طفرة في المشاريع العقارية العملاقة بمعرض سيتي سكيب بدبي

الثلاثاء, 12 سبتمبر 2017 10:01 الأخبار - اقتصاد
طباعة

دبي - كشفت شركات عقارية كبرى في دبي عن مشاريع جديدة بمليارات الدولارات رغم تراجع الأسعار في سوق العقار، آملة في تحفيز الطلب ووضع حد للتراجع المستمر منذ ثلاث سنوات.

وعرضت الشركات مجسمات لمشاريعها المستقبلية في افتتاح معرض "سيتي سكيب غلوبال" المتخصص في دبي وبينها ناطحات سحاب ومجمعات سكنية ضخمة ومنتجعات بوحدات سكنية تبنى تحت سطح مياه البحر ومنطقة عائمة شبيهة بمدينة البندقية الايطالية بكلفة تبلغ نحو 680 مليون دولار.

وتلعب سوق العقار دورا رئيسيا في اقتصاد الامارة الغنية التي لا يشكل النفط سوى نحو 10 بالمئة من ايراداتها والتي تعتمد على مصادر متنوعة بينها الخدمات والسياحة.

وتحولت دبي إلى محطة استقطاب مهمة للمستثمرين في قطاع العقارات بعدما فتحت السوق في العام 2002 أمام الأجانب في منطقة غالبا ما تقتصر ملكية العقارات فيها على المواطنين.

وظل قطاع العقار في دبي في مسار تصاعدي حتى أزمة العام 2009، قبل أن تتعافى السوق بين 2012 و2014 بفعل السياحة وقطاع النقل والتجارة.

إلا أن الأسعار وعادت وانخفضت قبل نحو ثلاث سنوات بعدما تقلص الطلب اثر تراجع أسعار النفط.

وقال الخبير في مجال العقارات فيصل دوراني إن الأسعار "انخفضت خلال السنوات الثلاث الأخيرة بنحو 14 بالمئة واليوم أصبحت أقل بنحو 30 بالمئة مما كانت عليه في العام 2008".

لكنه أشار إلى أن معرض اكسبو 2020 المقرر اقامته في دبي قد يعيد سوق العقار إلى مسارها التصاعدي، متوقعا أن تؤدي استضافة المعرض الأكبر في العالم إلى توفير نحو 300 ألف وظيفة وزيادة الطلب على العقارات.( المصدر: ميدل ايست اونلاين)