موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

فى كل مرة يجتمع مثقفون فى لقاء يناقش التطرف فى المجتمع، يطفو على السطح السؤال الصعب: هل نحن جادون فى مواجهة التطرف؟. هذا السؤال فرض نفسه على النقاشات فى مكتبة الإسكندرية الأسبوع الماضى فى مؤتمر «الفن والأدب فى مواجهة التطرف»، وجاءت الإجابة تمزج بين وجود رغبة فى مواجهة التطرف من ناحية، والشعور بأن ما حدث فى هذا المجال لا يزال بحاجة إلى المزيد من ناحية أخرى. وهى نتيجة تبدو حاضرة فى الدول العربية الأخرى.

 

فى البداية عندما نضع كلمة «نحن» فى السؤال، فإن المقصود بها بداهة ليست الحكومة فقط، بل كل مؤسسات المجتمع، دينية وتعليمية وسياسية وثقافية واجتماعية، يضاف إليه المثقفون والإعلاميون. وبالتالى فإن الجهد ينبغى أن يكون «جماعيا» وليس فقط فرديا. وعندما نتخلص من النظرة الضيقة التى تحمل الحكومة تبعة كل شىء سوف نرى الصورة أكثر وضوحا أن ما يبذل من جهود لمواجهة التطرف أقل من المأمول، ومظاهر ذلك متعددة.

أولا: هناك غياب لما نطلق عليه «الاستراتيجية الشاملة» لمواجهة التطرف، وما تبذله بعض المؤسسات يبدو متفرقا، فرديا، يعتمد على الجهود الذاتية أكثر من كونه جزءا من خطة شاملة تتعدد فيها الأدوار حسب تنوع المؤسسات، نتيجة غياب التنسيق تتكرر نفس الجهود والفعاليات، ولا نستفيد من الإمكانات المتاحة أفضل إفادة.

ثانيا: يبدو أحيانا أن هناك رغبة فى تمييع الأمور، وتشتيت الجهود، وهو ما يظهر فى خطاب نجد صداه فى أحاديث بعض المثقفين ووسائل الإعلام، مفاده أن التطرف ليس محصورا فقط فى الظاهرة الدينية، ولكن أيضا له تجليات فى الايديولوجيات الفكرية الكبرى الليبرالية واليسار والقومية، وهناك من تفنن فى إطلاق مصطلحات من قبيل «السلفية الماركسية» و«السلفية الناصرية»، الخ، وهى بالفعل مصطلحات براقة، وقد تكون تعبيرا عن رغبة فى عدم تطوير الأفكار والممارسة، ولكن ما نشكو منه فى المنطقة العربية، وأوقع ضحايا أبرياء بعشرات الآلاف هو الإرهاب الذى يرتدى رداء دينيا، ويبحث عن إسناد دينى لجرائمه.

ثالثا: هناك شعور بأن القلق، ومن ثم الرغبة تنحصر فى المواجهة للإرهاب، أو التطرف المسلح، وليس التطرف الفكرى، الذى يتفشى على نطاق واسع فى المجتمع. هناك منابر تروج لأفكار شديدة السلبية، وتمييز ضد المواطنين، وآراء دينية تسيء إلى الإسلام ذاته، وكلام يحط من شأن المرأة، وبالرغم من ذلك هناك ما يشبه التسامح مع هذه الآراء، وكأنها جزء من «حرية الرأى والتعبير» فى المجتمع، وهى مسألة شديدة الخطورة، لأن التطرف الفكرى هو الذى يمهد للإرهاب، وكل من حمل السلاح فى مواجهة الدولة والمواطنين كانت لديه قناعات فكرية شديدة التطرف والسلبية، وبالتالى فإنه ينبغى مواجهة التطرف فكرا، قبل أن نرتطم به عملا مسلحا.

رابعا: مواجهة التطرف ــ بحكم التعريف ــ تشكل التصدى لأفكار سلبية، ولكن المطلوب هو تجفيف المنابع، وغلق المنافذ أمام القطاعات الأكثر عرضة للوقوع فى براثن الأفكار السلبية، وهو ما يتحقق من خلال برنامج ثقافى طويل المدى يعيد الفن والإبداع إلى مؤسسات التعليم، وينشر الثقافة والفنون فى كل ربوع البلاد تحقيقا للعدالة الثقافية، ولا نترك المجتمع لعشوائيات ثقافية واجتماعية تشكل فى ذاتها حاضنة للتطرف، فكرا وممارسة. هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف دون أن تكون فى القرى، وبعض المدن فى الصعيد ووجه بحرى أى مظاهر ثقافية أو فنية. لا توجد دور عرض سينمائي، ولا توجد مسارح أو مراكز للإبداع أو الفنون؟ هل يمكن أن نتحدث عن مواجهة التطرف فى حين تخلو المدارس من الأنشطة الفنية؟

