موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

فى كل مرة يجتمع مثقفون فى لقاء يناقش التطرف فى المجتمع، يطفو على السطح السؤال الصعب: هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟. هذا السؤال فرض نفسه على النقاشات فى مكتبة الإسكندرية الأسبوع الماضى فى مؤتمر «الفن والأدب فى مواجهة التطرف»، وجاءت الإجابة تمزج بين وجود رغبة فى مواجهة التطرف من ناحية، والشعور بأن ما حدث فى هذا المجال لا يزال بحاجة إلى المزيد من ناحية أخرى. وهى نتيجة تبدو حاضرة فى الدول العربية الأخرى.

 

فى البداية عندما نضع كلمة «نحن» فى السؤال، فإن المقصود بها بداهة ليست الحكومة فقط، بل كل مؤسسات المجتمع، دينية وتعليمية وسياسية وثقافية واجتماعية، يضاف إليه المثقفون والإعلاميون. وبالتالى فإن الجهد ينبغى أن يكون «جماعيا» وليس فقط فرديا. وعندما نتخلص من النظرة الضيقة التى تحمل الحكومة تبعة كل شىء سوف نرى الصورة أكثر وضوحا أن ما يبذل من جهود لمواجهة التطرف أقل من المأمول، ومظاهر ذلك متعددة.

أولا: هناك غياب لما نطلق عليه «الاستراتيجية الشاملة» لمواجهة التطرف، وما تبذله بعض المؤسسات يبدو متفرقا، فرديا، يعتمد على الجهود الذاتية أكثر من كونه جزءا من خطة شاملة تتعدد فيها الأدوار حسب تنوع المؤسسات، نتيجة غياب التنسيق تتكرر نفس الجهود والفعاليات، ولا نستفيد من الإمكانات المتاحة أفضل إفادة.

ثانيا: يبدو أحيانا أن هناك رغبة فى تمييع الأمور، وتشتيت الجهود، وهو ما يظهر فى خطاب نجد صداه فى أحاديث بعض المثقفين ووسائل الإعلام، مفاده أن التطرف ليس محصورا فقط فى الظاهرة الدينية، ولكن أيضا له تجليات فى الايديولوجيات الفكرية الكبرى الليبرالية واليسار والقومية، وهناك من تفنن فى إطلاق مصطلحات من قبيل «السلفية الماركسية» و«السلفية الناصرية»، الخ، وهى بالفعل مصطلحات براقة، وقد تكون تعبيرا عن رغبة فى عدم تطوير الأفكار والممارسة، ولكن ما نشكو منه فى المنطقة العربية، وأوقع ضحايا أبرياء بعشرات الآلاف هو الإرهاب الذى يرتدى رداء دينيا، ويبحث عن إسناد دينى لجرائمه.

ثالثا: هناك شعور بأن القلق، ومن ثم الرغبة تنحصر فى المواجهة للإرهاب، أو التطرف المسلح، وليس التطرف الفكرى، الذى يتفشى على نطاق واسع فى المجتمع. هناك منابر تروج لأفكار شديدة السلبية، وتمييز ضد المواطنين، وآراء دينية تسيء إلى الإسلام ذاته، وكلام يحط من شأن المرأة، وبالرغم من ذلك هناك ما يشبه التسامح مع هذه الآراء، وكأنها جزء من «حرية الرأى والتعبير» فى المجتمع، وهى مسألة شديدة الخطورة، لأن التطرف الفكرى هو الذى يمهد للإرهاب، وكل من حمل السلاح فى مواجهة الدولة والمواطنين كانت لديه قناعات فكرية شديدة التطرف والسلبية، وبالتالى فإنه ينبغى مواجهة التطرف فكرا، قبل أن نرتطم به عملا مسلحا.

