بلادي

عيناي ترنوان للسيادة

وحلمي يطاردني فيهما

لا يغادرني

هو ظل بلادي”

ولا تتوقف نصوص استقلال بلادنا عن تصوير نكبة الفلسطينيين والتهجير من بروة الدرويش، ورصد الهموم الفلسطينية ومعاناة الأهل في الداخل الفلسطيني اليومية، بل تنطلق الى آفاق رحبة وفضاءات وأمكنة أخرى، فتكتب عن المفاوضات العبثية، وعن غزة وصمود شعبها ومقاومته، والحرب الدامية المستعرة في سوريا الشام، والارهاب الظلامي في البلاد العربية . وتبعث برسالة من تحت السماء للشاعر الغاضب أحمد مطر ، نقطف منها:

بعون طعنتين من عندي حتى عندك موصولتي النزف

من ” قلب بلادي ” حتى ” كبد بغداد ” دونما حذف

وانا أعزف على جرحك يا صديقي وجرحي:

آه من ” جدف حتفك ” يا صديقي وحتفي!

آه من ” قصف عمرك ” يا صديقي وقصفي!

عدوك عدوي يا صديقي

آااه وشرفي!

طعنة تسلم ع نواحي شط العرب

وتمرّ ع ” تنومة ” شي خطفي…

وتضمن استقلال نصوصها رؤىً وصورًا متداخلة ومتآلفة تبدو مقطعًا شعريًا وجدانيًا متجانسًا وقصيدة عضوية، وحالات الكتابة مختلفة لديها بين القوة والمتانة والتماسك والرقة والتمرد. وللحب والوطن حضورهما المزدوج والمتفرّد في عمق نصوصها، ونجدها تلجأ الى استخدام الحوار المسرحي والروح القصصية السردية والدراما والتناص، وهذا يبرز بشكل جلي وواضح في العديد من قصائد الديوان.

وغني عن القول أن قصائد ديوان ” آسفة على الازعاج ” هي صرخات غضب، ومشاعر وطنية وانسانية صادقة، وسمفونيات عشق للوطن والبروة بشكل خاص، وتعرية للواقع الاجتماعي والسياسي، الذي يسمه الزيف والتلون والنفاق والرياء والانتهازية والشيزوفرينا، وصرخة بوجه أنظمة العهر والعمالة، وقوى الظلام والتخلف.

استقلال بلادنا نذرت شعرها لوجدان الانسان الفلسطيني المهجّر من أرضه ووطنه ويحلم بالعودة، وصورها الشعرية تنبض بالحياة والمشاعر الحقيقية، وتتدفق مثل السيل بانسيابية، وبصياغة شعرية فنية لا تكلّف فيها، بلغة سلسة بسيطة تخاطب الفكر، وتلامس شغاف القلب والروح، وباسلوب خال من التعقيدات التعبيرية، وبعيدًا عن اللغو والحشو الفارغ.

“استقلال بلادنا” يمامة جليلية تشدو عذب الألحان، وتعزف بفرادة ملحمة المعنى على أوتار النار، خلعت عليها صفات التميز والامتياز، نصوصها الشعرية أنيقة حسًاومعنى وابعادًا وطنية واجتماعية، نقرأها ونصغي لها دون ازعاج، ومبنى القصيدة عندها أكثر اكتمالًا مما هو عليه عند البعض الآخر، ومن هنا فديوانها يقع في منطقة الشعر الجغرافية، وليس في باب الألغاز والكلمات المتقاطعة، ما يعطي بوحها وتعبيراتها وخيالاتها ونصها نبضًا لدحارًا. وقد حافظت عبر قصائدها على رونق شعري خاص، وروح شاعرية وثابة.

فخالص التحيات للصديقة الشاعرة استقلال بلادنا، على أمل اللقاء المتجدد مع اصدارات شعرية مستقبلية، ومزيدًا من السطوع والتألق والابداع المتواصل.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ما بين ذئب البدوية وحي بن يقظان

شريفة الشملان

| الخميس, 21 فبراير 2019

  كنت أحكي لحفيدتي حكاية الذئب الرضيع اليتيم الذي عطفت عليه سيدة من البادية، أخذته ...

استرداد كتاب ضائع

د. حسن مدن | الخميس, 21 فبراير 2019

  في أوائل أربعينات القرن العشرين، سافر الشابان محمد مندور، ولويس عوض، إلى فرنسا لدراسة...

المثقّف العربي وسؤال ما العمل؟

د. صبحي غندور

| الخميس, 21 فبراير 2019

  يتأزّم الإنسان، وكذلك الأمم والشعوب، حين يصل الفرد أو الجماعة، في مواجهة مشكلةٍ ما، إل...

الموت هو الخطأ

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معك يمكن للمرء أن ينشغل بأمر آخر، لم تكن لديك مشكلة في أن لا يُن...

أبيض أسود*

خليل توما

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

من هؤلاء تزاحموا؟ يا جسر أحزاني فدعهم يعبرون، وأشمّ رائحة البحار السّبع، أمو...

الكتابة حِفْظٌ للحُلْم

العياشي السربوت

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  أتصور وأنا أكتب بعضا من تجربتي في الحياة، أن كل ما عشته سوف يعود، ...

رحلة سينمائية لافتة لأفلام ذات مغزى خلال العقدين المنصرمين

مهند النابلسي

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  تنوع الثيمات لأحد عشر فيلما "مميزا"، ما بين الكوميديا المعبرة والجريمة المعقدة والدراما المحزنة ...

لقد صنعتُ أصنامي، فهلا صنعت أصنامك أيضا؟

فراس حج محمد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  عمت صباحا ومساء، أما بعد: ماذا يعني أنك غبت أو حضرت؟ لا شيء إطلاقا....

عن المثقفين المزيفين وتصنيع الإعلام لهم (2-2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هؤلاء بعض النماذج، هم: الكسندر ادلر، كارولين فوريست، محمد سيفاوي، تيريز بلبش، فريدريك انسل، ...

نبض الوجدان والإحساس

شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

إلى الصديقة الشاعرة الطرعانية روز اليوسف شعبان يا شاعرة النبض والإحساس...

كلمات على قبر خليل توما

شاكر فريد حسن | الاثنين, 18 فبراير 2019

  إيه يا شاعري يا شاعر المقاومة والكفاح وصوت الفقراء والمسحوقين...

بين النظر والعمل

د. حسن حنفي

| الاثنين, 18 فبراير 2019

  في علم أصول الدين، جعل المتكلمون موضوع العلم ليس الذات الإلهية بل الطبيعة والنظر...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15043
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع241260
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1022972
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65177425
حاليا يتواجد 2664 زوار  على الموقع