خامسا: التصدى للتطرف هو مواجهة لأسلوب حياة قاس، موحش، يسلب الإنسان انسانيته، والبديل، ليس فقط مواجهة ما هو سلبي، ولكن أيضا نشر ما هو إيجابى، من خلال تأكيد أسلوب حياة يعزز استمتاع الانسان بحياته، ويوجد له معنى مختلف فى الحياة، من خلال نشر الفنون والآداب، من خلال تأكيد المشاركة فى الأنشطة التطوعية والتنموية، تشجيع اندماج المواطنين فى الشأن العام خاصة على الصعيد المحلى، وغيرها من الأفكار والآراء التى من شأنها أن يتصرف المواطن بهذه الكيفية، فلا تصبح المواطنة مجرد حقوق قانونية فحسب، بل تعبير عن مشاركة واعية فى الشأن العام فى المجتمع. خلاصة الأمر، أنه كلما اجتمع مثقفون حول مائدة يناقشون مفهوم التطرف، ينتقدون غياب المواجهة الجادة للظاهرة، وكأنهم يريدون أحدا يفعل لهم ذلك، فى حين أن الجانب الأكبر منوط بهم، وبالمؤسسات التى ينشطون فيها، فالمجتمع متعطش لجهود ثقافية حقيقية، تعبر عن التنوير والتسامح، تخلصهم من الوجه العابس الذى يفرضه التطرف، ويجبر المواطنين على المضى فى إثره.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ليلة مات سعد زغلول

د. حسن مدن | الجمعة, 22 فبراير 2019

  كان ذلك في الثالث والعشرين من أغسطس 1927، وكانت السيدة أم كلثوم مندمجة في الغ...

مسرحيّة -قهوة زعترة-والكوميديا السّوداء

جميل السلحوت | الجمعة, 22 فبراير 2019

  على خشبة المسرح الوطنيّ الفلسطينيّ في القدس شاهدت مسرحيّة "قهوة زعترة" التي ألّفها ومثّله...

عم صباحًا يا أبا نضال إلى المتماوت صبحي شحروري

شاكر فريد حسن | الجمعة, 22 فبراير 2019

عم صباحًا يا أبا نضال إلى المتماوت صبحي شحروري عم صباحًا يا أبا نض...

عن زمن ميس الريم !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

  ميس الريم صرخة رحبانية لاجل ايقاظ الوعى الوطنى و الانسانى لاجل الحب و التصاف...

ما بين ذئب البدوية وحي بن يقظان

شريفة الشملان

| الخميس, 21 فبراير 2019

  كنت أحكي لحفيدتي حكاية الذئب الرضيع اليتيم الذي عطفت عليه سيدة من البادية، أخذته ...

استرداد كتاب ضائع

د. حسن مدن | الخميس, 21 فبراير 2019

  في أوائل أربعينات القرن العشرين، سافر الشابان محمد مندور، ولويس عوض، إلى فرنسا لدراسة...

المثقّف العربي وسؤال ما العمل؟

د. صبحي غندور

| الخميس, 21 فبراير 2019

  يتأزّم الإنسان، وكذلك الأمم والشعوب، حين يصل الفرد أو الجماعة، في مواجهة مشكلةٍ ما، إل...

الموت هو الخطأ

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معك يمكن للمرء أن ينشغل بأمر آخر، لم تكن لديك مشكلة في أن لا يُن...

أبيض أسود*

خليل توما

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

من هؤلاء تزاحموا؟ يا جسر أحزاني فدعهم يعبرون، وأشمّ رائحة البحار السّبع، أمو...

الكتابة حِفْظٌ للحُلْم

العياشي السربوت

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  أتصور وأنا أكتب بعضا من تجربتي في الحياة، أن كل ما عشته سوف يعود، ...

رحلة سينمائية لافتة لأفلام ذات مغزى خلال العقدين المنصرمين

مهند النابلسي

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  تنوع الثيمات لأحد عشر فيلما "مميزا"، ما بين الكوميديا المعبرة والجريمة المعقدة والدراما المحزنة ...

لقد صنعتُ أصنامي، فهلا صنعت أصنامك أيضا؟

فراس حج محمد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  عمت صباحا ومساء، أما بعد: ماذا يعني أنك غبت أو حضرت؟ لا شيء إطلاقا....

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1806
mod_vvisit_counterالبارحة35888
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع263911
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1045623
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65200076
حاليا يتواجد 2616 زوار  على الموقع