موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

فى كل مرة يجتمع مثقفون فى لقاء يناقش التطرف فى المجتمع، يطفو على السطح السؤال الصعب: هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟. هذا السؤال فرض نفسه على النقاشات فى مكتبة الإسكندرية الأسبوع الماضى فى مؤتمر «الفن والأدب فى مواجهة التطرف»، وجاءت الإجابة تمزج بين وجود رغبة فى مواجهة التطرف من ناحية، والشعور بأن ما حدث فى هذا المجال لا يزال بحاجة إلى المزيد من ناحية أخرى. وهى نتيجة تبدو حاضرة فى الدول العربية الأخرى.

 

فى البداية عندما نضع كلمة «نحن» فى السؤال، فإن المقصود بها بداهة ليست الحكومة فقط، بل كل مؤسسات المجتمع، دينية وتعليمية وسياسية وثقافية واجتماعية، يضاف إليه المثقفون والإعلاميون. وبالتالى فإن الجهد ينبغى أن يكون «جماعيا» وليس فقط فرديا. وعندما نتخلص من النظرة الضيقة التى تحمل الحكومة تبعة كل شىء سوف نرى الصورة أكثر وضوحا أن ما يبذل من جهود لمواجهة التطرف أقل من المأمول، ومظاهر ذلك متعددة.

أولا: هناك غياب لما نطلق عليه «الاستراتيجية الشاملة» لمواجهة التطرف، وما تبذله بعض المؤسسات يبدو متفرقا، فرديا، يعتمد على الجهود الذاتية أكثر من كونه جزءا من خطة شاملة تتعدد فيها الأدوار حسب تنوع المؤسسات، نتيجة غياب التنسيق تتكرر نفس الجهود والفعاليات، ولا نستفيد من الإمكانات المتاحة أفضل إفادة.

ثانيا: يبدو أحيانا أن هناك رغبة فى تمييع الأمور، وتشتيت الجهود، وهو ما يظهر فى خطاب نجد صداه فى أحاديث بعض المثقفين ووسائل الإعلام، مفاده أن التطرف ليس محصورا فقط فى الظاهرة الدينية، ولكن أيضا له تجليات فى الايديولوجيات الفكرية الكبرى الليبرالية واليسار والقومية، وهناك من تفنن فى إطلاق مصطلحات من قبيل «السلفية الماركسية» و«السلفية الناصرية»، الخ، وهى بالفعل مصطلحات براقة، وقد تكون تعبيرا عن رغبة فى عدم تطوير الأفكار والممارسة، ولكن ما نشكو منه فى المنطقة العربية، وأوقع ضحايا أبرياء بعشرات الآلاف هو الإرهاب الذى يرتدى رداء دينيا، ويبحث عن إسناد دينى لجرائمه.

ثالثا: هناك شعور بأن القلق، ومن ثم الرغبة تنحصر فى المواجهة للإرهاب، أو التطرف المسلح، وليس التطرف الفكرى، الذى يتفشى على نطاق واسع فى المجتمع. هناك منابر تروج لأفكار شديدة السلبية، وتمييز ضد المواطنين، وآراء دينية تسيء إلى الإسلام ذاته، وكلام يحط من شأن المرأة، وبالرغم من ذلك هناك ما يشبه التسامح مع هذه الآراء، وكأنها جزء من «حرية الرأى والتعبير» فى المجتمع، وهى مسألة شديدة الخطورة، لأن التطرف الفكرى هو الذى يمهد للإرهاب، وكل من حمل السلاح فى مواجهة الدولة والمواطنين كانت لديه قناعات فكرية شديدة التطرف والسلبية، وبالتالى فإنه ينبغى مواجهة التطرف فكرا، قبل أن نرتطم به عملا مسلحا.

رابعا: مواجهة التطرف ــ بحكم التعريف ــ تشكل التصدى لأفكار سلبية، ولكن المطلوب هو تجفيف المنابع، وغلق المنافذ أمام القطاعات الأكثر عرضة للوقوع فى براثن الأفكار السلبية، وهو ما يتحقق من خلال برنامج ثقافى طويل المدى يعيد الفن والإبداع إلى مؤسسات التعليم، وينشر الثقافة والفنون فى كل ربوع البلاد تحقيقا للعدالة الثقافية، ولا نترك المجتمع لعشوائيات ثقافية واجتماعية تشكل فى ذاتها حاضنة للتطرف، فكرا وممارسة. هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف دون أن تكون فى القرى، وبعض المدن فى الصعيد ووجه بحرى أى مظاهر ثقافية أو فنية. لا توجد دور عرض سينمائي، ولا توجد مسارح أو مراكز للإبداع أو الفنون؟ هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف فى حين تخلو المدارس من الأنشطة الفنية؟