رابعا: مواجهة التطرف ــ بحكم التعريف ــ تشكل التصدى لأفكار سلبية، ولكن المطلوب هو تجفيف المنابع، وغلق المنافذ أمام القطاعات الأكثر عرضة للوقوع فى براثن الأفكار السلبية، وهو ما يتحقق من خلال برنامج ثقافى طويل المدى يعيد الفن والإبداع إلى مؤسسات التعليم، وينشر الثقافة والفنون فى كل ربوع البلاد تحقيقا للعدالة الثقافية، ولا نترك المجتمع لعشوائيات ثقافية واجتماعية تشكل فى ذاتها حاضنة للتطرف، فكرا وممارسة. هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف دون أن تكون فى القرى، وبعض المدن فى الصعيد ووجه بحرى أى مظاهر ثقافية أو فنية. لا توجد دور عرض سينمائي، ولا توجد مسارح أو مراكز للإبداع أو الفنون؟ هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف فى حين تخلو المدارس من الأنشطة الفنية؟

خامسا: التصدى للتطرف هو مواجهة لأسلوب حياة قاس، موحش، يسلب الإنسان انسانيته، والبديل، ليس فقط مواجهة ما هو سلبي، ولكن أيضا نشر ما هو إيجابى، من خلال تأكيد أسلوب حياة يعزز استمتاع الانسان بحياته، ويوجد له معنى مختلف فى الحياة، من خلال نشر الفنون والآداب، من خلال تأكيد المشاركة فى الأنشطة التطوعية والتنموية، تشجيع اندماج المواطنين فى الشأن العام خاصة على الصعيد المحلى، وغيرها من الأفكار والآراء التى من شأنها أن يتصرف المواطن بهذه الكيفية، فلا تصبح المواطنة مجرد حقوق قانونية فحسب، بل تعبير عن مشاركة واعية فى الشأن العام فى المجتمع. خلاصة الأمر، أنه كلما اجتمع مثقفون حول مائدة يناقشون مفهوم التطرف، ينتقدون غياب المواجهة الجادة للظاهرة، وكأنهم يريدون أحدا يفعل لهم ذلك، فى حين أن الجانب الأكبر منوط بهم، وبالمؤسسات التى ينشطون فيها، فالمجتمع متعطش لجهود ثقافية حقيقية، تعبر عن التنوير والتسامح، تخلصهم من الوجه العابس الذى يفرضه التطرف، ويجبر المواطنين على المضى فى إثره.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

كتاب على الرصيف

د. حسن مدن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

ذات مرة اقتنيت كتاباً من تلك التي توصف بالكتب المستعملة، من بائع على الرصيف في ...

هل نسأل التاريخ عن دواعي الاغتيال؟...

محمد الحنفي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لقد تم اغتيال الشهيد عمر... أمام منزله... فلماذا لا نتوجه......

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

الحُبُّ العَظِيم

محمد جبر الحربي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

وَرَبِّ البَيْتِ والـدَّمِ والـفـؤادِ أمُوتُ وخافقي يَدْعُو: بِـلادِي وأسْعَى آمِناً والـنَّاسُ حَـوْلـي   أُقبِّلُ قبْلَ ...

قصيدة: البوح الكستنائي..

أحمد صالح سلوم

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

على سطح سريرك نبيذ ورماد وبعض العنفوان امر متأنيا امام اعجوبة الاستعارات على سهولك ...

الثنائية في المنهج الديكارتي

د. زهير الخويلدي

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

" يكفي أن نحسن الحكم لكي نحسن الفعل "1   لقد علمنا رونيه ديكارت1596-1650 الكيفي...

هكذا يُفْعل بمن يمسّ بشرف الكاهن الأكبر

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي رواها الكاهن الأكبر عبد المعين بن صدق...

نبطي أو شعبي؟

د. حسن مدن | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  طرح الأديب العماني عبد الله حبيب ملاحظة مهمة للنقاش حول التفريق بين الشعرين: الشعبي...

الشارقة في مهرجان الكتاب

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  للشارقة يد بيضاء على الثقافة العربية في هذا الظرف العصيب من تاريخ الأمة، وبعد أ...

حل الشتاء الابيض!

د. سليم نزال

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

  انهض فى الصباح الباكر و انظر من خلال النافذه .الثلج يتساقط بلا توقف و الشج...

البُسْفور (2 ـ 2)

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

  كم على الماءِ كتبْنا، وذَهَب.. يذهبُ الكاتبُ بالماءِ على الماءِ، ويُمحَى ما كَتَب. يذهبُ ...

الشهيد عمر يتهادى بحضور الشهداء...

محمد الحنفي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  الشهيد عمر... قبل اغتياله... كان يبدي استعداده......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27035
mod_vvisit_counterالبارحة56981
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع27035
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر846995
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60630969
حاليا يتواجد 3463 زوار  على الموقع