خامسا: التصدى للتطرف هو مواجهة لأسلوب حياة قاس، موحش، يسلب الإنسان انسانيته، والبديل، ليس فقط مواجهة ما هو سلبي، ولكن أيضا نشر ما هو إيجابى، من خلال تأكيد أسلوب حياة يعزز استمتاع الانسان بحياته، ويوجد له معنى مختلف فى الحياة، من خلال نشر الفنون والآداب، من خلال تأكيد المشاركة فى الأنشطة التطوعية والتنموية، تشجيع اندماج المواطنين فى الشأن العام خاصة على الصعيد المحلى، وغيرها من الأفكار والآراء التى من شأنها أن يتصرف المواطن بهذه الكيفية، فلا تصبح المواطنة مجرد حقوق قانونية فحسب، بل تعبير عن مشاركة واعية فى الشأن العام فى المجتمع. خلاصة الأمر، أنه كلما اجتمع مثقفون حول مائدة يناقشون مفهوم التطرف، ينتقدون غياب المواجهة الجادة للظاهرة، وكأنهم يريدون أحدا يفعل لهم ذلك، فى حين أن الجانب الأكبر منوط بهم، وبالمؤسسات التى ينشطون فيها، فالمجتمع متعطش لجهود ثقافية حقيقية، تعبر عن التنوير والتسامح، تخلصهم من الوجه العابس الذى يفرضه التطرف، ويجبر المواطنين على المضى فى إثره.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

إلى محمود درويش في ذكرى رحيله

د. عبدالعزيز المقالح

| الأحد, 19 أغسطس 2018

محمود قُمْ وانفضْ ترابَ القبر واخرج كي ترى، يكفيك يا محمود موتاً، يكفيك نوما، ...

27 يوماً فقط

د. حسن مدن | الأحد, 19 أغسطس 2018

  ثلاثة أشياء تلزم إيان رانكين الحاصل على «الجائزة الدولية لأدب الجريمة» كي ينجز المسود...

غسان كنفاني الحاضر أبدا

رشاد أبو شاور

| السبت, 18 أغسطس 2018

– 1-   أقصد بالحاضر أبدا: الحاضر في حياة الشعب العربي الفلسطيني، في ثقافته المقاو...

الأشواق التي لا تكتمل

د. أحمد الخميسي

| السبت, 18 أغسطس 2018

  للروائي الألماني توماس مان عبارة في روايته ” الموت في فينسيا” – الصادرة عام 19...

الشاعرة ايمان مصاروة، ابنة الناصرة، تحصد المركز الأول للشعر النسائي

شاكر فريد حسن | السبت, 18 أغسطس 2018

  حصدت الشاعرة الفلسطينية، ابنة الناصرة، ايمان مصاروة، المركز الأول كرائدة للشعر النسائي في العالم...

الحريات الأكاديمية والمعوقات الثقافية

د. حسن حنفي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    ليست الثقافة نبت الحاضر، بل تراكم تاريخي عبر العصور، يتحول إلى موروث ثقافي، ويصبح ...

حوارية وطن ( شعر )

د. فايز رشيد

| الجمعة, 17 أغسطس 2018

بكيتُ.. حتى.. ملّ .. الدمع.. مني.. وفي… قلبي.. رجاء!.   أبكي… طفلةً…...

العلاقة بين الكاتب وقرّائه

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 17 أغسطس 2018

  إذا كان المُرسِل- في حالة الكتابة - هو الكاتب، فإن المرسَل إليه هو بالطبع...

وميض في الرّماد ومعاناة المغتربين

نزهة أبو غوش | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  قراءة وتحليل وميض في الرّماد للرّوائي المقدسي، عبدالله دعيس في 381 صفحة صدرت عام ...

رواية "هذا الرجل لا أعرفه" والربيع العربي

جميل السلحوت | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

القارئ لرواية "هذا الرجل لا أعرفه" للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان، لا بدّ له أن ...

يقينُ الصباح بدّدَ شكوكَ الليل

كريم عبدالله | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

قصيدة مشتركة الشاعرة/ شاعرة الجمال والشاعر/ كريم عبدالله...

مَنْ يُدَحْرِجُ.. عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ

إبراهيم أمين | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31891
mod_vvisit_counterالبارحة38878
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع31891
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي278069
mod_vvisit_counterهذا الشهر710277
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56629114
حاليا يتواجد 3367 زوار  على الموقع